سامسونج تألقت في مؤتمرها.. ولكن لماذا لم تتركنا نلقي نظرة عن قرب على هاتفها القابل للطي؟

هاتف سامسونج القابل للطي
0

ربما كشفت شركة سامسونج النقاب عن الهاتف الجديد الأكثر إثارة منذ سنوات أو قد يكون مجرد كشف النقاب عن خيبة أمل قدرها 2000 دولار تقريبًا، نحن لا نعرف في الواقع لأن الشركة بالكاد عرضت لنا الهاتف الذي من المفترض أن يبشر بعصر جديد من تصميم الهواتف الذكية!

هواتف ثورية ولكن ماذا عن هاتفها القابل للطي؟!

هاتف سامسونج القابل للطي

أطلقت شركة سامسونج في حدثها الأخير رسميًا هاتفها القابل للطي الذي أُطلق عليه جالاكسي فولد Galaxy Fold وهو هاتف قابل للطي يمكن أن يتحول لجهاز لوحي بالإضافة لميزة تعدد المهام.

إنه إنجاز مثير للإعجاب في هندسة تصميم الهواتف الذكية والعروض التجريبية التي قمنا بإلقاء نظرة خاطفة عليها على المسرح، كانت بالتأكيد أكثر إثارة للإعجاب من العرض التجريبي المريع والخافت الذي رأيناه في شهر نوفمبر الماضي.

فقد استعرض موظفو سامسونج الكثير من قدرات الهاتف القابلة للطي، بالإضافة لتطبيقين هما Spotify وخرائط جوجل بالإضافة لإمكانية تشغيل ثلاثة تطبيقات في نفس الوقت.

اقرأ أيضًا: كيف حطمت فورت نايت جميع الأرقام القياسية؟!

لكن هذا كان كل شيء تم عرضه على المسرح ومن ثم عاد الهاتف بسرعة إلى جيب رئيس للشركة، ومع حصولنا على الكثير من التفاصيل الفنية حول التصميم الهندسي للهاتف القابل للطي والسحر الهندسي الذي دخل في الشاشة الرفيعة التي مُنحت للهاتف ولكن بالكاد تمت رؤيتها فعلًا، فقد كان الهاتف على خشبة المسرح فقط لمدة 3 دقائق و 20 ثانية.

هاتف سامسونج القابل للطي
اكتفت سامسونج بعرض الهاتف على المنصة دون توفيره للحضور

بعد ذلك لم يتم العثور على هاتف Galaxy Fold -الذي من المفترض إطلاقه خلال شهرين من الآن- في أي مكان لتجربته على أرضية المعرض، حيث عرضت شركة سامسونج بفخر هواتفها Galaxy S10 ومنتجاتها Galaxy Buds و Galaxy Watch Active ومن المؤكد أن هناك الكثير من الأسباب الوجيهة التي ربما لم تكن الشركة حريصة بشكل خاص على السماح لمجموعة من الصحفيين المتحمسين للتكنولوجيا بالاطلاع على هاتفها الجديد القابل للطي الذي يبلغ ثمنه 2000 دولار.

لكن غيابه -وعروض IRL المنظمة بعناية- يجعلني أكثر تشككًا في أن الهاتف سيكون يمثل الضجة التي أُثير حولها وعندما سُئلت لماذا لم يتم توفير Galaxy Fold للصحفيين في هذا الحدث، لم يكن لدى شركة سامسونج ردًا رسميًا حتى الآن.

ولكن دعونا نتحدث عن الطي بحد ذاته، إذا شاهدت العروض التوضيحية من سامسونج عن كثب، فيمكنك ملاحظة تجريد قبيح بوضوح يتم تشغيله مباشرة أسفل مركز الشاشة عند طيه في “وضع الجهاز اللوحي” قد يكون الثني أمرًا ضروريًا -FlexPai من شركة Royole يملك صوتًا مسموعًا عند طيه- لكنه لا يزال قبيحًا كما أنه يثير تساؤلات حول متانة هذا الهاتف على المدى الطويل.

قد يهمك أيضًا: مراجعة لعبة Assassin’s Creed Odyssey.. مابعد اسبارطة وأثينا!

لكن قلقي الأكبر هو دعم التطبيقات، ستطلب الشاشات القابلة للطي من مطوري البرامج تحديث تطبيقاتهم لدعم عامل الشكل الجديد وتعمل جوجل بالفعل على وضع هذا في نسختها القادمة من نظام التشغيل أندرويد، ولكن ذلك لن يحدث بين عشية وضحاها.

وإذا تركنا جانبًا السؤال عن السبب وراء رغبة أي شخص عاقل في استخدام ثلاثة تطبيقات في وقت واحد وإذا كان التاريخ قد علّمنا أي شيء، فإن هذا سيكون على الأرجح فوضى عملاقة، وقد كان ذلك صحيحًا عندما عرضت جوجل لأول مرة المهام المتعددة للشاشة في عام 2016 باستخدام نظام التشغيل Android Nougat ولكن استغرق الأمر شهورًا قبل أن يكتشف مطورو البرامج أن مهمة تعدد المهام المقسَّمة أصبحت قابلة للاستخدام.

وأتوقع أن ينطبق الأمر نفسه على “استمرارية التطبيق App Continuity” وهي فكرة أن التطبيقات ستتمكن من الانتقال بسلاسة بين شاشات العرض المختلفة بالسرعة التي يمكنك طيها، قد يكون لدى سامسونج عدد قليل من المطورين ذوي الأسماء الكبيرة ولكنك ستصاب بخيبة أمل إذا كنت تتوقع أن تعمل جميع تطبيقاتك بسلاسة على هاتفك الجديد القابل للطي عند إطلاقه في 26 أبريل القادم.

اقرأ أيضًا: كل ما تحتاج لمعرفته عن مؤتمر سامسونج الأخير وهواتف جلاكسي اس 10 الجديدة

0

شاركنا رأيك حول "سامسونج تألقت في مؤتمرها.. ولكن لماذا لم تتركنا نلقي نظرة عن قرب على هاتفها القابل للطي؟"