مارك زوكربيرج: مستقبل فيسبوك… التخاطر

0

يعتقد المؤسس والمدير التنفيذي لشبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك أنه في يوم ما سنستطيع مشاركة أفكارنا مباشرة (من العقل إلى العقل) باستخدام التكنولوجيا.

ويقول زوكربيرج: “ستكون قادرًا على التفكير في شيء ما وأصدقاءك سيتمكنون من معايشته في الحال كذلك إن أردت هذا. هذا سيعتبر أقصى ما ستصل إليه تكنولوجيا الاتصال”.

ولقد صرح بتلك التعليقات أثناء جلسة السؤال والجواب العامة التي عقدها على حسابه على فيسبوك بعد ظهر الخميس. وكان هذا الرد على سؤال طرحه أحد المستخدمين حول خطط فيسبوك المستقبلية على المدى الطويل.

تطور أساليب تواصل فيسبوك

توسعت الشركة في العقد الماضي في طرق التواصل بين المستخدمين عبر المنصة، ففي البداية كان هناك الصفحات الشخصية، وبعدها أتت التعليقات، وأعقبها الحائط، والإعجابات والمجموعات وخلاصة الأخبار…

وخلال العام الماضي ابتعد فيسبوك عن المشاركة وركز على المراسلات الشخصية. فقام بفصل تطبيق “ماسنجر” ليكون تطبيقًا منفصلًا مستقلًا للويب والموبايل، حتى أنه قام بشراء منصة تراسل كاملة “واتساب” في صفقة كبيرة بقيمة 22 مليار دولار.

ومع استحواذه على شركة Oculus، قام فيسبوك بإعطائنا لمحة عما يريد تحقيقه من خلال الواقع الافتراضي، وهو جعل المستخدمين يشعرون كأنهم بجانب أصدقائهم، ويروا ويعايشوا كل شيء في الحال.

التخاطر و واجهة الدماغ والحاسوب

التخاطر هو مجرد خطوة أخرى تجاه اتصالات شخصية أكثر، وهي ليست بفكرة بعيدة المنال. فلقد اكتشف العلماء بالفعل طرق لخلق “واجهات الدماغ والحاسوب”، أو قدرة الحاسوب على ترجمة الموجات المخية وتحويلها إلى أوامر برمجية، والعكس.

على سبيل المثال قامت جامعة واشنطن ببناء نظام يسمح للباحثين بإرسال إشارات مخية من شخص إلى أخر عبر الإنترنت. وفي الماضي قام أحد المشاركين بتحريك أصبع مشارك أخر بنجاح على لوحة المفاتيح، وهذا فقط عن طريق التخاطر. كان الأثنان يرتديان قبعات مخصصة ومجهزة بأقطاب موضوعة بعناية.

ولقد تناولنا هذا الموضوع بالتفصيل في سلسلة مقالات “واجهة الدماغ والحاسوب” ويمكنك الاطلاع عليها من هنا:

واجهة الدماغ والحاسوب… 1- الخيال الذي أصبح حقيقة!

واجهة الدماغ والحاسوب… 2- الهيكل العام!

وعلى الرغم من أن الدراسات تركز بشكل أساسي على الأوامر الحركية، إلا أن رواد الأعمال التقنيين أمثال زوكربيرج لديهم أهداف أكبر. وما كان يقصده مؤسس فيسبوك هو أشياء من الأحلام (التواصل مع الحاسوب أو عبر الإنترنت مع أناس آخرين بدون لوحة مفاتيح أو صوت).

ويقول زوكربيرج: “هناك اتجاهات هامة قليلة في التواصل الإنساني نتمنى تطويرها. وتطوير حياتنا يعتمد على تطوير وسائل التواصل وجعلها أفضل بشتى الطرق”.

المصدر: CNN

0

شاركنا رأيك حول "مارك زوكربيرج: مستقبل فيسبوك… التخاطر"