أشهر الأسئلة العلمية …لم تتم الإجابة عنها حتى الآن

0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

أن تصيبنا المعادلات الرياضية والحقائق الفيزيائية بالبلبلة أمرٌ ليس مستغرب، فهنالك ما يفعل ذلك وهو أبسط بكثير.

هل نحن متقدّمين علميًا بالقدر الذي نعتقد؟ هل نعرف الكثير؟ هل نملك إجابات لبعضٍ من أبسط الأسئلة التي تراودنا؟

حقيقةً نحن لا نعلم الكثير، وما زالت هنالك العديد من التساؤلات التي تشغلنا على بساطتها ولم نجد لها تفسيرًا. فهناك بعض الأسئلة العلميّة المحوريّة التي لم تتمكن حتى أفضل العقول من الإجابة عليها، وإذا ما تمّت الإجابة على هذه الأسئلة المهمّة والصعبة، فإنها ستفتح آفاقًا جديدةً في العلم كما أنها ستغيّر الكثير من النظريات العلميّة الموجودة حاليًا وستحدث قفزةً علميّةً كبيرة. نعرض لكم في هذا المقال بعضًا من هذه الأسئلة.

في هذ المقال سنطرح أفضل عشرة أسئلة علميّة لم يتمكن العلم من الإجابة عليها حتى الآن.

1- مم صُنع الكون؟

الكون

إنه لمن المخزي ألا يعرف العلماء حتى الآن مم صُنع الكون، فهم يعرفون أنّ ما يحيط بنا في العالم مصنوع من الذرّات، ولكن هذا الجزء من الكون يمثّل 5% فقط، أمّا الـ 95% الباقية فلا يعرفون عنها شيئًا. في الثمانين سنة الأخيرة اكتشف العلماء بالكاد أنّ بقية الكون يتكوّن من مادّةٍ مظلمة وطاقةٍ مظلمة.

المادة المظلمة اكتُشفت في عام 1933 وهي مسؤولة عن لصق مجموعات المجرّات ببعضها، بينما اكتُشفت الطاقة المظلمة في عام 1998، وقد لوحظ أنها تُسرّع من تمدد الكون بشكلٍ كبير.

2- كيف بدأت الحياة؟

لواقط راديوية لإشارات من الكون

لا توجد إجابة لهذا السؤال حتى الآن، ففي علم الأحياء يُذكر أنّ بعض الكيماويّات البسيطة اجتمعت ببعضها وكانت لديها القدرة الكافية على التحول واستنساخ نفسها لتبدأ الحياة على الأرض. ويبقى السؤال المهم من أين أتت تلك الكيماويات وما الذي جعلها تصطفّ بهذا الشكل لتبدأ الحياة؟

يقترح الكيميائي ستانلي ميلر Stanley Miller نظريّة الحساء، ولكنّ هذا ليس كافيًا ليُجيب على السؤال. هناك الكثير من النظريّات ولكنّ لا يوجد إجابةٌ عمليّة محددة.

3- هل نعيش لوحدنا في الكون؟

ليس على الأرجح، فروّاد الفضاء يعملون جاهدين على ملاحقة الأماكن التي يوجد عليها آثارٌ للمياه، وقد فتّش روّاد الفضاء أماكن مثل كوكب المرّيخ وكواكب أخرى كثيرة تبعد كثيرًا من السنوات الضوئية عن كوكبنا. الحقبة المقبلة ستشهد الكثير من الإثارة لصائدي المخلوقات الفضائية وذلك لوجود ما يقرب من ستين مليار كوكب في مجّرتنا فقط.

4- ما هو الوعي؟

لم يقدّم العلم إجابةً قاطعة وواضحة لهذا السؤال، فلا يعلم العلماء ما إذا كان الوعي ناتجًا عن جزءٍ واحد في الدماغ أم هو ناتج عن تواصل الكثير من أجزاء الدماغ مع بعضها لتخلق الوعي. ولكنّ السؤال الأصعب هو لماذا على أي شيء أنّ يكون واعيًا، ويأتي الاقتراح الجيّد ليقول أنّ الوعي يأتي نتاجًا لتجميع المعلومات الحسيّة ومعالجتها فيسمح لنا الوعي بالفصل بين ما هو حقيقي وما هو غير حقيقي. كلّ هذه المعطيات تسمح لنا بالتأقلم والنجاة.

5- لماذا نحلم؟

نحن نقضي ثُلث حياتنا في النوم والأحلام، ومع ذلك لم يتمكّن العلماء حتى الآن من معرفة أسباب نومنا وأحلامنا، وما زالوا يفتّشون عن هذه الأسباب. تجري الآن دراسات متقدمة تُقام على أدمغة الحيوانات وتظهر هذه الدراسات أنّ فهم تلك الأسباب أكثر تعقيدًا مما نعتقد، وتشير الدراسات إلى أنّ الأحلام تلعب دورًا مهمًّا في حياتنا بحيث تُساعد في التعليم وتطوير الذاكرة والعواطف.

6- هل هناك أكوانٌ أخرى؟

الثورة الصناعية

الإجابة السريعة لهذا السؤال هي أنّ هذا الأمر غير مرجّح، وذلك لأنّ تغيير بعض الشروط على الأرض سيجعل الحياة عليها مستحيلة. ولكنّ علوم الفلك وميكانيكا الكمّ تشير إلى أنه قد يكون هناك حياة على كواكب أخرى وذلك لوجود أكثر من ستين مليار كوكب، وبوجود الظروف المثاليّة للحياة على كلّ كوكب قد نجد حياةً على تلك الكواكب.

7- من أين نقوم بسحب الكربون؟

يحتلّ هذا السؤال المركز الرابع من أهم الأسئلة العلميّة التي لا يوجد لها إجابة حتى الآن، فعلى مرّ السنوات الطويلة الماضيّة كان الإنسان يملأ الجوّ بثاني أكسيد الكربون بسبب احراق الوقود الأحفوري. يظلّ غاز ثاني أكسيد الكربون عالقًا داخل الغلاف الجوي للأرض ولا يزال العلماء غير قادرين على تحرير هذا الغاز ليخرج خارج الغلاف الجوي، وإذا ظلّت هذه الإجابة غامضة فستواجه الأرض مشاكل الاحتباس الحراري.

8- ما هو الشيء الغريب في الأرقام الأوليّة؟

هذه أرقامٌ تقبل القسمة على نفسها وعلى الرقم واحد فقط، وهي في الحقيقة الأرقام التي تُستخدم في جعل الإنترنت مكانًا آمنًا لابتياع كلّ مشترياتك، وتُعتبر الأرقام الأوليّة هي قلب وروح التجارة الإلكترونيّة. تُستخدم الأرقام الأوليّة أيضًا في حجب المعلومات المهمّة على الإنترنت عن القراصنة، ومع أهميّة هذه الأرقام، فنحن إلى اليوم لا نعلم عنها الكثير ويحيطها الغموض.

شدّت الأرقام الأوليّة انتباه الكثير من محبّي الرياضيات وعلمائها على مرّ العصور، ولكنّ أحدًا لم يكتشف بعدُ جميع خواصها، وهذا شيءٌ قد يُعتبر جيدًا لأنّه إن اكتشف أحدٌ هذه الخواص جميعها فستكون معلوماتك على الإنترنت معرضة لخطر القرصنة.

9- ماذا يوجد في قاع المحيطات؟

95% من المحيطات غير مُستكشفة، ففي عام 1960 قام دون والش Don Walsh وجاك بيكارد Jacques Piccard بالغوص 7 أميال في أحد المحيطات ليستكشفا الحياة في قاعه، ولكنّ هذه الرحلة كانت بداية الاستكشافات لقيعان المحيطات وما اكتشفاه كانّ مجرد نظرةٍ صغيرة على ما يوجد في القاع. ما زال الوصول إلى قيعان المحيطات صعب للإنسان، فالمستكشفين يرسلون الماكينات والكاميرات تحت المحيطات لاستكشافها.

10- ماذا يوجد في قاع الثقب الأسود؟

يحتل هذا السؤال المركز الأول في الأسئلة التي لم يجب العلم عليها بعد، فلم يتقدّم العلم حتى الآن بالشكل الكافي ليمتلك الأدوات المناسبة للإجابة على هذا السؤال. تقول نظريّة أينشتاين النسبيّة أنّ أي ثقب أسود ينتج عن موت النجم ويظلّ ينكمش على نفسه حتى يخلق نقطة صغيرة لانهائيّة تُسمى بالمتفرد، ولكنّ هذه النظريّة تمثل جزءًا صغيرًا جدًا من حقيقةٍ لها أبعاد كثيرة لا نعلم عنها شيئًا بعد، ويظلّ الأمر متروكًا للزمن ليُجيب على هذا السؤال.

لقد تميّزنا عن غيرنا من مخلوقات هذه الأرض بالمحاكمة والإدراك، لذا لا تُعد تلك التساؤلات معضلات علمية، فقد يمتلك العلماء لاحقًا إجابات عن معظم هذه الأسئلة.

اقرأ أيضًا:

0

شاركنا رأيك حول "أشهر الأسئلة العلمية …لم تتم الإجابة عنها حتى الآن"