بحث الإنسان منذ بداية وجوده على هذه الأرض عن مصادر الحياة، وكانت دائمًا أكبر التجمعات السكانية تستقر في المناطق ذات الأراضي الخصبة والمياه الوافرة والخيرات الطبيعية، أي مناطق الأنهار والسهول والينابيع العذبة، ومن أشهر وأقدم المناطق التي استقر فيها الإنسان كانت بلاد ما بين النهرين دجلة والفرات والتي تسمى العراق حاليًا حيث نشأت حضارة بلاد الرافدين .

بلاد الرافدين

أرضٌ خصبةٌ ومياهٌ وفيرةٌ، وهي البلاد التي عاشت فيها أشهر وأقدم الحضارات الإنسانية، كما يتميز تاريخ هذه المنطقة بالكثير من العلم والثقافة والإبداع وانطلقت من حضارة بلاد الرافدين الكثير من الاختراعات التي غيرت وجه العالم مثل مفهوم الوقت والرياضيات والعجلة والمراكب الشراعية والخرائط.1

تاريخ حضارة بلاد الرافدين

تشكلت بلاد الرافدين بين نهري دجلة والفرات بما يعرف اليوم بالعراق والكويت، وهي من أقدم المناطق التي عاشت فيها الحضارات الإنسانية حيث تعود الحياة فيها إلى ثورة العصر الحجري منذ أكثر من 12000 سنة قبل الميلاد، ومن أشهر الحضارات التي سكنت هذه المنطقة السومرية والآشورية والأكادية والبابلية، وتشير الأدلة التاريخية إلى تطور وتحضر حضارة بلاد الرافدين ووجود القوانين والعمارة والفلسفة والأدب والدين، كما انتشرت الزراعات المختلفة على طول المنطقة الممتدة على ضفاف نهري دجلة والفرات منذ أكثر من 6000 – 8000 سنة، حيث سمحت الأنهار بوجود أراضي زراعيةٍ خصبةٍ مما استقطب الكثافة السكانية حولها والتي تحولت مع الزمن إلى حضاراتٍ هامةٍ.2

تطور حضارة بلاد الرافدين

لم تكن بلاد الرافدين كغيرها من البلدان التي عاشت فيها مختلف الحضارات بل كانت مهد الحضارات وبلاد التنوع الثقافي والاجتماعي، حيث عاش في المنطقة حضاراتٌ مختلفةٌ وحدتها النصوص المقدسة والآلهة والموقف تجاه المرأة، فقد عملت مختلف الحضارات على تعزيز مكانة المرأة والعمل على محو الأمية ونشر مختلف أنواع العلوم والثقافة، وانتشرت تلك الأفكار في مختلف أجزاء بلاد الرافدين على الرغم من اختلاف مفهوم الآلهة من منطقةٍ لأخرى.

أدى ذلك التنوع الثقافي والانفتاح إلى الكثير من الإبداع، حيث قدمت حضارات بلاد الرافدين إلى العالم اختراعات غيرت وجه العالم بشكلٍ كاملٍ نذكر منها:

  • اختراع الكتابة: يذكر أن العمل على اختراع الكتابة تطور في كثيرٍ من البلدان ومن بينها بلاد الرافدين.
  • اختراع العجلة: فقد تبين أن أصل صناعة العجلات يعود إلى بلاد الرافدين في عام 1922 عندما اكتشفت بقايا عربة بأربعة عجلاتٍ مع مجموعة إطاراتٍ جلديةٍ خاصةً بالعجلات.
  • تدجين الحيوانات والزراعة: بالطبع بسبب التربة الخصبة والمناخ الملائم نمت الزراعة بشكلٍ كبيرٍ وساعدت على تربية الحيوانات في مداجنٍ خاصةٍ.

ومن الاختراعات الأخرى: 

العربة والأسلحة الحربية والأدوات البسيطة والمشروبات كالنبيذ والبيرة، كما يعود الفضل إليهم في تحديد الزمن إلى عناصره الساعات والدقائق والثواني واخترعوا المراكب الشراعية، وطوروا الري طرقه وأدواته.3

أهم مكونات حضارة بلاد الرافدين

  • السومرية: نشأت حضارة السومريين في جنوب بلاد الرافدين، وكانت قبل أكثر من 4000 سنة قبل الميلاد، وتعتبر ملحمة جلجامش الشهيرة أحد أهم الأعمال الأدبية التاريخية التي تميز فيها السومريين.
  • الأكادية: وهي الحضارة التي استقرت في شمال بلاد الرافدين وكانت قبل حوالي 3000 سنة قبل الميلاد، وكان لهم أثرٌ كبيرٌ في تطوير اللغة الأكادية والتي تعتبر لغة بين العربية والعبرية.
  • الآشورية: وهي حضارةٌ تلت الحضارة الأكادية في الشمال، واستمرت لحوالي 1400 عام منذ أواخر القرن الحادي والعشرين قبل الميلاد وحتى القرن السابع قبل الميلاد.
  • البابلية: تأسست عام 1894 قبل الميلاد وهي دولةٌ صغيرةٌ في وسط بلاد الرافدين إلا أنها كانت منظمةً للغاية وإحدى أهم الحضارات في المنطقة.

https://www.khanacademy.org/humanities/world-history/world-history-beginnings/ancient-mesopotamia/a/mesopotamia-article

الجدول الزمني للحضارات في بلاد الرافدين

تعود الحضارات في بلاد الرافدين إلى زمن بعيد ومن الأحداث التاريخية الشهيرة في تلك المنطقة:

  • 5000-3500 قبل الميلاد أنجز الشعب السومري أول مدينةٍ وكانت في جنوب البلاد.
  • 3500 قبل الميلاد بداية تطور الكتابة والذي اعتمد على الصور التوضيحية واستغرق حوالي ألف عام من الكتابة النصية المسمارية.
  • 2300 قبل الميلاد بداية غزو الملك سرجون لأول إمبراطورية في العالم والتي بلغت ذروتها في عام 2220 قبل الميلاد.
  • 1792 قبل الميلاد بدأ ملك بابل حمورابي بغزو امبراطوريةٍ كبيرةٍ وازدهرت في عهده ثم بدأت بالتدهور بعد وفاته.
  • 1530 قبل الميلاد غزو الكيشيين لمدينة بابل وهم مجموعةٌ حكمت المنطقة لحوالي 400 عام.
  • 1500 قبل الميلاد غزو الميتاني لشمال بلاد الرافدين بالإضافة لبعض المناطق السورية، وهم شعب هندو- أوروبي استمروا بالحكم حوالي 200 عام إلى أن جاء الآشوريون وغزوا المنطقة.
  • 1100 قبل الميلاد بدأت الشعوب المختلفة بالسيطرة على جزءٍ من البلاد مثل الكلدانيين والآراميين.4

المراجع