5 أشياء يجب أن تعرفها عن سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة من جوجل

سياسات جوجل للمطورين
0

لم تعد تطبيقات أندرويد قادرة على استخدام أذونات الرسائل القصيرة وسجل المكالمات إلا إذا كان ذلك يشكل وظيفة أساسية للتطبيق، بعد التغييرات التي أدُخلت على سياسات جوجل لمطوري تطبيقات أندرويد والتي دخلت حيز التنفيذ في أكتوبر 2018، وعندما تم الإعلان عن ذلك تم منح المطورين 90 يومًا لجعل تطبيقاتهم متوافقة مع هذه السياسة حيث تواجه التطبيقات غير المتوافقة الشطب من على متجر جوجل بلاي.1

وعلى الرغم من أن محاولة استرجاع الأذونات الممنوحة سابقًا لتطبيقات أندرويد قد أثارت الكثير من الذعر لدى مطوري أندرويد، فقد تم حذف التطبيقات التي لديها ميزات تعتمد على تلك الأذونات، وتم الإعلان من قبل جوجل عن تغييرات في عملية المراجعة لمعالجة الشكاوى المتعلقة بتغيير السياسات وتطبيق الممارسات. إليك خمسة أشياء تحتاج إلى معرفتها عن سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة التي سببت الجدل وسط مجتمع المطورين.2

اقرأ المزيد: الفرق بين ماستركارد وفيزا

تقييد أذونات SMS وسجل المكالمات

سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة

أعلنت جوجل عن عملية إصلاح شامل في سياسات مطور برامج أندرويد وذلك في أكتوبر 2018، بما في ذلك كيفية إتاحة وصول التطبيقات الخارجية إلى البيانات الشخصية من خلال واجهات برمجة التطبيقات، وتحت شعار “Project Strobe” تم تقديم هذا الإعلان جنبًا إلى جنب مع خطط إيقاف تشغيل شبكتها الإجتماعية جوجل بلس بسبب اكتشاف خطأ واجهة برمجة التطبيقات مما يسمح بالوصول غير الصحيح إلى البيانات.

في ذلك الوقت، ذكرت جوجل أن “بعض تطبيقات أندرويد تطلب إذنًا للوصول إلى هاتف المستخدم بما في ذلك سجلات المكالمات وبيانات الرسائل القصيرة للمضي قدمًا”، وبالتالي الآن سيحد متجر جوجل بلاي من التطبيقات المسموح لها بطلب هذه الأذونات، فقط تطبيق واحد أنت تختاره ليكون التطبيق الافتراضي لإجراء المكالمات أو الرسائل النصية قادرًا على إجراء هذه الطلبات، مع وجود بعض الاستثناءات مثل البريد الصوتي وتطبيقات النسخ الاحتياطي.

وعلى الرغم من أن جوجل تشير إلى أنه “لقد طلبنا دائمًا من المطورين قصر طلبات الأذونات على ما هو مطلوب فقط لكي يعمل تطبيقهم وأن يكونوا واضحين مع المستخدمين بشأن البيانات التي يصلون إليها” كانت الأذونات في نظام التشغيل أندرويد شاملة للغاية، مما أتاح وصول مفرط للمطورين لبيانات المستخدمين.3

اقرأ المزيد: كيفية تحسين الخصوصية والأمان على الهواتف العاملة بنظام التشغيل أندرويد!

تأثير تقييد الأذونات على أداء الوظائف في التطبيقات الشائعة

تسبب تحديث سياسات مطور برامج الأندرويد المتمثلة بالتقييد المفاجئ لأذونات SMS وسجل المكالمات في ذعر كبير للمطورين، وبالتالي تحول المطورون المستقلون إلى المجالس المجتمعية مثل Issue Tracker وReddit للتعبير عن شكواهم من جوجل.

سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة

وقد تأثرت بالفعل بعض التطبيقات بعد إخطار مطور EasyJoin Pro وهو تطبيق يسمح بإرسال الرسائل القصيرة والمكالمات من الأجهزة البعيدة، وقد تم تقييد هذه الميزة بشكل خاص بإصدار Pro من قِبل جوجل التي ذكرت “لقد قمنا بتقييم تصريحك حول ميزة تسجيل الصوت ومع ذلك قررنا أنها غير ضرورية للوظيفة الأساسية لتطبيقك”، وبالمثل مُنع مطور تطبيق ACR Call Recorder من الوصول إلى الأذونات التي تتيح تسجيل المكالمات الهاتفية.

ردة فعل جوجل تجاه الاعتراضات على سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة

سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة

لم تتجاهل جوجل شكاوى ومخاوف المطورين بل أشارت إلى أن “الأمر استغرق وقتًا طويلًا للحصول على إجابات حول ما إذا كانت التطبيقات تفي بمتطلبات السياسة”، و “كانت عملية رفع القرار طويلة ومرهقة ” كما أقرت الشركة بأن “الانطباع بأن قراراتنا كانت تلقائية، دون تدخل بشري” وأنه “كان من الصعب الوصول إلى شخص يمكنه المساعدة في تقديم تفاصيل حول قرارات سياستنا وحالات الاستخدام الجديدة التي اقترحها المطورون”.

ولمعالجة هذه المخاوف تعهدت جوجل بمراجعة عمليات الاستئناف وتحسينها، وتضمين تعليمات الاستئناف في جميع رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالإنفاذ وأضافت أنه “يمكن أيضًا العثور على نموذج الاستئناف مع التفاصيل في مركز المساعدة” وزعمت جوجل أيضًا أن “البشر وليس الروبوتات، هم من قاموا بالفعل بمراجعة كل قرار حساس، ولكننا مع ذلك نعمل على تحسين اتصالاتنا بحيث تكون الردود أكثر تخصيصًا ونحن الآن بصدد توسيع فريقنا للمساعدة في تسريع عملية الطعون”.

اقرأ المزيد: عادات عليك اتباعها مع هاتفك الذكي لإبقاء بياناتك ومعلوماتك في أمان … دليل شامل

سيواجه المطورين الجدد المزيد من التدقيق عند إرسال التطبيقات

بعد نشر سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة، فإن جوجل سوف تستهدف المطورين الجدد الذين بدأو في إنشاء حسابات جديدة لنشر تطبيقاتهم. هذا الأمر سيؤثر بشكل مباشر على المطورين الجدد، وكما ذكرت جوجل:

“سنستغرق وقتًا إضافيًا (أيام وليس أسابيع) لمراجعة التطبيقات من قِبل المطورين الذين ليس لديهم سجل حافل معنا بعد، وسيسمح لنا ذلك بإجراء اختبارات أكثر شمولًا قبل الموافقة على التطبيقات للحلول مباشرة في المتجر وسيساعدنا في اتخاذ قرارات دقيقة على حسابات المطور”.

في كثير من الأحيان، يعد المطورون الذين ينشئون تطبيقات تعرض إعلانات مفرطة أو يقومون بتحميل إعلانات غير معروضة مشكلة متنامية في متجر جوجل، حيث ارتفع إجمالي عدد التطبيقات التي تنخرط في ظهور الإعلانات الاحتيالية بنسبة 159% من 2017 إلى 2018.4

نظام التشغيل المنتظر سيجلب المزيد من التغييرات للمطورين

سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة

سيؤدي نظام التشغيل أندرويد كيو  Android Q المنتظر إطلاقه بصورة رسمية في الشهور القادمة أيضًا إلى إحداث مشاكل في التعامل مع التخزين ذي النطاق المحدد للمطورين.

نتيجة لما سبق، ستزداد الشكاوي من المطورين، حيث تمنع ميزة Scoped Storage استخدام مكالمات واجهة برمجة التطبيقات الحالية لقراءة أو كتابة وحدة تخزين خارجية على نحو فعال، وبينما لا يزال من الممكن الوصول إلى الموسيقى والفيديو والصور، فإن هذا التغيير يكسر بشكل فعال مدير الملفات أو تطبيقات  FTP.

ماذا فعلت جوجل حتى الآن؟

منذ أن دخلت سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة حيز التنفيذ، اجتهدت جوجل كثيرًا لحماية المستخدمين من اتجاهات إساءة الاستخدام الجديدة وتم إكتشاف وإزالة التطبيقات الضارة بشكل كبير بالإضافة إلى التوقف عن إستضافة التطبيقات الجديدة الضارة بشكل أكبر، حيث زادت عدد عمليات إرسال التطبيقات المرفوضة بأكثر من 55% بينما تم زادت مراجعة التطبيقات الواردة لمتجر جوجل بأكثر من 66%.

يمكن أن تعزى هذه الزيادات إلى جهود جوجل المستمرة لتشديد سياسات مطور برامج الأندرويد، وذلك بهدف تقليل عدد التطبيقات الضارة في متجر جوجل بلاي، وكذلك استثماراتها في عمليات الحماية الآلية وعمليات المراجعة البشرية التي تلعب أدوارًا مهمةً في تحديد التطبيقات السيئة ورفضها.

المراجع

0

شاركنا رأيك حول "5 أشياء يجب أن تعرفها عن سياسات مطور برامج الأندرويد الجديدة من جوجل"