10 نصائح لتحديد أهدافك بطريقة صحيحة بدون إضاعة للوقت!

14

مقال بواسطة/ محمود طه راجح – مصر

هل تعبت من كثرة التشتت واختيار أهداف وتركها في منتصف الطريق، أو عند أول منعطف شاق؟ بالطبع كل منا يريد أن يحدد أهدافه التي يحبها في الحياة ويعمل من أجلها ولكن هناك خلل ما في إحدى الخطوات! بل دعني أخبرك هناك أكثر من خلل! وهي أمور بسيطة ولكنها ذات قيمة، نفعتني ومتأكد من أنها سوف تنفعك.

تحديد أهدافك قد تصبح عملية شاقة إذا كان التشتت غالب على حياتك، لذلك ركز جيداً في هذا المقال، ودعك من كل ما يؤرق تفكيرك ويصيبك بالتشتت، ولو لدقائق!

 لتحديد أهدافك بدقة عليك أولاً أن تصنع قائمة بكل ما تحتاج في الحياة، لا ما تريد بل ما تحتاج، ومتأكد أنك سمعت هذه النصيحة كثيراً، لذلك من باب التذكرة ولأهميتها، لأنك سوف تختار من هذه القائمة هدف واحد تعمل عليه من هذه اللحظة وبمجرد أن تغلق هذه الصفحة!

1 – كن عادلاً!

 أنت تعرف قدراتك وإمكانياتك جيداً، وإذا كنت لا تعرفها فابحث في سجل الماضي وسوف تجدها، كن مديراً عادلاً! وذلك بالقيام بتوزيع أهدافك على أوقاتك المختلفة بنظرة عادلة، أي باختصار لا تختار هدف يحتاج إلى شهور أو سنين وتقرر إنجازه في أيام! ولكن على حسب المدة التي لديك ضع الهدف الملائم. إذا كنت تدرس فهدف كبير بجانب الدراسة ليس أمراً سليماً، ولكن هدف بسيط وسهل لا يلزمه الكثير من الوقت هو الاختيار الأمثل، والأهداف الكبرى من نصيب الإجازات! فكر مرة أخرى في هذه النقطة وأنت تنظر للقائمة وقم بتأخير بعض الأهداف للإجازات، وأخرى لوقت أخر ملائم لها أو لمرحلة عمرية معينة! كم هدف أخّرت وكم بقي لديك؟

2 – تعلم التضحية

  يلزمك أن تتعلم التضحية حتى تستطيع تأخير أهداف غير مهمة الآن، وأن تسيطر على إلحاح نفسك في طلبها، لأجل هدف بين يديك تستطيع البدء في العمل عليه وتحقيقه وأن تصل به إلى القمة! انظر لما بين يديك واستجمع القوة التي تعينك على ترك الباقي جانباً الآن، وسوف تضطر لذلك عاجلاً أم آجلاً، فقم بالتضحية من أجل أن تحقق أهداف أكثر، بدلاً من أن تضحي من أجل أهداف أقل بعد فوات الأوان.

3 – أهدافك ملكك أنت

 إذا كان ما يدفعك لأهدافك هو حبك للشهرة، أو الإعجاب بالنفس، أو تأثير الحقد! فتوقف عن ذلك لأنك لن تجني إلا التشتت والضلال، فالهدف الذي لا ينبع من داخلك وتحتاجه بشده لا يُعَد هدفاً، وسوف تبذل جهداً كبيراً ومن المحتمل ألا تحققه، لذلك قم بتأجيل أو حذف هذه النوعية من الأهداف من قائمتك، وابحث عن أهداف تحتاجها أنت، لا تحتاجها لتلقيها في وجه الناس! وتقول لهم ها أنا قد نجحت.

 4 – تخلص من حب الإعجاب والشهرة

تكملة للنقطة السابقة! أنت لست موجود في الحياة لتبهر الناس! تخلى عن هذه القناعة، على الأقل ابحث عن حظك من الشهرة وإعجاب الناس بعد أداء العمل على أكمل وجه، وبالتأكيد سوف تنال ذلك! باختصار لا تجعل إعجاب الناس غايتك، وسوف ترى أنك وضعت الكثير من الأهداف من أجل هذه الغاية، قم بتأخيرها إذا كانت لا تفيدك الآن، أو احذفها إذا كانت لن تفيدك بتاتاً.

5– الصبر

 العجلة من أكتر ما يصيب الإنسان بالتشتت والسير في أكثر من طريق! فاتسامك بالصبر، وقناعتك بأنك بإتقان العمل ومرور الوقت ستحصل على ما تحتاج، سيؤثران على طريقة تحديدك لأهدافك في الحياة، وستشعر بهدوء قوي سيجعلك تشعر بأنك لست حيواناً يدور في ساقية الحياة، فكر من منطلق الصبر في اختيار أهدافك وسوف تري نفسك قادر على اختيار الأهداف التي تناسبك.

6 –  دقائق مجتمعة يومياً تساوي هدفاً كاملاً

الوقت من أسرع كنوز الحياة ضياعاً بإهمالنا لقيمته، فدقائق مجتمعة يومياً لفترة معينة قد تصنع المعجزات، عند تحديدك لأهداف ضع للوقت أهمية خاصة، كل دقيقة منه! فاستغلالك لدقائق انتظارك للحافلة أو للقطار يشكلون فارقاً في حياتك، فمن الممكن أن تختار هدف صغير تحققه في هذا الوقت، بدلاً من تضييع الوقت فيما يؤذيك، وهكذا بالنسبة لباقي وقتك! إذا لم ترفه عن نفسك في وقت فراغك فاستثمره فيما يفيدك، ويجعلك تصعد على سلم أهدافك بشكل أسرع.

7 – اصنع سلالم من أهدافك تصل بها لقمة مجدك

كما تلاحظ في البيوت لا يمكنك الصعود بدون السلم! وإن حاولت التسلق كاللص هناك احتمال كبير أن تسقط! هذا بجانب التأخير والمشقة، وهذا ما يقع فيه معظمنا هذه الأيام، اجمع من قائمة أهدافك سلماً تصعد عليه، ومع كل ما ذكرناه سابقاً ستجد نفسك قادراً على صنع سلماً جيداً، الأسهل ثم الأصعب هذه هي الحياة وسوف تحصل على كل ما تحتاج.

8 – هون على نفسك وابدأ بالأسهل

 تأكيداً على أهمية البدء بالأهداف السهلة، والطاقة التي سوف تكتسبها لتكمل بقية أهدافك في الحياة، كالبنزين بالنسبة للسيارة على طريق طويل! إذا بدأت في هدف ووجدت مشقة وصعوبة ووصلت لحائط مسدود، اجلس وفكر إذا كنت قد اخترت هدفاً ليس ملائماً الآن، وتأكد أنه من الأفضل أن ترجع على أن تكمل ولا تنجز شيء، عد وابحث في أهدافك واختر الأسهل.

9 – انظر لما بين يديك

 من أكثر النقاط أهمية في تحديدك لأهدافك أن تنظر لما بين يديك وتسأل نفسك، ماذا لدي الآن؟ ما أكثر الأهداف في قائمتي والتي قطعت فيها شوطاً طويلاً، ومن السهل إكمالها وسوف أحقق فيها إنجازاً إذا بدأتها الآن؟ أسئلة سهلة سوف تجعلك تدرك مكانك، على أساسها تحدد أفضل وأنسب وأسهل هدف تبدأ به رحلتك في الحياة.

10 – كن قنوعاً

 القناعة هي أن تقبل العمل على هدف واحد الآن، وأن تسير في طريق واحد لتبدع فيه وتنتج شيء ذا قيمة، وحينما تصبح على أرض صلبة يمكنك حينها التفكير في هدف أخر، هي أن ترضي أن تكون صاحب إنجاز واحد على أن تكون مطارد ل 5 أحلام تتحدث بهم هنا وهناك وليس في يديك شيء! حينما تسأل بقناعة، ما الهدف الذي سوف أختاره الآن؟ متأكد أن اختيارك سيكون أسهل هدف في القائمة، وأكثرهم ملائمة لوضعك وما بين يديك.

ابدأ الآن!

 هل استطعت اختيار هدف واحد؟ أم هل ما زلت في حيرة؟ قم بقراءة المقال أكثر من مرة وتمعن في الخطوات وأبدع ولا تتقيد بتلك الخطوات فقط، حتى تصل إلى هدف واحد تبدأ به الآن! ثم ابدأ التخطيط والعمل على هدفك وسوف أنشر مقالات أخرى قريباً عن كيفية التخطيط والعمل من أجل تحقيق هدفك، وإذا لم تفلح الطريقة معك وكانت النصائح كأي نصائح أخرى قرأتها وتركتها، فأرجوك لا تحرمني من نقدك وشكواك، وأعدك أنني سأبذل جهدي لأساعدك.

14

شاركنا رأيك حول "10 نصائح لتحديد أهدافك بطريقة صحيحة بدون إضاعة للوقت!"

  1. Mouad Mäjnøùn Foot

    مقالك جميل
    لكني لا اوافقك الراي في بعضص النقاط
    عد وابحث في أهدافك واختر الأسهل. هدا ليس هدفا ان كان سهلا م القيمة من اختيارك لشيئ سهل ما قيمة الحياة ان اردت العيش و اختيار الاسهل
    شكرا

    • Mahmoud Rageh

      سعيد بردك :] بس أنا في خطابي في الأساس موجه لإنسان إلي حد ما مشتت وعايز يبدأ في انجازات حياته ودايماً بيختار الهدف الصعب من ناحية درجته ومن ناحية الوقت ( لا أقصد السهل من ناحية سهولة التنفيذ فقط – بل عنيت الملائم أكثر – ) ودا بيصيبه بالاحباط وبيخليه يسيب الهدف ويدور علي غيره ، دا بالإضافة لأنك لو بدأت بالسهل وأنجزته دا بيديك دفعة إنك تكمل وأكيد فيه أهداف أصعب حياتك مش هتتبني ع إنجازات سهلة فقط ، والطفل بيحبي الأول وبعدين يمشي ولو قرر أنه يمشي ع طول من أول ما ينزل مش هيمشي :] :] :] #شكراً جزيلاً

  2. Mahmoud Rageh

    سعيد بردك :] بس أنا في خطابي في الأساس موجه لإنسان إلي حد ما مشتت وعايز يبدأ في انجازات حياته ودايماً بيختار الهدف الصعب من ناحية درجته ومن ناحية الوقت ( لا أقصد السهل من ناحية سهولة التنفيذ فقط – بل عنيت الملائم أكثر – ) ودا بيصيبه بالاحباط وبيخليه يسيب الهدف ويدور علي غيره ، دا بالإضافة لأنك لو بدأت بالسهل وأنجزته دا بيديك دفعة إنك تكمل وأكيد فيه أهداف أصعب حياتك مش هتتبني ع إنجازات سهلة فقط ، والطفل بيحبي الأول وبعدين يمشي ولو قرر أنه يمشي ع طول من أول ما ينزل مش هيمشي :] :] :] #شكراً جزيلاً

  3. Qais HA

    استطعت تقليص اهدافي إلي ثلاث اهداف
    أولهم اتقان اللغة السويدية بسبب عيشي في السويد والثانية اتقان الانكليزية بسبب استخدامي لها في حياتي البرمجية والثالث هو اكمال تصميم موقع لتعليم اللغات
    مشكلتي ان هذه الاهداف الباقية هي مهمة جدا بالنسبة لي وكل هدف يحتاج وقت كبير فكيف استطيع التوفيق بينهم؟؟

    • Mahmoud Rageh

      وقتك هيمر بأي شيء بدأت سوف يمر ! ..
      في اختيارين نفترض إنك عندك 3 شهور قررت إنك تنجز فيهم حاجة ع حسب احتياجاتك
      هل تريد انجاز هدف واحد في 3 شهور ثم تنتقل لهدف أخر في قائمتك وسلم نجاحك بطاقة واستعداد أكتر ؟
      أم هل تريد العمل علي هدفان في 3 شهور لأنك لا تستطيع تأخير الأهداف الأخري ، ولكن الوقت لا يسعهم لذلك سوف تعمل هنا شهر ونصف وهنا شهر ونصف ولن تنجز شي ؟ #الجواب لك ..

      وهكذا بالنسبة لباقي الأهداف فلكل هدف مدته ومعاده والاهداف الاخري تسجل فقط وتترك !

      لذلك أي أهداف تانية لازم تتحط بعد تلك الأهداف الثلاثة واللي هيبقي ليهم مدة زمنية قد تصل لسنوات لذلك عليك التحلي بالصبر طالما اخترتهم بناء علي احتياجك وليس ما تريد فقط .

      لو ركزت ع نقطة القناعة هتلاقي ان الاهداف دي محتاجه عمر بالكامل ولو أنجزتها هتبقي حققت أشياء عظيمة وهتأمن ليك مستقبل وحياة كريمة فالموضوع مهم مش ينفع يتم انجازه في 4 شهور . سلم طويل هتصعد عليه خطوة خطوة لو طلعت السلمة التانية قبل الأولي هتقع ! .. عشان كدا الاهداف التانية لو فيه منها بسيط وأكيد صعب لان المفترض تكون الاهداف الثلاثة دي ابسط أهدافك عشان دي أول الطريق لكن لو فيه اهداف تقدر تحطها في الوسط وتعمل عليها بدون التأثير ع الهدف الأساسي يبقي مفيش مشكلة – المرونة مطلوبة – بس المهم إنك مش تفقد تركيزك وتمل …

      لو محتاج مساعدة أكتر يا ريت تتطلع ع ” كتاب إدارة الأولويات الأهم أولا ” ومتوفر ع النت هيساعدك كتيير

      وكمان ” كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية ” لنفس الكاتب – ستيفن كوفي – وبالتحديد في هذا الكتاب تجربة – تحديد الأولويات –
      هيساعدوك ✊✊ بس يا ريت لو اقتنعت بالكلام وبدأت ، يبقي بلاش الكتب دي بلاش تضيع وقتك … البداية والتعلم والفشل والتصحيح أفضل من الانتظار في معظم الاوقات ..
      يا رب أكون وضحت :]

    • Qais HA

      Mahmoud Rageh كلام مقنع جدا وبالنسبة للاهداف الصغيرة التي يجب وضعها في المنتصف موجودة لدي بالفعل مثل التدرب في الجيم أو القراءة أو العزف على العود كل ذلك امارسهم منذ سنتين وكلهم أعدهم ضمن قائمة الاهداف الصغيرة التي أرفقها مع الاهداف الكبيرة.
      وبالنسبة للأهداف الكبيرة مشكلتي أني أشعر أن وقت الفراغ (من دون عمل رسمي) هو وقت لايعوض.. لذلك أبدأ في استغلاله بوضع مِئات الاهداف به بالرغم أني احقق إنجاز كبير بهم ولكن تبقى كل هذه الاهداف ناقصة وغير محترف بها بسبب ضيق الوقت.. وهذه مشكلتي التي يجب أن أقوم بحلها إن شاء الله..
      شكرا لك ولمقالك الرائع والرد الأروع فقد جعلتني أعيد ترتيب أوراقي لأكمل مسيرة حياتي على الوجه الصحيح..
      وشكرا لك على الكتب القيمة التي ذكرتها..

  4. Mahmoud Rageh

    وقتك هيمر بأي شيء بدأت سوف يمر ! ..
    في اختيارين نفترض إنك عندك 3 شهور قررت إنك تنجز فيهم حاجة ع حسب احتياجاتك
    هل تريد انجاز هدف واحد في 3 شهور ثم تنتقل لهدف أخر في قائمتك وسلم نجاحك بطاقة واستعداد أكتر ؟
    أم هل تريد العمل علي هدفان في 3 شهور لأنك لا تستطيع تأخير الأهداف الأخري ، ولكن الوقت لا يسعهم لذلك سوف تعمل هنا شهر ونصف وهنا شهر ونصف ولن تنجز شي ؟ #الجواب لك ..

    وهكذا بالنسبة لباقي الأهداف فلكل هدف مدته ومعاده والاهداف الاخري تسجل فقط وتترك !

    لذلك أي أهداف تانية لازم تتحط بعد تلك الأهداف الثلاثة واللي هيبقي ليهم مدة زمنية قد تصل لسنوات لذلك عليك التحلي بالصبر طالما اخترتهم بناء علي احتياجك وليس ما تريد فقط .

    لو ركزت ع نقطة القناعة هتلاقي ان الاهداف دي محتاجه عمر بالكامل ولو أنجزتها هتبقي حققت أشياء عظيمة وهتأمن ليك مستقبل وحياة كريمة فالموضوع مهم مش ينفع يتم انجازه في 4 شهور . سلم طويل هتصعد عليه خطوة خطوة لو طلعت السلمة التانية قبل الأولي هتقع ! .. عشان كدا الاهداف التانية لو فيه منها بسيط وأكيد صعب لان المفترض تكون الاهداف الثلاثة دي ابسط أهدافك عشان دي أول الطريق لكن لو فيه اهداف تقدر تحطها في الوسط وتعمل عليها بدون التأثير ع الهدف الأساسي يبقي مفيش مشكلة – المرونة مطلوبة – بس المهم إنك مش تفقد تركيزك وتمل …

    لو محتاج مساعدة أكتر يا ريت تتطلع ع ” كتاب إدارة الأولويات الأهم أولا ” ومتوفر ع النت هيساعدك كتيير

    وكمان ” كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية ” لنفس الكاتب – ستيفن كوفي – وبالتحديد في هذا الكتاب تجربة – تحديد الأولويات –
    هيساعدوك ✊✊ بس يا ريت لو اقتنعت بالكلام وبدأت ، يبقي بلاش الكتب دي بلاش تضيع وقتك … البداية والتعلم والفشل والتصحيح أفضل من الانتظار في معظم الاوقات ..
    يا رب أكون وضحت :]

  5. Qais HA

    Mahmoud Rageh كلام مقنع جدا وبالنسبة للاهداف الصغيرة التي يجب وضعها في المنتصف موجودة لدي بالفعل مثل التدرب في الجيم أو القراءة أو العزف على العود كل ذلك امارسهم منذ سنتين وكلهم أعدهم ضمن قائمة الاهداف الصغيرة التي أرفقها مع الاهداف الكبيرة.
    وبالنسبة للأهداف الكبيرة مشكلتي أني أشعر أن وقت الفراغ (من دون عمل رسمي) هو وقت لايعوض.. لذلك أبدأ في استغلاله بوضع مِئات الاهداف به بالرغم أني احقق إنجاز كبير بهم ولكن تبقى كل هذه الاهداف ناقصة وغير محترف بها بسبب ضيق الوقت.. وهذه مشكلتي التي يجب أن أقوم بحلها إن شاء الله..
    شكرا لك ولمقالك الرائع والرد الأروع فقد جعلتني أعيد ترتيب أوراقي لأكمل مسيرة حياتي على الوجه الصحيح..
    وشكرا لك على الكتب القيمة التي ذكرتها..

  6. Norhan Ezzat

    حلو اوى ي محمود ،، ربنا يلهمك عشان تقدر تلهمنا بالشكل ده ،، معاك فى كل نقطه ! مستنين مقالاتك الجاية ان شاء الله ^_^

    • Mahmoud Rageh

      :] سعيد جداً بالتشجيع دا ويا رب إن شاء الله الكلام يعجبك وتستفيدي 😀

  7. Mahmoud Rageh

    :] سعيد جداً بالتشجيع دا ويا رب إن شاء الله الكلام يعجبك وتستفيدي 😀

  8. Filsan Ahmad

    شكرا لك اخ محمود على المقال ,حسيت كأن المفال بيتكلم عني , صار لي اكثر من سنة أخطط وأحاول انجز في قائمة اهدافي , بس لحد الان المحصلة صفر بسبب التشتت والعمل على مليون شغلة في نفس الوقت , بحاول أبدا دحين بشكل احسن

    • Mahmoud Rageh

      سعيد جدا بالرد الكريم :] وأتمني لك التوفيق وإن شاء الله هتحقق كل شيء تتمناه ، وإن شاء الله في مقالات تانية هتساعد أكتر قريباً جداً (Y)

  9. Mahmoud Rageh

    سعيد جدا بالرد الكريم :] وأتمني لك التوفيق وإن شاء الله هتحقق كل شيء تتمناه ، وإن شاء الله في مقالات تانية هتساعد أكتر قريباً جداً (Y)

  10. Driss Mehmas

    شكرا جزيلا على هذه النصاءح انها فعلا جد مفيدة جزاكم الله خير جزاء يارب.

    • Mahmoud Rageh

      شكرًا ع الرد الكريم والتشجيع ويا رب نفيد أكتر قريبًا

  11. Mohamed El Idrissi

    اذا رأيت تعليقي هذا، فأشكرك على هذه النصائح الجديدة. انا مصاب بالاكتئاب ومتشتت . قرأت عدة مقالات وشاهدت عدة فيديوهات عن تحديد الأهداف ولكن لا زلت لا أعرف ماذا اريد

    • Mahmoud Rageh

      أعتذر عن التأخر الطويل في الرد
      انتبه أخي فستظل طوال حياتك تواجهك من وقت لأخر صعوبة أن تعرف ماذا تريد دائمًا
      المهم أن لا تتوقف عن العمل وتصل بنفسك لحائط أسود بسبب ذلك استمر أخي في البحث والعمل وستجد ضالتك
      اقرأ أكتر وادخل في تجارب جديدة لو الطريق لسه مش واضح هتساعدك كتيير
      تحياتي

  12. Mahmoud Rageh

    أعتذر عن التأخر الطويل في الرد
    انتبه أخي فستظل طوال حياتك تواجهك من وقت لأخر صعوبة أن تعرف ماذا تريد دائمًا
    المهم أن لا تتوقف عن العمل وتصل بنفسك لحائط أسود بسبب ذلك استمر أخي في البحث والعمل وستجد ضالتك
    اقرأ أكتر وادخل في تجارب جديدة لو الطريق لسه مش واضح هتساعدك كتيير
    تحياتي

  13. Mahmoud Rageh

    شكرًا ع الرد الكريم والتشجيع ويا رب نفيد أكتر قريبًا

  14. Nessma Nouna

    أكثر من روووووعة لمست في كاتب هذا المقال الصدق و حب المساعدة للاخرين الله يجازيكم كل خير يارب الدنيا مازالت بخير باناس امثالكم يشجعون التقدم و التطور و المساعدة ……وفقكم الله لما يرضاه يارب
    وهذا ما نحتاجه فعلا فالكيفية مشكلة الاغلبية

  15. Ihab Hadaya

    السيد محمود طه راجح المحترم

    سلمت يداك على هذه التدوينة , ولكن لدي تعليق قد يفيدك مستقبلاً
    انا فعلا محتار ولدي عدة مجالات أفكر فيها وأفكار أكثر من رائعة ولكن عند بحثي عن كيفية تحديد أهدافي , وجدت انه يجب تحديد الأهداف حسب المجالات التالية:
    – الجانب الروحي
    – الجانب الشخصي
    – الجانب المهني
    – الجانب المادي
    – الجانب الصحي

    وجميع هذه الجوانب تدور في عقل الإنسان , اقترح مجرد إقتراح أن تكتب لنا مقالة عن هذه الجوانب وأهميتها في حال كان لديك إطلاع على هذا الموضوع

    للمرة الثانية شكراً لك على هذا المقال المفيد

  16. Aya Waleed

    لو سمحت ممكن صفحة حضرتك علي الفيس بوك او رقم الواتس عشان عندي مشكلة شخصية ومش هينفع أتكلم فيها هنا…..لو مش هزعج حضرتك….

أضف تعليقًا