شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

الكثير من أجيال شبكات الاتصالات المتوفرة حاليًا للاستخدام ولكل جيل أحدث تقنياته الخاصة التي تميزه عن سابقيه، وخاصة من ناحية السرعة وسعة الاتصال، ومن تقنيات الجيل الرابع تقنية LTE .1

تعريف نظام LTE

نظام LTE هو اختصار لـ Long Term Evolution وهو معيار اتصالات لاسلكية تم تطويره بواسطة مشروع شراكة الجيل الثالث (3GPP) بهدف توفير سرعة تصل لحوالي 10 أضعاف شبكات الجيل الثالث للأجهزة المحمولة كالهواتف والحواسيب والأجهزة اللوحية والنقاط اللاسلكية (Hotspots)، وبشكل عام فإن هذا يطلق على نظام LTE نظام الجيل الرابع 4G، إلا أنه أقل مما وصل إليه الجيل الرابع لاحقًا.

تكنولوجيا الجيل الرابع

تم تطوير أنظمة تكنولوجيا الجيل الرابع لتتمكن من الوصول إلى سرعات لا تقل عن 100 ميغابت في الثانية وتصل لحوالي 1 غيغابت في الثانية، ويعد نظام LTE واحد من أنظمة الجيل الرابع بالإضافة إلى UMB و IEEE 802.16، وجميعها تهدف لزيادة السعة والسرعة لشبكات الاتصالات اللاسلكية.2

ميزات نظام  LTE

  • تكلفة أقل لكل بت.
  • توفر المزيد من الخدمات بشكل أسهل (تجربة مستخدم أفضل).
  • مرونة في استخدام نطاقات الترددات الحالية والجديدة.
  • هندسة مبسطة وواجهات سهلة.
  • استخدام الطاقة بشكل أفضل.
  • لا يوجد أي تأخير في الاتصالات تقريبًا.

تفاصيل نظام LTE

يستخدم نظام LTE تعدد الإرسال بتقسيم التردد (AMD)، وDعمل ضمن تكنولوجيا الدخل المتعدد والخرج المتعدد MIMO والتي تماثل التكنولوجيا المستخدمة في معيار شبكة WLAN المحلية اللاسلكية، وهي توفر نسبة أعلى من الإشارة إلى الضجيج، وأيضًا تقدم تحسينًا كبيرًا في التغطية للشبكة اللاسلكية وخاصة في المناطق ذات الكثافة السكانية العالية.

كما يتضمن تقنية التكرار المتعامد المتعدد الإرسال OFDM، والتي تمكن من الإرسال في عرض موجة أكبر وبكفاءة عالية، مع توفير درجة عالية من المرونة للتأثيرات والتداخلات.

بالإضافة إلى تقنيةٍ لتطوير النظام المعماري في الشبكة SAE، وهو نتيجة معدل البيانات المرتفع للغاية ومتطلبات زمن الاستجابة القليل، مما استدعى تطوير معمارية الشبكة لتحقيق معايير أداء أفضل، وأحد التغييرات التي طرأت على الشبكة هي نقل مجموعة من الوظائف التي كانت تتعامل معها الشبكة الأساسية إلى أجزاء في المحيط الخارجي، ما يجعل بنية الشبكة تقترب من الشكل المسطح، وبهذه الطريقة يمكن تقليل زمن الوصول ويمكن أيضًا توجيه البيانات بشكل مباشر إلى وجهتها.

وبشكل عام فإن LTE يعمل على تحسين طريقة نقل البيانات؛ فبدلاً من نقل كميات صغيرة من البيانات في أنظمة GSM  و CDMA فإنه ينقل حزم كبيرة من البيانات وبسرعة أعلى ويمكن اعتبار LTE ترقية للنظامين السابقين.3

الطيف الترددي في LTE

يمكن لنظام LTE العمل وفق أطياف تردد متعددة يكون لكل منها مكان أمثل للتنفيذ، حيث نجد الطيف الترددي 700 ميغاهرتز إلى 2.6 غيغاهرتز والتي يحمل فيها الإشارة إلى مساحة أكبر وبالتالي الوصول لعدد أكبر من الأشخاص وتكون مناسبة للمناطق الريفية وحين يكون تغيير البنية التحتية لنقل الإشارة أمرًا قليل الحدوث.

هنالك ترددات أعلى تصل إلى أكثر من 2.6 غيغاهرتز وهي مناسبة عند الحاجة للسرعات العالية ولكنها لا تصل لعدد كبير من الناس.

المراجع

  • 1 Vangie Beal، LTE network – 4G LTE، من موقع: www.webopedia.com، اطّلع عليه بتاريخ 17-3-2019
  • 2 ، What is LTE?، من موقع: www.artizanetworks.com، اطّلع عليه بتاريخ 17-3-2019
  • 3 Mrgarette Rousse ، LTE (Long Term Evolution)، من موقع: searchmobilecomputing.techtarget.com، اطّلع عليه بتاريخ 17-3-2019