تعرف على سلسلة نجاحات المطرب التركي الشهير “تاركان”

المطرب تاركان
0

هل تعرفت على أشهر مطرب تركي من قبل؟ هل تعلم أنه يوجد في تركيا مطرب له من الجماهيرية ما يفوق عدد سكان تركيا بكثير لتمتد إلى جميع أنحاء العالم؟؟ إن كنت لا تعلم من هو فسنعرفك اليوم على تاركان أو Tarkan، أشهر مطرب في تركيا والذي له من الصيت والشعبية ما يفوق خيالك.

وُلد الفنان التركي تاركان في مدينة Alzey غرب ألمانيا بالقرب من مدينة فرانكفورت في 17 أكتوبر من عام 1972، وهو الطفل الخامس لأسرة مكونة من ستة أطفال، حيث عاش في ألمانيا حتى عمر الـ 13 سنة، ثم عاد مع عائلته إلى تركيا في عام 1986.

بعد انتقال عائلته إلى تركيا، بدأ تاركان بدراسة الموسيقا في المدرسة الثانوية في Karamursel قبل أن يتم قبوله في أكاديمية Uskudar Musiki Cemiyeti في اسطنبول، حيث بدأ بالتحضير لامتحانات القبول الجامعية في عام 1990، ولكنه كان يجد صعوبة بالحياة في اسطنبول بسبب قلّة المال، لذا كان يريد العودة إلى ألمانيا ولكنه التقى بـ Mehmet Sogutoglu وهو رئيس شركة Istanbul Plak الذي كان مدخله إلى عالم الفن.

ومن ثم بدأت أعمال تاركان التي كان أولها إصدار ألبومه بعنوان “Yeni Sensiz” في ديسمبر من عام 1992، وبيع منه 750000 نسخة والذي تعاون فيه مع المؤلف الموسيقي المعروف آنذاك Ozan Colakoglu الذي شارك في إنتاج ألبوماته.

 

وجاء نجاحه الحقيقي بعد عامين عندما تعاون مع “Litte Sparrow” في تركيا، مع المنتجة البارزة وكاتبة الأغاني Sezen Aksu، حيث حقّق ألبومه الثاني Acayipsin نجاحاً كبيراً وبيع منه أكثر من مليوني نسخة في تركيا و750 ألف نسخة في أوروبا، وكان بذلك هو الفنان التركي الأول الذي يحقق هذه المبيعات الأوروبية المرتفعة.

الموسيقي تاركان

كتبت Aksu أغنيتين من الألبوم هما “Hepsi Senin Mi” والتي أُعيد طرحها في السوق الأوروبية باسم “Shikidim” وأغنية “Seytan Azapta”، واستخدم في أغنية “Hepsi Senin Mi” الكلمات العامية وإيقاعات الموسيقا التركية.

 

انتقل تاركان في عام 1994 إلى نيويورك لتعلم اللغة الإنكليزية وإكمال تعليمه في كلّية Baruch College، خلال هذه الفترة قام بتصوير فيديو لأغنية أخرى من ألبومه “Don Bebegim“ في نيويورك.

و أثناء تواجده في نيويورك، التقى بمؤسس شركة Atlantic Records وهو Ahmet Ertegun الذي شاهده يؤدي حفلة على قناة ATV في اسطنبول.

كما أطلق في عام 1997 ألبومه “Olorum Sana” الذي استغرق 3 سنوات وتعاون فيه مع Aksu، حيث حصد نجاحاً كبيراً وفاز عندها تاركان بأول جائزة له في صناعة الموسيقا عن أغنية “Simarik”، وبيع في تركيا وحدها 4.5 مليون نسخة من ألبومه “Olorum Sana”.

 

وقّع بعدها تاركان عقداً مع شركة (Play Gram (Universal Music بعد إصدار أغنية Simarik في أوروبا عام 1999، واحتلّ تاركان المرتبة الثالثة في سويسرا وهولندا والمرتبة الأولى في بلجيكا، وحصل على القرص الذهبي في حفل توزيع جوائز Cannes Midem، وكان أول فنان من أصل تركي يحقّق ألبومه 500 ألف نسخة مبيعات في فرنسا.

 

بعدها أصدر تاركان ألبوماً تجميعياً لأوروبا بعنوان “Tarkan” فاز من خلاله بجائزة الموسيقا العالمية في Monaco بسبب مبيعاته السريعة، وبعدها أصدر ألبومين في أوروبا هما “Sikidim” و “Bu Gece” حيث سافر تاركان بعدها إلى جميع أنحاء أوروبا للترويج لموسيقاه وكذلك إلى إمريكا اللاتينية، أوكرانيا، المغرب، تونس، وروسيا وقدّم 18 حفلة في 17 مدينة أوروبية.

حصل نزاع بين تاركان و Aksu حول حقوق النشر لأغنية “Simarik” ما سحب منه فرصة إصدار نسخة من الأغنية باللغة الإنكليزية، وهذا النزاع أنهى شراكتهما الموسيقية الناجحة وصداقتهما.

اقرأ أيضًا: عمالقة الغناء والطرب التركي.. قصص ما وراء الموسيقى

في يناير 2001 أصبح تاركان الوجه الإعلامي لشركه Pepsi في تركيا وسبق ذلك صدور ألبومه “Karma“، ولأول مرة يصدر في السوق المحلي أغنيتا single لنفس الفنان وفي نفس العام وهما “Kuzu Kuzu “و “Hup”. وعلى الرغم من أن ألبومه “Karma” لم يتمّ إصداره في جميع أنحاء العالم ولكن تمّ توزيعه بشحنات كبيرة إلى روسيا، حيث أصبح نجم البوب غير الروسي الأكثر مبيعاً، وتمّ شحن مليون نسخة إلى مناطق أخرى من أوروبا بما في ذلك الدنمارك. وخلال هذا الوقت التقى بـ Micheal Lang وهو منظم مشارك في مهرجان Wood Stock والذي أصبح مديره المالي.

 

بعد أن أصبح تاركان الوجه الإعلامي لشركة بيبسي في تركيا، أصبح أيضاً المشجع الرسمي لفريق كرة القدم الوطني التركي في كأس العالم لعام 2002، وأصبحت أغنيته Bir Oluruz Yolunda نشيد الجماهير.

ثم قام في صيف 2003 بإصدار ألبومه “Dudu”، وحقّق أكثر من مليون نسخة في تركيا، وفاز بجائزة أغنية العام في روسيا، حيث عمل مع المغنية والكاتبة Nazan Oncel في كل من “Karma” و ”Dudu”، كما أصدر عطراً باسمه في بداية عام 2004.

 

في 10 أكتوبر 2005 أصدر أغنية “Bounce” لأول مرة باللغة الإنكليزية في تركيا، وتمّ إصدار ألبوم “come closer” في أجزاء من أوروبا في 7 أبريل عام 2006 من قبل شركة Universal Music، حيث ضمّ الألبوم الكاتب المعروف Lester Mendez والمغني Wyclef Jean الذي سجّل معه تاركان أغنية “Aman Aman”. وتمّ إصدار أغنية “Bounce” في ألمانيا بعد عدة أيام من إصدار الألبوم.

 

وتمّ إصدار أغنية ثانية بعنوان “Start The Fire” في أغسطس تضمّنت ريميكس من قبل Dj Mousse التركي، ولكن الألبوم لم يحقّق ما حققته الألبومات السابقة على الساحة المحلية حيث بيع منه في تركيا 110000 نسخة فقط.

وكان لتاركان ألبوم آخر باللغة التركية في 25 ديسمبر 2007، والذي كانت أغلب أغانيه من تأليفه وكان باسم “Metamorfoz”، حيث كتب تاركان سبعة من أغانيه وشارك في كتابة ثلاث أغانٍ أخرى. وبيع من هذا الألبوم أكثر من 300000 نسخة في أول أسبوعين من إطلاقه، وأصبحت أغانيه الأكثر تحميلاً على موقع TTNetMuzik. بالإضافة لنجاح المبيعات، حقّق تاركان ثالث أعلى تقييم لمشاهدي حفلة رأس السنة على قناة TRT، وتمّ نشر ألبومه في ألمانيا في 1 فبراير 2008.

تاركان

أما ألبومه الثامن Adimi Kalbine Yaz فقد كان في 29 يوليو عام 2010، وتلقّى الألبوم ردّ فعل إيجابي جداً من النقاد والمعجبين في جميع أنحاء العالم، وبيعت أكثر من 300000 نسخة في الأسبوع الأول من إطلاقه.

 

وفي مارس من عام 2016 أصدر ألبومه “Ahde Veda” والذي تضمّن 13 أغنية واحتلّ الصدارة في الموسيقى العالمية وحاز فور إطلاقه للبيع على إعجاب الآلاف من دول أمريكا اللاتينية والشرق الأوسط وأوروبا.

تاركان

في 15 يونيو عام 2017 أصدر تاركان ألبومه “Tarkan10”، حيث كتب أربعاً من أغاني الألبوم ولحّن 7 أغانٍ، ووصلت إيرادات الألبوم والحفلات في أول أسبوعين إلى 32 مليون ليرة تركي وتمّ بيع 330 ألف نسخة، وهو أعلى رقم في تركيا يتمّ تحقيقه خلال السنوات الماضية.

تاركان

0

شاركنا رأيك حول "تعرف على سلسلة نجاحات المطرب التركي الشهير “تاركان”"

أضف تعليقًا