أوبر تكشف عن تعرضها لعملية اختراق كبرى بعد عام كامل من التستر عليها

اختراق اوبر
0

اعترفت شركة أوبر رسميًا بأنّها قد تعرضت لعملية اختراق كبيرة في أكتوبر من العام الماضي، أدت إلى سرقة بيانات تخص 57 مليون شخص من العملاء والسائقين، وهي القضية التي أثارها تقرير موقع بلومبيرج، الذي كشف عن تفاصيل اضطرت أوبر لنشر هذا التصريح على موقعها الرسمي.

اقرأ أيضًا: أكبر حوادث الاختراق حجمًا وتأثيرًا في الألفية الجديدة على الإطلاق!

وكان قد كشف تقرير موقع بلومبيرج عن تعرض شركة أوبر في أكتوبر من العام الماضي 2016 لعملية اختراق ضخمة أدت إلى سرقة بيانات 57 مليون متعامل مع الشركة من عملاء ومستخدمين وسائقين، وكشف التقرير أنّ إدارة الشركة قد فضلت إخفاء هذا الأمر كليًا عن أي من وسائل الإعلام، على الرغم من أنّه قد تم إخبار المدير التنفيذي السابق للشركة “ترافيس كالانيك” بتفاصيل هذا الهجوم بعد شهر من حدوثه.

وكشف التقرير أنّ مدير قطاع الأمن والحماية في شركة أوبر “جو سوليفان” ومجموعة من العاملين في إدارته قد فضلوا إخفاء الخبر عن الجميع، سواءً كانوا من المساهمين أو المنظمات الحكومية المعنية وبالتأكيد وسائل الإعلام، ولهذا قامت أوبر بدفع فدية قدرها 100 ألف دولار للمخترقين نظير محو هذه البيانات وعدم استخدامها، وكشف أخبار الهجوم الإلكتروني على قاعدة بيانات الشركة.

وفي التصريح الرسمي الذي نُشر على موقع أوبر الرسمي وتضمن اعتراف رسمي بوقوع هذا الاختراق، قال “دارا خسروشاهي” المدير التنفيذي الحالي للشركة والذي تولى المهمة في سبتمبر الماضي، أنّ كل ما حدث من إخفاء للبيانات والوقائع المتعلقة بالحادثة لم يكن ينبغي أن يحدث، وأكد أنّه لا يستطيع إيجاد عذرًا مناسبًا، وأشار إلى أنّ أوبر لن تنتهج مثل هذا النهج في المستقبل، ولكنه لم يشر خلال التصريح الرسمي إلى هوية مرتكبي الهجوم، ولم يشر أيضًا إلى قرار الشركة فصل مديرها الأمني وأحد أعوانه، وهو الخبر الذي أكد عليه تقرير بلومبيرج.

وطبقًا للتقرير وتصريح أوبر الرسمي، تعرضت بيانات 50 مليون مستخدم و7 ملايين سائق للاختراق والسرقة، وتشمل هذه البيانات الأسماء وعناوين البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف، وتأتي الولايات المتحدة الأمريكية على قمة قائمة الدول التي تعرض السائقين فيها إلى سرقة بياناتهم بواقع 600 ألف سائق.

اقرأ أيضًا: نصائح وعادات عليك اتباعها لحماية نفسك من الاختراق

وتعمل أوبر حاليًا على التعاون مع الهيئات والجهات الأمريكية المختصة لدراسة تداعيات وتبعات الهجوم من ناحية، ولدراسة كيفية توفير المزيد من التأمين لبيانات مستخدميها والعاملين معها من جهة أخرى.

0

شاركنا رأيك حول "أوبر تكشف عن تعرضها لعملية اختراق كبرى بعد عام كامل من التستر عليها"