برامج تجسس وبرمجيات فدية تستهدف مستخدمي أجهزة Apple Mac!

0

برمجيات الفدية والبرمجيات الخبيثة يبدو أنّها لن تتوقف في القريب العاجل بغض النظر عن نظام التشغيل الذي نستخدمه، فبعد الموجة الرهيبة التي ضربت الأجهزة العاملة بنظام التشغيل ويندوز أتى الدور أخيرًا على مستخدمي نظام التشغيل Mac Os التابعة لشركة أبل.

فعلى الرغم من قوة نظام Mac OS في التصدي لهجمات الفدية والبرمجيات الخبيثة، إلّا أنّ المهاجمين والمخترقين لم يألوا جهدًا حتى الآن في استهداف هذا النظام بعد ظهور تقارير تفيد بأنّ هنالك موجة قادمة من هذه البرمجيات الخبيثة تستهدف مستخدمي أجهزة MAC.

فوفقًا لآخر التقارير الصادرة فقد ظهرت برمجية تجسس خبيثة تُدعى MACSpy، وبرنامج فدية أطلق عليه اسم MacRansom يتم تداولهما وبيعهما في الإنترنت العميق بين مجموعات القراصنة؛ لاستهداف مستخدمي نظام التشغيل Mac OS.

برنامج التجسس MacSpy

بوابة التحكم في الجهاز المصاب من متصفح تور
بوابة التحكم في الجهاز المصاب من متصفح تور

بالرغم من انخفاض برامج التجسس الموجهة لنظام التشغيل Apple Mac، إلّا أنّ هذا البرنامج تم تصنيفه بأنّه “برنامج التجسس الأكثر تطورًا من أي وقت مضى” والتي تستهدف مستخدمي Apple Mac، ويرى مطوروها بأنّ أجهزة Apple Mac قد اكتسبت شعبية كبيرة في الآونة الأخيرة، وعدم وجود برامج ضارة متطورة موجهة نحوها بشكل ملحوظ.

لذلك كان هنالك حاجة لإنشاء مثل هذه البرامج الخبيثة الموجهة لمستخدمي Apple Mac، وفي هذا ربما هم على حق نظرًا للقدرات الهائلة لهذه البرمجية الخبيثة ومنها:

  • القدرة على التقاط لقطة شاشة من كمبيوتر الضحية كل 30 ثانية.
  • تسجيل نشاطات المستخدم بشكل منتظم.
  • تسجيل ضغطات لوحة المفاتيح المدخلة.
  • القدرة على الوصول لبيانات اعتماد تسجيل المستخدم إذا تم إدخالها أثناء تنشيط هذه البرمجية الخبيثة.
  • القدرة على الوصول للمايكروفون والكاميرا المدمجين في جهاز الضحية، وإمكانية التسجيل حتى في حالة عدم تشغيل الميكروفون والكاميرا.
  • الحصول على الصور المخزنة في حساب الآي كلاود عند مزامنة الهاتف مع جهاز الضحية.
  • تتبع نشاط المتصفح وتسجيل كل عمليات البحث.

هذه البرمجية الخبيثة يمكن الحصول عليها بكل سهولة بعد مخاطبة مطوريها من خلال بريد إلكتروني آمن ومشفر، وبعد التأكد من دفعك للمبلغ المتفق عليه يتم إرسال ملف مضغوط إلى عنوان بريدك الإلكتروني، وهنا تمكن خطورته بأنّ أي شخص حتى غير الخبير تقنيًا أن يحصل عليه، وبالتالي يستطيع أن يرسله لأكبر عدد من الضحايا للاستيلاء على بياناتهم.

برمجية الفدية MacRansom

رسالة طلب الفدية على أجهزة ماك
رسالة طلب الفدية

قد يفترض العديد من مستخدمي أجهزة Apple Mac أنّ جهاز الكمبيوتر الخاص بهم معفى من هجمات الفدية، وذلك للاعتقاد الراسخ بأنّ نظامهم بطريقة أو أخرى آمن تمامًا وبعيد عن مثل هذه الهجمات.

ولكن الاعتقاد الصحيح هو ليس بسبب الأمان فأي نظام معرض للاختراق، وهذا ليس له علاقة مع مستوى القوة أو الضعف في نظام التشغيل، بل يرجع ذلك  إلى حد كبير إلى حقيقة أنّ أكثر من 90٪ من أجهزة الكمبيوتر الشخصية تعمل على مايكروسوفت ويندوز وحوالي 6٪ على Apple Mac Os، وبالتالي نسبة الهجمات ستكون موجهة أكثر للأجهزة العاملة بنظام التشغيل ويندوز.

وظهور برنامج الفدية المسمى MacRansom قد يغير الكثير من هذه القناعات لدى مستخدمي نظام Mac Os، والذي تم رصده من قبل خبراء موقع  at fortinet كأول برمجية فدية تم تطويرها لاستهداف حواسيب ماك ومعروضة للبيع في مواقع الويب العميق.

وبالرغم من أنّها أقل تطورًا من معظم برمجيات الفدية السابقة، إلّا أنّها تعتبر تطورًا هامًا للقراصنة والمهاجمين الذين يسعون بشتى السبل لاختراق حواسيب ماك التابعة لشركة أبل.

وبمجرد أن تصل هذه الفدية لجهاز الضحية – مستخدم جهاز أبل ماك – يتم تشفير ملفات الجهاز، وبعدها تظهر مذكرة فدية مع مهلة أسبوع واحد تطالب الضحية بدفع قيمة 0.25 بعملة البتكوين “تعادل 700 دولار” في الوقت الحالي لشراء ملف فك التشفير من مطوري البرمجية، وإذا لم يستجيب الضحية بدفع المال فإنّ مفتاح فك التشفير سيتم إزالته تلقائيًا من خوادم مطوري البرمجية وبالتالي ستُفقد البيانات المشفرة للأبد.

ويعتبر الهجومان/ البرمجيان حديثان وجديدان نسيبًا وسط مجتمع القراصنة الذين يستهدفون أجهزة Apple Mac، ولا تزال التفاصيل حولهما مبهمة بشكل ملحوظ، ويذكر مكتشفي هذه البرمجيات أنّ هنالك موظفين سابقين في ياهوو وفيسبوك وراء تطوير هذه البرامج الخبيثة، وإن لم تثبت صحة هذا الأمر بعد.

والنصيحة التي نقدمها لمستخدمي أجهزة Apple Mac أن لا دخان بدون نار، وعليهم ألّا يتجاهلوا هذا الأمر؛ لأنّهم يستخدمون أجهزة Apple Mac فقط بل عليهم أخذ الحيطة والحذر عند تحميل الملفات الغير معروفة، كما أنّ أخذ نسخة احتياطية من البيانات بشكل منتظم أمر بديهي حتى لا تكونوا فريسةً لهذه الهجمات التي تبدو أنّها الموجة القادمة للهجمات الإلكترونية التي لا تفرق بين أي نظام تشغيل.

0

شاركنا رأيك حول "برامج تجسس وبرمجيات فدية تستهدف مستخدمي أجهزة Apple Mac!"