ما معنى اسم ميرال

الموسوعة » اسماء بنات » ما معنى اسم ميرال

هي الأسماء ما يجتهد الآباء في اختياره لنا، وما يُلازمنا طوال مسيرة حياتنا، وبعض ما يبقى من ذِكرانا، وكسائر الآباء، ستسعى وزوجتك لتورث مولودك الذي تنتظره اسمًا تفتخر لدى نطقه وسماعه، ويسعد هو به، فعليكم بالتمعّن والبحث الدقيق عن الاسم الذي سيطري على مسامع محبيه، لحنًا موسيقيًّا عذبًا، ويحمل بين حروفه معنىً جميلًا، حديثًا كان أم عريقًا، ليمنح ولدك بعضًا من معانيه، وهنا تبدأ المقترحات والاجتهادات، ويبدأ معها البحث والفحص، وفي حال كان الطفل القادم فتاةً، دعوني أقترح اسم (ميرال) لها، وسأشرح لكم في هذا المقال معنى اسم ميرال وتاريخ وجوده وأصله جيدًا، فلا يقلّ المعنى جمالًا عن لحنه ووقعه الموسيقي على الأذن، دوّنوا عندكم.

اسم ميرال اسمُ علمٍ أعجميّ انتشر في الآونة الأخيرة كثيرًا بين الفتيات، فمعظم الآباء يلجؤون لاختيار أسماءَ أكثر عصرية لأبنائهم وبناتهم، ومميزة المعنى والمدلول؛ لعلّها تُضفي شيئًا من هذا السحر والجاذبية في معناها على أطفالهم عندما يكبرون، وعلى الرغم من أصله التركي، إلّا أنّه اسمٌ عالميٌّ يمكن أن تسمعه في مختلف البلدان حول العالم، فصُنِّف في المرتبة 15105 ضمن قائمة الأسماء الأكثر استخدامًا عالميًّا، ولكن هذا إن دلّ على شيءٍ فهو ندرة استخدامه؛ فقد قُدّر عدد الفتيات الحاملات لاسم ميرال كاسمٍ أوّل لهنّ، بما يقارب 15100 فتاة حول العالم، وهو ما يعادل نسبةً تصل إلى 0.001% من سكان العالم.

معنى اسم ميرال

معنى اسم ميرال في اللغة العربية

عند البحث في المعاجم العربية، لم يتواجد أيّ شرحٍ لمعنى اسم ميرال وهذا يعود لأصله الأعجميّ، فهو اسمٌ تركيّ الأصل، ويُقصد به الغزال الجميل أو الظبية الصغيرة، التي أصبحت قادرةً على الاعتماد على نفسها، والبعض يخصّ به عيون الغزال لجمالها وجاذبيتها، وقد يكون مُشتقًا من كلمة أميرال والتي تعني أمير البحار أو أمير الأسطول، في حين يعتقد البعض الأخر أنّه يعود لأصولٍ إيطاليةٍ وهو لقب الفتاة الجميلة أو الأميرة الصغيرة.

معنى اسم ميرال في الإسلام

كغيره من الأسماء الأعجمية، تفاوتت أراء علماء الدين الإسلاميّ حول مشروعية تداول اسم ميرال بين بنات المسلمين، فلعلّك تعلم أنّ هناك عدّة شروطٍ يستوجب على الاسم استيفائها ليكون مُحللًّا ومحببًّا للاستخدام، وفق ما هو متعارفٌ عليه في الدين الإسلامي، ومن هذه الشروط:

  • يجب ألّا يحمل الاسم معنى مكروهًا أو غير مستحبٍّ، أو يتناقض مع قيمة وكرامة حامل الاسم.
  • يجب ألّا يحمل الاسم في معناه ما يدلّ على الإشراك بالله جلّ جلاله، أو ما يتعارض مع وحدانيته، ويدعو لعبادة غير الله.

وبالعودة إلى فتاتنا الصغيرة ميرال، فإن الغزال من المعاني اللطيفة والجميلة، ليس فيها أيّ مقاصدَ مكروهةٍ، ولا يتناقض أو يقلّل من قيمة وكرامة الفتاة الحاملة له، بالإضافة لذلك، لم يرد في حديثٍ أو في السنة النبوية الشريفة، ما يتعارض ويمنع من التسمية بالاسم، بالتالي، ليس هناك حرجٌ من التسمية به، على الرغم ممّا أوصى به رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو اختيار اسمٍ من أسماء الصحابة والمؤمنين والمؤمنات؛ لما تحمله من معانٍ حسنة.

معنى اسم ميرال في القرآن الكريم

لم يرد اسم ميرال في سورٍ أو آياتٍ من القرآن الكريم، لكونه اسمًا أعجميًّا ذو أصولٍ تركيةٍ، والبعض يعتقد بأنه مشتقٌ من اللغة المنغولية، في حين نزل القرآن بلفظٍ عربيٍّ مبينٍ، وعلى الرغم من ذلك، إلّا أنّ له معانٍ قد ورد ذكرها في القرآن الكريم وهو المعنى الدالّ على الجمال، وذاك في قوله تعالى في كتابه الحكيم في سورة النحل الآية ٦: (وَلَكُمْ فِيهَا جَمَالٌ حِينَ تُرِيحُونَ وَحِينَ تَسْرَحُونَ).

أبيات شعرية باسم ميرال

لميرال عينان لا شمس تدانيها ولا قمر 
ولا غيم ولا سحب ولا أمطار 
تداني الدمع ينهمر 
إذا ضحكت ملأت جدار البيت 
والحيطان من الورد 
وإذا شغلت نفسها عني فالروح تكني 
والقلب ينفطر 

كتابة اسم ميرال باللغةالإنكليزية

يمكن كتابة اسم ميرال بعدة طرقٍ وفقًا للفظه، ومن هذه الطرق ما يلي:

  • Miral
  • Meral
  • Meeral

دلع الفتاة صاحبة الاسم ميرال

غالبًا لا يكتفي الأهل باسم طفلتهم، فلا بدّ من مناداتها بأسماء دلعٍ تعبيرًا منهم عن محبتهم ودلالهم لميرال، ومن هذه الأسماء:

  • ميرا
  • ميرو
  • ميلا
  • ريلا
  • ليلا
  • ميمي
  • مرمر
  • ري ري
  • رورو
  • ريلا
  • رال
  • رالا

اسم ميرال في علم النفس

اجتمع علماء النفس على بعض السمات والمواصفات التي تميّز شخصية الفتاة ميرال عن غيرها، ومنها:

  • ميرال فتاةٌ هادئةٌ ورقيقةٌ، تحبّ الهدوء والسلام.
  • صاحبة الاسم ميرال فتاةٌ مفعمةٌ بالمشاعر والأحاسيس، فهي رومانسيةٌ وتتحكم مشاعرها بها.
  • يميّزها حدّة الذكاء والروح الحيوية والمفعمة بالنشاط.
  • تبتعد عن كلّ ما يعكّر صفو هدوئها وراحتها من أشخاص أو أماكن.
  • لها اهتمامٌ بالقراءة والمطالعة، كما تحب ممارسة هواية الرسم.
  • تبادر دومًا لمساعدة الآخرين، فهي محبوبةٌ من قبل الجميع للطفها وكرمها.

https://www.fekera.com/9740/%D8%A7%D8%B3%D9%85-%D9%85%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%84/#i-2

معنى اسم ميرال وصفات حاملة الاسم

يُقال، لكلّ امرؤٍ من اسمه نصيبٌ، ولعلّ اسم ميرال كغيره من الأسماء، يضفي على صاحبته من الصفات ما يميّزها عن غيرها من الفتيات، وإليكم بعض هذه الميزات التي تتشارك بها صاحبات اسم ميرال، فهنّ عمومًا:

  • ذوات قلبٍ كبيرٍ، لا يعرف للكره أو الغيرة والحسد مكانًا، ويحملن من الخير والحبّ الكثير، مُساعِدات للآخرين.
  • يتمتعن بالحنيّة والرقّة، والقدرة على الاستحواذ على قلب من يتعرف عليهنّ، فالاجتماعية من طبعهن، بالإضافة إلى اللطافة والأخلاق العالية، والإخلاص والوفاء.
  • يُقابلن الأذية بالتسامح والمغفرة.
  • لهنّ من العزيمة ما يُمكنهنّ من الوقوف في مواجهة أيّة مشكلةٍ مهما استعصت عليهنّ، فليس هناك للهزيمة أو الاستسلام مكانٌ في حياتهن، وعلى قدرٍ من التفاؤل والحيوية والنشاط والطموح، ما يمكنهنّ من الوصول إلى أهدافهن وتحقيق أحلامهن.
  • إنّهن على قدرٍ عالٍ من التنظيم والنظافة في المكان الذي تتواجدن فيه.
  • للفنّ والذوق العالي أهميةٌ كبيرةٌ في حياة ميرال، فمظهرها الأنيق واللائق ينبع من اهتمامٍ كبيرٍ بالأزياء والموضة، واكتشاف كلّ ما هو جديدٌ ومبدعٌ في عالم الفن، بالإضافة لحبها للمطالعة وقراءة الروايات، الرومانسية منها بشكلٍ خاصٍّ.
  • رومانسية وهادئة، وتمنحها الرتابة في نمط الحياة سلامًا داخليًّا.

شخصيات مشهورة تحمل اسم ميرال

لكون اسم ميرال اسمًا عجميًّا غير عربيٍّ، حمله عددٌ من الشخصيات العالمية وليس العربية فقط، ومنها:

ميرال أوكاي

الممثلة والكاتبة التركية، ولدت في مدينة أنقرة في شهر سبتمبر من عام 1959م، تنقّلت في العمل بين الخدمة المدنية لخمس سنواتٍ متواليةٍ، وكموظفةٍ حكوميّةٍ في البرلمان التركيّ، لتلتقي لاحقًا بالمسرحيّ أليمان أوكاي ويخطف قلبها، فتزوجّته عام 1984م، وانتقلت في أوائل التسعينات إلى إسطنبول للعمل في مجال الصحافة التركية، وهناك بدأت مسيرتها في كتابة السيناريوهات، لتتنوّع أعمالها بين الأفلام والمسلسلات.

حملت في محصلة مسيرة أعمالها الفنية والتي استمرّت ما بين عاميّ 1992-2012م، تسعة أفلامٍ سينمائيّةٍ، وخمسة سيناريوهات لمسلسلاتٍ تلفزيونيّةٍ في الدراما التركية، متوجّةً إيّاها بأشهر المسلسلات التركية وهو “حريم السلطان”، الذي لاقى أصداءً عديدةً وتُرجم إلى 12 لغةً، لتنتهي مسرتها الفنية في 9 نيسان عام 2012م، بعد معاناةٍ طويلةٍ وصراعٍ مع سرطان الرئة.

عملت ميرال أوكاي في مجال التمثيل في السينما والتلفزيون، بالإضافة إلى الكتابة، ومن أهمّ أعمالها:

  • فيلم “أحبك روزا” الذي أُنتِج عام 1992م.
  • وفيلم “ييدي تبه اسطنبول” في عام 2001م.
  • مسلسل “الربيع الثاني”، 1998-2001م.
  • مسلسل “يا ليتني سحابة”، عام 2009م.

أمّا في مجال الكتابة، فأهمّ كتاباتها:

  • فيلم “في أيّ مكان” لعام 2001م.
  • فيلم “ييدي تبه اسطنبول” في عام 2001م.
  • مسلسل “زهرة القصر”، 2002-2004م.
  • مسلسل “يا ليتني سحابة”، 2009م.
  • مسلسل “حريم السلطان”، 2011-2012م.

ميرال الطحاوي

والمُلقّبة بأديبة الصحراء، هي الكاتبة المصريّة التي استطاعت أن تشقّ طريقها نحو العالمية، لتحفر اسمها في سماء النجومية مع أعظم الأدباء العالميين، درست ميرال في جامعة الزقازيق، وتخرّجت من كلية الآداب بتفوّقٍ، لتتوجّه مباشرةً نحو أدب الصحراء، حيث نالت شهادة الماجستير وتبعتها بشهادة الدكتوراه من الجامعة ذاتها، وخاضت فيها موضوع روايات الصحراء في الأدب العربيّ، أمّا حاليًّا، فهي أستاذٌ مساعدٌ في جامعة نورث كارولينا الأمريكية.

بدأت مسيرتها الأدبية بمجموعةٍ قصصيّةٍ “ريم الباري المستحيلة”، في عام 1995م، تلاها رواية “الخباء” التي سلّطت الضوء من خلالها على حياة البدو في عام 1996م، ثم تبعتها النجاحات في رواية “الباذنجانة الزرقاء”، و”نقرات الظباء”، لتتوّج أعمالها برواية “بروكلين هايتس” التي نالت عليها جائزة نجيب محفوظ الممنوحة من الجامعة الأمريكية في القاهرة، وكانت إحدى الروايات المرشحة لنيل جائزة البوكر العربية.

ميرال جتنكيا

ممثلةٌ تركيّةٌ مخضرمةٌ، من مواليد مدينة بورصة في الخامس من شهر مارس لعام 1945م، خاضت أولى تجاربها عام 1979م، وتركت بصمةً في الدراما التركية في العديد من المسلسلات مثل السلسلة التركية “أُناسنا”، بالإضافة لمجموعةٍ من الأفلام والمسرحيات، والتي نالت عليها عدّة جوائزَ، مثل جائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في مسلسل “على مر الزمان”. من أهمّ أعمالها:

  • مسرحية “تاتيانا” 2014م، و”لم يعد هناك شيء” 1998م.
  • مسلسلات مثل: “القرن العظيم كوسم” عام 2015م، و”الألم”، 1986م.
  • أفلام ومنها: “سيدة أعمال” عام 2014م، و”هازال” 1979م.

ميرال عياد

فتاةٌ فلسطينيةٌ، استطاعت رغم الظروف القاسية وحصار الاحتلال الإسرائيلي، من رفع اسم بلدها عاليًّا، لدى مشاركتها في النسخة العربية من أحد برامج اكتشاف المواهب الصوتية؛ لتشقّ طريقها نحو النجوميّة.

184 مشاهدة