سبوتيفاي Spotify… لاعب جديد يدخل منافسة بث الموسيقى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا!

توفر سبوتيفاي في الشرق الاوسط
0

منذ بداية هذا العام والإشاعات والتقارير تتسارع وتظهر بأن تطبيق وخدمة سبوتيفاي Spotify في طريقها للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والآن وبشكل رسمي تم التأكيد بأن التواجد قد أصبح رسميًا في المنطقة العربية وشمال أفريقيا من خلال إطلاقها في كل من الإمارات والسعودية والكويت وعُمان وقطر والبحرين بالإضافة للأردن ولبنان وتونس ومصر والجزائر والمغرب.

التسجيل حاليًا يتم عن طريق الدعوات فقط مع ولكن إذا كان لديك حساب مسبق في الخدمة تستطيع استخدامه بشكل رسمي مع عدم وجود دعم باللغة العربية على تطبيقاتها على نظامي التشغيل أندرويد و iOS حتى الآن.

عملاق جديد يزيد السوق اشتعالًا

توفر سبوتيفاي في الشرق الاوسط

خدمة بث الموسيقى الشهيرة سبوتيفاي Spotify متوفرة في معظم أنحاء أوروبا ومعظم الأمريكيتين وأستراليا ونيوزيلندا وجنوب إفريقيا وأجزاء من قارة آسيا، وهي متوفرة لمعظم الأجهزة الحديثة بما في ذلك أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام Windows و macOS و Linux و iOS والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد، بالإضافة إلى وحدات التحكم الرئيسية في PlayStation 3 و PlayStation 4 و  Xbox One.

يمكن تصفح الموسيقى أو البحث عنها بواسطة مرشحات مثل الفنان أو الألبوم أو النوع أو قائمة التشغيل أو تصنيف السجل ويمكن للمستخدمين إنشاء قوائم تشغيل ومقاطع صوتية وتعديلها ومشاركتها على الشبكات الاجتماعية وإنشاء قوائم تشغيل مع مستخدمين آخرين، مكتبتها الموسيقية يتوفر فيه أكثر من 40 مليون أغنية، واعتبارًا من نوفمبر 2018 بلغ عدد المستخدمين النشطين شهريًا 191 مليونًا بما في ذلك 87 مليون مشتركًا يدفعون رسومًا شهرية.

أرقام مذهلة ونسبة ولاء تنمو باضطراد في جميع أنحاء العالم والمنطقة العربية وشمال أفريقيا، وبالتأكيد سيكون لها نصيب من هذا النمو في المستقبل ولكن ماهي ابرز المنصات المنافسة والموجودة في المنطقة؟!

أنغامي anghami .. سبوتيفاي الشرق الأوسط

توفر سبوتيفاي في الشرق الاوسط

تعتبر خدمة/تطبيق أنغامي anghami أول منصة لبث الموسيقى في العالم العربي تم إطلاقها في نوفمبر 2012 ويبلغ عدد مشتركيها حاليًا في المنطقة العربية أكثر 55 مليون مستخدم مع مكتبة ضخمة من الأغاني خاصة العربية منها مع وجود الكثير من الفنانين العرب على المنصة يشاركون أحدث إنتاجاتهم مع معجبيهم ومستمعيهم.

وتوفر المنصة موسيقى عربية وعالمية غير محدودة متاحة للبث والتنزيل للاستماع إليها لاحقًا بدون إنترنت، تم تصميم الخدمة بشكل خاص لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتوفير أكبر كتالوج موسيقي للمحتوى المرخص من العلامات العربية الرئيسية مثل روتانا، ميلودي، مزيكا، بلاتينوم ريكورد والعديد من العلامات المستقلة الأخرى بالإضافة إلى علامات دولية كبرى مثل EMI  Sony، Universal و Warner Music Group.

تم إطلاقها في البداية كتطبيق محمول فقط مع شعار “الفكرة هي أنه في كل مكان تذهب إليه ستجد الموسيقى الخاصة بك” ومنذ إطلاقها وجدت شعبية جارفة في المنطقة العربية خاصة مع الميزة الفريدة في التطبيق وهي ترميز Dolby Pulse الذي يقلل من حجم ملف الموسيقى المتدفقة من أجل التدفق السريع والموثوق عبر الإنترنت عندما يكون عرض النطاق الترددي للإنترنت غير مستقر.

منذ انطلاقها وقعت الخدمة/التطبيق شراكات عديدة مع العديد من مشغلي الهاتف المحمول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مما جعلها تنمو نموًا سريعًا جدًا بالوصول لأول مليون مشترك بعد أربعة أشهر فقط من الإطلاق.

ولم تكتف الشركة بذلك بل عقدت شراكة ناجحة مع شبكة MBC لتكون التطبيق الرسمي لبرنامجها الأشهر “عرب أيدول Arab Idol” وهذا ما جعلها تصل للمليون مشترك الثاني بعد ثلاثة أشهر فقط.

نجاحات عديدة ومشتركون ينضمون باستمرار للمنصة أدت لجعلها من أكبر اللاعبين في مجال بث الموسيقى على التطبيق والإنترنت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا،  ولتصبح منافستها لسبوتيفاي أمرًا جديرًا بالانتظار خاصة وأن لها هوية عربية خالصة تجعلها متقدمة على منافسيها، خاصة وإنها متوفرة على جميع المنصات تقريبًا.

Deezer … حصريًا مع روتانا للصوتيات والمرئيات

توفر سبوتيفاي في الشرق الاوسط

هي خدمة بث موسيقي عبر الإنترنت انطلقت من فرنسا تسمح للمستخدمين بالاستماع إلى محتوى موسيقي من كبرى شركات الإنتاج والتوزيع على غرار  Sony Music Universal Music Group و Warner Music Group على مختلف الأجهزة والمنصات وعبر الإنترنت وحتى دون اتصال.

لديها أكثر من (53) مليون أغنية في مكتبتها الموسيقية يستمع إليها أكثر من (14) مليون مشترك نشط شهريًا منهم (6) ملايين يدفعون اشتراكًا شهريًا منتظمًا، وتتوافر خدمتها على مختلف المنصات مثل Android ،iOS ،Windows Mobile ،BlackBerry OS ،Windows ،MacOS.

ما يجعل هذه الخدمة/التطبيق في هذه القائمة هو دخولها مؤخرًا لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بعد استثمار رجل الأعمال السعودي الوليد بن طلال بمبلغ (266.7) مليون دولار في شراكة حصرية بين المنصة الفرنسية وشركة روتانا للصوتيات والمرئيات.

إذًا نحن هنا على وشك رؤية دخول لاعب جديد للشرق الأوسط وشمال أفريقيا متسلح بالمكتبة الضخمة التي لدي شركة روتانا المملوكة من رجل الأعمال السعودي وبالتالي فإن كل ما لدى شركة روتانا للصوتيات والمرئيات من محتوى موسيقي سيتم بثه حصريًا عبر الخدمة وبالتالي سنشهد منافسة حامية الوطيس بين هذه المنصة الفرنسية وباقي المنصات الأخرى للوصول لأذن المستخدم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

لاعبون آخرون متواجدون منذ فترة طويلة ولكن..!

توفر سبوتيفاي في الشرق الاوسط

خدمات بث الموسيقى عبر الإنترنت لا تقتصر على تلك المنصات المذكورة في الأعلى فقط، فهناك لاعبون ما زالوا في الساحة ولكن المنافسة مع هؤلاء العمالقة تبدو ضعيفة جدًا، في منصة/تطبيق مزيكا mazika مثلًا بالرغم من قدمها على الساحة حيث تتواجد على الساحة منذ (16) عامًا إلا أنها تبدو ضعيفة في التنافس وتبذل جهدها للوقوف على قدميها.

بينما نجد هنالك منصة أخرى أكثر تخصصًا وهي منصة/تطبيق ميد إيست توينز mideastunes التي وضعت لنفسها هدفًا لاستكشاف الموسيقيين الصاعدين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ودعم الفرق الموسيقية التي لم تستطع بلوغ العالمية والتي تنتظر الفرصة المناسبة لإيصال إنتاجها وصوتها للعالم أجمع.

منصة فريدة بألوان غريبة من الموسيقى ودعم مستمر للموسيقيين والفنانين والفرق الغنائية منذ العام 2010 كان نتاج جهدها أكثر من (11,154) أغنية يقدمها أكثر من (1,987) فنان وفرقة موسيقية جعلوا من شعارهم “موسيقى من أجل التغيير” وقودًا لهم للانطلاق.

ولا نستطيع أن نغفل عن تطبيقات شركات الهواتف الشهيرة مثل أبل ميوزيك Apple Music ومنصة يوتيوب ميوزك YouTube Music ومنصة ساوند كلاود Sound Cloud وخدمة شركة هواوي لبث الموسيقى الذي انطلق في بلدان محددة في شهر يوليو السابق.

إذًا نحن أمام تنافس شرس في مجال بث الموسيقى، ولكن كيف ذلك؟!

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سوقٌ متعطشة لمثل هذه الخدمات. وعلى الرغم من وجود العديد من مقدمي هذه الخدمة بالفعل، إلا أن دخول علامات تجارية لامعة لهذا السوق من شأنه أن يدفع بالتنافس لأبعد مرحلة ممكنة وهو ما سيكون في صالح المستخدم النهائي.

فالآن جميع المنصات ستحاول بقدر الإمكان جذب أكبر قدر ممكن من المستمعين من خلال العروض الترويجية أو الإعلانات المدفوعة أو توفير محتويات حصرية لفنانين عالميين يبحث عنهم المستمعون بشكل مستمر. وهذا من شأنه أن يدفع بالتنافس بين هذه المنصات لتقدم خيارات رائعة ومميزة للمستخدم النهائي.

كما أن الفنانين سيكون لديهم حظهم من الأرباح المالية بتواجدهم على هذه المنصات مشاركين أعمالهم وحصرياتهم مع جمهورهم الذي يريد الاستماع لكل جديد منهم، بدلًا من قرصنة إنتاجاتهم الفنية وتوزيعها بالمجان على جمهور الإنترنت.

ويمكن أن تساعد المنافسة المتزايدة في سوق خدمات البث لرفد الدول بالمزيد من المبادرات لتطوير المواهب المحلية ورعاية المواهب الموسيقية في المنطقة لنشر إنتاجاتهم ومواهبهم لقطاع واسع من المستمعين. وهذا يعتبر فرصة للحصول على الدخل المالي ومساعدة لهم على كسب العيش الكريم.

وبالنظر للتاريخ، فإن المنافسة دائمًا ما تبدو جيدة ومرحب بها للمساعدة على تطوير الصناعة وستكون مفيدة لكل من المستهلكين والفنانين على حد سواء، لأنها تساعد على خلق المزيد من الفرص وتنمية ثقافة المواهب المحلية للانطلاق للأمام.

0

شاركنا رأيك حول "سبوتيفاي Spotify… لاعب جديد يدخل منافسة بث الموسيقى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا!"