بعد استحواذ مايكروسوفت على GitHub، هل سنودع البرمجيات مفتوحة المصدر؟

استحواذ مايكروسوفت على غيت هاب
3

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

البرمجيات مفتوحة المصدر” لعلّ هذه الكلمات من أجمل ما قد يسمعه معشر المبرمجين، فهي تعني أنَّ شيفراتها المصدرية متاحةٌ للبحث والدراسة والتطوير والتعديل، وكذلك التوزيع أمام أيّ كان دون شروط، ولا بدَّ أنَّ هذه البرمجيات تكون فرصتها بالتطّور أكبر من تلك المُحتكرة؛ بسبب مقدرة الآلاف من المبرمجين حول العالم على التعاون من أجل تطويرها، وإصلاح ما قد تحتويه من أخطاء.

ومن المؤكد عندما يحضر الحديث عن البرمجيات مفتوحة المصدر، فإنَّ موقع GitHub سيتربع على عرش الحديث، وMicrosoft ستكون آخر من يُذكر، هذا إن ذُكرت… لكن مهلًا Microsoft وGitHub!!!

Microsoft استحوذت على GitHub!!!

لا بدَّ وأنَّ الجميع عَلِمَ بهذا الأمر، ولا بدَّ كذلك أنَّه الخبر الأكثر تأثيرًا لعالم 2018، لكن دعونا نتعرف أكثر على تداعيات هذا الأمر، وما هي آثاره…

بدايةً ما هو GitHub، وما هي الجدوى منه؟

هو أكبر مستودع للبرمجيات والمشاريع مفتوحة المصدر، يضمّ الآلاف من المطورين حول العالم بمختلف مستويات الخبرة، ومستخدمة أيضًا بشكلٍ واسعٍ من قبل شركات برمجية كبرى: مثل Facebook وNetflix وغيرها.

بالإضافة إلى إمكانية الاطّلاع على الشيفرات المصدرية للمشاريع والمساهمة في تطويرها، أو الاستفادة منها في مشاريع أُخرى، فهو يُعتبر مخزنًا لحفظ مشاريعك الخاصة لتحافظ عليها من خطر الضياع، أو التلف على أجهزة الحاسوب الشخصية.

إضافةً إلى ما سبق ذكره، يمكنك الاستفادة من وجود مشاريعك على GitHub عند التقدم إلى فرص العمل في الشركات البرمجية، إذ يمكن لأرباب العمل الاطلاع على أعمالك ومشاريعك، وتحديد مستوى خبرتك، وأهمية قبولك في العمل أو لا.

ماذا يعني استحواذ Microsoft على GitHub، وما أثر ذلك على مستخدمي الموقع؟؟

في البدء جميعنا يعلم أنَّ Microsoft لا تدعم البرمجيات مفتوحة المصدر، بل على العكس تتربع على عرش الشركات المحتكرة للبرمجيات، وهذا ما سبب نفور العملاء والمستخدمين منها. لذلك، كان لا بدَّ للقائمين على Microsoft البحث عن وسيلة لجذب العملاء وخصوصًا المطورين منهم، وكانت قد أَعْلَنَتْ GitHub في وقتٍ سابق أنَّ أعداد المطورين لديها تجاوز الـ 24 مليون مطوّر.

في الواقع Microsoft أنشأت مسبقًا Codeplex، وهو منافس لـ GitHub موقع ويب يقدم خدمة استضافة البرمجيات مفتوحة المصدر، ولكن لم تكن لديه أيّ فرصة أمام شعبية GitHub، فما كان من Microsoft إلّا إلغاء هذا المشروع لصالح GitHub، ومن ثمّ الاستحواذ عليه، وبهذا تكون قد حقّقت اتصالًا مباشرًا مع الآلاف لا بل الملايين من المطورين حول العالم.

ومن المؤكد أنَّ هذا السبب ليس الرئيسي والأهم لتقوم Microsoft بشراء GitHub بهذا الرقم الخيالي، لكن بنظرة تحليلية سريعة يمكن معرفة الفائدة المرجوة من هذا الأمر، وهو ليس إلّا السباق في Cloud Market سوق منصّات الحوسبة السحابية، الذي يتفوّق فيه المنافس الرئيسي لـ Microsoft، وهو Amazon من خلال خدمات أمازون ويب Amazon web services.

كيف يمكن لـ Microsoft الاستفادة من هذه الصفقة في مجال الحوسبة السحابية…

إنَّ GitHub كما قلنا سابقًا، هو مستودعٌ يحوي الملايين من البرمجيات مفتوحة المصدر، أي ما يزال على المطورين للاستفادة من هذه البرمجيات أو العمل عليها لا بدَّ لهم من تحميلها وتشغيلها على أجهزتهم الخاصة، وهذا أمرٌ بسيطٌ بالنسبة للبرمجيات البسيطة التي لا تحتاج أكثر من حاسوب شخصي واحد لتعمل، ولكن ماذا بالنسبة للبرمجيات الضخمة التي تشكّل أداةً لبنى تحتية ضخمة ومعقدة؟!!

الحلّ هنا يكمن في تشغيل هذه البرمجيات على منصّات الحوسبة السحابيّة مثل: المنصّات الخاصّة بـ Amazon أو Microsoft أو Google.

وهنا كما يقال مربط الخيل، بعد قيام Microsoft بالاستحواذ على GitHub، فإنّها ستقوم بدمج GitHub مع Microsoft Azure cloud، وهو منصّة الحوسبة السحابية الخاصة بـ Microsoft، وبهذه الطريقة أيضًا يتحقق للمستخدمين والمطورين طريقة أسهل لتشغيل البرمجيات على السحابة، وبالتالي ستزداد شعبية GitHub، وتزداد معها شعبية وأرباح Microsoft وهذا ليس بالمفاجأة!

وبهذا يمكن لـ Microsoft أن تسدّ وترمم الفجوة بينها وبين Amazon Web Services، وتقلّل من سطوة وسيطرة Amazon على سوق الحوسبة السحابية، وهكذا يمكننا اعتبار أنَّ Microsoft قد ربحت جولة مهمة جدًا أمام Amazon.

هذا وقد تبينت لدينا الأسباب التي دفعت Microsoft إلى هذه الخطوة والفوائد التي ستجنيها على إثرها، يبقى الأمر الأهم والسؤال الرئيسي بالنسبة لنا نحن مستخدمي GitHub، هل سيبقى GitHub كما هو المستودع الأكبر للبرمجيات مفتوحة المصدر، أم أنَّ Microsoft ستضع لمساتها عليه، وتحتكره كما جرت العادة؟؟!!

في معرض هذا السؤال، فقد جاء الردّ عليه من قبل Microsoft عندما تمّ الإعلان عن الاتفاق بينها وبين GitHub، حيثُ أكدّت Microsoft أنَّ GitHub ستبقى كما كانت منصّةً مفتوحةً ومجانيةً لجميع المطوّرين الحاليّين والمستقبليّين.

ورغم أنَّ Microsoft لم تعلن بعد عن خططها مع GitHub، إلَّا أنَّ Nat Friedman الرئيس التنفيذي المستقبلي لـ GitHub صرّح بقوله:

“نحن لا نشتري GitHub لنحوّلها إلى Microsoft”.

ماذا عن الشركات التي كانت تستخدم GitHub، هل ستستمرّ بذلك؟

هذا سؤال مهم آخر يطرح نفسه والإجابة عليه صعبة؛ لأنّها تتعلق بالشركات بشكلٍ مباشر وقد تختلف من واحدة لأُخرى، وقد صرّح Travis Reed المتحدث الرسميّ باسم Facebook عبر موقع The Verge:

“طالما أنَّ GitHub سيبقى المكان الأفضل لمشاركة المشاريع، والتعاون في مجتمع البرمجيات المفتوحة المصدر، سنستمرّ باستخدامه”.

ومن المتوقّع أنَّ باقي الشركات ستحذو حذو Facebook إلى أن تجد وسيلةً جديدةً للتغلب على GitHub وMicrosoft معًا.

وفي النهاية فقد اختلفت ردود الأفعال تجاه هذه الصفقة التاريخية، فمنهم من شرعوا بتوديع GitHub، ومنهم من يرى أنَّ GitHub سيزدهر وسيتطوّر، وأنَّها خطوةٌ ممتازةٌ في مجال البرمجيات مفتوحة المصدر، وكانت بعض ردود الأفعال ما بين الطرفين تنتظر المستقبل ليكشف عن آثار هذه الصفقة، وأنت قارئنا العزيز، ما هو رأيك؟


3

شاركنا رأيك حول "بعد استحواذ مايكروسوفت على GitHub، هل سنودع البرمجيات مفتوحة المصدر؟"

أضف تعليقًا