إعادة تصميم فيروس شلل الأطفال جينيًا من أجل علاج سرطان الدماغ والنتائج مبشرة

علاج سرطان الدماغ
0

يعملُ العلماءُ بشكلٍ دائمٍ بكلّ ما في وسعهم لأجل محاربة مرض السرطان المميت، حيثُ يعاني الكثيرُ منه وهو في نموٍ متزايدٍ بشكلٍ عالمي، وفي هذا الصدد أعادَ فريقٌ من العلماء تصميم فيروس شلل الأطفال جينيًا لاستخدامه في علاج سرطان الدّماغ، وهو يظهر نتائج إيجابية حتى الآن.

اقرأ أيضًا: اكتشاف الآلية التي تفسر إدمان بعض الأشخاص على الكحول أكثر من غيرهم

حيثُ يُعتبر Glioblastoma واحدًا من أخطر أنواع سرطان الدماغ المميتة، والتي لا تتجاوب مع أغلب علاجات السرطان، وفي هذا العلاج الجديد يمكن أن يزيد عمر المريض عدّة سنوات، ويمكن حتى أن يُشفى.

ويعتبر اختيار فيروس شلل الأطفال لتعديله بسبب قدرته على غزو الخلايا في الجهاز العصبي، حيثُ عدّل العلماء الفيروس لأجل ألّا يُظهر أعراض مرض شلل الأطفال، ثم زرعوه في الورم السرطاني، وبعد ذلك يصيب هذا الفيروس الخلايا السرطانية ويبدأ بقتلها، ويعتقدُ العلماء أنَّ هذه الطريقة تحفّز الخلايا المناعية أيضًا لمهاجمة الخلايا السرطانية،

وإلى الآن أثبتَ هذا العلاج فعاليته مع 5 من المرضى، ولكن يجب توخي الحذر أيضًا، وعلى الرغم من أنَّ الغالبية لا تبدي تحسنًا كبيرًا في أوقات البقاء الطويلة على قيد الحياة، إلّا أنَّ  ذلك يعتبر هذا إنجازًا عظيمًا لا نراه في العادة في علاج سرطان الدماغ. ومع أنّ هذا العلاج مازال في بداياته، إلّا أنَّه يبشر بنتائج واعدة في المستقبل

0

شاركنا رأيك حول "إعادة تصميم فيروس شلل الأطفال جينيًا من أجل علاج سرطان الدماغ والنتائج مبشرة"