إنتل وكوالكوم تضغطان على الحكومة الأمريكية لفك الحظر عن هواوي

1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

عدد من الشركات الأمريكيّة التي تزوّد هواوي بشرائح مختلفة من بينها إنتل وكوالكوم، تضغط على الحكومة الأمريكيّة لفك الحظر التجاري عن شركة هواوي التي لم تلجأ بعد للحكومة الصينيّة من أجل المساهمة في محاولات فك الحظر عن الشركة الصينيّة.

مدراء من أكبر الشركات التقنيّة الأمريكيّة مثل إنتل و Xilinx اجتمعوا في وقت سابق من شهر مايو مع وزارة التجارة لبحث موضوع وضع شركة هواوي على القائمة السوداء مما يمنع هذه الشركات من التعامل معها.

هذا الحظر يمنع الشركات الأمريكيّة الكبيرة من بيع منتجاتها لشركة هواوي التي تعتبر واحدة من أكبر الشركات المصنّعة لتجهيزات الاتصالات في العالم مما جعل الإدارة الأمريكيّة تخشى الشركة الصينيّة بحجّة تهديدها للأمن القومي الأمريكي.

إضافة لشركتي إنتل و Xilinx فإن شركة كوالكوم هي الأخرى حاولت الضغط على وزارة التجارة، إذ تتفق هذه الشركات على أن بيع شركة هواوي لمنتجات تقنيّة مختلفة مثل الهواتف الذكيّة والحواسب لن يجعلها تشكّل نفس الخطر الناتج عن بيع معدّات الاتصال وتحديدًا معدّات شبكات الجيل الخامس.

هدف الشركات من الضغط ليس من أجل مساعدة هواوي وإنّما لمنع خسارة الشركات الأمريكيّة، إذ أنفقت شركة هواوي 70 مليار دولار أمريكي من أجل شراء منتجات مختلفة كان نصيب الشركات الأمريكيّة منها 11 مليار دولار أمريكي.

الحظر الأمريكي المطبّق على شركة هواوي تم إيقافه مؤقتًا مما يمكّن الشركة الصينيّة من شراء المعدات من الشركات الأمريكيّة ولكن من المتوقّع أن يعود الحظر بشكل كامل في شهر أغسطس القادم بعد انتهاء فترة السماح هذه إلّا لو حدثت تطوّرات جديدة.

اقرأ أيضًا: جوجل تفاجئ هواوي Huawei بقرار حظرها والسبب قائمة ترامب التجارية السوداء

1

شاركنا رأيك حول "إنتل وكوالكوم تضغطان على الحكومة الأمريكية لفك الحظر عن هواوي"

أضف تعليقًا