استوديو ألعاب “Platinum Games” … ألعاب لا تفقد بريقها المميز أبدًا

Platinum Games
0

ليست مفاجأة أن مُعظم الألعاب تصنعها استوديوهات تتألف من العشرات، إن لم يكن المئات، من المصممين الموهوبين والمبرمجين والفنانين؛ وعلى هذا النحو، فإن هؤلاء الذين لديهم أفضل مزيج من الثلاثة هم أكثر الاستوديوهات التي تدوم طويلاً بما يكفي لبناء تراث يمتد لسنوات والعديد من الألعاب التي تعزز مكانها في تاريخ الألعاب. أو يمكنك طرح سلسلة من عناوين الألعاب المختلفة المشهورة التي حصلت على انتقادات إيجابية من جميع اللاعبين ونقاد الألعاب، ولكن يفشل الاستوديو المتعدد المواهب و يضطر للإغلاق، لسبب بسيط جدًا و هو عدم بيع ما يكفي من هذه العناوين، لتغيطة تكاليف صناعة هذه الألعاب، وتقع Platinum Games في الفئة الأخيرة.

اقرأ أيضًا: الألعاب الإلكترونية Esports، من الهِواية إلى الاحتراف وجني الأموال والشهرة

بدأت Platinum Games في الأصل باسم Clover Studio، وهي شركة فرعية تابعة لـ Capcom، حيث قام المطورون الذين كانوا سينتقلون في نهاية المطاف إلى تشكيل Platinum بقضاء سنواتهم في طرح ألعابهم الحاسمة مثل Viewtiful Joe و Okami وGod Hand. ومع ذلك، لم تبِع هذه الألعاب فقط كما كان يأمل Capcom، وتم إغلاق الاستوديو بعد سلسلة من الاستقالات رفيعة المستوى مثل Hideki Kamiya وShinji Mikami وAtsushi Inaba.

شكّل هؤلاء وعدة أشخاص آخرين الاستوديو الخاص بهم الذي سيصبح في نهاية المطاف Platinum Games. لكن الاستوديو لا يمكن أن نطلق عليه هذا الاسم فعلًا بدون مشاريع الألعاب التي يجب العمل عليها، وهذا هو المكان الذي تقدمت فيه Sega لمساعدة هذا الاستوديو الجديد و في نفس الوقت على قدر كبير من الخبرة. كانت سيجا تملك أربعة عقود ألعاب مع الاستوديو الجديد، ثلاثة منها على الأقل كان لها دور في ترسيخ Platinum Games كاستوديو عالمي و منافس قوي في سوق الألعاب.

Platinum Games

Platinum Games

لماذا Platinum؟

طبقًا لرسالتهم و أهدافهم علي موقعهم الرئيسي، تسعى Platinum Games إلى تزويد اللاعبين في جميع أنحاء العالم بألعاب ذات جودة عالية. هم يهدفون دائمًا إلى تجاوز التوقعات لمفاجأة المشجعين و إدخال السرور إلي قلوبهم. و لذلك اختاروا هذا الاسم كمرشد لهم في أهدافهم: البلاتينيوم، المعروف بجودته العالية ، هو معدن يحافظ على بريقه إلى الأبد. شعار “P-star” أيضًا مستوحى من الرمز الذري لـ Platinum – Pt.
يمثل الشكل النجمي في الرمز نجم Polaris، نجم الشمال ، الذي قاد المستكشفين إلى الدخول في مناطق جديدة عبر التاريخ.

Platinum Games


لعبة Mad World

أول لعبة لاستوديو Platinum كانت Mad World، التي تم إصدارها لجهاز الـ Wii في عام 2009، وربما رأينا لمحات من God Hand بين طيات هذه اللعبة الجديدة. حيث كان هناك مشاهد قتال باللونين الأبيض والأسود مثل God Hand. كان المنتج في كلا اللعبتين Atushi Inaba ولكن، حيث أن God Hand لعبة لمحبي ألعاب القتال الذين أحبوا صعوبة ضرب عدد كبير من الأعداء في ألعابهم، ركزت Mad world على نظام لعب سهل وأسلوب مرئي مستوحى من أفلام Sin City.

Platinum Games
العنف الوحشي للعبة Mad World

لعبة Bayonetta

لكن أول لعبة غير تقليدية للاستوديو ظهرت في نهاية عام 2009 ، لعبة Bayonetta للمخرج المخضرم Hideki Kamiya – اللعبة التي صرّح أنها سوف تعيد أمجاد Devil May Cry.

يمكن القول أن Bayonetta لا تزال في قمة ألعاب القتال حتى يومنا هذا. الإبداع العظيم الذي قدمته في عالم الألعاب هو سلاسل القتال، والتأثير الكبير لبطلتها في مشاهد الأكشن. القدرة على الحفاظ على توازنك في المعركة بدون انقطاع، وعدد لا يحصى من الطرق التي يمكن بها تحريك البطلة في أي اتجاه و أي شكل تريده من أجل إيصال الضربات إلى خصومك. كما لا ننسى شعر بايونيتا بطلة اللعبة المميز الذي هو سلاحها الذي يمكن أن تجمعه على شكل قبضة عملاقة، أو تستدعى وحوش من عالم الجحيم. Bayonetta متوفرة الآن لأجهزة ال PS3 و ال Nintendo Switch. و لها جزء ثانٍ أيضًا و جزء ثالث سيتم إصداره قريبًا.

Platinum Games
اللعبة التي جمعت الحروب الدموية مع الأناقة Bayonetta

لعبة Vanquish

كيف تتبع نجاح لعبة مميزة مثل Bayonetta؟ من خلال جعل أفضل لعبة في نوع آخر بالطبع. انتقل Shinji Mikami من نوع ألعاب الأكشن إلى ألعاب الـ Shooter مع Vanquish في عام 2010. تضع Vanquish اللاعبين في بدلة زجاجية تسمح للاعب بالحركة السريعة بشكل لا يصدق و أيضًا تعطية كل القوة الهجومية التي سيحتاجها، بما في ذلك التحكم في سرعة الوقت. الأعداء الآلية تهاجمك من كل مكان، مما يمنح اللعبة مستوى أعلى من الصعوبة. و لذلك أداتك الهجومية الرئيسية هي الحركة السريعة المستمرة، بدلًا من الاختباء خلف ساتر أو سلة قمامة من أجل هزيمة الأعداء مثل الألعاب الأخرى. لعبة Vanquish متوفرة لأجهزة ال PS3 و الحاسوب.

Platinum Games
لعبة الرماية السريعة المليئة بالأكشن Vanquish

لعبة Metal Gear Rising: Revengeance

جودة ألعاب استوديو Platinum Games حققت لهم شهرة واسعة في عالم الألعاب. حتى أن Hideo Kojima، مصمم ألعاب Metal Gear و أيضًا Death Stranding القادمة، اختارهم خصيصًا من أجل إنقاذ سلسلة Metal Gear، و أيضًا رغبة منه في إيصال السلسة إلي شريحة أعلى من المعجبين. و هكذا حصلنا على Metal Gear Rising: Revengeance في عام 2013. أخذت ألعاب Platinum التصميم المعقد للعبة، وتم استعمال التكنولوجيا الحديثة في إيصال لعبة أكشن من الدرجة الأولى مليئة بالإثارة واللحظات المصيرية.

Platinum Games
قصة النينجا الآلي الدرامية التي لا يمكنك أن تمل منها – Metal Gear Rising: Revengeance

لعبة Nier: Automata

ألعاب Platinum لا تتوقف عن الإبداع حتى يومنا هذا، وإصدار الألعاب التي يمكنها إنقاذ سلاسل كاملة من الألعاب مثل Metal Gear. و هذا كان الحال مع Nier: Automata، التي حولت جزءها الأول لعبة Nier المجهولة الأصلية، إلى ملحمة غير مسبوقة من حروب الآليين، ذات قصة عميقة مثيرة للمشاعر إلى أبعد مدى، واعترف Hideki أنها ليست مبالغة حين اعترف أن هذه اللعبة بمساعدة المدير الإبداعي الرائع Yoko Taro، أنقذت الاستوديو من الضياع.

Platinum Games
اللعبة نتيجة زواج حفنة الأكشن المقدمة من ألعاب Platinum مع القصص الغريبة والمعقدة ليوكو تارو – Nier Automata

أريد أن أذكر بعض النقاط المهمة في نقاش موقع Game Informer مع Atsushi Inaba في ديسمبر الماضي، و الذي أوضح كثيراً من مميزات الشركة في السوق و أيضًا خطتها للأعوام القادمة:

  • Platinum Games تركز كل جهدها على إخراج الألعاب بصورة أنيقة. التحكم السلس، والفن الجميل الواضح، و الأشياء البارزة، والبصمة البصرية الفريدة، معظم الألعاب لديها واجهات بسيطة وسهلة. يمكنك التحكم في اللعبة دون الكثير من الإجهاد.. كل هذه النقاط ساعدت الاستوديو في ترسيخ ألعابه في أذهاننا جميعًا.
  • في كل مرة يأتي الاستوديو فيها بفكرة تصميم، فكرة لعبة، فإنها تكون مبنية على شيء جديد، أصلي. لا يتم نسخ بعض الاتجاهات التي يرونها ثم يضيفون إليها إضافة واحدة منها، وهي الطريقة التي يستعملها الكثير من المطورين حاليًا. هم يبنون شيئًا جديدًا لم يشاهده الناس من الألف إلى الياء.
  • أحد الأشياء التي يركز عليها Platinum هو أنهم يسعون لإنشاء عنوان خاص بهم، إنشاء لعبتهم الخاصة. بعد التركيز علي عمل ألعاب لمجموعة واسعة من الناشرين و بعض سلاسل هولييود مثل سلسلة المتحولون، أصبحوا مهتمين أكثر فأكثر بفكرة النشر الذاتي والقيام بعنوانهم الخاص.
  • Platinum كاستوديو منفصل عن أي شركة نشر، ليس لديه المال الكافي لعمل لعبة جديدة من الصفر، المتوقع من الاستوديو في العادة هي لعبة شديدة السرعة مليئة بالأكشن و الأثارة. لذلك يحاول الاستوديو قدر الإمكان الابتعاد عن أية ألعاب تتضمن مشتريات داخلية Microtransactions أو ألعاب بسيطة كلاسكية Indie. يريدون أن يقدموا ألعاب تجربة فردية Single Player كما فعلوا دائمًا من قبل وهذا من أجل المعجبين بأعمالهم.
Platinum Games
عشاء عمل مع رئيس Platinum Games

أنا الآن أجلس في انتظار مشاريع Platinum الجديدة الطموحة. مثل لعبة World of Demons، لعبة الساموراي الجديدة القادمة لأجهزة الهاتف المحمول. و التي تبدو قريبة جداً من لعبة Okami، التي صنعها الاستوديو عندما كانوا يعملون في Clover Studio.

Platinum Games
لعبة الساموراي الجديدة لشركة بلاتينوم – World Of Demons

في النهاية أريد أن أقول أن أعظم ما عمله Platinum Games Studio هو أنه أخذ خطوة خارج إطار الأمور التجارية والصناعية، عندما أرى شعار الشركة يخلق بداخلي شعوراً بالتوقع. توقع أن هناك شيئاً عظيماً في الطريق. وعندما أجرب ألعابهم، و أرى شعار الشركة في البداية، غالباً ما أتذكر أن البلاتينيوم لا يفقد بريقه أبداً.

0

شاركنا رأيك حول "استوديو ألعاب “Platinum Games” … ألعاب لا تفقد بريقها المميز أبدًا"