غلاف رواية رقص رقص رقص
0

رواية رقص رقص رقص هي الرواية السادسة لمؤلفها هاروكي موراكامي الكاتب الياباني المشهور، تم نشرها للمرة الأولى عام 1988، وعلى الرغم أنها ليست أكثر أعماله انتشارًا ونجاحًا، لكنها تشغل مكانة فريدة في قلبه، حيث يعتبرها رحلة علاجية.

علاجية من ماذا؟ من الشهرة، وذلك لأن الرواية التي قبلها، وهي الغابة النرويجية، قد ساعدت في خلق شهرة كبيرة للكاتب، فقد وجد هاروكي فجأة أن له قاعدة جماهيرية كبيرة لم يكن يتوقعها، وعليه يعتبر هذه الرواية بمثابة عملية عودة، إلى ذاته ونفسه، بعيدًا عن الأضواء.

رقص رقص رقص لمؤلفها هاروكي موراكامي

رواية رقص رقص رقص للكاتب هاروكي موراكامي ترجمة المركز الثقافي العربي
رواية رقص رقص رقص للكاتب هاروكي موراكامي ترجمة المركز الثقافي العربي.

تدور قصة رواية رقص رقص رقص حول كاتب مقالات، الكاتب هنا يكتب مقالات تجارية، لذلك لا يجب أن نتعامل معه كفنان أو مبدع، بل نجد أنه هو نفسه يشبه وظيفته بعملية إزالة الثلوج من الطريق، أي وظيفة لا فائدة منها، وعلى الرغم من ذلك فهي تحقق له حياة جيدة، تجعله يتحرك بالقليل من الحرية، لا يهم عمل الكاتب الآن فمشكلته ليست المال بل فندق “الدولفين”، هذا الفندق هو مكان قديم، كان يجتمع فيه الكاتب بحبيبته، وبعد ذلك ترك حبيبته وترك الفندق.

مدفوعًا بحالة من النوستالجيا، يذهب كاتب المقالات للفندق مرة أخرى، لكنه يصدم حينما لا يجده، لقد ظهر مكان الفندق واحدًا آخر، لكن الآخر هذا عصري للغاية، يشبه ناطحات السحاب، ويمتلك واجهات من الزجاج، ومداخله مزينة بمجموعة من اللوحات الفنية الباهظة، وعلى الرغم من هذا لم يتغير الفندق على صاحبنا، أو بشكل أكثر وضوحًا لم تتغير روح الفندق، الفندق القديم، موجود في داخل القديم، وكأن هناك يقبع عالم موازٍ، أو بوابة لعالم لا نعرف عنه شيئًا، وخلال الرواية يحاول البطل فهم هذا العالم الغريب، كما يحاول معرفة القصة حول هذا الفندق الجديد.

اقرأ أيضًا:

غلاف الرواية السادسة في تاريخ الكاتب
غلاف رواية رقص رقص رقص للكاتب هاروكي موراكامي في نسختها الإنجليزية.

فتاة بعمر الثالثة عشر

أثناء انشغال الكاتب بالفندق يلقي القدر أمامه فتاة في الثالثة عشرة من عمرها، والدة الفتاة هي ممثلة بوهيمية تنسى كل شيء تفعله، تنسى الطعام والشراب والناس، لا تهتم بشيء غير عملها، وسنراها بعد ذلك تنسى ابنتها، مما يجعل كاتبنا يأخذ الفتاة معه أثناء السفر ليعيدها لوالدتها، وهنا يتعرف على والدها الذي انفصل عن والدتها، شاعر قديم، يحاول التمسك بشهرته القديمة، معه الكثير من المال ويعيش حياة مترفة، يحاول أن ينسى بها مشاكله.

ممثل وزميل دراسة

خلال الأحداث المختلفة التي تحدث لبطلنا، نجده يتذكر تفاصيل قديمة مع زميل له في مدرسته الثانوية، هذا الزميل الوسيم الذي أصبح ممثلًا مشهورًا الآن، في أحد أفلامه قام بتقبيل صديقة كاتب المقالات القديمة، وقد شاهد الأخير هذا المشهد في السينما صدفةً، لكنه لم يخرج من رأسه أبدًا، وسنجد أن هاروكي موراكامي يحلل شخصية هذا الممثل بقوة، كما يعرض حياته بشكل مثير للإعجاب، وتفاصيل حياته مهمة، لأن كل فرد في الرواية هو رمز لطبقة كاملة يتم معالجة حياتها في الرواية كما سنرى بعد قليل.

رواية رقص رقص رقص للكاتب هاروكي موراكامي
الأسطوانة المكسورة العلامة الشهيرة لرواية رقص رقص رقص على مستوى العالم.

الرأسمالية والعصابات

يتم عرض الرأسمالية وسياساتها على طول أحداث الرواية، يتم عرضها ونقدها بشكل مباشر، وأحيانًا، يتم نقد الرأسمالية من خلال بعض أبطال الرواية، خصوصًا الممثل، الذي نرى من حياته تأثير الرأسمالية على حياة المشاهير، كما نعرف الدوائر الخفية التي لا نعرفها عن المال، وبالطبع يبدأ الأمر حينما نرى فندق الدولفين في بداية الرواية فهو في النهاية فندق رأسمالي، قام على أنقاض فندق قديم، وسنعرف أيضًا أنه قام بالقوة، وبخوض الكثير من المشاكل، ومن خلال عرض تفاصيل بناء الفندق، سيعرض هاروكي موراكامي الخط الرفيع الذي يفصل بين العصابات والرأسمالية، ومن خلال قراءة أسطر الرواية نجد أن هذا الخط يتلاشى يومًا بعد يوم، وتعتبر هذه القراءة هي قراءة مرعبة لقراءة وضع العالم الاقتصادي والسياسي.

اقرأ أيضًا:

الغموض والفانتازيا والمغامرة

كعادة هاروكي موراكامي لا تخلو رواياته من الفانتازيا والغموض، تبدأ الفنتازيا مع ظهور العوالم الميتافزيقيا أو العوالم المتوازية المخفية داخل عوالمنا، كما نجد أن الرواية مليئة بالغموض، كـ “الرجل الخروف” الذي لا نعرف عنه  شيئًا، يجلس في مكان مظلم في الفندق يحكي لبطلنا عن تاريخ العالم، موت مفاجئ وسقوط العديد من الجثث ولا نعرف من القاتل، ونجد أن المغامرة في الرواية متناثرة في العديد من الخيوط، أحيانًا أثناء متابعة حبيبته القديمة، وأحيانًا مع عاملة الاستقبال في الفندق، وأحيانًا مع الفتاة الصغيرة المتمردة والتي تتميز بشخصية خاصة.

بعض الرموز التي يتميز بها أسلوب الكاتب الروائي
الكاتب هاروكي موراكامي وبعض الرموز التي يتميز بها أسلوبه الروائي

بصمة الروائي في رقص رقص رقص

تتميز الرواية بأسلوب سهل وبسيط في الكتابة، وهذه السمة من السمات الأساسية في أسلوب موراكامي لغة سهلة وجمل سلسة، ولكن في ثنايا هذه اللغة خيالات قوية، وقصة متماسكة، والكثير من الخطوط الدرامية والميتافيزيقيا التي تلتقي وتفترق، نجد في الرواية الحب، والصداقة، والشهرة، والمال، والفن، ونجد ترشيحات كثيرة لأغاني جيدة، وهذه الأخيرة شيء اعتدنا عليه من الكاتب الذي يمتلك معرفة موسوعية في مختلف أنواع الفن خصوصًا الغناء.

البعد الفلسفي لمفهوم الرقص

نجد أكثر من تفسير لتسمية الرواية، بعض النقاد ربط التسمية بالبعد الفلسفي لمفهوم الرقص، ففي الفلسفة نجد كلمات كثيرة عن الرقص وتشجع عليه، خصوصًا عندما تصبح الأحداث الجارية حالكة، والرقص هنا هو مجرد رمز للسعادة، وقد شاهدنا في فيلم “Joker 2019″ نفس الفلسفة عندما رأينا البطل يرقص كلما ضاقت الحياة؛ والبعض الآخر من النقاد يقولون إن الرقص هو رمز الرأسمالية الحديثة، كل شيء يتحرك بسرعة وعشوائية، العالم بأكمله يدور ويرقص؛ كما يمكننا أن نصف الأحداث التي حدثت مع بطل الرواية بالرقص، فهناك الكثير من التداخل والسرعة، كما سنجد تحديدات معينة للرقص في سياقات الرواية.

وهكذا أكون قد انتهيت من مراجعة رواية رقص رقص رقص، الرواية التي كتبها الكاتب الياباني الأشهر هاروكي موراكامي، والذي قال أكثر من مرة إن هذه الرواية هي أكثر الروايات التي استمتع أثناء كتابتها، وهذا شيء يستطيع القارئ نفسه أن يلمسه أثناء القراءة، وذلك بسبب الشغف الكبير الذي كتبت به، ففي اللحظة التي تفتح فيها الصفحة الأولى من الرواية ستعرف أنك وقعت في سحرها، وستحزن لفقدان هذا السحر في صفحة النهاية، لكن ستجد بعد مدة أن الرواية قد تركت بداخلك أثرًا كبيرًا.

لك أيضًا:

0

شاركنا رأيك حول "رقص رقص رقص: رحلة غريبة داخل عوالم الرأسمالية والعصابات"