عاجل: اكتشافات روفر ناسا كيوريوسيتي العلمية الجديدة على المريخ في مؤتمر ناسا

1

لم تكتشف ناسا الحياة على سطح المريخ، بل في مرحلة ما من مراحل الكوكب كانتْ الظروفُ ملائِمةً للحياة على سطحه كما يبدو، حيثُ صرَّح العلماءُ اليوم عن قصتين تجعلُ الكوكبَ الأحمرَ محطًّا للاهتمام، حيث وُجدت موادٌ عضويةٌ تحتوي على الكربون في صخرة عمرها 3.5 مليون عام، ولاحظوا أيضًا اختلافَ مستويات الميثان حسب الفصول. تُقدّم هذه النتائج بعض التلميحات المحيرة لماضي المريخ.

وقالت جينفر إيجنبرود: “نعتقدُ أنَّ بيئة المريخ كانتْ صالحةً للسكن، وكانتْ قادرةً على دعم الحياة، لكن هذا لا يؤكد وجود حياة عليها”.

اقرأ أيضًا: بعد سبات دام لستة أشهر، نيوهورايزنز تستيقظ وتتّجه إلى هدفها الجديد

أمّا بالنسبة للميثان فقد قامَ مطيافُ الليزر الخاص بكيوريوسيتي بقياس الميثان في الغلاف الجوي المحيط به على مدى خمس سنوات، وبلغَ متوسط الحجم 0.41 جزءًا من المليون، لكنه تراوح بين 0.24 و0.65 خلالَ الفصول. ربما وجودُ الميثان هو بسبب بعض العمليات الجيولوجية، وقالتْ عالمةُ جيولوجيا المريخ غير المشتركة في الدراسة “كريستين سيباخ”: “إنّ وجودَ الميثان ربما يشير إلى وجود مياه في الباطن أكثر نشاطًا مما نعرف”.

مستويات الميثان على المريخ

وقالت “تانيا هاريسون” مديرة أبحاث مبادرة تكنولوجيا الفضاء والعلوم في جامعة ولاية أريزونا: “إنّه ربما توجد بكتيريا مريخية تحت السطح تتغذى على هذا الميثان، ولكن حتى الآن لا يوجد دليلٌ على وجود مثل هذه البكتيريا، ووضَّحَتْ أننا اعتقدنا أنَّ المريخَ ميتٌ داخليًا، ولكن لدينا الآن دورة موسمية تؤكّد على أنَّ الميثانَ ينتج من شيءٍ ما”.

بعد هذا الاكتشاف ماتزال هذه المكتشفات مجرد جزيئات عضوية لوحدها، فنحن ما نزال إذًا في مرحلة الكيمياء وليس البيولوجيا، ستقومُ بعثات مثل: إيكسو مارس وإنسايت بتعليمنا المزيد عن الجيولوجيا والميثان على كوكب المريخ. مع الأمل أن تكشفَ الأيامُ القادمةُ حقائقَ أكثر عن هذا الكوكب الرائع.

1

شاركنا رأيك حول "عاجل: اكتشافات روفر ناسا كيوريوسيتي العلمية الجديدة على المريخ في مؤتمر ناسا"