شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

إذا كنت تستخدم الإنترنت بانتظام، فمن المستبعد ألّا تكون قد سمعت عن مصطلح نظير إلى نظير، أو الند للندّ، أو اختصارًا شبكة P2P  أو شبكة peer-to-peer ، وسواء مرّ عليك ذكره من مقالة إخبارية، أو على شاشة التلفزيون، أو في محادثة مع صديقٍ أخبرك بأنه قام بتنزيل أحدث حلقة من مسلسل Game of Thrones، فمن المحتوم أنّه قد تناهى إليك بعض مما يتعلّق بهذا المصطلح أو المسمّى المركّب.

مفهوم شبكة Peer-to-Peer

يشير مصطلح النظير إلى النظير، أو الند للند (P2P) في نسخته المختصرة إلى شبكات الكمبيوتر التي تستخدم بنية موزعة؛ وهذا يعني أن جميع أجهزة الكمبيوتر أو الأجهزة التي تشكل جزءًا منها تتشارك أحمال العمل في الشبكة.

تسمى أجهزة الكمبيوتر أو الأجهزة التي تعد جزءًا من تلك الشبكة بالنظائر، أو الأقران، ويسمّى الجهاز المفرد منها بالنظير، وإنّ كل نظير منها يكافئ الآخر، فلا توجد نظائر ذات أي امتيازات عن غيرها، ولا يوجد جهاز مسؤول مركزي في الشبكة.

بطريقة ما، تُعَدُّ شبكة peer-to-peer بمثابة النظام الاشتراكي ـ بالمعنى السياسيّ والاجتماعي ـ في عالم الحوسبة؛ إذ كل نظير يساوي كلًّا من الآخرين، وله نفس الحقوق والواجبات التي تسري على غيره، وإنّ الأقران هم عملاء (clients)، وخوادم (servers) في نفس الوقت.

علاوةً على ذلك، يتم مشاركة كل مورد متوفر في الشبكة بين الأقران، ودون مساهمة أي خادم مركزي، ويمكن أن تكون الموارد المشتركة في شبكة P2P أشياء مثل استخدام المعالج، أو مساحة تخزين القرص، أو النطاق الترددي للشبكة (bandwidth).

الغاية من شبكة peer-to-peer

يتمثل الغرض الأساسي من شبكة peer-to-peer في مشاركة الموارد، ومساعدة الحواسيب، والأجهزة الأخرى في العمل بشكل تعاوني، في سبيل تقديم خدمة معينة، أو تنفيذ مهمة محدّدة.

كما ذكرنا سابقًا، يتم استخدام شبكة P2P لمشاركة جميع أنواع موارد الحوسبة؛ مثل طاقة المعالجة، أو نطاق اتصال الانترنت الخاصّ بالمستخدم، أو مساحة تخزين القرص الصلب، ومع ذلك، فإن حالة الاستخدام الأكثر شيوعًا في شبكة peer-to-peer هي مشاركة الملفات على الإنترنت، فهي المجال المثالي والأنسب لهذا الغرض؛ لأنها تسمح للأجهزة المتصلة بها باستلام الملفات وإرسالها في نفس الوقت.

لنأخذ بعين الاعتبار الموقفَ التالي كمثال:

افتح متصفح الانترنت، وقم بزيارة موقع ويب  لتنزيل ملفّ ما منه، كمقطع صوتي، أو مستند pdf، في هذه الحالة، يعمل موقع الويب كخادم، ويعمل جهازك كعميل يتلقى الملف.

يمكنك محاكاة هذه الحالة مع طريق أحادي الاتجاه؛ فالملف الذي تقوم بتنزيله هو سيارة تنتقل من النقطة A (الموقع الإلكتروني) إلى النقطة B (الجهاز الخاص بك).

شبكة peer-to-peer

والآن، إذا قمت بتنزيل نفس الملف من خلال شبكة peer-to-peer، باستخدام موقع يعتمد بروتوكول BitTorrent كنقطة بداية، فالأمر يختلف بشكلٍ لافت، إذ سيتم تنزيل الملف على جهازك على شكل أجزاء متعدّدة تأتي من العديد من الأجهزة الأخرى في شبكة P2P المرتبطة بالفعل مع هذا الملف. وفي الوقت نفسه، يتم إرسال تلك الأجزاء التي تم تحميلها من الملف على جهازك إلى الآخرين الذين يطلبون ذلك، ويمكنك بطبيعة الحال، وعبر العديد من الأدوات القيام بتحديد وتخصيص خيارات هذه العملية.

يحاكي هذا الوضع ـ إلى حدّ ما ـ الطريق ذا الاتجاهين.

شبكة peer-to-peer

لماذا تعد شبكة peer-to-peer مفيدة؟

تتميز شبكات Peer-to-Peer ببعض الخصائص التي تجعلها ذات فائدة عمليّة، وتطبيقيّة:1

  • إنّ التكوين البنيويّ لها يجعل من إيقافها، أو إحباط عملياتها أمرًا بالغ الصعوبة، فحتى لو تمّ إغلاق أو حجب أحد الأقران، يستمر الآخرون في العمل والتواصل، ما يوجب إغلاق أو تدمير جميع نظراء الشبكة في حال أُريد إيقافُها عن العمل.
  • تتمتّع بقابلية كبيرة للتطوّر، والتحجيم المتزايد، إذ أنّ إضافة نظراء جدد أمر سهل، فلا حاجة إلى إجراء أي تهيئة مركزية على خادم مركزي.
  • عندما يتعلق الأمر بمشاركة الملفات، فكلما كانت شبكة الندّ للندّ أكبر، كانت العمليّة أسرع، لأنّ وجود نفس الملف المخزن على العديد من الأقران في الشبكة يعني أنه عندما يحتاج شخص ما إلى تنزيله، فإن التنزيل سيتمّ من العديد من المواقع، وفي وقت واحد.

الحاجة إلى شبكة peer-to-peer

من دون أدنى شكّ، فإن الحاجة إلى هذا النمط من الشبكات لا تخفى على أي ذي نظر، ولعلّ السبب المباشر في التحوّل إليها واستخدامها هو التكلفة المرتفعة لإنشاء الخادم المخصّص لعمليات الشبكات من الأنواع الأخرى، فضلًا عن صعوبة إدارة تلك الخوادم، وبشكلٍ عام فإنّ شبكات P2P هي أرخص طريقة لتوزيع المحتوى؛ لأنها تستخدم عرض النطاق الترددي الخاص بالأقران ـ الـ Bandwidth أو خدمة اتصال الانترنت ـ وليس من منشئي المحتوى.

ما هي استخدامات شبكة peer-to-peer القانونية

إليك بعض الأمثلة لحالات الاستخدام الشائعة لشبكات P2P:

شبكاتُ Homegroups على نظام Windows، ومثيلاتُها

عندما تقوم بتوصيل أجهزة الكمبيوتر العاملة بنظام Windows في منزلك إلى مجموعة المشاركة المنزلية، فأنت فعليًا تقوم بإنشاء شبكة الند للند بينها، ذلك أنّ الـ Homegroup عبارة عن مجموعة صغيرة من أجهزة الكمبيوتر المتصلة فيما بينها لمشاركة التخزين، والطابعات، ويعد هذا أحد الاستخدامات الأكثر شيوعًا لتقنية نظير إلى نظير.
قد يقول البعض أن Homegroups لا يمكن أن يمثل شبكة peer-to-peer لأن أجهزة الكمبيوتر في الشبكة متصلة بجهاز توجيه، ولكن، ضع في اعتبارك أن جهاز التوجيه ليس لديه أي إجراءات، أو عمليات لإدارة ما تشاركه أجهزة الكمبيوتر من مجموعة المشاركة المنزلية فيما بينها، كما وأنّ جهاز التوجيه لا يعمل كخادم، بل هو أشبه بالواجهة، أوالبوابة بين الشبكة المحلية والإنترنت.

الشبكات المخصّصة (Ad-hoc)

عند إنشاء شبكة خاصّة بين جهازي كمبيوتر، فأنت فعليًّا تشغّل شبكة ندٍّ لندّ، ذات نظيرين.

مشاركة الملفّات كبيرة الحجم

غالبًا ما تتم مشاركة الملفات الكبيرة عبر الإنترنت باستخدام بنية شبكة P2P.
على سبيل المثال، تستخدمها بعض منصات الألعاب عبر الإنترنت لتنزيل الألعاب بين المستخدمين، حيث توزع شركة Blizzard Entertainment لعبة Diablo III، و StarCraft II، و World of Warcraft باستخدام P2P، وكذا هو الحال مع شركة Wargaming الكبيرة، مع ألعاب World of Tanks، وWorld of Warships، وWorld of Warplanes.
في حين يختار آخرون، مثل Steam، أو GOG، عدم استخدام P2P ويفضلون الحفاظ على خوادم مخصصة للتنزيل في جميع أنحاء العالم.

تحديثات Windows 10

يتم تسليم تحديثات Windows 10 من خوادم Microsoft، ومن خلال P2P.

توزيعات Linux

يتم توزيع العديد من أنظمة تشغيل Linux عبر تنزيلات BitTorrent، والتي تستخدم عمليات نقل P2P، ومن أمثلتها Ubuntu، وLinux Mint، وManjaro.

هواجس أمنية

مثل شبكات خادم – عميل (client-server)، تكون شبكات نظير إلى نظير عرضة للهجمات الأمنية، ومصدرًا لبعض المشاكل، وذلك تبعًا للنقاط التالية:2

  • نظرًا لأن كل جهاز يشارك في توجيه حركة المرور عبر الشبكة، يمكن للمتطفلين إطلاق هجمات رفضِ أو حجبِ الخدمة (DDOS) بسهولة.
  • تسلك البرمجيّات في شبكة P2P سلوكًا شبيهًا بشبكة خادم وعميل، مما يجعل شبكات الأقران أكثر عرضة للهجمات عن بعد من الأولى.
  • يمكن مشاركة البيانات الفاسدة على شبكات P2P من خلال تعديل الملفات الموجودة بالفعل على الشبكة لتمرير وتقديم البرمجيات الضارّة.

الاستخدامات غير القانونية

إنّ شبكة peer-to-peer ـ ولا شكّ ـ تقنية مثيرة للجدل، ذلك أنها تُستخدم على نطاق واسع للقرصنة، ومع العديد من مواقع الويب التي توفر الوصول المجاني المشبوه إلى محتوىً محمي بحقوق الطبع والنشر مثل الأفلام، أو الموسيقى، أو البرامج، أو الألعاب.

وفي حين أنّها في حدّ ذاتها كتكنولوجيا ليست غير قانونية بأي حال من الأحوال، ولديها العديد من التطبيقات، وحالات الاستخدام الشرعي التي لا تنطوي على قرصنة، إلّا أنّ طريقة استخدام بعض الأشخاص لشبكات P2P هي ما يوصف بغير الشرعي، وبناءً ذلك، وعند استخدامك لأي من عمليات أو تنزيلات P2P، تأكد من عدم الانخراط في القرصنة أو حالات الاستخدام الأخرى التي قد يعاقب عليها القانون.

المراجع