تقنيةُ Soli من جوجل… ثورةٌ هائلةٌ في تقنيات التحكم بالأجهزة عن بعد!

ما هي تقنية Soli من جوجل
1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

رغم أنَّ تقنيات التحكم بالأجهزة عن بعد من خلال حركات اليدين ليست بالفكرة الجديدة، ورغم أنَّ معظم هذه التقنيات تعتمد على الكاميرا لفهم حركة اليدين، إلَّا أنَّ معظم هذه التقنيات لا تتميز بالدقة الكافية، حيثُ لا تستطيع تتبع الإيماءات المعقدة التي نستخدمها في حياتنا اليومية، ولا يمكنها فهم الحركات المعقدة للأصابع واليدين.

من هنا جاءت فكرة جوجل في تطوير تقنية Soli، التي تؤدي نفس وظيفة تقنيات التحكم بالأجهزة عن بعد، ولكن بالاعتماد على تقنية الرادار الأكثر دقةً التي تتيح للمستخدم التحكم بتطبيقات الهواتف والحواسيب اللوحية والساعات الذكية، وكذلك التحكم في المتصفحات والصوت والكاميرا وغيرها.

ما هي تقنية Soli من جوجل؟

تقنية Soli من جوجل

هي عبارةٌ عن جهاز استشعار يمكن استخدامه بسهولة في جميع الأجهزة، وحتى أصغر الأجهزة القابلة للارتداء، الجهاز قادر على كشف حركات اليدين بدقة فائقة في الوقت الحقيقي، وهذا يعني أنَّه يشبه إلى حدٍّ كبيرٍ جهاز Leap Motion، وغيرها من أجهزة التحكم في تعقب الحركة، ولكن بدلًا من استخدام الكاميرات يستخدم تقنية الرادار التي تناسبها شريحة صغيرة جدًا.

لقد أدرك مطورو تقنية Soli أنَّ أيدينا هي أفضل طريقة للتفاعل مع الأجهزة، حيثُ نمتلك القدرة على السيطرة الدقيقة باستخدام أصابعنا، حيثُ يمكننا بسرعة الانتقال من الكتابة على لوحة المفاتيح إلى استخدام المتصفّح إلى فتح تطبيقات معينة، وهذا جوهر عمل Soli التي طُوّرت للتعرف على الإيماءات الدقيقة باستخدام اليدين والأصابع بدلًا من الإيماءات الكبيرة التي تحتاج إليها معظم أنظمة التحكم الأُخرى المستندة إلى الحركة.

تستخدم تقنية Soli الرادار الذي سيتمّ دمجه عن طريق شريحة صغيرة داخل الأجهزة بشكلٍ غير مرئي، حيثُ تصدر هذه الشريحة إشارات تتبع حركة اليد والأصابع، وستكون مدمجةً في كلّ شيء تقريبًا، وستصبح جزءًا من الأثاث والسيارات والحواسيب والهواتف والأجهزة القابلة للارتداء، وفي أيِّ مكان يمكن للناس من التواصل مع الأجهزة الإلكترونية.

كيف تعمل تقنية Soli؟

كيف تعمل تقنية Soli

تعمل تقنية Soli عن طريق بث الموجات الكهرومغناطيسية في حزمة عريضة، حيثُ تنشر الأجسام الموجودة داخل الحزمة هذه الموجات، مما يعكس جزءًا ما من الهوائي باتجاه الرادار، وتساهم خصائص الإشارة المنعكسة مثل: الطاقة وتأخير الوقت ونقلة التردد في الحصول على معلومات غنية عن خصائص، وحركية الجسم بما في ذلك الحجم، والشكل والتوجيه والمادة والمسافة والسرعة.

تتبع تقنية Soli وتميّز الإيماءات الديناميكية التي تعبّر عنها الحركات الدقيقة للأصابع واليد، ومن أجل تحقيق ذلك تمّ تطوير رقاقة لا يتعدى طولها 10 ملليمترات تعمل مع خوارزميات مخصصة على فهم الإشارات الدقيقة المنبعثة من اليدين والأصابع، وتنفيذها في الوقت الحقيقي؛ وذلك عن طريق معالجة الاختلافات الزمنية للإشارة، والتمييز بين حركات الأصابع الدقيقة والمعقدة وبين الحركات العشوائية.

تستخدم تقنية Soli مستشعرًا هو عبارة عن رادار متكامل يعمل في نطاق ISM (نطاق الترددات المفتوح، والمستخدم في التطبيقات الصناعية والعملية والطبية) بسرعة 60 جيجاهرتز، وقد تمّ تصميمه وإعادة بنائِه في مكون واحد يمكن دمجه بسهولة في أجهزة صغيرة محمولة للمستهلكين، وإنتاجها على نطاقٍ واسعٍ.

استخدامات تقنية Soli

ما هي تقنية Soli من جوجل

كما ذكرنا سابقًا فإنَّ تقنية Soli تعمل على ترجمة حركة اليدين والأصابع إلى فعل يقوم بوظيفة اللمس في الأجهزة الذكية، وهو الذي من شأنه تغيير الطريقة التي نستخدم بها جميع الأجهزة، ورغم أنَّ المشروعَ في الأساس قد يكون موجهًا للأجهزة القابلة للارتداء؛ لأنَّ هذه الأنواع من الأجهزة عادةً ما تكون مزودةً بشاشات صغيرة، وهناك بالطبع حاجةٌ واضحةٌ لخيارات إدخال عملية عليها، إلَّا أنَّ التقنيةَ موجهةٌ لقطاع واسع من الأجهزة والخدمات التي تستخدم الشاشات اللمسية، حيثُ سيكون التحكم في كلِّ شيء بعد ذلك عبر حركة الإصبع.

بالإضافة للأجهزة الذكية كالهواتف والحواسيب واللوحيات والأجهزة القابلة للارتداء يمكن الاستفادة من التقنية في مجال تدوير النفايات، فبدلًا من الاعتماد على كاميرات عالية الدقة لفرز النفايات، يمكن للتقنية التفريق بين أنواع المعادن المختلفة والبلاستيك والخشب بمجرد تحريكها.

سيكون لتقنية Soli دور كبير في مجال الرعاية الصحية. أيضًا، فالتوسع في مجال الرعاية الصحية أدّى إلى توسع مماثل في كمية الحواسيب والأجهزة اللوحية ولوحات المعلومات المستخدمة في بيئة المستشفى، وهو ما قد يؤدي إلى انتشار الجراثيم نتيجة اللمس المتكرر للشاشات. لذلك، فإنَّ دمج رقائق من نوع Soli في هذه الأجهزة سيقلل من خطر الجراثيم، حيثُ سيكون التحكم بها بالإيماءات والإشارات فقط دون لمسها.

يضاف لذلك مجالات كثيرة ستستفيد من التقنية الجديدة مثل: الألعاب الإليكترونية الحديثة والسيارات، وإنترنت الأشياء وغيرها.

تقنية Soli ما تزال في بدايتها، وكانت جوجل قد أَعْلَنَتْ مؤخرًا أنَّها ستتيح حزمة تطوير التقنية للمطورين حتى يتمكنوا من الاستفادة منها في تطبيقاتهم، كما أنَّها أصبحت متاحةً للجميع كمشروع مفتوح المصدر يمكن للجميع المشاركة في تطويرها والاستفادة منها في الكثير من المجالات، حيث ستصبح فائدتها عظيمةً، فمن خلال رقاقة صغيرة يمكن للكثير من الأشياء أن تصبح مجرد أداة نتفاعل معها بمجرد تحريك أصابعنا.


أقرأ أيضًا:

 

1

شاركنا رأيك حول "تقنيةُ Soli من جوجل… ثورةٌ هائلةٌ في تقنيات التحكم بالأجهزة عن بعد!"

أضف تعليقًا