أفلام الذكاء
0

أفلام الذكاء هي أفلام تتراجع فيها التقنية ومشاهد الحركة والأكشن، فقط الإنسان وذكائه الخارق الذي يخرجه من الأزمات والمشاكل المختلفة، بل قد يضعه في مأزق خاصة للغاية، ويندرج تحت أفلام الذكاء العديد من الأنواع مثل أفلام الجواسيس وأفلام الخيال العلمي وغيرها.

لطالما نجحت أفلام الذكاء باستقطاب جمهور كبير إليها، بسبب اعتمادها على التلاعب العقلي والحبكة المثيرة للاهتمام، ولذلك سنعرض لكم بهذه القائمة أفضل أفلام الذكاء.

Good Will Hunting

  •  كاتب الفيلم: مات ديمون، وبن أفليك.
  •  المخرج: غس فان سانت.
  •  بطولة: بن أفليك، مات ديمون، ميني درايفر، روبين ويليامز.
  •  تقييم الفيلم على IMPD هو: 10 \8.3.
  • تقييم الفيلم على Rotten tomatoes هو: 97%.
  •  إنتاج: شركة بي جنتلمان.
  •  الميزاينة: 10 مليون دولار

يعتبر هذا الفيلم من أفضل أفلام الذكاء وأكثرها تميزًا، تدور أحداث الفيلم بولاية ماساتشوستس وبمدينة بوسطن تحديدًا، ويتحدث عن ويل الشاب المشاكس العنيف المضطرب نفسيًا بسبب طفولته الصعبة التي مر بها.

يعاني ويل خلال الفيلم من بحثه عن هوية تميزه عن الآخرين، فبالرغم من العبقرية التي يتمتع بها بالمجالات العلمية وبمجال الرياضيات خاصةً، يعمل كعامل نظافة وحارس لمعهد تقنية.

وعن طريق الصدفة يكتشف موهبته البروفسور جيرالد لامبو أحد أساتذة معهد مدريشو عندما قام ويل بحل معادلة رياضية صعبة جدًا لم يقدر على حلها أي طالب من طلاب المعهد.

وبسبب الصعوبات التي عاشها البطل في حياته، سنشاهد معاناته من مشكلاته مع الآخرين ومع نفسه، وهذا ما يجعله يستخدم العنف في بعض المواقف، إلى أن يُلقى بالسجن ذات مرة بسبب حادث معين. فيقرر البروفسور جيرالد مساعدة ويل لأنه يؤمن بعبقريته.

يعرض البروفسور مساعدة ويل بالخروج من السجن مقابل أن يتلقى العلاج النفسي عند أحد الأطباء النفسيين، وبالرغم من عدم اقتناع ويل لحاجته للطبيب النفسي إلا أنه يوافق من أجل حريته فقط، ليتقاطع طريقه فيما بعد مع الطبيب النفسي المعروف بـ شين ماغوير.

تميز الفيلم بنقاشاته الفلسفية الهامة والعميقة، إلى جانب الحوارات الإنسانية بين ويل وطبيبه النفسي. فالفيلم يركز على أهمية العلاقات الاجتماعية والمشاعر بحياة الأفراد. فهو يفتح للمشاهدين العديد من السُبل للتواصل وللتعبير عن الذات وهذا ما يساعد على تنمية ما يسمى بالذكاء الاجتماعي.
كما يسلط هذا العمل الضوء على الأهمية الكبيرة للتعليم، فبداخل كل فرد منا يمكن أن نجد العبقرية الفردية، بالرغم من عدم حصولنا على مؤهل علمي للوصول لمرتبة معينة.
وبالنسبة لرأي النقاد فقد حاز هذا الفيلم على إعجابهم، بسبب تمثيل بن أفليك ومات ديمون الرائع والسيناريو المكتوب بكل عمق وإلهام..

Inside Out

  • الكاتب: بيتي دوكتر وروني ديل كارمن.
  • المخرج: بيتي دوكتر.
  •  بطولة: فيلبس سميث، آيمي يوهلير، لويس بلاك، بيل هادير، مندي كايلينج.
  •  تقييم الفيلم على IMPDهو:  8.1/10.
  •  تقييم الفيلم على Rotten tomatosهو:  98%.
  •  إنتاج: والت ديزني وبيكسار.
  •  الميزاينة: 175 مليون دولار.

حاز هذا الفيلم الرائع على جائزة أوسكار عن أفضل فيلم كرتون وتدور أحداثه داخل رأس رايلي أندرسون الفتاة الصغيرة التي تعيش طفولتها السعيدة في مدينتها بين أصدقائها وعائلتها. لتأتي اللحظة التي تتغير فيها حياتها عند انتقال أهلها لبلدة جديدة بعيدًا عن أصدقائها، ووسط انشغال والدها ووالدتها بالتأسيس لحياتهم الجديدة تشعر رايلي بالوحدة وتبدأ المشاعر السلبية بالسيطرة على تفكيرها وعقلها.

نرى خلال الفيلم المشاعر الخمسة التي تتحكم بتصرفات رايلي وهي الغضب، والخوف، والفرح والحزن، والاشمئزاز. ولكن بسبب الأحداث التي تمر فيها رايلي تفقد السيطرة على شعور الفرح والحزن. وخلال محاولتها لإبقاء شعور الفرح هو المهيمن على حياتها ستحاول إبعاد شعور الحزن الذي يستطيع تحويل أي ذكرى بدماغها إلى مأساة قاسية. وسنشهد أيضًا خلال الفيلم عجز بقية المشاعر عن موازنة الأمور داخل عقل هذه الفتاة الصغيرة لتتوالى الأحداث بعدها.

لنكن صريحين يعمل هذا الفيلم على زيادة الوعي والإدراك بالذكاء العاطفي بداخل كل شخص فينا. كما يساعدنا على تصنيف مشاعرنا ويعلمنا كيفية التعامل مع كل شعور على حدى، فالمشاعر هي التي تشكل شخصية الإنسان وتفرض سيطرتها عليه وفقًا لكل موقف يمر به.

نحن نتعلم من رحلة البطلة الصغيرة بأن شعور الحزن ليس بالسوء الذي نعتقده، ويمكن تصنيفه بأنه شعور حيوي وصحي لا بد من المرور به من وقت لآخر. فهذا الشعور يعكس جزءا أساسيًا من شخصيتنا وعلينا علاجه ومواجهته، وعدم نكراننا لوجوده ولو بمساحة صغيرة من شخصيتنا.

يركز الفيلم على كيفية تأثير التغيرات الحياتية على عقل ومشاعر كل شخص منا، وكيف يستطيع الشخص قراءة الظروف والمواقف التي يمر بها دون تحميلها أكبر من حجمها، وكيفية التعامل معها بذكاء وحكمة، فالسعادة موجودة بالطبع برحلة الحياة.
تلقى الفيلم العديد من التقييمات الإيجابية من النقاد حول العالم، ووصفوه بأنه فيلم رائع ذو رسوم مميزة، وذكروا بأنه من الإضافات المميزة للمكتبة الخاصة بأفلام بيكسار الحديثة.

 Limitless

  • كاتب الفيلم: ليزلي ديكسون وألن غلين
  • المخرج: نيل بيرغر.
  • بطولة: روبرت دي نيرو، برادلي كوبر، آنا فريال، آبي كورنيش، جوني ويتورث.
  • تقييم الفيلم على IMPD هو: 7.4/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes هو: 69%.
  • إنتاج: شركة فيرجين برودكشنز وروغ بيكتشرز.
  • الميزاينة: 27 مليون دولار.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

حقق هذا الفيلم نجاحًا جماهيريًا بسبب غموضه وفكرته الجديدة، فتدور أحداثه حول إيدي الكاتب الروائي العاطل عن العمل غير القادر على كتابة أي شيء جديد أو حتى إنهاء الرواية التي قام بكتابتها مسبقًا. مع عيش إيدي منعزل في شقته الصغيرة تجمعه الصدفة بشخص يعرض عليه تجربة إحدى الأدوية الجديدة التي قام بتصنيعها، ليكتشف بعد ذلك بأن تناول حبة دواء واحدة قادرة على جعله يستخدم قدراته الدماغية بنسبة 100% وهذا ما يساعد بتحسين حياته بشكل كبير، أي أن لحبة الدواء هذه تأثير سحري قادر على إنهاء مشاكل حياته. بفضل حبة دواء واحدة يتمكن إيدي من إنهاء روايته وإحراز التقدم بعمله ونيل الكثير من الجوائز.

الأمر لا يتوقف هنا فقط، بل سنشهد استغلال البطل لقدرته الجديدة بالاستثمار في البورصة، ليتحول بين ليلةٍ وضحاها إلى مليونير ويصبح محط أنظار الجميع. ولكن سرعان ما تتبدل الأحوال نحو الأسوأ عند اكتشاف البطل بأن لهذا العقار الذي تناوله آثار جانبية مخيفة، إلى جانب معرفته بوجود شخص آخر يعلم بوجود الدواء ويريد الحصول عليه لتبدأ عملية المطاردة من أجل الحصول على العقار المسبب للعبقرية حتى ولو كلفه الأمر قتل بطل الفيلم.

نحن نعلم بأن هذا الدواء غير موجود بالحياة الواقعية ومن محض خيال كاتب الفيلم، ولكن جاء الفيلم ليعلمنا كيف يتمكن اللاوعي من السيطرة والتأثير على الذاكرة. فيمكن فعل ذلك من خلال الربط الحسي ورسم الخرائط الذهنية بين الأقوال والأفعال، فهذا يساعد على تقوية الذاكرة، وزيادة السرعة بالإدراك لربط الأحداث ببعضها والقيام بالاستنتاجات بشكل أسهل وأسرع.

حظي الفيلم ببعض آراء النقاد الإيجابية فبالرغم من نصه غير المتكافئ قام نيل بيرغر بإخراجه بطريقة جذابة مستخدمًا العديد من المهارات المرئية، صانعًا من بردالي كوبر نجمًا جذابًا.

 A Beautiful Mind

  •  كاتب الفيلم: أكيفا جولدسمان.
  •  المخرج: رون هاوارد.
  •  بطولة: راسل كرو، وجينيفر كونيلي، وإد هاريس، وكريستوفر بلومير وبول بيتاني.
  •  تقييم الفيلم على IMPD هو: 8.2/ 10.
  •  تقييم الفيلم على Rotten tomatoes  هو: 47%.
  •  إنتاج: يونيفرسال بيكتشرز، ودريم ووركس،وإيماجن إنترتنمنت.
  •  الميزانية: 58 مليون دولار.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

من أفلام الذكاء التي نالت نجاحًا فنيًا ضخمًا، فهو مبني على قصة حقيقة ومقتبس عن سيرة العالِم جون فوربس ناش الذاتية. فاز الفيلم بأربع جوائز أوسكار، وزادت إيراداته عن 312 مليون دولار. وتدور أحداثه حول جون ناش عالم الرياضيات الحائز على جائزة نوبل في مجال الاقتصاد والمصاب بفصام السكيتزوفرينسا.

نشهد بالفيلم رحلة كفاح العالِم الطويلة ووصوله لمكانة علمية مرموقة على الرغم من مرضه. فبالرغم من العبقرية الفريدة التي يتمتع بها لم يكن طريقه مع مرض الفصام سهلًا أبدًا، فبسبب هذا المرض لم يكن هذا العالِم قادرًا على التمييز بين الواقع والخيال إلى جانب معاناته من الهلاوس البصرية والسمعية.

الذي يميز هذا العمل هو قدرته على الجمع بين الخط الإنساني والمعادلات الرياضية المعقدة والتشويق بآنٍ واحد، إلى جانب التصاعد بالخط الدرامي الموفق من قِبل صناع العمل والذي حافظ على مستوى الإثارة طول مدة الفيلم.

والسبب وراء انضمام هذا الفيلم لقائمة أفضل أفلام الذكاء هو نظرية الاقتصاد التي كانت مطروحة داخل الفيلم، والتي قضى جون حياته كلها من أجل إثباتها، فهذه النظرية يلجأ إليها العديد من الاقتصاديين لمعرفة كيف تحدد الشركات المنافسة أسعارها. إلى جانب طرح الفيلم للعديد من المعلومات التي ستهم كل شخص لديه الرغبة بالعمل بالمحال الاقتصادي.

حاز الفيلم على آراء النقاد الإيجابية بسبب تحويل الكاتب أكيفا جولدسمان قصة هذا العالِم لأجمل فيلم في هوليوود.

primer

  •  كاتب الفيلم: شين كاروث.
  • المخرج: شين كاروث.
  • بطولة: شين كاروث وديفيد سوليفان.
  • تقييم الفيلم على IMPD هو: 6.9/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten tomatoes هو: 72%.
  • إنتاج: ستوديو كانال.
  • الميزانية: 7 مليون دولار.

من أجمل أفلام الذكاء وأكثرها تلاعبًا بالعقل، فستحتاج حتمًا لمشاهدته أكثر من مرة لفهم أحداثه وتحليل الأساس الذي بُني عليه، وهذا ما جعل منه مرجعًا قويًا لعاشقي أفلام الذكاء من أجل المقارنة بينه وبين أي فيلم ذكاء جديد يُطرح في السينمات.
لم يلجأ المخرج لاستخدام أي تقنيات متطورة أو مؤثرات خاصة باهظة التكلفة، من أجل إخراج فيلم أقرب ما يكون للأفلام الواقعية.

وبالنسبة لأحداث الفيلم فهي تدور حول 4 شبان مهندسين يحبون قضاء أوقات فراغهم باختراع آلة غريبة تساعد بتغيير وتعديل كتل الأجسام، ليكتشفوا بعد ذلك بأن لهذه الآلة قدرة غريبة لم تكن بالحسبان وهي السفر عبر الزمن لمدة مرة واحدة كل 6 ساعات.
وبمجرد اكتشافهم لذلك يسعون جاهدون لتطوير هذه الآلة، واستغلالها لتحقيق مصالحهم وجني أكبر قدر من المكاسب المادية عن طريق المراهنات، ولكن بالطبع سيكون لهذا السفر عبر الزمن أثره السلبي وخطورته على حياة هؤلاء الشبان وسنشهده خلال الفيلم.

سنرى العديد من الأشخاص الذين يصفون هذا الفيلم بالمعقد وذلك لكثرة ذكر المصطلحات الفيزيائية الصعبة فيه والتي لن يفهمها سوى العاملين بالمجال الفيزيائي، إلا أنه مناسب وشيق لمحبي العلوم، وخصيصًا بسبب مناقشته للنظريات العلمية والفيزياء المعقدة إلى جانب دراسته للآثار الفلسفية التي تترتب على الفكرة العامة للسفر عبر الزمن.

يُعتبر هذا الفيلم بحسب آراء النقاد من أجمل أفلام الذكاء والخيال العلمي بسبب الحبكة المعقدة والجميلة.

Inception

  • كاتب الفيلم: كريستوفر نولان
  • المخرج: كريستوفر نولان
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، وكين واتانابي، وجوزيف غوردون-ليفيت، وماريون كوتيار، إلين بيج، كيليان مورفي، توم هاردي، وديليبي راو، وتوم برينجر، ومايكل كين.
  • تقييم الفيلم على IMPD هو: 8.8/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten tomatoes  هو: 87%.
  • إنتاج: ليجنداري بيكتشرز، وسينكوبي.
  • الميزانية: 160 مليون دولار.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

من أكثر أفلام الذكاء نجاحًا فقد وصلت إيراداته إلى 830 مليون دولار، وفاز بأربع جوائز أوسكار. يهتم هذا الفيلم بعالم الأحلام وبما يدور داخل النفس البشرية والعقل الباطن وتدور أحداثه حول شخصية كوب الجاسوس الذي يستطيع الدخول إلى عقول الآخرين الباطنية أثناء نومهم من أجل الحصول على بعض المعلومات السرية التي تهمه وزرع أفكار تفيده بعقل الشخص الآخر ليستيقظ بعدها ويظن بأنها أفكاره ويبدأ بتنفيذ تلك الأفكار والتصرف على أساسها.

يتميز الفيلم بفكرته الفريدة والمختلفة عن باقي أفلام الذكاء والخيال العلمي، فهذا الفيلم يساعد على تنمية قدرات الشخص على قراءة أفكار الآخرين ومعرفة كيفية التأثير عليهم.

وبحسب آراء النقاد يتميز هذا الفيلم بفكرته الذكية والمبتكرة، إلى جانب أداء الممثلين الرائع.

 Lucy

  • كاتب الفيلم: لوك بيسون
  • المخرج: لوك بيسون
  • بطولة: سكارليت جوهانسون، مورغان فريمان، عمرو واكد، تشوي مين سيك
  • تقييم الفيلم على IMPDهو: 6.4/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten tomatos هو: 67%.
  • إنتاج: شركة أوروبا كورب.
  • الميزانية: 40 مليون دولار

يطرح الفيلم فرضية استخدام البشر لنسبة 10% فقط من أدمغتهم، إلى جانب طرح التساؤلات عن ماذا سيحصل إن استخدم الإنسان طاقة دماغه بالكامل. وبالرغم من أن هذه النظرية مجرد خرافة ونفاها عدد من العلماء إلا أننا سنجد من يؤمن بحقيقة هذه النظرية.

تدور أحداث الفيلم حول لوسي الفتاة التي تبلغ من العمر 25 سنة، والتي يتم إجبارها على العمل مع إحدى العصابات التي تتاجر بالمخدرات خلال فترة دراستها بتاييه تايوان، فيتم وضع كيس يحتوي على مادة ممنوعة ونادرة داخل أحشائها من أجل نقلها لدولة أخرى.

ولكن عن طريق الخطأ يتسرب جزء من المادة الممنوعة إلى دمها، عند تعرضها للضرب من قِبل أحد رجال العصابة، وهذا ما يجعلها تستخدم نسبة أكبر من 10 بالمئة من قدرات دماغها، ليحولها بعد ذلك إلى إنسانة خارقة قادرة على تحمل الآلام واستيعاب المعلومات بطريقة فورية، إلى جانب فقدان سيطرتها على مشاعرها وعاطفتها وحدوث أشياء لم تكن بالحسبان.

يظهر في الفيلم ما يحدث إن استخدم الإنسان قدرات دماغه بشكل تصاعدي، أي أن الشخصية لوسي لم تستخدم نسبة 100% من قدرات دماغها على الفور. طبعًا دعونا لا ننسى أن هذه النظرية خرافية ولا تمت للواقع بصلة.

وبالنسبة لآراء النقاد فقد حظي هذا الفيلم بالكثير من المراجعات الإيجابية، كما ذكروا انبهارهم بأداء سكارليت جونسون الاحترافي.

 shutter island

  • كاتب الفيلم: لايتا كالوجريديس.
  •  المخرج: مارتن سكورسيزي.
  • بطولة: ليوناردو دي كابريو، ومارك رافالو، وبن كينغسلي، وميشيل ويليامز.
  • تقييم الفيلم على IMPD هو: 8.2/10.
  •  تقييم الفيلم على Rotten tomatoes هو: 68%.
  •  إنتاج: شركة فونيكس بيكتشرز، وسيكيليا برودكشنز، وأبيان واي برودكشنز.
  •  الميزانية: 80 مليون دولار.

من أكثر أفلام الذكاء التي لها نكهة من الغموض ستصدم المشاهد بنهاية لم تكن بالحسبان، وتبدأ أحداث الفيلم مع المحقق تيدي دانيال الذي كان ذاهبًا لجزيرة فيها مصح عقلي يضم أخطر المرضى النفسيين في المنطقة للتحقيق باختفاء مريضة بظروف غامضة. على أي حال مع تتالي الأحداث تعود المريضة المفقودة بالظهور، لكن كان هناك أمر غريب بشأنها ما جعل تيدي يتوسع ببحثه حول هذا المشفى العقلي.

بعد العديد من المواقف التي يتعرض لها المحقق يعتقد بأن الأطباء والعاملين في المستشفى يمارسون أشياء غير قانونية وسرية، تتصاعد الأحداث بعد ذلك بشكل متقلب وغريب لينتهي الفيلم وقد غير مواقع جميع ممثليه.

يمكن القول عن هذا الفيلم من أكثر أفلام الذكاء والتلاعب بالعقل إثارة، فمن بداية الفيلم إلى نهايته نشهد ظهور أدلة وتلميحات غريبة تأخذنا معها في رحلة من الغموض أقل ما يقال عنها رائعة.

حاز هذا الفيلم على إعجاب النقاد، فأثناء مشاهدته لن تعرف ما هو الحقيقة وما هو الخيال، بالإضافة لتمثيل ليوناردو دي كابريو الرائع الذي أظهر النفسية المجروحة لكل محارب قديم في الحرب العالمية الثانية لم يستطع الخروج من حرب ذكرياته.

0

شاركنا رأيك حول "قائمة أراجيك من أفضل أفلام الذكاء التي ننصح بمشاهدتها مع الأصدقاء في العطلة"