كل ما تحتاج لمعرفته عن مؤتمر سامسونج الأخير وهواتف جلاكسي اس 10 الجديدة

مواصفات جلاكسي اس 10
1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

العام هو 2010، وSamsung تقرر تغيير خططها نحو الهواتف للأبد مع هجر هواتفها السابقة الرخيصة والغير منافسة وإطلاق هاتف Galaxy S الأول مع نظام Android ومواصفات عالية بالنسبة لذلك الوقت. والآن بعد مرور قرابة 9 سنوات على الهاتف الأصلي وبيع أكثر من ملياري هاتف ذكي قدمت الشركة الكورية الجيل الجديد من هواتفها الذكية: جلاكسي اس 10.

بالطبع فما تغير منذ 10 سنوات إلى اليوم هو كل شيء فعلياً. حيث نمت سامسونج من لاعب ثانوي غير مهم في مجال الهواتف حينها، إلى أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم. ومع أن الشركة لا تزال تعرض تشكيلة واسعة من الهواتف الرخيصة والمتوسطة، فالنجوم الأساسية هي هواتف الفئة العليا من فئتي S وNote.

هنا سنتناول مؤتمر سامسونج الأخير وما تم تقديمه فيه، كما سنغوص سريعاً في مواصفات وسعر جلاكسي اس 10 بإصداراته الأربعة الجديدة. بالإضافة لهاتف جلاكسي فولد الجديد القابل للطي والموجه للفئات الأعلى في سوق الهواتف.

مواصفات هاتف جلاكسي فولد (Galaxy Fold) القابل للطي

هاتف جلاكسي فولد القابل للطي

خلال السنوات الأربعة الأخيرة كان هناك سيل مستمر وكثيف من الإشاعات المتتالية عن توقع هاتف قابل للطي من سامسونج. وبعد طول انتظار تم الكشف عن وجود هذه الهاتف حقاً نهاية عام 2018 المنصرم، لكننا بقينا حينها مع شكل تقريبي دون تفاصيل أو معلومات عن الهاتف ومواصفاته وبالطبع سعره.

لحسن الحظ فقد تم الكشف عن كل ما يهم معرفته اليوم عن هاتف جلاكسي فولد. حيث أتى الهاتف كما المتوقع مع شاشة خارجية صغيرة نسبياً بقياس 4.6 إنش، لكن عند فتح الهاتف تظهر شاشته العملاقة بحجم 7.3 إنش مما يجعله يستحق لقب جهاز لوحي حقاً. ومع كون الشاشتين تستخدمان تقنية AMOLED للعرض فمن المنطقي توقع الأداء الممتاز المعتاد من شاشات هواتف Samsung.

من حيث التصوير، يأتي الهاتف الجديد مع 6 كاميرات مختلفة! 3 على الغطاء الخلفي مع كاميرا أساسية وواحدة مقربة وأخيراً كاميرا ذات زاوية عريضة. وبالإضافة لهذه الكاميرات هناك كاميرا منفردة أعلى الشاشة الخارجية للهاتف، وكاميرا مزدوجة أعلى الشاشة الكبيرة الداخلية. باختصار يتيح الهاتف التقاط الصور بأي شكل تريده وبأي وضعية كانت.

أخيراً يأتي دور الأداء، وبالطبع يستخدم الهاتف معالجاً من نوع Snapdragon 855 الجديد، كما أنه يقدم 12GB من ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) و512GB من مساحة التخزين. وهذا ما يجعله واحداً من الأقوى أداءً في عالم الهواتف الحالي بالطبع، كما أن هذه الميزات تساعده على العمل ما هو مطلوب بالأخص كونه يدعم تقنية تعدد المهام بحيث تستطيع تشغيل 3 تطبيقات معاً على الشاشة واستخدامها جميعاً وفي آن واحد.

أخيراً يأتي دور البطارية، حيث يأتي الهاتف مع بطارية مكونة من نصفين مستقلين بحجم إجمالي هو 4380mAh. ومع أن هذا الرقم قد يبدو ممتازاً لهاتف عادي، فهو ليس جيداً كفاية حقاً بالنسبة لحجم الهاتف الهائل لذا لا تتوقع حياة بطارية طويلة حقاً.

وفقاً لما تم ذكره في المؤتمر، سيتم إطلاق الهاتف بشكل رسمي يومي 26 أبريل \ نيسان المقبل، وسيكلف 1980 دولاراً لشرائه مما يجعله الأغلى في تاريخ الشركة الكورية، وواحداً من أغلى الهواتف الذكية المتاحة حالياً. حيث أن الابتكار يمتلك سعراً، ولتكون واحداً من أوائل المستخدمين يجب أن تتوقع دفع مبلغ عملاق كهذا.

مواصفات هواتف جلاكسي اس 10 الجديدة

على الرغم من أن المؤتمر الأخير قد تضمن عدة منتجات إضافية مثل الجيل الجديد من السماعات اللاسلكية والساعات الذكية، فنجم المؤتمر هو دون شك هواتف اس 10 الجديدة. وعلى عكس هاتف جلاكسي فولد الذي أتى كتصريح بالقوة والابتكار بالدرجة الأولى، فهواتف جلاكسي اس 10 منتظرة بشدة ومتوقع أن تباع عشرات الملايين منها. على العموم هناك الآن 4 موديلات مختلفة من هواتف جلاكسي اس 10، لذا سنتناولها بالترتيب من الأرخص إلى الأغلى.

هاتف جلاكسي اس 10 إي (Galaxy S10e)

هاتف جلاكسي اس 10 اي

باختصار يمكن القول أن هذا الهاتف هو رد سامسونج على هاتف ايفون اكس ار المنافس. حيث أن الهاتف الجديد يأتي بنفس سعر منافسه: 750 دولار أمريكي، لكن مقابل هذا السعر فهو مقنع للغاية في الواقع، وقد يكون الخيار المثالي حتى للكثير من المستخدمين.

يأتي هاتف جلاكسي اس 10 إي مع شاشة بقياس 5.8 إنش تغطي 83.3% من واجهته، وهي من نوع AMOLED مع دقة Full HD وهذا ما يجعله بسهولة ضمن الفئة العليا للهواتف، ومع استخدام معالج ثماني النوى (نفس معالج هاتف جلاكسي اس 10 العادي) وذاكرة تخزين بقياس 128 أو 512GB مع ذاكرة وصول عشوائي (RAM) بقياس 6 أو 8GB فهو بالتأكيد قوي كفاية ليتعامل مع أي ميزة تخطر بالبال اليوم.

من حيث قدرات التصوير، يأتي الهاتف مع كاميرا أمامية بدقة 10MP وتصوير فيديو بدقة 4K متوضعة ضمن قطع دائري في الشاشة. بينما الكاميرا الأساسية في الخلف مزدوجة مع عدستين الأولى بدقة 12MP مع عدسة متغيرة الفتحة، فيما الثانية بدقة 16MP مع زاوية واسعة جداً تصل حتى 120 درجة.

أخيراً يجدر بالذكر أن الهاتف يمتلك حساس بصمة على الجانب (بدلاً من أن يكون تحت الشاشة كما الخياران الآخران)، كما أنه يمتلك بطارية متوسطة الحجم بالنسبة لقياسه بحجم 3100mAh. وأخيراً سيكلف الهاتف 750 دولاراً لشرائه عندما يصبح متاحاً يوم 8 مارس \ آذار المقبل.

هاتف جلاكسي اس 10 وجلاكسي اس 10 بلس (Galaxy S10 & Galaxy S10 Plus)

هاتف جلاكسي اس 10 بلس

بالطبع كان هذان الهاتفان هما محور الاهتمام الأساسي في المؤتمر كونهما ممثلي سامسونج في الفئة العليا من الهواتف، وعلى الرغم من أن الهاتفين أتيا بشكل شبه مطابق للتوقعات والتسريبات السابقة، فهما غير مخيبين للأمل أبداً، بل يبدوان كخيار منطقي حتى وسط سوق الهواتف الحالي.

يمتلك كل من الهاتفين شاشة من نوع Dynamic AMOLED تغطي الواجهة بالكامل في الواقع مع حواف شبه معدومة كون الشاشة تشغل حوالي 88% من الواجهة. ومع دقة 1440p وقياس 6.1 إنش لهاتف جلاكسي إس 10 و6.4 إنش لشقيقه جلاكسي إس 10 بلس فالمؤكد أن تجربة العرض ستكون مميزة مع التحسينات التي تأتي كل عام. ومع كون الشاشتين تدعمان تقنية HDR10+ ومحميتين بطبقة من زجاج Gorilla Glass 6 فالأداء الممتاز أمر متوقع.

من حيث التصميم، فكل من الهاتفين يأتي على شكل إطار معدني من الألمنيوم مع شاشة وغطاء خلفي من الزجاج المقوى، لكن في هذا العام وبالإضافة للألوان المتعددة المتاحة للزجاج سيكون هناك إصداران مع غطاء خلفي سيراميكي باللونين الأبيض والأسود.

بالانتقال للكاميرا، يمتلك الهاتفان نفس نظام الكاميرات الخلفية: 3 عدسات مختلفة، الأولى تمتلك دقة 12MP مع فتحة عدسة متغيرة، والثانية تقدم تقريباً بصرياً حتى X2، وأخيراً عدسة بدقة 16MP ذات عدسة عريضة بمجال يصل إلى 120 درجة (كما مجال الرؤية للبشر). من الناحية الأخرى وفي الأمام يختلف الهاتفان بكون جلاكسي اس 10 يمتلك كاميرا منفردة بدقة 10MP، فيما يمتلك جلاكسي اس 10 بلس كاميرا مزدوجة 10+8MP. وبالطبع فالكاميرات الأمامية موجودة ضمن قطع في الشاشة نفسها، وتتيحان تصوير فيديو بدقة 4K.

من حيث الأداء لا يوجد الكثير لذكره حقاً، حيث يمتلك الهاتفان الجيل الجديد من المعالجات (معالج SD855 للإصدار الأمريكي وExynos 9820 للإصدار العالمي) مع ثمانية أنوية وأداء ممتاز بالطبع. لكن التغييرات هنا في ذاكرة الوصول العشوائي ومساحة التخزين. حيث يأتي هاتف جلاكسي اس 10 مع 128 أو 512GB من مساح التخزين مع 8GB من ذاكرة الوصول العشوائي. فيما يأتي جلاكسي اس 10 بلس مع نفس الخيارين بالإضافة لخيار أعلى هو 1TB من مساحة التخزين (لأول مرة في تاريخ الهواتف) و12GB من ذاكرة الوصول العشوائي.

بالطبع هناك الميزات الإضافية، حيث يقدم الهاتفان ميزة حساس البصمة تحت الشاشة لكن بالاعتماد على الأمواج فوق الصوتية بدلاً من التقنيات الأقدم، كما يتيحان الشحن اللاسلكي العكسي (لشحن الساعة الذكية أو السماعات اللاسلكية أو حتى الهواتف الأخرى). ومع بطاريات بحجم 3400 و4100mAh فحياة البطارية أفضل من أي وقت مضى لهواتف الشركة.

أخيراً يأتي سعر جلاكسي اس 10 والذي يعد أمراً مهماً بالطبع. حيث سيكون الهاتفان متاحين بداية من 8 مارس \ آذار المقبل، وبأسعار تبدأ من 900 دولار أمريكي لجلاكسي اس 10، و1000 دولار أمريكي لشقيقه جلاكسي اس 10 بلس. بالطبع هذه الأسعار ليست رخيصة تماماً، لكنها أرخص بـ 100 دولار من هواتف ايفون المنافسة، وهذا ما يجعل الهاتفين مغريين حقاً للكثير من المستخدمين.

هاتف جلاكسي اس 10 – 5 جي (Galaxy S10 5G)

هاتف جلاكسي اس 10 - 5 جي

كما يوحي الاسم، سيكون هذا الهاتف هو النسخة الداعمة لتقنية 5G بين تشكيلة هواتف سامسونج الجديدة. لكن الاختلافات لا تتوقف عند دعم الشبكات الأسرع فقط، بل أن هناك عدة تغييرات أساسية بداية من الحجم ونهاية بحجم البطارية.

سيأتي الهاتف الجديد مع شاشة بقياس 6.7 إنش تجعله الأكبر بين هواتف الشركة الحالية، وبالطبع فهو يمتلك دقة 1440p للشاشة التي تغطي 89% من واجهته العملاقة. ومن الداخل سيتضمن الهاتف نفس المعالج، لكن حتى الآن يبدو أن إصداراً وحيداً سيكون متاحاً فقط مع 256GB من مساحة التخزين و8GB من ذاكرة الوصول العشوائي.

من حيث الكاميرات يأتي الهاتف مطابقاً لشقيقه جلاكسي اس 10 بلس، لكنه يضيف كاميرا رابعة في الخلف، لكنها ليست للتصوير، بل أنها من نوع TOF أي أنها مخصصة لقياس بعد الأغراض عن الكاميرا ورسم خرائط ثلاثية الأبعاد للبيئة المحيطة مما يجعلها مفيدة لتطبيقات الواقع المعزز إلى حد بعيد.

أخيراً يأتي الهاتف مع بطارية عملاقة بقياس 4500mAh، لكن على عكس الهواتف البقية فنحن لا نمتلك أي معلومات عن سعره بعد، كما أن موعد صدوره لا يزال مبهماً كونه سيصدر في وقت خلال الربع الثاني من العام الجاري دون تحديد وقت دقيق.

جيل جديد من السماعات اللاسلكية والساعات الذكية

ساعة جلاكسي واتش أكتف

بعد انتهاء الجزء الأهم من المؤتمر وهو الإعلان عن الهواتف الجديدة، انتقل الاهتمام إلى المنتجات الأخرى الأساسية لدى سامسونج: الساعات الذكية والسماعات.  وعلى العموم يمكن تلخيص الأمر بكونه تحسيناً لما هو موجود أصلاً وجعل هذه المنتجات متناسبة مع التقنيات المتاحة حالياً.

بالنسبة للسماعات الجديدة، فهي باختصار أصغر حجماً وأخف وزناً (وهو أمر مرحب به بالطبع) كما انها تمتلك حياة بطارية أطول تسمح بإجراء المكالمات لخمسة ساعات أو بث الموسيقى والفيديو حتى 6 ساعات. بالطبع هذا ليس وقتاً طويلاً حقاً إن أخذنا جميع السماعات اللاسلكية في السوق. لكن بالنسبة لكون هذه السماعات توضع في الأذن دون أية إضافات فهي من الأفضل من حيث حياة البطارية حالياً.

من الناحية الأخرى فقد أتى تحديث الساعات الذكية كما التوقعات: ساعتان جديدتان تستهدفان سوقين مختلفين. الأولى هي Galaxy Watch Active التي تأتي مع بطارية تصمد حتى أسبوع كامل وتصميم أخف من السابق وميزات مهمة مثل حساس نبضات القلب وتتبع دورات النوم. وبالمقابل هناك ساعة رياضية أرخص وبشكل مختلف يظهر كونها مخصصة لمنافسة ساعات FitBit الشهيرة بين الرياضيين.

عدا عن المنتجات الأساسية، فقد تضمن المؤتمر الحديث عن شراكات جديدة متعددة بين Samsung وعدة شركات أخرى، حيث هناك شراكة مع Instagram ستجعل استخدام التطبيق أسهل بكثير وأشبه بكونه ميزة مضمنة مسبقاً في الهاتف، كما أن هناك شراكة مع Adobe لتقديم إصدار مخصص من تطبيق مونتاج وإخراج الفيديو الشهير Adobe Premiere Rush لجعل الهواتف الجديدة أقدر من أي وق مضى على إنتاج المحتوى وتعديله ورفعه إلى الإنترنت.

ما هو رأيك بمنتجات سامسونج الجديدة وبالأخص هواتف جلاكسي اس 10؟ هل تراها مقنعة حقاً وخطوة مهمة مقارنة بالسابق، أم أنك غير معجب بها حقاً كونك تتوقع أكثر من الشركة؟

1

شاركنا رأيك حول "كل ما تحتاج لمعرفته عن مؤتمر سامسونج الأخير وهواتف جلاكسي اس 10 الجديدة"

أضف تعليقًا