الشاطئ: هو عبارة عن شريط ضيق منحدر عن الأرض الذي يقع على طول حافة المحيط أو البحيرة، والذي يفصل بين المسطحات المائية ومناطق اليابسة، عادة ما تكون الشواطئ عبارة عن رمل وحصى وصخور وصدف، إن معظم هذه المواد الشاطئية تكوّنت نتيجة عمليات التعري والتجوية بوساطة الرياح والأمواج على مدى سنوات عديدة، على سبيل المثال سبّب ضرب الأمواج على الصخور الموجودة على الشاطئ في فقدان أجزاء منها، كما يمكن أن يحولها مع الوقت إلى حبيبات رملية صغيرة.

وقد تنتقل المواد الشاطئية لمسافات طويلة تحملها الرياح والأمواج، حيث يمكن أن تُحمل لمسافة بضعة أمتار أو مئات الكيلومترات، وتعتبر تيارات المد والجزر هي السبب الرئيسي في تشكل الشواطئ وتغييرها وأيضاً تدميرها، كما تتغير الشواطئ أيضاً موسمياً خلال فصل الشتاء، حيث تهب رياح العواصف على الشواطئ فيؤدي إلى التآكل وتشكل أشرطة رملية، ثم خلال فصل الصيف تستعيد الشواطئ الرمال من الشرائط الرملية، وهذه العملية تؤدي إلى اتساع الشواطئ بحيث تكون ذو منحدر خفيف في الصيف وضيق وأكثر حدة في الشتاء.

الشاطئ

تتنوع الشواطئ فمنها ما يكون دافئ وغني بالنباتات مثل أشجار النخيل أو أشجار المنغروف، وبعضها الآخر عبارة عن سواحل صحراوية قاحلة، كما تكون بعض الشواطئ باردة وصخرية، وبعضها الآخر متجمد تقريبا طوال العام كما في القطب الشمالي.

تعرف المنطقة الموجودة فوق الماء على الشاطئ بما في ذلك منطقة المد والجزر باسم الشاطئ الرملي، وفيه يمكن أن يحتوي على الأشجار والشجيرات أو الأعشاب، يوجد العديد من المصادر التي تأتي منها رمال الشواطئ حيث يمكن أن تنتج عن التآكل من الصخور الموجودة قبالة الشواطئ، ويمكن أن تنتج عن تآكل الصخور الأخرى من المنحدرات المجاورة مثل شاطئ بنساكولا في ولاية فلوريدا الأمريكية، أما الرمل في خليج المكسيك مكون من جزيئات دقيقة من الكوارتز من جبال الآبالاش على بعد مئات الكيلومترات، وأيضاً الشواطئ الرملية المحيطة بخليج تشاميس في ناميبيا مليئة بالكوارتز والأصداف البحرية، كما تحتوي شواطئ خليج شميس على نوع آخر من الصخور وهو الماس، حيث قامت شركات التعدين بحفر مناجم على هذا الشاطئ للتنقيب عن الأحجار الكريمة، كما توجد أحجار كريمة أخرى مثل الياقوت والزمرد والعقيق على العديد من الشواطئ في مختلف أنحاء العالم.

بعض الشواطئ ليست رملية حيث تكون عبارة عن حصى أو صخور تقريباً، وهذه الشواطئ شائعة على طول سواحل الجزر البريطانية، حيث يعد شاطئ هاستيغر الموجود على الساحل الجنوبي لإنكلترا شاطئ حصى فهو مرسى لقوارب الصيد منذ أكثر من ألف عام.

وبعض الشواطئ تقع على رؤوس جزر تسمى الجزر الحاجزة، حيث تمتد العديد من هذه الشواطئ على طول سواحل المحيط الأطلسي حيث تُشكل هذه الشواطئ الضيقة حواجز بين المحيط المفتوح والموانئ المحمية، أما الشواطئ القريبة من الأنهار فتكون موحلة وناعمة حيث يتم حمل التربة والرواسب من النهر إلى مصب النهر وهذا يخلق أحياناً شاطئ خصب مثل شاطئ مدينة فيتنام التي تقع على مصب نهر ثو بون وبحر الصين الجنوبي.

ويمكن أن يكون الشاطئ العديد من الألوان منها المرجاني وذلك نتيجة وجود الشعاب المرجانية مثل جزيرة هاربو وجزر البهاما..،وفي الواقع يعطي المرجان الرمال اللون الوردي أو الأحمر، أما في الجزر البركانية تكون الشواطئ لونها أسود مثل الرمال على شاطئ بونالو هاواي الذي تكون من البازلت والحم البركانية، وأيضاً بالنسبة لجزيرة غوام الموجودة في جنوب المحيط الهادي تكون رمالها خضراء لاحتواء البازلت فيها على كمية كبيرة من زيت الزيتون المعدني.

أكمل القراءة

الشاطئ هو الرواسب التي تتراكم على مدى البحر أو  البحيرة، ويعتمد تكوينها وشكلها على بعض العمليات الطبيعية وأنواع الرواسب المتضمنة، ونسبة إيصال هذه الرواسب.

 هناك ثلاثة أنواع مختلفة من الشواطئ:

  • النوع الأول: يحدث على شكل شريط رسوبي على حدود الساحل الصخري أو المنحدر.
  • النوع الثاني: هو الهامش الخارجي لسهل التراكم البحري أو النهري.
  • النوع الثالث: يبدو ذو طابعٍ غريبٍ إلى حد ما، حيث يتكون من حواجز رسوبية ضيقة تمتد لعشرات أو حتى مئات الكيلومترات بالتوازي مع الاتجاه العام للساحل. تقوم هذه الحواجز بفصل البحيرات عن البحر المفتوح وعادة ما يتم شقّها بواسطة حركتي المد والجزر.

الشاطئ

من منا لا يرغب بقضاء يومٍ جميلٍ على الشاطئ؟ السباحة والمشي على الرمال والشعور بالرمال بين أصابع أقدامنا، والاستماع إلى أصوت الطيور والباخرات، وبناء القلاع الرملية، ومشاهدة الغروب، والكثير من الأمور التي تجعل حب الشاطئ جزءًا من الإنسان، لكن مامدى اهتمامنا الفعلي بالشواطئ؟ هل تعلم عزيري القارئ أن هنالك الكثير من الأفعال التي يقوم بها الناس وتؤدي إلى الإضرار ببيئة الشاطئ الرقيقة؟ كما أنها تؤدي إلى تلوث المياه وإلحاق الضرر بالكائنات والحيوانات البحرية.

سأقدم لك بعض النصائح للمحافظة على السلامة البيئية للشاطىء لتضمن ألا تؤدي نزهتك على الشاطئ إلى أضرارٍ جسيمة لا رجعة فيها.

تدبَّر أمر القمامة الخاصة بك:

تؤثر القمامة و بقية الملوثات الأخرى التي تتركها على الشاطئ بشكلٍ سلبيّ على البيئة من خلال تلويث المياه وتعريض الحياة البحرية للخطر، حيث أن 40٪ من القمامة المتواجدة على الشواطئ تأتي من الناس القاصدين تلك المناطق للسياحة والاستجمام، و 60-80٪ من هذه النفايات  مصنوعة من البلاستيك، ومن المعروف أن البلاستيك لا يتحلل كما أنه يمتص العديد من المواد الكيميائية السامة بمرور الوقت. كثيرًا ما تخلط الأسماك والطيور والحيوانات البحرية الأخرى بين البلاستيك وبين الطعام مما يجعلها مريضة ويمكن أن يؤدي ذلك إلى موتها.

النوع الأول من النفايات الموجود على الشواطئ هي مستوعبات (حاويات) الطعام والشراب التي تستخدم مرة واحدة، لذلك قم بتعبئة وجبة الطعام الخاصة بك عندما تذهب إلى الشاطئ وبحيث تكون هذه الوجبة خالية من النفايات من خلال استخدام أوعية وزجاجات مياه قابلة لإعادة الاستخدام. في حال لم تكن هناك حاويات قمامة على الشاطئ، أو إذا امتلأت صناديق القمامة لا تتردد في أخذ نفاياتك إلى المنزل معك.

في كل مرة تحاول فيها تشجيع الناس الذين يتركون القمامة خلفهم على التخلص منها بشكلٍ آمن يمكنك إنقاذ حياة حيوان أو أكثر.

لا تتخلص من فضلاتك في المياه

تؤدي فضلات الجسم الحيوية من البول والبراز إلى انتشار الأمراض للسباحين الآخرين، مثل فيروس نوروفيروس شديد العدوى.  لذلك يجب ألا تذهب للسباحة أبدًا إذا كنت تعاني من الإسهال، ومن المعروف أن الإسهال شديد العدوى وهو السبب الرئيسي للمرض بين السباحين وخاصة كبار السن و الأطفال والأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة. 

التعرف على النشاطات التي يكون لها تأثير سلبي

إن أكثر الأنشطة التي تبدو غير ضارة مثل حفلات الرقص، يمكن أن تكون مرهقة للغاية ومزعجة للحيوانات التي تعيش وتتكاثر وتتغذى وتسافر على الشاطئ، وخاصة عند التكاثر أو الرضاعة 

لا تطعم الحيوانات

من المهم أن تدع الحيوانات البرية على الشاطئ تجد طعامها بمفردها، حيث أن إطعامها  يؤدي إلى فقدان الحيوانات حذرها الطبيعي من البشر، ويغير أنشطة التغذية الطبيعية لديهم و نظام الهجرة الخاص بهم، ويقلل من رغبتهم في البحث عن الطعام بمفردهم كما يمكن أن يؤثر إطعام الحيوانات بأطعمة لا تناسب نظامها الغذائي بشكل سلبي على صحتها من خلال إصابتها بالمرض. وإنّ إطعام الحيوانات على الشاطئ ينتج عنه المزيد من الفضلات، مما يؤدي إلى زيادة البكتيريا في الماء،

اترك البيئة الطبيعية كما هي

يمكن أن تؤدي التغييرات في البيئة الطبيعية إلى تدمير موائل الأنواع وتهديد بقاءها في النهاية؛ فعلى سبيل المثال إزالة النباتات الطبيعية مثل عشب المرام يدمر جذورها، وتعتبر هذه النباتات ضرورية لتوفير استقرار السواحل.

اختر منتجات العناية الشخصية الأكثر أمانًا

إن كل ما تفركه أو ترشه على جسمك سيغسل حتمًا في الماء. يمكن أن تكون المستحضرات ضارة بالبيئات البحرية، حيث يمكن أن تقتل أو تلحق الضرر بالشعاب المرجانية وتسبب السمية للكائنات البحرية، وتعدّ واقيات الشمس التجارية مليئة بالعناصر الغذائية مثل الفوسفات المعروف عنها أنها تغير النظام البيئي بشكل سلبي وتعزز نمو الطحالب. عوضًا عن ذلك، ابحث عن واقيات الشمس التي تحتوي على مكونات أكثر أمانًا مثل الزنك والتيتانيوم.

لا تقد سيارتك على الشاطئ

قد تؤدي القيادة على الشاطئ إلى إتلاف الأعشاش والبيض والموائل والحياة البرية.

لا تترك معدات الشاطئ الخاصة بك هناك

نأخذ الكثير من الأشياء معنا إلى الشاطئ مثل الكراسي والمظلات والتي تبدو غير ضارة إلا أنها يمكنها منع بعض الحيوانات مثل صغار السلاحف البحرية من الوصول إلى البحر.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو الشاطئ؟"؟