حل مشكلة عدم سماع الطرف الآخر لصوتك أثناء المكالمة

الرئيسية » لبيبة » جوالات » هاردوير » حل مشكلة عدم سماع الطرف الآخر لصوتك أثناء المكالمة
عدم سماع الطرف الآخر لصوتك

تناقل مجتمع مستخدمي الهواتف بمختلف أنواعها، مشكلة شائعة كثر الحديث عنها في مواقع التواصل الاجتماعي والتجمعات الرقمية للمستخدمين، مشكلة عدم سماع الطرف الآخر لصوتك ليست جديدة، وعلى الأغلب الحل لن يكون معقدًا.

أسباب ظهور مشكلة عدم سماع الطرف الآخر لصوتك أثناء المكالمة

من الصعب حصر كافة الأسباب في مكان واحد، كون أسباب حدوث ذلك قد تكون من عادات سيئة في استخدام الهاتف، أدت بالتدريج في الوصول به إلى هذه الحالة، وهنا يكون السبب الرئيسي من نظام الهاتف وعلينا إصلاح المشكلة منه.

وأحيانًا أخرى قد يكون المستخدم غير ملام أبدًا على ما حدث، بل عليه التأكد من مزود خدمة الاتصالات لديه قبل كل شيء، فربما مشكلة الخلل في الاتصال تأتي من المزود وليس من هاتفك، خصوصًا إذا كنت تعاني من المشكلة في منطقة واحدة فقط.

من الأسباب الأخرى المحتملة هي ضعف إشارة الاستقبال والإرسال الخاصة بالهاتف، وسوف تلاحظ هذا عندما يحصل بعض تشويش  إضافة إلى عدم سماع الطرف الآخر لصوتك في غرفة أو مكتب معين.1

طريقة حل مشكلة عدم سماع الطرف الآخر لصوتك

مشكلة عدم سماع الطرف الآخر لصوتك مشكلة قد تحدث بسبب خلل في هاتفك كما ذكرنا، ومن هذا المنطلق سوف نبدأ بحل المشكلة.

  • إعدادات الميكروفون:

في بعض الحالات مشكلتك ببساطة هي إعدادات الميكروفون- الجهاز المصدر للصوت- في هاتفك، ولهذا عليك التأكد من هذه الإعدادات وتغييرها في حال كانت تحدث بالطريقة الطبيعية، خصوصًا إذا كنت تمتلك تطبيق مثل Hushed لتغيير رقم الهاتف.

على أنظمة iOS يجب الذهاب إلى الإعدادات، ثم التوجه إلى إعدادات الخصوصية ومن هناك اضغط على خيارات الميكروفون، ستظهر لك قائمة من التطبيقات، احرص على إيجاد تطبيق Hushed وثم قم بتفعيل الزر الموجود بجانب أذونات الميكروفون.

أما على الأندرويد، توجه إلى الإعدادات، ثم التطبيقات، وهنالك اضغط على الزر الموجود في الأعلى للمزيد من الخيارات، وبعدها اضغط على أذونات التطبيقات، ثم المايكروفون، في قائمة التطبيقات ستجد Hushed، وبنفس الطريقة، احرص على تفعيل أذونات الميكروفون فيه.

  • ماذا لو كنت لا تمتلك التطبيق؟

من الأفضل أن تلقي نظرة على أذونات الميكروفون الموجودة في هاتفك بكل الأحوال، والتأكد من أنها غير محدودة عبر الخطأ.

  • استبدال الميكروفون

أحيانًا المشكلة لا تكون تقنية بل في معدات الهاتف نفسها، وقبل أن تستبدل الميكروفون، تأكد من أنه يعمل، وعليك مثلًا تجربة تسجيل صوتك عبر تطبيقات التسجيل، فإذا فشلت في سماع أي صوت، المشكلة أصبحت واضحة ولابد من التوجه إلى مختص لاستبدال الميكرفون بالكامل.

  • التطبيقات

إذا كان ميكروفون هاتفك يعمل بشكل سليم في الأنشطة الأخرى، فنحن هنا أمام خلل تقني بلا شك، وعلى الأغلب إذا لم تكن من أذونات الميكروفون، فلم يتبقى أمامنا سوى مشكلة تفرض نفسها بسبب التطبيقات، وما يجب عليك فعله هنا هو تذكر لو بدأت مشكلة عدم سماع الطرف الآخر لصوتك بالتزامن مع تحميل تطبيق جديد في هاتفك، إن لم يكن أنت ربما شخص أخر قام بذلك عبر الخطأ، والأفضل أن تتوجه مباشرة نحو الإعدادات، ثم التطبيقات، وتلقي نظرة على كافة التطبيقات الموجودة في هاتفك، إن كان أي واحد منها غريبًا أو يُشتبه به. في حال تمكنت من معرفتها جميعًا، عليك الدخول إلى معلوماتها ومعرفة ما إذا كان من شروط استخدامها أن تحصل على أذونات العبث بالميكروفون أو تؤثر على الأداء الطبيعي للهاتف بشكل عام.

  • إعادة ضبط المصنع

وصلنا إلى طريقة الحل الأخيرة، الطريقة التي لا يُفضل أي خبير الولوج إليها فورًا، ولهذا وضعناها في النهاية، في حال فشلت كل الطرق السابقة، فعليك للأسف أن تتوجه إلى إعدادات الهاتف وتقوم بإجراء إعادة ضبط مصنع للهاتف، وهي عملية استرداد لحالة خروجه من المصنع، أي حذف كل شيء موجود عليه عدا النظام الرئيسي.

من الجدير بالذكر أنه علينا إدراك حدوث خلل مؤقت في بعض الحالات، معظم أسباب هذه الحالة يكون من ضعف الاتصال بينك وبين المتلقي للمكالمة، لذا انتبه لعدم الإسراع في حذف تطبيقات قد تكون ضرورية أو أن تعبث عن طريق الخطأ في أذونات الهاتف بدلاً من إصلاحها، وهذا يحدث كما ذكرنا في حال كانت المشكلة مؤقتة لبضعة ساعات أو مع مكالمة واحدة قد يكون سبب مشكلتها هو المتلقي وهاتفك وليس أنت، وبالتأكيد هذا ينطوي أيضًا على موضوع إعادة ضبط المصنع كونها خطوة لا يحبذ تكرارها لأنها تقلل من عمر الهاتف.2

المراجع