ما الرابط بين موقع فيسبوك والمتاجرة بالبشر ؟

استخدام فيسبوك للمتاجرة بالبشر
0

من المشكلات الشائعة التي تعانيها مجتمعات الدول النامية هي زواج  المبكر للأطفال، على الرغم من كون هذا الفعل لا يكون شرعيًا ضمن  قانون الدول، لكن تلك الممارسات تستمر من دون أن تستطيع الحد من ذلك الفعل، والذي بدوره يؤدي إلى خللٍ و أمراضٍ في المجتمع.

وهذا ما حدث في جنوب السودان مؤخرًا عندما قامت مجموعة من الرجال الأغنياء بالتنافس في مزادٍ للزواج من فتاةٍ تبلغ من العمر 17 عاماً بعد أن عرضت نفسها للزواج عبر صفحتها الشخصية على الفيسبوك، و بعد بضعة أيام تم شراؤها من قبل رجل لكي تصبح زوجته حسب تقرير سابق من وكالة رويترز، حيث أن الفتاة عرضت نفسها في 25 تشرين الأول أكتوبر و قامت بإزالته في التاسع من تشرين الثاني نوفمبر.

من غير المقبول ابداً هذا النوع من الإستخدام بالنسبة لأشهر موقع تواصل إجتماعي في العالم، الغريب في الأمر أن المنشور بقي لمدة حوالي الأسبوعين! و من ثم تمت إزالته.

وقد صرح متحدث باسم فيسبوك ردًا على هذا الأمر:

أي أمر يتعلق بالمتاجرة بالبشر بأي طريقة عبر فيسبوك غير مسموح و سيتم إتخاذ الإجراءات الصارمة حيال هذا الآمر، كما أننا نعمل على رفع مستوى الأساليب التي نستخدمها في تحديد و تصنيف المحتوى، و لدينا أكثر من 30000 ألف شخص يعملون في فريق السلامة و حماية المحتوى“.

هذا مثال بسيط عن ما يحصل من سوء استخدام لمواقع التواصل الإجتماعي، ناهيك عن الآمور غير الأخلاقية التي تحصل عبر هذه المنصة و غيرها، و نحن متأكدون ان فيسبوك و غيرها من المنصات تسعى إلى الحد من هذه الأعمال و الوصول إلى مجتعمات تخلوا من هذه الأفات في  أنحاء العالم.

اقرأ ايضاً: ادمان فيسبوك. عقدة للأطقال اكتئاب للبالغين!.

0

شاركنا رأيك حول "ما الرابط بين موقع فيسبوك والمتاجرة بالبشر ؟"