تطبيق سلاك يجمع 400 مليون دولار في آخر جولة استثماريّة مع تقييم وصل إلى 7 مليارات دولار

0

يُساعد تطبيق سلاك الزملاء في العمل على التواصل فيما بينهم، بالإضافة إلى العديد من المزايا الأُخرى التي جعلته حاليًا الوجهة الأولى لأيّ شركة فيما إذا أرادت تواصل أفضل بين موظفيها، وقدّ نما التطبيق على مدار السنوات الماضيّة بشكلٍ ممتاز للغاية حتّى وصل اليوم عددُ مستخدميه النشطين يوميًا إلى 8 ملايين، ويستخدم 3 ملايين منهم النسخة المدفوعة من سلاك.

تجعل هذه الأرقام من سلاك وجهةً مثاليّةً للاستثمار، ولذلك تتوالى الاستثمارات في التطبيق ومنها جولة الاستثمارات الأخيرة التي أَعْلَنَتْ عنها تيك كرانش، وهذه المرة بقيمة 400 مليون دولار أو ربما أكثر، مع تقييم بما لا يقل عن 7 مليارات دولار، في حين كانت الجولةُ الأخيرة بقيمة 250 مليون دولار عند تقييم بقيمة 5.1 مليار دولار.

يقود هذه الجولة مستثمر جديد هو جنرال أتلانتيك، مع وجود داعم جديد آخر هو دراجونير، وعلى حسب تعبير تقرير تك كرانش، فهو من غير الواضح فيما إذا كان سيشارك مستثمرون آخرون في هذه الجولة.

يُعتبر 400 مليون دولار رقمًا كبيرًا في عالم الاستثمار حتّى لو كانت شركة بحجم سلاك، وهو أساسًا أكبر استثمار تحصل عليه سلاك حتّى اليوم، وحجم الاستثمار الجديد يؤكّد على قوة الشركة وقدرتها على المنافسة بالرغم من أنَّ منافسيها هم من كبار الشركات، وهنا نتكلم عن مايكروسوفت وفيس بوك.

فشركة مايكروسوفت أطلقت بدورها نسخةً مجانيّةً من تطبيق تيمز لتأمين التواصل بين فرق العمل، وشركة فيسبوك هي الأُخرى تحاول المنافسة في ذات المجال، وقدّ قام هذان العملاقان بالفعل بجذب العديد من العملاء الرئيسيين، حيثُ أَعْلَنَتْ مايكروسوفت عن أنَّ 200 ألف مؤسسة تدفع لخدمتها في وقت سابق من هذا العام، واستطاع فيسبوك بدوره جذب بعض العملاء الكبار مثل وول مارت.

اقرأ أيضًا: نسخةٌ مجانيّةٌ من برنامج تيمز “Teams”… خطةُ مايكروسوفت الجديدة لمنافسة سلاك

التمويل شيء أساسي في حرب سلاك مع شركات عملاقة بحجم مايكروسوفت وفيسبوك، وشركات أصغر، ولكنّها بدأت باقتطاع جزء من السوق، ولكنّه وحده لا يكفي فطريقة استخدام ذلك المال هو المعيار الأساسي الذي سيرسم معالم تلك المواجهة، وهذا ما سنراه في القريب العاجل.

هل تعتقدون أنَّ سلاك سيبقى المسيّطر على السوق أم أنَّه سيتنازل لعملاق آخر؟

0

شاركنا رأيك حول "تطبيق سلاك يجمع 400 مليون دولار في آخر جولة استثماريّة مع تقييم وصل إلى 7 مليارات دولار"

أضف تعليقًا