واتساب يعاني من انتشار مجموعات الإباحية للأطفال والتحرش بهم

0

أفاد تقرير إعلامي أن تجار مواد إباحية للأطفال يستخدمون واتساب لتوزيع محتوياتهم المزعجة دون الكثير من العقبات.

تعد هذه واحدة من المشاكل التي يعاني منها تطبيق المراسلة الفوري، إضافة إلى الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية والمشاكل الأخرى على المنصة.

في ظل غياب المراقبين المناسبين، تنزلق هذه المواد من خلال الأنظمة الآلية لمنصة الرسائل الفورية الشهيرة التي تقدم تشفيرًا شاملاً لمستخدميها، وفقاً لما ذكره موقع TechCrunch في الآونة الأخيرة.

توفر تطبيقات الطرف الثالث للعثور على مجموعات واتساب روابط الدعوة للانضمام إلى المستخدمين الذين يتاجرون بمواد إباحية للأطفال، وفقًا لتقرير صادر عن منظمتين غير حكوميتين إسرائيليتين هما Screen Savers و Netivei Reshe.

العديد من هذه المجموعات نشطة حاليًا، وجدتها TechCrunch في تحقيقاتها، بعض هذه المجموعات لا تخفي حتى ما هي عليه وتمارس نشاطها بشكل علني ودون أي تخفي لأنشطتها.

تم الإبلاغ عن حالات الإباحية التي تستهدف الأطفال والتي يتم مشاركتها على واتساب في الهند أيضًا، في أبريل من هذا العام، تم اختراق مجموعة واتساب دولية يشتبه في مشاركة المحتوى على الإباحية الإباحية من قبل الخلية الإلكترونية في Madhya Pradesh، وذُكر أن أشخاصاً من أكثر من 25 بلداً بما في ذلك الهند كانوا جزءاً من هذه المجموعة.

وقال التقرير إنه حتى من دون حلول تقنية تتطلب إضعاف التشفير، كان من الممكن لمديري واتساب العثور على هذه المجموعات ووضع حد لها.

لهذا يتهم الكثير من المراقبين بأن فيسبوك لا يتصرف على نحو جيد لمنع هذه المشكلة المتنامية على خدمتها للتراسل الفوري، فيما يطالب البعض بمعالجة المشكلة دون انتهاك خصوصية المستخدمين أو إزالة تشفير الرسائل في المنصة.

تعد المجموعات على واتساب مصدرا مهما للأخبار وتبادل المعلومات والتعارف وفتح النقاشات وحتى إجراء الصفقات التجارية، وهي تستخدم في ما هو قانوني ومقبول وما هو مخالف وغير قانوني.

0

شاركنا رأيك حول "واتساب يعاني من انتشار مجموعات الإباحية للأطفال والتحرش بهم"