يصادف رواد المواقع الإلكترونية عددًا كبيرًا من الشعارات والإعلانات خلال التنقل بين صفحةٍ وأخرى، حيث تستحوذ الإعلانات الصغيرة ذات الشكل المستطيل على كافةِ أنواع صفحات الويب وتتفاوت فيما بينها من حيث الموضوع والمظهر، ويُطلق على هذه العناصر اسم البنرات الإعلانية .

تؤدي مهمةً واحدةً هي الانتقال لموقع إنترنت جديد يسوق لمنتجاته وخدماته عند النقر على هذا الإعلان، ويشار إلى أن مثل هذه البنرات الإعلانية بسيطة للغاية حيث تُكتب بواسطة أوامر وأكواد HTML البرمجية، وتحظى بأهميةٍ كبيرةٍ في التجارة الإلكترونية، وفي مقالنا هذا سنستعرض أبرز تفاصيل البنرات الإعلانية وكيفية إنشائها.

ما هي البنرات الإعلانية

Banner advertising، يقصد بمصطلح البنرات الإعلانية تلك الأشرطة الأفقية والعمودية المعروضة في المواقع الإلكترونية، وتستعرض رسومات وصور وعلامات تجارية ونصوص بهدف تشجيع الزائر على النقر عليها والوصول إلى موقع البائع، ويمكن ملاحظتها في جوانب صفحة الويب، سواء كان ذلك بشكلٍ أفقيٍّ أو عموديٍّ، وغالبًا ما تركّز على الصور أكثر من النصوص لتقديم الفكرة للزائر وتشجيعه على النقر.

تتخذ البنرات الإعلانية موقعًا مخصصًا لها ضمن تخطيط الموقع الإلكتروني أو التطبيق، فمن الممكن ظهورها في الجزء العلوي أو السفلي من شاشة الجهاز، وتنبثق الإعلانات تلقائيًّا عند زيارة موقعٍ إلكترونيٍّ أو صفحة ويبٍ يدعم هذه الخدمة، كما يمكن أن تبدأ بالتغير والتحديث مع مرور وقت بسيط لتظهر إعلانات أخرى، ومن الممكن التحكم بحجم البنر الإعلاني بكل سهولةٍ وفقًا لما تتطلبه الحاجة.1

أهمية البنرات الإعلانية

  • تنظيم وتسيير حركة الزوار إلى موقع الويب الخاص بالمعلن.
  • حصول الموقع الذي يعرض البنرات الإعلانية على ربحٍ ماديٍّ من خلال نسب النقر ومرات الظهور وغيرها.
  • وسيلة فعالة لاستقطاب الزوار وبيع المنتجات لهم.
  • لفت الانتباه، حيث تعد البنرات الإعلانية وسيلةً مهمةً للفت انتباه الزائر بالرغم من أن ذلك قد أصبح صعبًا نسبيًّا في ظل العمل ببيئةٍ رقميةٍ بحتةٍ.
  • زيادة نسبة الإيراد المادي بالنسبة للمواقع الإلكترونية، وذلك بالإعلان عما تقدمه من خصوماتٍ ومبيعاتٍ.
  • ارتفاع فرص الوصول إلى العميل المهتم أكثر من أي وقتٍ مضى. 2

خصائص وأساسيات متعلقة بالبنرات الإعلانية

  • إعلان يعتمد على استعراض الصور والوسائط المتعددة أو الثابتة للفت انتباه الزائر.
  • الظهور في مواقع واضحة للعيان وبدقةٍ عاليةٍ جدًا في المواقع النشطة.
  • توليد أفكار موثوق بها لدى العميل حول العلامة التجارية .
  • استهداف شرائح متعددة من العملاء.
  • تحقيق الربح للمواقع الإلكترونية وفقًا لتكلفة النقرة والتكلفة لكل إجراءٍ أيضًا (شراء أو أو ملء نموذج مثلًا).
  • الاستعانة بالمساحات المستطيلة الشكل لاستعراض الإعلان، ويكون ذلك إما أفقيًّا أو عموديًّا.3

كيفية إنشاء البنرات الإعلانية

يمكن البدء في إنشاء البنرات الإعلانية المؤثرة على النحو الآتي:

  1. تحديد واختيار الحجم الملائم

    تكثر الأحجام القياسية التي تتخذها البنرات الإعلانية وتتخذها في عالم التسويق الإلكتروني، وبناءً عليه فقد أشارت شركة جوجل إلى الحجم الملائم حسب موقعه من الصفحة، ويتمثل ذلك بما يلي (الإعلان العلوي 728×90)، الإعلان في منتصف الصفحة (300×600)، بنر إعلاني مستطيل كبير (336×280)، مستطيل متوسط (300×250)، أما البنر الإعلاني الكبير فيجب أن يكون (320×100).

  2. اختيار العرض الأمثل

    لا بد من ملائمة حجم وموقع البنر مع ماهية وطبيعة المادة المراد الإعلان عنها، كما يؤخذ بالحسبان أيضًا السمعة والشهرة والعلامة التجارية، وينصح باستخدام كلماتٍ طنانةٍ تثير انتباه الأفراد وتجذبهم وتحفّزهم على زيارة الرابط.

  3. اختيار أداة مثالية لتصميم البنر الإعلاني

    لا يتطلب الأمر دفع مبالغ طائلة لشركات التصميم إطلاقًا، بل إن شبكة الإنترنت أصبحت توفر الأدوات بكل سهولةٍ لتصميم الإعلان الفعال.

  4. استثارة رغبة الزبون لزيارة الموقع المعلن

    لا يكفي وضع الإعلان فحسب، بل هناك حاجةٌ لاتباع أساليب تحفيزية للزبون لجعله يزور الموقع المعلن وتحقيق الفائدة المرجوة من الإعلان.

  5. عدم التكلّف والمُبالغة في وضع البنرات الإعلانية

    البقاء في سياق البساطة أمرٌ بالغ الأهمية، فالابتعاد عن الاكتظاظ في مساحة الإعلان أمرٌ إيجابيٌّ، لذلك ينصح بتقديم بنر إعلاني بسيط يوضح الفكرة ويوصلها إلى المستهلك دون تكلُف أو مبالغة.

  6. استخدام الوسائط المتعددة

    إدراج الوسائط المتعددة في البنرات الإعلانية من الطرق الناجحة في الحملات الإعلانية، إذ تترك الفيديوهات عادةً انطباعًا جيّدًا لدى الزائر، وتلفت انبتاهه أكثر من الصور الاعتيادية، إلا أن مثل هذه البنرات تحتاج إلى تكلفةٍ ماديةٍ أعلى من البنرات التقليدية، وبالرغم من ذلك فإن الأمر يستحق التكلفة الزائدة والمغامرة، لما يحققه من منفعةٍ ماديةٍ.

  7. تحديث الإعلانات وتطويرها باستمرار

    لا بُد من الاستمرار في متابعة وملاحظة الأخطاء الموجودة في البنرات الإعلانية، والتي تسببت في عدم الحصول على النتيجة المرجوة من الحملة الإعلانية، وعند كشفها يجب تصحيحها وتحديث البنر وتجنّب الوقوع بها مستقبلًا. 4

المراجع