الخوفُ من المخاطرةِ قد يجعلُكَ تخسرُ الكثير..القصة الحزينة للشريكِ الثالثِ لـ آبل؟

ما لا يعرفُه الجميعُ عن قصةَ بدايةِ شركةِ آبل.. هو أنه كان هناك شريكٌ ثالثٌ يفوقُهما عمرًا، ويعدّه المؤرخون جزءًا أساسيًا من القصة. لكنه انسحبَ من الشراكةِ وأصبحَ مثالًا حيًا على المقولةِ التحذيريةِ القائلة: “لا تدعْ إخفاقاتِ الماضي تُعميكَ عن النجاح”.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

الخوفُ من المخاطرةِ قد يجعلُكَ تخسرُ الكثير..القصة الحزينة للشريكِ الثالثِ لـ آبل؟

ما لا يعرفُه الجميعُ عن قصةَ بدايةِ شركةِ آبل.. هو أنه كان هناك شريكٌ ثالثٌ يفوقُهما عمرًا، ويعدّه المؤرخون جزءًا أساسيًا من القصة. لكنه انسحبَ من الشراكةِ وأصبحَ مثالًا حيًا على المقولةِ التحذيريةِ القائلة: “لا تدعْ إخفاقاتِ الماضي تُعميكَ عن النجاح”.