ساعة بيغ بن

الموسوعة » أماكن تاريخية » ساعة بيغ بن

تشتهر لندن بساعة بيغ بن، والتي تظهر كمعلمٍ مميزٍ للعاصمة البريطانية، وهي اليوم ليست مجرد ساعةٍ ينظر إليها المارة ليتعرفوا على التوقيت، وإنما هي رمزٌ للمدينة منذ ما يقارب قرنًا من الزمان، تمتلك ساعة بيغ بن تاريخًا وأهميةً كبيرةً، يمكنك التعرف عليهما من خلال المقال التالي.

ساعة بيغ بن

ساعة بيغ بن
صورة توضح جرس ساعة بيغ بن من الداخل

تشتهر ساعةُ بيغ بن أو برج الساعة، بدقتها وضخامة جرسها، ويأتي اسمها من جرس الساعة الكبير، وهو يزن حوالي 15.1 طنًا، وتقع ساعة بيغ بن في الجهة الشمالية من مجلسي البرلمان بحي لندن في وستمنستر. حتى عام 2012م، عُرف برج الساعة رسميًّا باسم برج سانت ستيفين، ومن بعدها أطلق عليه برج إليزابيث، وذلك أثناء الاحتفال بمرور 60 عامًا على جلوس الملكة إليزابيث الثانية على عرش بريطانيا.

عقارب الساعة

تتميز الساعة أيضًا بعقاربها الطويلة، حيث تبلغ أطوال عقارب الساعة 2.7 مترًا، و4.3 مترًا. ويبلغ ارتفاع برج الساعة نفسه حوالي 97.5 مترًا.§.

قصة بناء ساعة بيغ بن

بعد حريق قصر وستمنستر القديم في عام 1834م، بدأت خطة تصميم قصرٍ جديد، وتولى هذه المهمة مهندسٌ معماريٌّ بريطانيٌّ، يُدعى “تشالز باري”، وحرص على أن يُصَمم القصر على الطراز القوطي، وعند تصميم الساعة، لجأ باري إلى رجلٍ يُدعى “أوغسطس بوجين” لتصميم برج الساعة.

في أبريل عام 1858م، استُبدلت أجراس الساعة ودقت الساعة أول الدقات في يوليو من عام 1859م، وفي سبتمبر من نفس العام بدأ جرس الساعة يدق. قد تتأخر ساعة بِيغ بن عن الوقت الفعلي بفترةٍ زمنيةٍ تصل لست ثوانٍ، كما يمكنك سماع دقاتها على مسافة 9 أميالٍ.

لماذا تسمى ساعة بيغ بن بهذا الاسم

في الحقيقة إن أصل هذه التسمية غير معروفٍ بشكلٍ مؤكدٍ حتى الآن، لكن توجد نظريتان لتفسير سبب هذه التسمية:

  • الأولى هو أنها سُميت على اسم السيد “بنيامين هول”، وكان أول مفوضٍ للأعمال، وعُرف باسم “بيغ بن”، كما أنه هو الذي أشرف على بناء الساعة.
  • الثانية، هو أنه تم تسميتها على اسم بطل ملاكمة في ذلك الوقت يُعرف باسم “بنيامين كونت” والذي اشتهر باسم “بيغ بن”.§.

ترميم الساعة

تعد ساعة بيغ بن الآن من أهم المعالم الأثرية في لندن، وبعد عملها 158 عام بدون راحة، كان لا بد من خضوعها لعملية ترميمٍ، لاستعادة قوتها ورونقها من جديدٍ، لذلك فهي تحت عملية ترميم لمدة 4 سنواتٍ، وستتكلف مبلغ بقيمة 29 مليون جنيه استرليني، وحتى ذلك الوقت ستبقى الساعة صامتةً لا تتحرك عقاربها ولا جرسها.§.

حقائق عن ساعة بيغ بن

  • إذا أراد شخصٌ ما الصعود أعلى الساعة، فسوف يحتاج 334 خطوةً حتى يصل إلى جرس الساعة، حيث يبلغ ارتفاع البرج ما يزيد عن 96 مترًا.
  • بغض النظر عن الشكل الأثري الرائع للساعة الذي يُبرز قيمتها، فقد اشتهرت الساعة بدقتها في التوقيت، ودقاتها التي تستطيع سماعها على مسافة أميالٍ، كما أنها أول ساعة ضخمة على الكوكب بأربعة أوجهٍ وبهذه الدقة.
  • حتى الوقت الحالي، فإنَّ الساعة تستخدم الآلية الفكتورية لدق الأجراس، ولكن هناك محرك كهربائيّ موجود من باب الاحتياط، في حالة ما إذا طرأت مشكلةٌ ما في الأجراس.
  • إذا كنت من سعداء الحظ الذين سيزورون ساعة بيغ بن فدقق النظر على قاعدة كل قرصٍ للساعة ستجد النقش اللاتيني “Domine Salvam fav Reginam Nostram Victoriam Primam”، وترجمته دعاء للملكة فيكتوريا الأولى وهذا الدعاء هو  “يارب حافظ على سلامة ملكتنا فكتوريا الأولى”.
  • في 27 مايو عام 2005 م، توقفت الساعة عن العمل في تمام الساعة 10:07 مساءً، وغالبًا يرجع السبب إلى درجة الحرارة المرتفعة في هذا اليوم فقد بلغت 31.8 درجةً مئويةً.
  • لقد تشقق جرس الساعة الأصلي أثناء اختبارها في عام 1857م، وفي أبريل من نفس العام تم اختبار جرسٍ بديلٍ وعملت الساعة.
  • ساعة بيغ بن قوية، فقد تحملت قنبلة ألمانية. أُلقيت عليها في عام 1941م، وسلمت الساعة، وكانت الخسائر في الزينة فقط.
  • في رأس السنة من عام 1962م، كانت درجة الحرارة منخفضةً للغاية، وتساقط الثلج بغزارةٍ، وهذا بدوره أثر على عقارب الساعة، وتسبب في تأخر الساعة عشر دقائقَ كاملة.§.
صوت دقات ساعة بيغ بن
624 مشاهدة