قبل التفكير في شراء كمبيوتر جديد… لمَ لا تُجرب هذه الترقيات أولًا؟!

اضافات للكمبيوتر
0

لا يخفى على الجميع أن أجهزة الكمبيوتر سواء المكتبية أو المحمولة الخاصة بنا لها عمر تخزين محدود، وإلا ظلّ الجميع مع أجهزتهم من أيام نظام التشغيل ويندوز 95، ولكن متى تكون هذه الأجهزة قديمة أو بطيئة بحيث نحتاج إلى استبدالها؟

فمسألة بطء تنفيذ الأوامر وثقل الاستجابة من أقراص التخزين هي أكثر ما يمكن أن يكون باعثًا على الملل وعدم الإنتاجية، تجعل بعضاً منا يفكر بشكل جدي في محاولة التخلص من هذا الكمبيوتر والإتيان بواحد جديد.

ولكن مهلًا! قبل التفكير في شراء كمبيوتر مكتبي أو محمول جديد، لماذا لا تجرب ترقيتها أولًا؟ عندها ستكون التكاليف المالية قليلة ولن تؤثر على ميزانيتك. كل ما تحتاجه هو تحسين سرعة وموثوقية الأجهزة القديمة مع واحدة من هذه الترقيات المعقولة. والخبر السار هو أنه يمكنك فعل هذا بنفسك دون الحاجة للاستعانة بخبير تقني.

اقرأ أيضًا: الحجم في مواجهة الأداء … كيف تختار الهاتف، الجهاز اللوحي، أو الكمبيوتر المحمول المناسب لك؟

قم بتوصيل محرك أقراص خارجي

محرك اقراص خارجي

عند نفاذ مساحة القرص على جهاز الكمبيوتر، وعندما لا توجد لديه مساحة لحفظ البيانات مؤقتًا وتبادلها أثناء العمل على الملفات، هذا يعني أن جهازك يبدأ في التباطؤ أو يبدأ في التعطل بشكل منتظم، بالإضافة إلى ذلك لن يكون لديك أية مساحة متبقية لحفظ أي شيء جديد.

عندها يمكنك توصيل محرك أقراص خارجي لتخفيف هذه المشكلة. بعض محركات الأقراص المحمولة تسحب الطاقة بالكامل من خلال وصلة USB، والأهم من ذلك أنها لا تشغل مساحة كبيرة، بينما بعض محركات الأقراص ذات المساحة التخزينية الكبيرة التي تتراوح سعتها بين 6 – 8 تيرا بايت هي عادة أكبر وأثقل من الخيارات المحمولة، ولكنها توفر أوقات القراءة والكتابة بشكل أسرع.

إذا كنتَ تريد حقًا تقليل أوقات القراءة والكتابة هذه، فلا تستعن بمحركات الأقراص الثابتة التقليدية (HDD) وليكن خيارك محركات الأقراص الصلبة (SDD)، ولكن عليك دفع ثمن هذه السرعة الزائدة.

بغض النظر عن محرك الأقراص الذي تختاره، تأكد من أن لديه وصلات وكابلات صحيحة لتوصيلها بالكمبيوتر، على سبيل المثال قد يكون بعضها يتصل عبر منفذ USB، وبعضها الآخر عبر منفذ Thunderbolt.. يجب أن تظهر هذه المعلومات بشكل بارز على غلاف محرك الأقراص أو الوصف عبر المتاجر الإلكترونية، وإذا لم تكن متأكدًا فاستفسر فقط من بائع التجزئة المحلي.

بمجرد اختيارك للقرص المحمول، ستكون عملية الترقية سهلة، عند توصيل القرص الجديد بالكمبيوتر سيتعرف نظام التشغيل تلقائيًا على الجهاز ويساعدك في إعداده. تختلف هذه العملية على نظامي التشغيل Windows و MacOS، لكن كلا النظامين يقدمان المساعدة في استكشاف الأخطاء وإصلاحها.

مع توصيل محرك الأقراص الجديد الخاص بك، يمكنك نقل ملفات الفيديو والصور والموسيقى والملفات الأخرى إلى الجهاز الجديد، مما يؤدي إلى تحرير مساحة على محرك الأقراص الثابت الرئيسي ليعمل الكمبيوتر بكفاءة.

 

ترقية التخزين السحابي الخاص بك

التخزين السحابي

يمكنك نقل الجزء الأكبر من ملفاتك الشخصية إلى خدمة التخزين السحابية. تسمح لك العديد من هذه الخدمات بحذف النسخ المحلية من الملف بمجرد نقل النسخة الأصلية إلى السحابة، والتي توفر مساحة كبيرة على محرك الأقراص الثابت الخاص بالجهاز القديم، وهذا أيضًا سيسهل نقل ملفاتك عندما تقرر شراء كمبيوتر جديد مستقبلًا من السحابة إلى الكمبيوتر الجديد مباشرة.

يمكنك الاختيار من بين العديد من خدمات التخزين السحابية بما في ذلك Google Drive و Dropbox و OneDrive و iCloud، وتعتمد اختياراتك على نوع نظام التشغيل الذي تعمل به سواء أبل أو ويندوز، وكمية الملفات التي تريد تخزينها في السحابة، ومقدار ما ترغب في دفعه مقابل تلك المساحة.

على الرغم من أن خدمات التخزين السحابية هذه تقدم بعض المساحة المجانية، إلا أنك لا تحصل على الكثير قبل أن تضطر إلى البدء في الدفع. بالنسبة إلى السعر، تعتمد التكلفة الدقيقة على مقدار المساحة التي ترغب في شرائها.

 

قم بإضافة محرك أقراص ثابت داخلي

محرك أقراص داخلي

كما ذكرنا سابقًا، يُعدّ تحرير المساحة على القرص الصلب أمرًا رائعًا لعمل الكمبيوتر بكفاءة، لكن محرك الأقراص الثابت الخارجي ليس هو الحل الوحيد. إذا كنتَ ترغب في إضافة محرك أقراص داخلي، وكانت لديك بعض خبرات الــ Geeks، يمكنك تثبيت محرك أقراص ثابت داخلي ثانٍ في جهاز الكمبيوتر الخاص بك.. هذه العملية أكثر تقنية وتستغرق وقتاً طويلاً، لكنها أكثر كفاءة وعملية.

قبل البدء، كُن على دراية بأنه في أي وقت تتلاعب فيه بالجهاز، تحتاج إلى نسخ بياناتك احتياطياً بأمان قبل البدء. ثم إن هذه العملية لن تعمل على جميع أجهزة الكمبيوتر، ستحتاج إلى جهاز به محرك أقراص ثانٍ، بحيث تستبعد أجهزة الكمبيوتر المحمولة والأجهزة المتكاملة مثل أجهزة iMacs من أبل.

عندما تذهب لتسوق محرك الأقراص الصلبة الداخلي الجديد، تأكد من أن اختيارك متوافق مع جهاز الكمبيوتر وموديله، كما هو الحال مع محركات الأقراص الصلبة الخارجية، يجب عليك أيضًا أن تفكر في ما إذا كنت تفضل محرك أقراص HDD أبطأ، أو محرك أقراص SSD أسرع وأغلى سعراً.

بمجرد أن يكون لديك محرك الأقراص الجديد، اتبع عملية التثبيت بنفس الدليل الأساسي الذي يأتي به. قم بلبس حزام مضاد للكهرباء الساكنة على معصمك، وقم بإيقاف تشغيل الكمبيوتر وفصله، وافتح الهيكل المعدني، من المفترض أن ترى فتحة محرك أقراص إضافية أسفل محرك الأقراص الأصلي، حيث يمكن أن يدخل الجهاز الجديد، وأخيرًا قُم بتوصيل الكابلات الخاصة بالبيانات والطاقة.

 

إضافة المزيد من ذاكرة الوصول العشوائي

الذاكرة العشوائية

ذاكرة الوصول العشوائي أو الـ RAM هي مساحة “تفكير” الكمبيوتر الخاص بك. ويستخدم هذا النوع من الذاكرة لاستيعاب البيانات للتطبيقات المفتوحة حاليًا. عندما يكون لدى ذاكرة الوصول العشوائي الخاصة بك الكثير مما يجب فعله – ففكر في عشرات من علامات تبويب المتصفح، أو عدد كبير جدًا من التطبيقات، أو ملف فيديو ضخم – يمكن أن تتأخر سرعة الكمبيوتر عند الاستجابة. لمنع حدوث هذه المشكلة قم بتثبيت ذاكرة وصول عشوائي إضافية.

كخطوة أولية يجب عليك البحث في مقدار ذاكرة الوصول العشوائي المضمّنة في نوع الكمبيوتر الخاص بك، ومقدار ما يمكن أن تتم إضافته، تعمل هذه الترقية بشكل أفضل على أجهزة الكمبيوتر المكتبية التي تحتوي على سعة أكبر مع مساحة فعلية أكبر للذاكرة. ومع ذلك، بعض أجهزة الكمبيوتر المحمولة تسمح لك بإضافة ذاكرة الوصول العشوائي.

كما هو الحال مع القرص الصلب الداخلي، يجب أن تتذكر الاحتفاظ بنسخة احتياطية من البيانات الخاصة بك قبل البدء، والبحث عن دليل عبر الإنترنت خاص بجهاز كمبيوترك وموديله.

عندما تكون جاهزًا لتثبيت ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) ستبدأ بنفس الطريقة لتثبيت محرك الأقراص الثابتة الداخلي؛ قم بارتداء حزام مضاد للكهرباء الساكنة وإيقاف تشغيل جهازك، وفصله عن مصدر الطاقة الكهربائية ثم اتبع دليلك للعثور على الفتحات الصحيحة داخل علبة الكمبيوتر، وقم بتوصيل وحدة ذاكرة الوصول العشوائي الجديدة.

 

إضافة بطاقة رسومات جديدة

بطاقات رسوميات

إذا كان الكمبيوتر الحالي لديك يعتمد على بطاقة رسومات مدمجة، فقد يواجه صعوبات في مهام مثل الألعاب أو الصور أو تحرير الفيديو، حتى تشغيل مقاطع الفيديو الضخمة يمكن أن يبطئها. لتعزيز أدائه قم بتوصيل بطاقة رسومات جديدة.

مثل القرص الصلب الداخلي الثاني، هذه الترقية هي فقط خيار لأجهزة الكمبيوتر المكتبية والتي هي أكبر وتحتوي على منافذ توسيع لبطاقات جديدة. كخطوة أولى أعطِ نظرة خاطفة داخل مكونات الكمبيوتر الخاص بك وتحقق من وجود فتحة توسيع احتياطي على اللوحة الأم – للمساعدة في فهم مكونات الكمبيوتر لديك ابحث عن موديله عبر الإنترنت – إذا لم تتمكن من العثور على فتحة توسيع فلن تتمكن من إضافة هذه الترقية.

اعتمادًا على كيفية استخدامك للكمبيوتر، قد لا تحتاج إلى بطاقة عالية الجودة، على الرغم من أن اللاعبين ومعدّني العملات الإلكترونية يركزون على الأجهزة باهظة الثمن، إلا أن أي شخص آخر يمكنه التقاط بطاقات أقدم قليلاً، لكنها لا تزال محترمة بأسعار معقولة.

بعبارة أخرى، لا يتعين عليك إنفاق مئات الدولارات لجعل الكمبيوتر الخاص بك أفضل بشكل ملحوظ في تقديم الرسومات المعقدة على الشاشة. للحصول على تفاصيل أكثر، حاول العثور على دليل يطابق نوع الكمبيوتر الخاص بك.

قبل أن تكون جاهزًا لإدخال البطاقة الجديدة – كما هو الحال مع الترقيات الداخلية الأخرى التي ذكرناها – ستحتاج إلى وضع رباط المعصم المقاوم للكهرباء الساكنة، وإيقاف تشغيل الكمبيوتر بالكامل وفصله، وافتح العلبة وأدخل بطاقة الرسومات في منفذ التوسيع الصحيح، ثم قم بتوصيل الكمبيوتر بمصدر الطاقة الكهربائي.

لا تتسرع بتبديل الجهاز الخاص بك … قد تكون الخطوات السابقة هي الحل لمشاكله!

0

شاركنا رأيك حول "قبل التفكير في شراء كمبيوتر جديد… لمَ لا تُجرب هذه الترقيات أولًا؟!"