كيف حقّق الأخوان وينكلفوس النجاح في عالم البيتكوين بعد مهزلة فيسبوك؟

كيف حقق الأخوين وينكلفوس النجاح في عالم البيتكوين
0

لا يقول الناسُ عادةً أمورًا جيّدةً بحقِّ الأخوين وينكلفوس، فقد أطلق لارس سامرز الذي كان رئيس جامعة هارفارد على التوأمين عندما التحقا بجامعته لقبَ المتسكعين، وتمَّ تجسيدهم في الفيلم المشهور “The Social Network” على أنَّهما ولدا في عائلة غنيّة مع كثيرٍ من المزايا لكن من دون ذكاءٍ يُذكر، أُطلِق عليهم العديد من الألقاب مثل: “Twinkevoss” و”Winklevii” و”Testosterone Titans”.

كلّ هذه الأمور قد تتلاءَم مع سمعة كاميرون وتايلر وينكلفوس، لكنها ليست كلها حقيقية أو عادلة بحقهما…

عمومًا لنبحث أعمق بقليل لنتعرف على هذا التوأم المشهور.

ولد توأم وينكلفوس في ساوثامبتون – نيويورك، ونشآ في غرينيتش بولاية كونيتيكت، والدهما هو هوارد إدوارد وينكلفوس الابن، الذي كان أستاذًا مساعدًا في كلية وارتون بجامعة بنسلفانيا، وهو مؤلف كتاب “Pension Mathematics with Numerical Illustrations”، ومؤسِّس شركتيّ Winklevoss Consultants وWinklevoss Technologies.

ذهب التوأم إلى مدرسة Greenwich Country Day، ثمَّ ثانوية Brunswick، وأظهرا ولعًا للكلاسيكيات في المدرسةِ الثانويّةِ، ودراسةِ اللاتينيّة واليونانيّة القديمة، التحقا بجامعة هارفارد في عام 2000 لاستكمال دراستهم الجامعية، حيثُ تخصّصا في الاقتصاد، وحصلا على درجةِ البكالوريوس، وفي جامعة هارفارد، كانا عضوين في طاقم الرّجال، ونادي بورسليان ونادي هاستي بودينج.

في عام 2009، استكملا الدراسات العليا في  Saïd Business School في جامعة أكسفورد، وأخذا درجة الماجستير في إدارة الأعمال في عام 2010.

سباق التجذيف
أثناء وجودهما في أوكسفورد، كانا عضوين في كنيسة المسيح، و جذّفا الزوارق في سباق أكسفورد – كامبريدج وفازا بالجائزة.

كان ConnectU – النسخة المطوّرة عن HarvardConnection – موقعًا للتواصل الاجتماعي تمَّ إطلاقه في 21 مايو / آب 2004، والذي أسّسه طلاب جامعة هارفارد كاميرون وينكلفوس وتايلر وينكلفوس وديفيا نارندرا في ديسمبر 2002، كما هو الحال في العديد من مواقع الشبكات الاجتماعية التي سبقته، يمكن لمستخدميه إضافة أشخاص كأصدقاء، وإرسال رسائل لهم، وتحديث ملفاتهم الشخصية لإعلام الأصدقاء عن أنفسهم، وتمَّ وضع المستخدمين في شبكات استنادًا إلى اسم النطاق المرتبط بعنوان البريد الإلكتروني الذي استخدموه للتسجيل.

تعامل الأخوان مع العديد من المبرمجين قبل أن يتعرفا على مارك زوكربيرج الذي كان أيضًا طالبًا في هارفارد، والذي كان يعمل أيضًا على موقعٍ للتواصل الاجتماعي أطلق عليه اسم “Facemash“، والذي حقّق شهرةً كبيرةً في الجامعة، ولعلّ القدرة على إضافة الأصدقاء حسب أشكالهم لاقت رواجًا أكثر من فكرة موقع الأخوين. طلب الأخوان مساعدة مارك لتصميم موقعهم، وهنا بدأت الأمور تتعقد، وهذا التعقيد قاد الأمور في نهاية الأمر إلى القضاء.

بعد أن أطلق الأخوان موقعهم رسميًا، لم يلقَ الناجح الذي لاقاه فيسبوك، مما زاد من غضب الأخوين وحملهم على رفع دعوة قضائيّة ضد مارك، مُدّعيين أنّه سرق فكرتهم، عمومًا استمرت القضايا بينهما لسنواتٍ إلى أن توصل الاثنان إلى تسويةٍ لم يُعلن عنها، وهنا انتهت الأمور نوعًا ما، لكن بعد نجاح فيسبوك المرعب، استهجن الأخوان أنَّ التسوية التي حصلت تعتبر غير عادلة نتيجة ما حققه فيسبوك من نجاح.

بعد تسوية الفيسبوك وقضائهما وقتًا في الألعاب الأولمبية، لم نسمع عنها شيئًا إلّا إلى خبر رهانهما بملايين الدولارات في العملات المشفرة، حيثُ سمع التوأمان لأول مرة عن بيتكوين أثناء قضائهما العطلة في جزيرة إيبيزا، وأُعجِبا بالفكرة كثيرًا وقرّرا جمع ثروة من بيتكوين.

قصة الاخوة وينكلفوس

بعد عامٍ واحدٍ فقط في عام 2013، كشف التوأمان لصحيفة نيويورك تايمز أنَّهما يملكان 11 مليون دولار من العملة المشفرة، تمّ شراؤها في الغالب عندما كانت تكلّف حوالي 10 دولار لكل عملة، وبحلول عام 2013، كان سعر البتكوين الواحد 120 دولارًا.

كان العديد من الأشخاص يشكّكون في هذه العملة، معتقدين أنَّها العمود الفقري للسوق السوداء أكثر من أيِّ شيء آخر، لكن الأخوين كانا مؤمنين بها للغاية. في نهاية عام 2017، أصبحت بيتكوين العملة السائدة وبلغت قيمةً لا تصدق، وبحلول بداية عام 2018، كانت قيمة البيتكوين الواحد حوالي 14000 دولار – مما جعل الأخوين مليارديرات في عالم البيتكوين!!

في الأشهر الأولى من عام 2018، تراجعت قيمة البيتكوين الواحد إلى قيمة بين 6000 دولار إلى 7000 دولار، وهو هبوط حاد ولكن لا يزال عائدًا رائعًا على استثماراتهم، عمومًا سوف يطلعنا المستقبل إذا ما انتهى بهم الأمر كمنتصرين أو كغبيين.

يجب على الأشخاص الذين يمتلكون بيتكوين تخزينه في محفظة رقمية، لكن بدلًا من النقود الفعلية في المحفظة، إنَّها سلسلة من الأرقام، وكونها مجهولة الهوية، فإنَّ هذه الأرقام دليلك الوحيد على أنَّك تمتلك عملة بيتكوين، فإذا خسرتها ستفقد أموالك.

توصّل الأخوان إلى حلٍّ لهذه المشكلة التي تشكّل أيضًا جزءًا من تأسيس بورصة Gemini exchange الخاصة بهما لاستخدام واستثمار البيتكوين، والتي تُعدُّ واحدةً من بورصات التشفير الوحيدة المنظمة في العالم، والتي لديها نظام حماية أصول العملاء.

جزّءَ الأخوان مفاتيح التشفير الخاصة بهما، وقسماها إلى أقسام، وخزناها في العديد من الودائع الآمنة في جميع أنحاء البلاد.

في أكتوبر 2015، حصلت شركة Gemini على موافقة لإطلاقها من دائرة الخدمات المالية في ولاية نيويورك، ويستهدف هذا التبادل المستخدمين على حدٍّ سواء لأول مرة والمتداولين المحترفين.

في مايو 2018، فاز كاميرون وتايلر وينكلفوس ببراءة اختراع لتسوية المنتجات المتداولة في البورصة (ETPs) بالعملات الرقمية، بما في ذلك بيتكوين وريبل ودوجيكوين والإيثيروم.

هذا المقال برعاية eToro شبكة التداول بالعملات والأسهم الأكثر رواجًا في العالم

0

شاركنا رأيك حول "كيف حقّق الأخوان وينكلفوس النجاح في عالم البيتكوين بعد مهزلة فيسبوك؟"