عِش أفضل تجربة واقع افتراضي مع نظارة Samsung Gear VR وهاتف إس 7

نظارة Samsung Gear VR وهاتف سامسونج اس 7 هما أفضل ما يقدم لك تجربة واقع افتراضي
0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

الواقع الافتراضي للهواتف المحمولة هو الموجة القادمة في عالم التقنية لا محالة، بدأت بمنتج صغير قُدم على استحياء من جوجل وهو نظارة Google Cardboard والتي قامت جوجل ببيعها بنفسها، ولكن لسهولة صنعها قامت بتقديم دليل لصناعة تلك النظارة المكونة من الورق المقوى وعدسات مكبرة ومغناطيس صغير… فأصبح بإمكان أي شخص خوص تلك التجربة بأقل التكاليف وبابتكار مصنَّع منزليًا.

تسابقت الشركات التقنية بعدها في صناعة نظارات أكثر قوة وبقدرات أكبر وخامات أفضل وحساسات أكثر، كل هذا لتقديم تجربة واقع افتراضي ممتازة للهواتف المحمولة، ولكن كل هؤلاء لم يلقوا النجاح المطلوب ولا الجودة المرغوبة، بل نعت المستخدمون أغلبهم بأنهم “أسوأ” من النظارة الكارتونية من جوجل… ما عدا نظارة واحدة هي التي استطاعت لفت النظر إليها لكونها الأفضل بين كل ما طرح حتى وقتٍ قريب… وهي نظارة Samsung Gear VR.

نظارة Samsung Gear VR

جودة الصنع مع الخامات الممتازة والمستشعرات الكثيرة والدقيقة والتحكم السهل بالإضافة إلى الراحة في الارتداء لفترات طويلة، وأخيرًا وليس آخرًا جودة العدسات الفائقة؛ جعلها هي الأقوى بلا منازع على الساحة حاليًا، في الوقت الذي تشبه أي نظارة أخرى “لعبة أطفال” مقارنة بها.

ولم تقف سامسونج عند نظارة واحدة، فقامت منذ أشهر قليلة بإصدار نسخة ثانية مُحسنة من نظارة Samsung Gear VR لتعزز تجربة المستخدم بعدسات أكبر ورؤية أوضح وتحكم أسهل، فلم يكن هناك ما يمنعها من أن تظل محتلة عرش نظارات الواقع الافتراضي للهواتف المحمولة… وذلك حتى أعلنت جوجل عن نظارتها Daydream View.

نظارة Daydream View المنافس الجديد

النظارة الجديدة من جوجل تختلف تمامًا عن نظارتها الورقية السابقة، بل هي منافس حقيقي لنظارة Samsung Gear VR من حيث جودة الصنع وتقديم تجربة واقع افتراضي قوية للمستخدم، ولكن ما يجعل نظارة سامسونج هي التي تربح هذا التحدي الآن يكمن في نقطة ضعف لم تستطع جوجل أن تتخطاها في نظارتها.

نظارة Daydream View وهاتف جوجل بيكسل

فـ نظارة Daydream View لا تعمل إلا على هاتفين رئيسيين فقط في الوقت الحالي وهما Google Pixel و Google Pixel XL اللذان أصدرتهما جوجل بالتزامن مع تلك النظارة منذ حوالي شهر أو يزيد قليلًا، بالإضافة إلى عدد محدود جدًا من الهواتف الأخرى لا يتعدى حاليًا أصابع اليد الواحدة، وليسوا مشهورين بالمرة. كما إنه لم يذكر أي موقع مراجعات تقني عن أي ميزة “ثورية” جديدة قدمتها جوجل في نظارتها!

لذلك حاليًا نظارة جوجل محكوم عليها بالموت البطيء حتى يتم إصدار هواتف جديدة وشهيرة – خلال العام القادم – تدعم هذه النظارة لتعمل عليها بكفاءة وبدون مشاكل، لأن ليس الجميع مستعد أن يقتني أحد هاتفي جوجل الأحدث بسبب نسخة أندرويد الخام التي تعودنا عليها في أجهزة نيكسس في الأعوام السابقة، والتي وإن قدمت مزايا نظام أندرويد مبكرًا إلا إنها تكاد تخلو تمامًا من المميزات التي تضيفها الشركات لهواتفها بالإضافة إلى العتاد المُختار بعناية، كما يجب أن ننتبه إلى أن تصميم الهاتفان ليس جذابًا بالمرة!

لماذا نظارة Samsung Gear VR هي الأنسب حاليًا؟

بينما نظارة Samsung Gear VR برغم من إنها تدعم هواتف سامسونج الرائدة فقط بداية من جهازي Note 4 و Galaxy S6، إلا إننا نتحدث هنا عن سامسونج صاحبة أعلى مبيعات لهواتف أندرويد وسط الشركات التقنية، أي أن احتمالية امتلاك – أو اختيار – المستخدمين لهواتف سامسونج الرائدة ستكون أضعاف مقتني أجهزة جوجل الجديدة، مما يجعلها لا تزال هي صاحبة الموقف الأقوى حتى الآن.

نظارة Samsung Gear VR بتقنيات Oculus

ولا تنسى أن من يقف وراء نظارة سامسونج هي شركة Oculus المتخصصة في مجال الواقع الافتراضي وصاحبة أقوى وأشهر نظارة واقع افتراضي موجودة حتى الآن وهي Oculus Rift، ولكنها تعاونت مع سامسونج في مجال الواقع الافتراضي للهواتف المحمولة لنقل تجربتها الفريدة إلى مستخدمي هواتف سامسونج.

هاتف سامسونج اس 7 يتوِّج تجربة الواقع الافتراضي

فإن كنت تنوي امتلاك نظارة Samsung Gear VR أو تمتلكها بالفعل، فلا يجب أن يغيب عنك أن أفضل هاتف ملائم لها هو هاتف سامسونج اس 7 والذي يعتبر من أقوى – إن لم يكن أقوى – الهواتف في العالم في الوقت الحالي. فمع الشاشة المبهرة في جودتها وألوانها من نوع Super AMOLED بدقة 2K، ومع معالج من أقوى ما قدمت سامسونج (أو كوالكوم – حسب النسخة)، وذاكرة عشوائية بسعة 4 جيجابايت… فأنت أمام هاتف لن تجد أفضل منه لتختبر معه روعة تجربة الواقع الافتراضي وتتعايش داخلها حرفيًا! ولا تنسى جمال التصميم الأخاذ للهاتف وخصوصًا نسخة سامسونج اس 7 ايدج ذو الشاشة المنحنية من الجانبين.

هاتف سامسونج اس 7 و هاتف سامسونج اس 7 ايدج

وأخيرًا إن كنت تقلق من توافر محتوى كافي على الإنترنت يدعم تجربة الواقع الافتراضي على الهواتف المحمولة فلا داعي للقلق بتاتًا، لأنه من وقتما بدأت جوجل في صناعة نظاراتها الورقية حتى بدأ المحتوى في الظهور بالتدريج من تطبيقات وألعاب مختلفة، حتى وصلنا لمرحلة إننا نصنع المحتوى بأنفسنا عن طريق التقاط الصور والفيديو بتقنية 360 درجة، وذلك إما عن طريق تطبيقات مخصصة لذلك أو عن طريق كاميرات تم صناعتها لهذا الغرض خصيصًا، وتمتلك سامسونج إحدى تلك الكاميرات وتسمى Samsung Gear 360.

فماذا تنتظر لكي تخوض التجربة بأفضل شكل ممكن مع نظارة Samsung Gear VR وهاتف سامسونج اس 7 ؟ إليك هذا الفيديو المصور بتقنية 360 درجة لترى كيف سيمكنك الشعور بتواجدك داخل الفيديو نفسه ولست مجرد مشاهد…

مقال ترويجي

0

شاركنا رأيك حول "عِش أفضل تجربة واقع افتراضي مع نظارة Samsung Gear VR وهاتف إس 7"

أضف تعليقًا