مُقارنة شاملة بين شاشات IPS-LCD و AMOLED

0

نستمر هنا في أراجيك بتقديم المزيد والمزيد مما تحتاجون معرفته لتسهيل عملية شراء الأجهزة الإلكترونية والذكية، ونحن اليوم في صدد الحديث عن شيء جديد يخص الهواتف المحمولة والتي تعددت خصائصها وما تتميز به وخياراتها والتي تضع أكثركم في حيرة عند مُحاولة شراء هاتف ذكي جديد لأول مرة أو كتغيير من آخر. تحدثنا سابقاً عن أنواع شرائح الهواتف الذكية، وبعد ذلك تحدثنا عن أنواع المُعالجات الرسومية المُستخدمة في الهواتف، وقدمنا لكم الكثير من الإرشادات التي تُساعدكم في شراء هاتفكم الذكي الجديد.

واليوم، جاء دور خيار آخر تقفون أمامه عند شراء هاتفكم الجديد، ألا وهو نوع الشاشة، فدعونا نُحاول أن نشرح لكم الفرق بين أنواع شاشات الهواتف الذكية سواءً تلك العاملة بنظام Android أو العاملة بنظام iOS، ذلك لأن الثوابت في نوعي الشاشات وهما AMOLED و IPS واحدة في كلا النظامين.

أولاً: شاشات IPS-LCD

HTC-One-M9-IPS-LCD

شاشات IPS-LCD أو ما تُعرف ب “In-Plane Switching Liquid Crystal Displays” تُعد الإصدار الأحدث من تقنية TTF LCD، أُبتكرت هذه التقنية عام 1996 عبر شركة هيتاشي، ويُستخدم هذا النوع من الشاشات تقريباً في كافة الهواتف التي تُنتجها شركة Apple، بالإضافة إلى الكثير من الهواتف التي تُنتج من قِبل شركات أخرى وذلك بالطبع بسبب ميزتها الأهم وهي قلة تكلفة تصنيعها عن شاشات AMOLED و Super AMOLED.

تستخدم تقنية LCD الضوء المُستقطب والذي يمر بعدها خلال مُصفيات الوان. بشكل أفقي وعمودي على جانبي البللورات السائلة حيث يقوم بهذا بالتحكم في السطوع وإذا ما كانت كل بكسل مُطفأة أو فعالة. مع تضمينه للضوء الخلفي، وهو ما يجعل الشاشات التي تستخدم تقنية IPS أكثر سُمكاً من غيرها.

جائت هذه التقنية كتحسين حقيقي لتقنية TFT من حيث محدوديتها وبطئ إستقبالها والتي كانت تُؤثر بشكل سلبي على تجربة اللاعبين.

كذلك، فقد كانت زوايا الرؤية الخاصة بشاشات TFT ليست بتلك الجودة، فأنت تستطيع فقط أن تستخدم هاتفك بشكل جيد عندما تكون عينك عمودية عليه، أما عند النظر من أي زاوية أخرى فتكون الصورة غير واضحة تماماً. كما أن حدة شاشات IPS أكثر من تلك التي كانت في شاشات TFT، وأكثر سطوعاً أيضاً.

كذلك، فإن اللون الأبيض في شاشات IPS-LCD يكون أفضل من ذلك الذي في شاشات AMOLED والتي يبدو فيها اللون الأبيض أكثر إصفراراً، وهو السبب الذي جعل شاشات IPS-LCD خيار مُحبي التصوير كي يُزيدوا من دقة الألوان.

بجانب Apple، فإن شركات مثل LG و HTC من مُحبي شاشات IPS-LCD أيضاً.

مزايا تقنية IPS-LCD:

  1. وقت إستقبال الأوامر أقل من ذلك الذي في شاشات LCD الإعتيادية.
  2. دقة أكبر في الألوان.
  3. زاوية رؤية أفضل من تلك التي في TFT.
  4. صور أكثر حدة.

عيوب تقنية IPS-LCD:

  1. تحتاج إلى إضائة خلفية قوية.
  2. تستهلك طاقة أكبر من غيرها.
  3. غالباً ما تكون الهواتف العاملة بها أكثر سُمكاً بسبب إستخدام مصدر للضوء الخلفي.

ثانياً: شاشات AMOLED

super-amoled_0

شاشات AMOLED أو ما تُعرف ب “Active Matrix Organic Light Emitting Diode” تُعد الإصدار الأحدث من شاشات OLED، أُستخدمت لأول مرة في الهواتف المحمولة في عام 2012، وهي أيضاً أحدث من تقنية IPS-LCD، والجيل الأحدث منها هو Super AMOLED، والذي عادة ما نجده في الشاشات الحديثة التي تُرفق بالهواتف التي تم إصدارها في العامين الأخيرين.

تستخدم هذه التقنية ما بُني عليه تقنية OLED وهو إستخدام الآنود والكاثود في تمرير الإلكترونات عبر فيلم ضيق للغاية، ويتم تحديد مُستوى الإضائة من خلال شدة تيار الإلكترونات. أما الألوان فيتم التحكم فيها من خلال دايودات تبعث أضواء حمراء وزرقاء وخضراء بداخل الشاشة. يُجنب هذا الإنبعاث الحاجة إلى ضوء خلفي، والذي يُقلل بطبيعة الحال من إستهلاك الطاقة وسُمك الشاشة.

تُوفر شاشات AMOLED الحديثة زوايا رؤية أفضل، لتتخطى في جودتها شاشات IPS-LCD حيث يُمكن النظر إليها من أي زاوية بدون أي فقد في وضوح الألوان تقريباً. ولكن كون الشاشات المصنوعة بواسطة هذه التقنية ذات سعر أكبر من غيرها، فإن عملية صُنعها موجودة بشكل أكبر في الهواتف من الفئة العُليا، وبالأخص في شركة سامسونج.

AMOLED vs SAMOLED

الإختلاف الحقيقي بين كلاً من Super AMOLED وAMOLED (والتي عادة ما تُستخدم في هواتف Motorola) هو أن الأولى تقوم بتوليد مُستشعرات لمس بداخل الشاشة بنفسها، مما يُجنب الحاجة إلى طبعة زائدة ويجعل الأجهزة أقل في السمك، كما أنها أفضل من حيث وقت إستجابة اللمس من AMOLED، كما أن جعلها تتكون من طبقتين فقط، أدى إلى وصول الضوء إلى العين مُباشرة بدون طبقة اللمس التي كانت مُنفصلة قبل ذلك، مما يجعل الألوان أكثر وضوحاً، كما يُصبح الأبيض أكثر بياضاً، والأسود أكثر سواداً.

مزايا تقنية AMOLED:

  1. لا تحتاج إلى ضوء خلفي.
  2. الشاشة أقل سمكاً، وأقل وزناً من IPS-LCD.
  3. عدم حاجتها إلى ضوء خلفي يُقلل من إستهلاكها للبطارية ويُطيل عمرها.
  4. تباين أفضل.

عيوب تقنية AMOLED:

  1. صعبة في التصنيع وبسعر أكبر.
  2. الصور ليست بحدة الصور في IPS-LCD.
  3. أقل سطوعاً مُقارنة ب IPS، مما يعني رؤية ليلية أقل.
  4. ألوان العرض تقل بمرور الوقت.

كانت هذه مُقارنة بين نوعي الشاشات الأكثر إستخداماً وإنتشاراً في الأجهزة الذكية، الشيء المُثير في هذا الموضوع هو أن كلاً من هاتين التقنيتين تقومان بالتحديث بإستمرار لتحسين التجربة، ففي مُقابل تقنية Super AMOLED، هناك تقنية Super IPS، وهكذا إلى نهاية المطاف، لن تتوقف الشركات عن صنع ما هو جديد.

0

شاركنا رأيك حول "مُقارنة شاملة بين شاشات IPS-LCD و AMOLED"