ما معنى طركاعه في اللهجة العراقية

يقول العراقيون طركاعة للشخص بدون نفع، أو للدلالة على المصيبة

1 إجابة واحدة
مهندس
هندسة أتمتة صناعية, طرطوس

كلمة ” الطركاعة ” في اللهجة العراقية هي إحدى الكلمات العراقية المُستخدمة للدلالة على الشخص العديم الجدوى أو النفع، كما تحمل معانٍ أخرى للدلالة على البلاء أو الكارثة، وتقال أيضًا عندما یُلعن احد ما بسبب شیء اقترفه، على سبيل المثال، ” طركاعه علیک چان مووتت ابن الناس!! ” أو ” انت طركاعه “.

يتكلم باللهجة العراقية ما يزيد عن ثلاثين مليون شخص عراقي، وهي إحدى اللهجات المشتقة من اللغة العربية الفصحى، وهي لغة التواصل الرسمية في العراق إلى جانب اللغة الكردية.

تتميز هذه اللهجة بجميع تقسيماتها وفروعها بقربها من اللغة العربية الفصحى ومخارج الحروف الصوتية السليمة والنطق الصحيح لمختلف الكلمات العربية، لكن بالرغم من اقترابها الشديد من أساسيات اللغة العربية الفصحى، إلا أنّها تضم عدد كبير من الكلمات ذات المعاني الخاصة، والتي تميزها عن باقي اللهجات العربية.

تضم اللهجة العراقية عدد من اللهجات الفرعية، منها اللهجة الموصلية المنتشرة في المناطق الشمالية، وهي قريبة من اللهجة العربية الفصحى، واللهجة البدوية المنتشرة في مناطق جنوبي الموصل مثل تكريت وسامراء والأنبار، ويوجد أيضًا اللهجة البغدادية السائدة في العاصمة بغداد، وهي أكثر هذه اللهجات وضوحًا في العراق، كما تتواجد اللهجة البصراوية القريبة من اللهجة الخليجية.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى طركاعه في اللهجة العراقية"؟