0

أصبحت لابتوبات الألعاب الجديدة التي تستفيد من أحدث سلاسل بطاقات العرض من إنفيديا وهي  RTX 30  متاحة في الأسواق لتقدم لك تجربة غير مسبوقة بفضل تقنيات إنفيديا الحصرية لتعطيك تجربة لعب جديدة في أقوى الألعاب مثل Overwatch و Cyberpunk 2077.

تتميز لابتوبات الألعاب ببطاقات العرض من سلسلة RTX 30  أنها تقدم نمواً ملحوظاً في الأداء مع تخفيض في استهلاك الطاقة بنحو مرتين مقارنة بالسابق، كما تم استخدام نظام Max-Q الذي يتيح تقديم أداء عالي بدون الحاجة للوزن والحجم الكبير المعتاد في حواسب الألعاب القديمة.

سلسلة بطاقات العرض GeForce RTX 30

تتألف سلسلة بطاقات العرض GeForce RTX 30 من ثلاثة طرازات مختلفة:

  • GeForce RTX 3060: والتي تتيح عرض ألعاب بسرعة 90 إطار في الثانية بالدقة الكاملة 1080P. وهذه السلسلة تأتي في اللابتوبات الأقل سعراً وتبدأ من 999 دولار وتعطي أداء أسرع من الجيل السابق مثل GeForce RTX 2080 SUPER التي تباع بسعر 2500 دولار عادة.
  • GeForce RTX 3070: هذه البطاقة تقدم جودة صورة بالدقة المثالية 1440P بسرعة 90 إطار في الثانية وتعطي أداء 50% أفضل من الجيل السابق RTX 2070 وتبدأ أسعار أجهزتها من 1299 دولار.
  • GeForce RTX 3080: وهي بطاقة العرض الرائدة الأعلى ضمن فئتها، والتي تأتي مع ذاكرة عشوائية 16 غيغابايت وترفع من الأداء حتى أكثر من 100 إطار في الثانية بدقة 1440P ما يجعلها مثالية لألعاب التصويب والحركة. وتبدأ أسعار أجهزتها من 1999 دولار.

لابتوبات الألعاب تقدم الرياضات الإلكترونية بأكثر من 240 إطار في الثانية

تتمتع لابتوبات الألعاب الرياضية الإلكترونية التي تأتي مدعمة بإحدى بطاقات العرض من سلسلة GeForce RTX 30 أنها تقدم معدل تحديث عالي يصل إلى 240 هرتز أو أكثر. وبهذا المعدل تكون تجربة لعب Overwatch أو Fortnite كما لم تعهدها من قبل. وبفضل تقنية NVIDIA Reflex, فإنه يمكن تحقيق سرعة استجابة عالية حتى 20 ميلي ثانية ما يسمح بالانغماس بالترفيه واللعب دون مقاطعة.

تقنية NVIDIA Reflex تسرّع من استجابة الألعاب

تقوم تقنية NVIDIA Reflex على تحميل وتنزيل الملفات اللازمة لتسريع أداء الألعاب بحيث تحصل في لعبة Rainbow Six Siege على استجابة أفضل 30% ما يسمح بالتصويب واستهداف الأعداء بسرعة ودقة أكبر، بالإضافة إلى تحسينات عامة في تنافسية اللعبة.

كما تدعم التقنية لعبة Overwatch  وبمجرد تفعيلها من الإعدادات فإنك ستحصل على تقليل زمن الانتظار والإبطاء وتسريع عام في الأداء والتنافس وسرعة استجابة اللاعب للمتغيرات المحيطة به مع سرعة دقة التصويب.

الجيل الثالث من تقنية Max-Q  من انفيديا

طوّرت إنفيديا الجيل الثالث من مجموعة تقنيات Max-Q  التي تستخدم الذكاء الاصطناعي والتحسينات اللازمة لتقديم أداء أفضل في حواسب الألعاب. وتتضمن التقنيات مايلي:

  • Dynamic Boost 2.0: تقوم شبكات الذكاء الاصطناعي بالموازنة بين احتياجات الطاقة لكل من معالج الرسوميات والمعالج المركزي وذاكرة بطاقة العرض، وذلك لتعطي كل منها ما تحتاجه من الطاقة عند الحاجة وهذا يؤدي بصورة عامة إلى تسريع في الأداء بشكل أفضل.
  • WhisperMode 2.0: وهي خوارزميات مدعومة بالذكاء الاصطناعي تعمل على إدارة الحرارة الصادرة عن المعالج المركزي ومعالج الرسوميات وتعديل سرعة مروحة التبريد لتقليل الضجيج الصادر عنها ما يسمح بتقديم أفضل أداء ممكن.
  • NVIDIA DLSS: وهي تقنيات التعلم العميق الفائق من إنفيديا والتي تستخدم الذكاء الاصطناعي ونوى المعالجة Tensor لتعطي أداء أفضل مرتين بنفس استهلاك الطاقة. على سبيل المثال فإن إطار واحد من الصورة بدقة 1440P يحتاج إلى حساب نحو 4 ملايين بكسل، مع استخدام تقنية NVIDIA DLSS فإنها تحتاج لعدد أقل ما يعطي كفاءة وفعالية أكبر.

أين يمكنك شراء لابتوبات الألعاب بسلسلة بطاقات العرض RTX 30؟

يتوفر في المتاجر الإلكترونية تشكيلة واسعة تضم أكثر من 70 لابتوب يحمل إحدى بطاقات العرض الجديدة من سلسلة RTX 30 من انفيديا. وتبدأ أسعارها من 3800 درهم إماراتي. وهي متوفرة على متجر جرير في لابتوبات أسوس على الشكل التالي:

يتوفر لابتوب Dash F15 من سلسلة TUF للابتوبات الألعاب من أسوس والذي يحمل بطاقة NVIDIA GeForce RTX 3060 بذاكرة 6 غيغابايت وبسعر 4899 ريال سعودي

وهناك إصدار آخر من نفس اللابتوب لكن بالإصدارة الأعلى وهي بطاقة  RTX 3070 وبذاكرة 8 غيغابايت وبسعر 6599 ريال سعودي.

وأخيراً لابتوب SCAR 17 G733 من سلسل  ROG Strix  للابتوبات الألعاب من أسوس تقدم بطاقة GeForce RTX 3080 وبذاكرة 16 غيغابايت وبسعر  14499 ريال سعودي. وكافة الأجهزة تأتي بضمان عامين من أسوس.

0

شاركنا رأيك حول "عالم جديد من الأداء في لابتوبات الألعاب بفضل سلسلة بطاقات العرض الجديدة RTX 30 من إنفيديا"