أكثر التغريدات التي وجدت حظها من الانتشار الفيروسي في عام 2017 على موقع تويتر!

اشهر تغريدات تويتر 2017
0

من منا لم يحلم يومًا بأن تتصدر تغريدته على – موقع التواصل الشهير تويتر – قائمة التريند Trends وتجتاح العالم أجمع؟! فانتشار تغريدة لك – أي كان موضوعها – بشكل فيروسي ربما يفتح لك أبوابًا لم تخطر على بالك في يوم من الأيام، وأولها باب الشهرة المجانية التي يسعى لها الكثيرون عبر مواقع التواصل الشهير.

وعلى الرغم من أنّ قوة تويتر ليس بقوة فيسبوك من حيث عدد المستخدمين، إلّا أنّ تصدر تغريدتك في تويتر قد يجلب لك شهرةً لن تتخيلها، ويدعم فكرة ما غردت من أجله بشكل أكثر قوة، فالجميع سيعلم بتغريدتك ويبحثون عنك بكل ما لهم من وسائل ليتعرفوا عليك، وعلى موضوع تغريدتك من الصحف المقروءة مرورًا بالإعلام المرئي، وانتهاءًا بفيسبوك بحد ذاته.

مع قرب نهاية العام أصدرت تويتر تقريرها السنوي عن أكثر التغريدات التي لاقت شهرةً على موقعها في 2017، وكما نعلم فإنّ قوة التغريدة في تويتر يُقاس بعدد إعادة التغريد ReTweet والذي يؤدي إلى الإعجاب Like، ويفضي أخيرًا للتعليقات Comments لنفس التغريدة، وهذا ما نجحت فيه التغريدات التي سنطالعها في القائمة.

وبنظرة سريعة نجد أنّ معظم التغريدات المتصدرة أتت عفويةً بشكل كبير، لم يتخيل كاتبها أن تصل لهذا المدى من الشهرة، كما أنّ تغريدات الدعم بعد حصول إحدى المآسي الإنسانية تواجدت بقوة في القائمة للعفوية، والتلقائية التي تعامل معها جمهور تويتر.

وإليكم القائمة كاملة مرتبة من الأكثر تفاعلًا إلى الأقل

مراهق يتحدى مطعم وجبات سريعة

تغريدة الناغتس

كم أحتاج من الـ ReTweet للقيام بهذا الأمر؟!“، سؤال بسيط وعفوي من مراهق أمريكي يسأل فيه موظفي مطعم وجبات سريعة عن كم يلزمه من إعادة تغريد ReTweet لتغريدته حتى يحصل على وجبات مجانية من المطعم لمدة عام.

لم يتخيل المراهق أن يأتيه الرد من مسؤولي إدارة الصفحة بتلك السرعة بأنّ عليه أن يحصل على 18 مليون إعادة تغريدة ReTweet ليحظى بتلك الفرصة الفريدة من نوعها بتناول طعام مجاني طوال عام كامل، وقبِل الفتي المراهق الأمر ونشر التغريدة على حسابه الشخصي آملًا المساعدة والعون من أصدقائِه وأقاربه.

ولكن النتيجة كان انتشار فيروسي Mega-viral بشكل لا يُصدق، وأصبح الفتي المراهق بين ليلة وضحاها حديث الساعة على مستوى أمريكا والعالم، واستُضيف في البرامج الحوارية واللقاءات الصحفية، ليظهر مرةً أخرى مع نهاية العام متصدرًا قائمة تويتر على مستوى العالم.

طالع القصة كاملةً: تحدى الناجتس وتغريدة الـ 18 مليون ريتويت … درس عملي في قوة السوشال ميديا!

والمثير في الأمر بنظرة سريعة على حساب هذا المُراهق نجد أنّه قد أصبح وجهًا إعلانيًا، أو    – بالأحرى حساب – لكثير من المنتجات ومطاعم الوجبات السريعة من خلال استغلال الشعبية التي حصل عليها بنشر تغريدات إعلانية، وحملات لهذه المطاعم وغيرها من المنتجات. هل كان يتخيل هذا الأمر؟!


صورة مناسبة في توقيت مناسب

تغريدة اوباما

في الثاني عشر من شهر أغسطس الماضي، صُعق المجتمع الأمريكي بحادثة دهس أثناء تجمع تظاهري سلمي في مدينة شارلوتسفيل بولاية فيرجينيا الأمريكية بين متظاهرين من القوميين البيض ومحتجين مناوئين لهم، ما تسبب بأعمال عنف، أسفرت عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 19 آخرين في حادث دهس بسيارة.

وغرد الرئيس السابق أوباما قائلًا: “لا أحد يُولد يكره شخصًا آخر بسبب لون بشرته أو خلفيته أو دينه“، ولم تمض ساعات حتى وجدت هذه التغريدة إعجابات Likes بصورة كبيرة وصلت لأكثر من أربعة ملايين إعجاب Likes، وتصدر قائمة تويتر لأكثر التغريدات إعجابًا، والمرتبة الخامسة لأكثر التغريدات المعاد تغريدها ReTweet، والمركز الثاني في قائمة 2017.

وبرأيي أعتقد أنّ الصورة المرافقة للتغريدة هي أكثر ما لفت انتباه المغردين؛ لبساطتها و براءتها، وأرفقها مع نص مُقتبس بسيط ومعبر كان السبب في تعاطف الكثيرين حتى من خارج الولايات المتحدة.


تغريدة من أجل إغاثة المنكوبين

تغريدة من أجل إغاثة المنكوبين

في تغريدة موجهة وإعلانية في المقام الأول، غردت مؤسسة بنسلفانيا Penn State IFC‏  بولاية بنسلفانيا أنّها ستتبرع بمبلغ 0.15 دولار لكل إعادة تغريد ReTweet لصالح جهود إغاثة متضرري إعصار هارفي، الذي ضرب الولايات المتحدة في أغسطس الماضي.

وبالفعل لم يتأخر المغردون عن هذا الهدف النبيل، وتم إعادة تدوير التغريدة ReTweet أكثر من مليون مرة، وتم تحصيل أكثر من عشرة آلاف دولار من هذه التغريدات وحدها.


لمشاهير الغناء نصيب

اريانا غراند

بالرغم من وجود الآلاف من مشاهير الفن والإعلام على منصة تويتر، خاصةً المغنيات منهن واللاتي يعتبرن من الناشطات على المنصة بشكل ملحوظ، إلّا أنّ التواجد في القائمة كان بشكل ضئيل، باستثناء مغنية البوب Ariana Grande’s التي تواجدت في القائمة بحدث استثنائي.

وسبب وجودها لم يكن بسبب أخبارها الفنية، بل كان نتاجًا للحادث الإرهابي الذي شهدته مدينة مانشستر الإنجليزية في شهر مايو الماضي، والذي أدى إلى مصرع عدد من مُعجبيها الذين توافدوا لحضور حفلها المقام في إحدى قاعات المدينة، وحصدت تغريدتها التي تتأسف فيها لمعجبيها على أكثر من مليون إعادة تغريد ReTweet، بالإضافة لأكثر من مليوني إعجاب Like.


رسالة شُكر بعد انتهاء المهمة

تغريدة وداع اوباما

ونعود مرة أخرى للرئيس السابق أوباما الذي سيطر على هذه القائمة بشكل ملحوظ من خلال تغريداته، وتواجد هذه المرة بتغريدة يشكر فيها مؤيديه وعموم الشعب الأمريكي في آخر تغريداته كرئيس للولايات المتحدة، ويذكر لهم أن يؤمنوا دائمًا في قوتهم لخلق التغيير الذي يريدونه.

حصدت تغريدته أكثر من 800 ألف إعادة تغريد ReTweet، مع أكثر من مليون ونصف إعجاب Likes.


تكريم من نوع خاص

تغريدة وداع لينكن بارك

في بعض الأحيان لا نفهم لماذا ينتحر المشاهير بالرغم من أنّهم يمتلكون كل شيء! حسنًا هذا خارج موضوع المقال بالتأكيد، وبالعودة لهذا الأمر نجد أنّ التواجد في القائمة هذه المرة عبارة عن صورة فقط، ولكنها حصدت أكثر من مليون إعجاب Likes مع إعادة تدوير ReTweet بلغ أكثر من 700 ألف مرة.

وهي صورة خاصة للمغني الشهير تشيستر بنينغتون Chester Bennington عضو فرقة Linkin Park، ومغنيها الرئيسي في آخر جولاتهم الموسيقية، والذي وُجد منتحرًا في غرفته الخاصة بالفندق، وتعتبر هذه الفرقة من أكثر فرق الروك شهرةً في العالم، وقد تأسست في نهاية تسعينات القرن الماضي.


اعتذار على الملأ

تغريدة ليبرون جيمس

حصدت تغريدة لاعب فريق Golden State Warriors لكرة السلة ليبرون جيمس Lebron James أكثر من مليون ونصف المليون إعجاب Likes، وإعادة تغريد ReTweet بلغ أكثر من 600 ألف.

وسبب شهرتها هو ذكره رفض من زميله الآخر ستيفن كوري StephenCurry لعدم الذهاب للبيت الابيض، وهى مناسبة وتقليد شهير بذهاب الفريق الفائز بدوري السلة في أمريكا للبيت الأبيض ولقاء الرئيس الأمريكي شخصيًا، ومنبع المفاجأة هو أنّ هذه المناسبة يحرص عليها الكثير من الرياضيين كونها فرصةً لالتقاط الصور التذكارية مع أقوى قادة العالم، والتجول في أشهر بيت رئاسي على الكرة الارضية.


تغريدة الوداع

تغريدة اخرى لاوباما

ومرة ثالثة يتواجد الرئيس السابق باراك أوباما في القائمة، بعد تغريدته الشهيرة، والتي هي جزء من خطاب طويل ألقاه في مدينته الأم شيكاغو الأمريكية. موضوع الخطاب الرئيسي هو خطاب وداع بمناسبة انتهاء فترة ولايته كرئيس لأمريكا بعد ثماني سنوات في الخدمة.

وموضوع التغريدة هو جزء بسيط من خطابه المطول يُعبر فيه عن فخره لخدمة الأمريكيين وتأثير ذلك عليه شخصيًا، ونشر هذه التغريدة وتلقى سيلًا من أكثر من مليون ونصف مليون إعجاب Likes، وأكثر من نصف مليون إعادة تغريد ReTweet، مع عشرات الآلاف من التعليقات بين ناقم ومؤيد ومتحسر وضعت أوباما كأكثر الشخصيات تأثيرًا على شبكة توتير.

وأعتقد أنّ أوباما بالذات قد استفاد من انطلاق وشهرة موقع تويتر الذي تزامن مع أول سنوات رئاسته للولايات المتحدة، وأصبح من أوائل الرؤساء الذين ينشئون حساب عليه لتعزيز العلامة الخاصة باسمه على الموقع، وبالتالي وجد شهرةً كبيرةً وقاعدة متابعين ضخمة تتفاعل مع تغريداته بصورة كبيرة حتى وهو خارج البيت الأبيض.


بحث عن الشهرة بأقصر الطُرق ووجدها بالفعل

تبرع بطعام الكلاب

وفي المرتبة التاسعة والأخيرة، لاعب كرة قدم أمريكي، بحث عن الشهرة بأقصر الطُرق وأكثرها فعّالية، فقط سجل فيديو له برفقة كلبه مدته أقل من نصف دقيقة، يذكر فيه أنّه سيتبرع بستة جنيهات ثمن طعام كلبه من كل إعادة تغريد ReTweet لتغريدته لضحايا مدينة هيوستن أثناء إعصار هارفي.

وقد كان له ما أراد بتفاعل المغردين معه بأكثر من نصف مليون إعادة تغريد ReTweet، وأكثر من 200 ألف إعجاب Likes مع أكثر من 5 ألف تعليق، وبحساب عدد التغريدات فإنّ مجموع المبلغ يقارب الـ10 ألف دولار.

في الحقيقة بحثت كثيرًا للإجابة على السؤال الذي شغلني هل تبرع بهذا المبلغ كما وعد أم لا؟! ولم أجد ما يفيدني بأنّه قد أوفى بوعده حقًا، ولكن المهم والأهم هو أنّه حصل على ما يريده من شهرة وسط محيطه والعالم أجمع باستخدام تقنيتي الاستدراج والتعاطف، والذي بالمناسبة كثيرًا ما ينجح على وسائل التواصل الاجتماعي، أمّا عن حقيقة تبرعه من عدمه فربما هذا يتطلب اتصال شخصي، أو أنّه ربما لا يبحث عن الشهرة والأضواء عند فعل الخير :grinning:.

كانت هذه أشهر التغريدات التي وجدت حظها من الشهرة والانتشار على منصة التغريدات الأشهر تويتر، ويبدو أنّ المسؤولين على المنصة لم يريدوا أن يكملوا القائمة لتكون على وزن “أكثر عشر” الشهيرة – والتي أصبحت شبه قاعدة ثابتة عند استعراض القوائم في المواقع المختلفة – لعلمهم بما ما تخبِّئه الأيام حتى نهاية العالم، والتي ما تزال حُبلى بالكثير من التغريدات التي قد تنطلق في أي وقت لتأتي لتضرب كل الأرقام القياسية في الزمن القاتل.

وحتى ذلك الحين سنكون معكم متابعين ومترقبين لكل ما هو جديد على هذه المنصة التي غيرت الكثير من مفاهيم التواصل ونشر الأفكار، وأصبح الـ140 حرفًا – أصبحت 280 حرفًا – كافيًا لتفجير الإنترنت تمامًا، وإبراز مشاهير جُدد في لحظة قياسية وفترة زمنية لا تتعدى يوم واحد.

0

شاركنا رأيك حول "أكثر التغريدات التي وجدت حظها من الانتشار الفيروسي في عام 2017 على موقع تويتر!"