يحرص الجميع عند استخدام الأجهزة الإلكترونية لإنجاز بعض الأمور الهامّة على ضمان سريّة المعلومات التي يتناقلونها سواءً في الهواتف المحمولة أو بطاقات الصرّاف الآلية، وذلك من خلال تعيين رمز حماية يدعى رمز PIN بحيث يصعب على أي جهةٍ كانت استخدام تلك الأجهزة دون الحصول على هذا الرمز.

تعريف رمز PIN

هو اختصار للمصطلح Personal Identification Number ويعني رقم التعريف الشخصي وهو رمز أمان للتحقق من هويتك، وتمامًا ككلمة المرور يجب إبقاؤه سريًا لأنّه يُتيح الوصول لخدماتٍ هامةٍ كالقدرة على سحب الأموال وتغيير المعلومات الشخصية، وعلى عكس معظم كلمات المرور فإنّ الرمز يكون رقميًا فقط ولا يتضمّن أحرفًا أو رموزًا خاصةً به.

من المعروف استخدامه في المعاملات الماليّة والقروض الطّلابية، لكنك تستطيع استخدامه لأي شيء بدءً من فك قفل الأبواب وانتهاءً بقفل الهواتف.

أحيانًا يُطلق على رمز ال PIN اسم (أرقام ال PIN) وهو زائدٌ عن الحاجة لأنّ كلمة (رقم) بالأصل موجودة ضمن الرمز PIN.

استخدامات رمز PIN

تتعدد استخدامات رمز ال PIN في كثير من المجالات وخاصةً المعاملات الماليّة:

  • في الصراف الآلي ATM

عند حصولك على أموالٍ من جهاز الصراف الآلي باستخدام بطاقة ائتمان، عليك إدخال رمز PIN إذا كنت ممن يُسمح لهم بهذه العملية. حيث يُعتبر رمز ال PIN وسيلة تحققٍ ثانويّة. فأي شخصٍ قد يحصل على بطاقتك لن يتمكن من استخدامها دون الحصول على الرمز الخاص بها، والذي غالبًا ما يتكوّن من أربعة أرقامٍ مثل 1234 ومن الأفضل استخدام رمزٍ يصعب توقعه من خلال عدّة استراجيّاتٍ لإنشاء أرقامٍ جيّدة.

  • في بطاقات الشراء
رمز PIN

قد تحتاج لهذا الرمز لإتمام عمليات الشراء باستخدام بطاقة الائتمان، حيث يضمن لك رمز ال PIN الحماية من محاولات السرقة.

على سبيل المثال يُستخدم رمز ال PIN في عددٍ من الدول كالولايات المتحدة مع أن التوقيع مُنتشرٌ أكثر منه، لكن قد تكون البطاقة الصادرة في الولايات المتحدة غير متوافقة مع أنظمة الدفع في الدول الأخرى، لذلك تحقّق من البنك الذي تتعامل معه قبل مغادرة البلد للتأكد من إمكانية استخدام البطاقة خارج البلاد.

  • استخدامات أخرى

إلى جانب استخدام رمز ال PIN في تعاملاتك الماليّة، قد تفرض عليك بعض المؤسسات تعيين رمز PIN للتحقق من شخصيتك في الحالات التالية:

  • الوصول للحساب الخاص بك للمرّة الأولى.
  • تغيير حساب الهاتف المحمول (تحديث العناوين أو خطّة الخدمة).
  • حفظ ملف الضرائب ودفعه إلكترونيًا.

طرق تعيين رمز ال PIN

رمز PIN

يمكنك تعيين الرمز الذي ترغب به، لكن يُنصح دائمًا باتباع إحدى الطرق التالية لضمان إنشاء رمز يَصعب توقّعه:

  • طريقة الكلمة

هي إحدى طرق إنشاء رمز ال PIN باستخدام كلمة. فكّر بالأرقام الموجودة على لوحة مفاتيح الهاتف، هل استخدمت خيار (الطلب عن طريق الاسم) لإيجاد شخصٍ ما في دليل هواتف إحدى الشركات؟ فمن خلال الفكرة ذاتها يمكنك تعيين رمز PIN بكلمة مما يجعله أسهل للتذكر.

مثلًا الكلمة Word تتحوّل إلى الرمز 9673 حيث الحرف W موجود على الرقم 9 والحرف O موجود على الرقم 6 وهكذا لبقية الأحرف. كما يمكن استخدام اختصاراتٍ معروفة تتكوّن من الحرف الأوّل من كل كلمة ولكنها غير موجودة في أي قاموس مثل CPU.

من عيوب هذه الطريقة هو إمكانية استخدام برامج القرصنة الآلية لكلماتٍ من القاموس لمعرفة الرمز الصحيح، لكن تتمكن معظم أنظمة الحماية في المصارف من إخراجها وحجبها بعد عدّة محاولاتٍ فاشلة.

  • طريقة التاريخ

هي طريقةٌ أخرى لإنشاء رمز جيد وتذكّره بسهولة بالاعتماد على تواريخ هامة. على سبيل المثال إذا كان تاريخ ميلادك 15- نوفمبر- 1946 يمكنك إنشاء رمز PIN ليصبح 1115 وهو الشهر الحادي عشر واليوم الخامس عشر.

من عيوب هذه الطريقة قدرة أي شخص يعرفك جيّدًا على توقّع رمز ال PIN من خلال معرفته لحياتك الشخصيّة، إضافةً لقدرة أي جهة على معرفة تاريخ ميلادك وبقيّة معلوماتك الشخصية من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وقواعد البيانات المجّانيّة والبيانات المسروقة؛ لذلك من الأفضل استخدام قسم من تاريخ معين وقسم من تاريخ آخر.

  • طريقة جهة الاتصال في الهاتف المحمول

قد يحتوي هاتفك المحمول على عشرات أو مئات من جهات الاتصال والتي يمكنك الاستفادة منها في تعيين رمز ال PIN.

أضف جهة اتّصال مزيفة، وأخفِ رمز ال PIN ضمن رقم هاتف جهة الاتصال، مثلًا إذا كان الرمز 1212 يمكنك إضافة رقم الهاتف 555-123-1212، لكن استخدم رقم هاتف محلي وليس رمز المنطقة.

من عيوب هذه الطريقة هو احتمالية إضاعة هاتفك أو نفاذ شحن البطاريّة.

  • طريقة الإضافة

طريقة أخرى لتعيين الرمز هي إضافة أرقام إلى رقمٍ تعرفه جيدًا، على سبيل المثال يمكنك إضافة الرقم 1 إلى كل رقم من أرقام الرمز؛ فإذا بدأت بالرقم 1234 يمكنك إضافة يصبح 2345 وهذا مثالٌ بسيطٌ للغاية.

هل يعتبر رمز PIN آمنا

رمز PIN

لأنّ هذا الرمز يحمي المعلومات الآمنة، يُنصح استخدام رمزٍ يصعُب توقّعه قدر الإمكان من خلال تجنّب استخدام الرموز التالية:

  • استخدام أرقام متسلسلة سهلة مثل 1234 أو 0000 وحتى الأرقام المتكررة مثل 1122 أو 2233.
  • استخدام تواريخ هامّة مثل عيد الميلاد.
  • استخدام  أي جزء من أرقام الأمان للحسابات الاجتماعية.
  • استخدام أي جزء من عنوانك الخاص أو رقم الهاتف.

كلمّا طال رمز ال PIN أصبح أكثر أمانًا من خلال عدّة طرق لدمج الأرقام معًا، على سبيل المثال إذا استخدمت رمزًا مؤلفًا من أربعة أرقام هناك احتماليّة وجود 10000 احتمالٍ مختلف، أما غذا كان مؤلفًا من 6 أرقام هناك مليون احتمال، لذلك سيصعب إمكانية توقّعه من قبل أي كان.1

المراجع