زيادة الوزن في الامتحانات
0

مع انتهاء أيام العام الدراسي واقتراب موعد الامتحان، يعاني العديد من الطلاب والطالبات من اكتساب الوزن أثناء فترة الامتحانات ومرد ذلك إلى الضغط والتوتر النفسي الذي يرافقهم في هذه الفترات ويؤثر سلباً على عاداتهم ونمط حياتهم الغذائية اليومية.

يحاول الأهل كذلك توجيه أولادهم في فترة الدراسة إلى تناول الأطعمة التي تساعد في تقوية الذاكرة والتركيز كالشوكولا والمكسرات والحليب وغيرها، لكن الخطأ الذي يتم الوقوع فيه، هو عدم الاكتفاء بكميةٍ قليلة من هذه الأغذية، إنما المبالغة في تناولها مما يتسبب في زيادة الوزن.

في هذا المقال سنقدم لك الحل الذي تبحث عنه؛ من خلال مجموعةٍ من العادات والحميات الغذائية التي ستساعدك في الحفاظ على وزنك الصحي وتقليل شره الطعام لديك، مع بقائك متأهباً ونشيطاً لاستقبال المعلومات واستذكارها بكل هدوءٍ وسلاسة.

عادات يومية وحميات غذائية تجنبك اكتساب الوزن أثناء فترة الامتحانات

زيادة الوزن في الامتحانات

أكثر من شرب الماء

كما قيل الماء هو الحياة، فهو السائل المنعش للخلايا، كما أنه يكافح السمنة واكتساب الوزن بشكلٍ كبيرٍ لخلوه من السعرات الحرارية وتحفيزه لعمليات التمثيل الغذائي وحرق الدهون في خلايا الجسم.

يوصي أخصائيو التغذية بشرب حوالي لترين من الماء موزّعين على ساعات اليوم لتخفيف الوزن والمحافظة عليه، هذا الأمر يعني الطلاب أيضاً وذلك لتفادي اكتساب أي كيلو غرامات جديدة في فترة الامتحان.

من الجدير بالذكر أيضاً أنّ العديد من الدراسات التي أجريت على الطلاب المتقدمين للامتحانات، بينت أن أولئك الذين كانوا ملتزمين بشرب كمياتٍ وفيرة من المياه خلال فترة دراستهم؛ حصلوا على درجاتٍ أعلى من غيرهم ممن أهملوا شرب كمياتٍ كافية.

داوم على التمارين الرياضية

إذا كنت على أبواب الامتحانات، فهذا لا يمنع أن تجد وقتاً خلال اليوم لممارسة بعض التمرينات الرياضية التي يمكنك ممارستها. أداء هذه التمارين يكون كالآتي:

  • قم بممارسة تمارين شد الساقين والقرفصاء وأنت تعيد ما درسته ومع كل حركة حاول استذكار ما قمت بحفظه.
  • ممارسة وضعيات اليوغا أثناء قراءتك لبعض الفقرات والأفكار ومتابعتك لها.
  • المشي لمدة نصف ساعة يومياً، أو لعدة مرات أسبوعياً والتمتع باستنشاق الهواء النظيف.

هذه الأمور الرياضية البسيطة؛ سوف تساهم في تفتح ذهنك للمذاكرة، كما ستساعدك على تحريك عضلات جسمك وتسريع عمليات الهضم والاستقلاب لديك، كذلك تبعد عنك كابوس الوزن الزائد الذي قد يؤرق تفكيرك.

لا تهمل إفطارك لتتجنب اكتساب الوزن أثناء فترة الامتحانات

زيادة الوزن في الامتحانات

دائما ما نسمع أن وجبة الإفطار هي من أهم وجبات اليوم الغذائية وهي فعلاً كذلك، خاصةً لمن لديه أعمال فكرية وحسابية أو كان طالباً ويحتاج إلى التركيز والانتباه.

تعتبر المداومة اليومية على تناول وجبة الإفطار بعناصرها المتنوعة وأطعمتها الصحية المتوازنة المحتوية على الألياف والبروتينات والكالسيوم، من النقاط الهامة لدعم المذاكرة وتنشيطها، إضافةً لتقوية التركيز وتحفيز المحاكمات العقلية والإدراك أثناء فترة الامتحان.

يفضل أن تحتوي وجبة الإفطار على ما يلي:

  • خبز كامل الحبوب.
  • وجبة شوفان مع كوب من الحليب.
  • ملعقة أو ملعقتين من مربى الفواكه.
  • قطعة جبنة.

لم أذكر أهمية الإفطار لهذا السبب وحسب، إنما حرصت على ذكرها لدورها الهام في زيادة عمليات الاستقلاب وبالتالي زيادة حرق السعرات الحرارية والدهون وعدم اكتساب الوزن وهذا هو مطلب كل طالبٍ مهتمٍ بدراسته وتحصيل درجاتٍ عالية دون زيادة وزنه.

تناول القهوة باعتدال

تعتبر القهوة من المشروبات الغنية بمادة الكافيين التي تساهم في تحفيز النشاط للدراسة، لكن الإفراط في تناولها يسبب التوتر والقلق، لذلك ينصح بشرب كمياتٍ معتدلة منها أثناء الامتحانات. ليس هذا فقط ما يجب عليك فعله في فترات المذاكرة والتحضير، إنما احرص على جعل الشاي الأخضر وبعض المشروبات العشبية مرافقة لك في عاداتك الغذائية الصحية بدلاً من القهوة؛ تمدك هذه المشروبات بالطاقة الطبيعية التي تساهم في زيادة تحصيلك وأداء مهامك الدراسية على أكمل وجه، كما تعمل على التحكم بشهيتك للطعام وبالتالي السيطرة على وزنك بشكلٍ صحي وسليم.

تناول الأغذية المنشطة والحيوية

يعد إدراج الأغذية المحفزة للطاقة كالتفاح والبيض والأرز البني والموز في النظام الغذائي الصحي الذي يمكن أن تتبعه كطالب؛ من العوامل الجيدة والمساعدة لدعم عمليات الأيض في الجسم وزيادة إنتاج الطاقة اللازمة لاستمرار وظائفه الحيوية.

من جانبٍ آخر فإن تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات كالبقول والدجاج والبيض وكذلك الأطعمة الكربوهيدراتية كالبطاطا الحلوة وبكميات معتدلةٍ؛ لها دورٌ مهم في إمدادك بالوقود الحيوي الذي يبقيك نشيطاً وبعيداً عن الثلاجة لفترةٍ طويلة.

خذ وجبةً خفيفة بين الوجبات الأساسية

زيادة الوزن في الامتحانات

تجنب البقاء دون طعامٍ لفتراتٍ طويلة خلال اليوم بحجة انشغالك بدراستك؛ فهذا سوف يؤدي إلى تناول كمياتٍ كبيرة من الأطعمة عند وصولك للوجبة الرئيسية وبالتالي ستصاب بالتخمة وقد يصعب عليك متابعة مذاكرتك.

ينصح الأطباء وأخصائيو التغذية الطلاب بتناول حصصٍ ووجباتٍ خفيفة صحية وقليلة السكر عند الشعور بالجوع ومن أمثلتها:

  •  ثمرة من الفاكهة (تفاح – برتقال – حبات من التوت أو الفريز – موز).
  •  حفنة من المكسرات (كالجوز واللوز – بذور اليقطين).
  •  قطعة من الشوكولا الداكنة.

هذه الوجبات الصغيرة تساهم في سد جوعك وتعمل على تنشيط دماغك وتقوية تركيزك وإدراكك، فلا تهمل تناولها.

خصص وقتاً محدداً لتناول الطعام

لا تجعل فترة الامتحانات شماعة لاتباعك بعض العادات السلبية كتناول طعامك بشكلٍ عشوائي وفي أي وقتٍ دون تنظيمٍ أو اهتمام.

إذا أردت تجنب اكتساب الوزن والمحافظة على سير دراستك بشكلٍ سليم ومثالي، فعليك ما يلي:

  1. تنظيم يومك و تقسيم وجبات طعامك لوجباتٍ رئيسية وأخرى خفيفة.
  2. تناول الطعام في الموعد المحدد لكل وجبةٍ وعدم تجاوزه.
  3. تناول وجبة الإفطار في الصباح الباكر ووجبة العشاء في وقت مبكر من المساء وهذا يدعم صحتك البدنية والعقلية.

قاوم قلقك وتوترك من خلال الغذاء الصحي

حاول أن تسيطر على توترك وقلقك الذي يجعلك تتناول المزيد من الأغذية ذات السعرات الحرارية العالية، كذلك الأطعمة الدسمة والسكرية التي تؤثر سلباً على وزنك وعقلك بشكلٍ دائم أثناء فترة الامتحانات.

ادعم نظامك الغذائي بأنواعٍ من الأغذية كالتوت واللبن والحليب وأوميغا 3 الموجود في السمك التي ثبتت فعاليتها الغذائية في السيطرة على التوتر ومقاومة القلق والخوف الامتحاني.

نم جيداً لتجنب الإرهاق أثناء فترة الامتحانات

يجب الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم يومياً بما لا يقل عن 7 – 8 ساعات نوم. الطالب الذي لا يحصل على حاجته من النوم يعرض جسمه للتعب والإرهاق المتواصل مما يؤثر على استيعابه وتحصيله. يجب أن تعلم أن النوم باكراً في ليلة الامتحان سوف يساعدك على ثبات الحفظ أثناء نومك وكذلك دعم تركيزك واستحضار إجاباتك لتضعها بكل ثقةٍ في ورقة الامتحان.

للتنويه أيضاً، النوم باكراً يجنبك تناول المزيد من الطعام في فترة المساء الذي يصعب هضمه واستقلابه، ما يبقيك في أمانٍ من اكتساب الوزن جراء ذلك.

في الختام، كانت هذه مجموعة من العادات الصحية المتوازنة التي تعتبر بمثابة دليلٍ ومرشد لكل طالبٍ يسعى لزيادة تركيزه ونشاطه دون اكتساب الوزن أثناء فترة الامتحانات، أتمنى أن تحظى باستحسانكم واهتمامكم وأن تجدوا فيها كل الفائدة والمنفعة ليس لهذه الفترة وحسب وإنما لفتراتٍ طويلة من حياتكم الدراسية والعملية.

0

شاركنا رأيك حول "هل تخاف زيادة وزنك في الامتحانات؟ إليك أفضل العادات والحميات لتزيد تركيزك دون وزنك"