استفد من الانترنت إلى حده الأقصى مع خدمة Rocket VPN

2

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

تعد الشبكات الخاصة الافتراضي VPN أحد أكثر الخدمات انتشارًا حول العالم، وعلى الرغم من اختلاف الكثير في قضايا مثل شرعية استخدامه، والمجالا ت التي يجب أن يستخدم فيها، ووصل الأمر ببعض الدول إلى حجبه بشكل كامل، وتجريم استخدامه إلا أن ذلك لم يغير شيئًا من الواقع، فباختصار من يستخدم اتصال VPN  اليوم هو من يحتاج إليه بالفعل.

أول مايتبادر إلى ذهننا عندما نسمع مصطلح VPN هو تجاوز الرقابة الحكومية على استخدام الانترنت، ولكن لهذه الشبكات استخدامات أخرى أكثر فائدة وأهمية من ذلك، وربما نتذكر أيضًا خدمات البروكسي التي تقدم مهام شبيهة نوعًا ما، ولكن هنالك الكثير من الفوارق بينهما كنا في أراجيك قد تحدثنا عنها في مقال سابق، وقمنا بعمل مقارنة بين خدمتي بروكسي و VPN وأهم الفروق بينهما.

انترنت بلا قيود مع خدمة Rocket VPN

Rocket VPN

من بين العديد من الخدمات والتطبيقات التي أصبحت تقدم إمكانية إقامة اتصال خاص عبر شبكة VPN لأجهزة الهواتف الذكية يحصل تطبيق Rocket VPN على الكثير من التقييمات الايجابية من قبل المستخدمين حول العالم، فهو أحد الخدمات القليلة التي تتيح لك إمكانية تصفح الانترنت بأمان بخوادم سرية تحمي خصوصيتك، وبدون إزعاج الإعلانات في كل دقيقة، وبدون أن يقوم هو نفسه بإنتهاك خصوصيتك بخطوات مثل جمع بياناتك، أو ربما كما وصل الحد مع بعض التطبيقات إلى تثبيت تطبيقات جديدة على جهازك بدون إذنك.

هذا التطبيق متاح للتحميل والتجربة بشكل مجاني، وبكمية استهلاك بيانات مقبولة على أجهزة الهواتف الذكية العاملة بنظامي أندرويد و iOS، ويقدم لك كافة فوائد اتصال VPN مثل تصفح المواقع المحجوبة، والوصول إلى فيديوهات يوتيوب التي قد تكون محجوبة في بلدك وحماية بياناتك وخصوصيتك من التعقب الحكومي، أو أطراف أخرى قد تحاول التجسس عليك وتهديد سلامتك أثناء استخدامك للشبكة مثل عمليات القرصنة التي انتشرت مؤخرًا وخاصة عمليات “الرجل في المنتصف”.

بخوادم سريعة جديدة تنتشر في كل من المملكة المتحدة، وسينغافورة، الولايات المتحدة، وهولندا، والتشيك، والسويد سيقدم لك التطبيق أقصى ما يمكن أن تحصل عليه من خدمات VPN، ويتيح لك أيضًا إمكانية الاستفادة من الخدمة على كافة التطبيقات الأخرى المثبتة على جهازك والتي تستخدم الانترنت لتكون الحماية كاملة، ولتستفيد منها على جميع خدمات التواصل الاجتماعي والمراسلة الفورية، وعلى رأسها واتساب، مسنجر، فايبر، كيك، وشبكات مثل فيسبوك، وتويتر، وسناب شات التي أصبح استخدامها بدون VPN في بعض الدول خطرًا حقيقيًا على خصوصية المستخدم، وربما سلامته الشخصية أيضًا.

ومع ذلك مازال بإمكانك أيضًا أن تقوم بالاتصال دون توزيعه على كامل هاتفك، وذلك من خلال المتصفح المدمج بالتطبيق، والذي يحمل الاسم Rocket Browser، وبذلك تتمكن من إتمام عملك داخل التطبيق نفسه لتضمن لنفسك أكبر نسبة حماية ممكنة، والوصول إلى ماتريد وإنجاز مهامك بسرعة وسهولة.

المزيد من خيارات الحماية المتقدمة!

Rocket VPN

إلى جانب السرعة العالية، وسهولة الاستخدام بإمكانك اختيار الدولة التي تريد الاستفادة من خوادمها لاختيار الدولة الأسرع، والأكثر أمانًا وموثوقية بالنسبة لك، ومازال القائمون على التطبيق يقومون بتوفير الدعم لمزيد من الدول بشكل دوري.

ومن داخل واجهة التطبيق البسيطة يمكنك الحصول على آخر الاحصائيات والأرقام الخاصة باستخدامك للخدمة مثل الاتصالات المشفرة، والتطبيقات التي تستفيد من هذا الاتصال المحمي، وأيضًا معلومات عن سرعة الاتصال نفسه، وكمية البيانات المستهلكة، وذلك لضمان تحكم أكبر بمصاريف استهلاكك للبيانات بشكل عام، وداخل التطبيق بشكل خاص.

وكما ذكرنا في بداية هذا المقال فبالإمكان الاستفادة من هذا التطبيق مجانًا لمدة 30 يوم أو 500 ميجابايت، وبعد ذلك يمكنك بسهولة الترقية إلى أحد الخطط المدفوعة المتاحة، والمناسبة للجميع، والتي تتضمن أيضًا خطة استهلاك بيانات غير محدودة لكي تريح رأسك من فكرة نفاذ رصيدك بشكل نهائي أثناء استخدامك لاتصالك المشفر.

يبلغ حجم التطبيق على أجهزة أندرويد حوالي 13 ميجا بايت فقط، ويمكن تحميله وتجربته مجانًا مباشرة من متجر تطبيقات Google Play، كما أنه متوفر أيضًا على الأجهزة المحمولة العاملة بنظام iOS ويمكن تحميله من متجر تطبيقات AppStore.

لمزيد من المعلومات عن التطبيق، وللتواصل مع مطوريه، ومعرفة جديدهم، والإطلاع على تطبيقاتهم الأخرى بإمكانك زيارة الموقع الرسمي للتطبيق والتواصل معهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

مقال ترويجي

2

شاركنا رأيك حول "استفد من الانترنت إلى حده الأقصى مع خدمة Rocket VPN"

أضف تعليقًا