شخصيات كوميدية سورية
0

لم تكن الكوميديا في سوريا وليداً حديث العهد، بل بدأت مع بدايات الأعمال التلفزيونية عند افتتاح التلفزيون السوري، فكانت الكوميديا هي الخط الأهم منذ بدايات الفن السوري، ومحطة رئيسية في يوم السوريين العرب تنسيهم همومهم، ويجدون فيها ملاذاً للتعبير عن مشكلاتهم بطريقة هزلية بعيداً عن الكآبة اليومية، عاصر الجمهور عبر عقود شخصيات كوميدية رائعة اقترن اسمها بأسماء الفنانين الذين قدموها، بعضهم لم يتمكن من إخراج نفسه من قالب تلك الشخصيات. ومنهم من أوصلته الشخصيات إلى كل بيت عربي، فمن هم هؤلاء الفنانين وما هي أشهر أدوارهم وأعمالهم الكوميدية؟

نهاد قلعي

أحد مؤسسي التلفزيون في سوريا، رائد مسرحي وسينمائي، بالإضافة لمسرحياته وبرامجه المستقلة قدم أجمل الأعمال مع دريد لحام ومجموعة من أرقى الممثلين السوريين، قدم أغلبها بشخصية واحدة هي حسني البورزان صوت العقل، والرزانة والحكمة، وأحياناً كثيرة الاستقامة، لم يعرف كثيرون اسمه الحقيقي كما عرفوه بشخصية حسني أفندي، حتى أن الاسم جلب له النقمة وكان سبباً في العراك الذي أدى لشلله لأعوام ومن ثم وفاته، أهم أعماله هي مسلسل صح النوم، ومقالب غوار، وحمام الهنا، ومسرحيات غربة التي أدى بها شخصية أبو ريشة الرجل غير المتزن عقلياً، أما الأفلام نذكر النصابين الثلاثة وخياط السيدات.

عمر حجو

أحد مؤسسي نقابة الفنانين السوريين، وأحد رواد المسرح أيضاً، انضم بعد العمل في مسارح حلب لدريد ونهاد ورفيق سبيعي، وقدموا أعمالاً خالدة في المسرح والتلفزيون، انتقى حجو أظرف الأدوار وأكثرها قرباً من الناس حتى آخر أيامه، لم يقترن اسمه بدور أو شخصية بل تغيرت بتغير العمل ومقتضياته، أبرز أعماله في السينما كانت الكفرون والحدود وفي التلفزيون مسلسل قلة ذوق وكترة غلبة، وبقعة ضوء، والخربة، والدغري.

ياسين بقوش

ينتمي الراحل إلى مجموعة المؤسسين للكوميديا مع بداية الستينات، لمع نجمه باسمه نفسه كشخصية محببة ولطيفة وقريبة من الشارع العربي في أغلب أعماله التي تشارك فيها مع نهاد ودريد، فكان ياسينو الشاب البسيط هو النقاء والصدق في تلك الأعمال، أهم الأفلام التي شارك بها فيلم غوار جيمس بوند، النصابين الخمسة، وفي التلفزيون وادي المسك، وصح النوم، ملح وسكر وصايعين وضايعين، وغيرها، علّق بقوش على هذه الشخصية قائلاً من الجيد أن الاسم كان ياسينو وهو اسم محبب عند الناس، فلا أستطيع أن أنسى أن شخصية البورزان كانت السبب في مرض ووفاة نهاد قلعي بعد أن كانت سبب شهرته.

ناجي جبر

أو أبو عنتر، ينتمي لذات المجموعة التي عملت معاً واشتهرت معاً وتميزوا بأدوارهم المتباينة والمميزة، قدم عدد من الأعمال في بداياته، لكن الانطلاقة الحقيقية كانت بشخصية أبو عنتر مسبب الأذى، ومحب المشكلات، ربيب السجون الذي لا يتعدى أذاه السرقات البسيطة والمقالب المضحكة، أبهج أبو عنتر المشاهد عند تنفيذ خططه الفاشلة مع غوار ضد حسني البورزان، وضحك معه الملايين حتى وفاته، أهم أعماله التلفزيونية مسلسل صح النوم، وإعلانات قاووش خمس نجوم، وين الغلط، عودة غوار، وفي السينما فيلم حارة العناتر، امبراطورية غوار، جزيرة النساء، تفضلوا ممنوع الدخول.

دريد لحام

الكوميديان السوري الأشهر، الشخصية الأكثر مشاغبة في الكوميديا شخصية غوار الطوشة، الذكي حيناً، والأفاق حيناً آخر، العاشق الغيور والمشتاق وأحياناً المهزوم والوحيد رغم صداقاته، رافقت دريد لحام هذه الشخصية طوال حياته، مع أنه عمل الكثير من الأدوار المختلفة عن ذلك الخط، لكن بقي غوار الطوشة هو الأشهر والأقرب للناس عبر عقود، أهم أعماله التي قدم فيها شخصية غوار هي مسرحية غربة وشقائق النعمان، ومسلسل حمام الهنا، صح النوم، وين الغلط، وعودة غوار، وأفلام كثيرة نذكر منها لقاء في تدمر، فندق الأحلام، المزيفون، المليونيرة، وعن أدواره المختلفة نذكر مسلسل أبو الهنا، عائلتي وأنا، وفيلم الحدود والآباء الصغار، وسيلينا.

حسام تحسين بك

الفنان ذو الشارب المجذب الذي بدأ عمله مع فرقة أمية للرقص والغناء، ثم انضم للمجموعة الذهبية التي ذكرناها آنفاً ليقدم معهم تلك الأعمال، قدم عبر مشواره الطويل عدداً هائلاً من الأدوار المختلفة والمتنوعة، فهو لم يأطر نفسه باسم وشخصية معينة، بل تغيرت وتبدلت بحسب العمل ومستلزماته، لكن أطرف أعماله كانت في مسلسل عيلة 6 نجوم ودور أبو كيروز البسيط المضحك ذو الحلول الغريبة، والمجنون المتلصص على غيره في فيلم الكفرون، بالإضافة لأدواره في مسلسل يوميات جميل وهناء، وعيلة 7 نحوم، ومرزوق على جميع الجبهات، أنصحكم أيضاً أن تستمعوا لصوته الرائع فهو يملك صوتاً جميلاً وقد غنى في أكثر من عمل.

أقرأ أيضًا: أفضل مسلسلات سورية على الإطلاق

سامية الجزائري

لن يكفينا إن لقبناها بعملاقة الكوميديا السورية، المرأة التي انتزعت اللقب بجدارة من الممثلين الرجال، فهي الوجه النسائي الأشهر في الأعمال الكوميدية، والورقة الرابحة لضمان نجاحه، أهم أدوارها التي يتذكرها الناس باسمها هي أم أحمد بلاليش في مسلسل عيلة 5 نجوم، المرأة الذكية الشامية التي تسعى بكل الوسائل لتحسين معيشتها ومعيشة عائلتها لتصبح إحدى سيدات الأعمال في النهاية، وأم محمود في مسلسل يوميات جميل وهناء السيدة البخيلة الفضولية، التي لا تنفك تتدخل في حياة جيرانها وتخبئ أموالها وتدعي الفقر بطريقة فكاهية، ولا ننسى شخصية الحجة التي أدتها على المسرح في مسرحية غربة، لتكن صوت الوطن والأرض، لتكن الانتماء والأم التي يعود إليها أبناؤها دوماً مهما غابوا. أما عن بقية الأعمال المتنوعة التي قدمتها نذكر منها عيلة 7 نجوم وعيلة 6 نجوم وعيلة 8 نجوم التي تعد هي البطلة الأولى في كل الأجزاء، مرايا بأجزاء كثيرة منه، مسلسل صح النوم، وتلفزيون المرح، وأحلام أبو الهنا، آخر عمل كوميدي لم يأخذ حقه بالرغم من جمال دورها هو جيران، لن تقدم لنا الشاشة الصغيرة ممثلة كوميدية فذة بتلك العبقرية والعفوية كالسيدة سامية الجزائري، التي ما تزال كثير من النجمات والممثلات تقلدنها في عدة مشاهد على مواقع التواصل الاجتماعي.

فارس الحلو

أو فرحان كما يلقبه السوريين، بدأ مشواره الفني في مطلع الثمانينات، تنوعت أعماله بطريقة ذكية بين الدراما الاجتماعية والكوميديا، وأبدع في كل تلك الأدوار، وتبقى الشخصية الكوميدية فرحان التي قدمها في مسلسل عيلة 5 نجوم في بداياته سبباً في شهرته، وقربه من قلوب الناس، فقد كان الشاب الحالم العاشق البسيط الذي يعمل بجد حتى يتمكن من الزواج من خطيبته وتأمين متطلبات والدتها الكثيرة، قدم أعمالاً أخرى مع أسماء كثيرة نذكر منها صوت الفضاء الرنان، أحلام أبو الهنا، بقعة ضوء التي عززت موهبته الراقية وثبتت مكانته على الساحة الفنية كأحد أهم الممثلين درامياً وكوميدياً.

عصام سليمان

أو بهلول، الممثل الموهوب الذي غاب عنا باكراً، تاركاً إرثاً جميلاً رسم بها البسمة على وجوه الناس، انطلق جماهيرياً عندما أدى شخصية بهلول، الشاب ذو الشكل المضحك والأفكار الجنونية، الذي يحاول دوماً أن يؤدي عمله بالشكل الأمثل لكن جهله وبساطته يحولون دون ذلك، أهم أعماله كانت البناء 22، بهلول، القبضاي بهلول، مزاد علني، كما شارك في مسلسل عيلة 7 نجوم الذي ما يزال يعاد عرضه على القنوات التلفزيونية.

عبد اللطيف فتحي

أو كما يعرف بأبو كلبشة، أحد مؤسسي المسرح مع المجموعة الشهيرة، برز بدور المحقق صاحب الأنف الذي لا يخطئ أبو كلبشة في أعمال دريد ونهاد كصوت القانون والحق، والسلطة التي تسهر على أمن المواطن وحمايته، لازمت هذه الشخصة فتحي حتى بعد وفاته لما قدمه من رقي وطرافة قريبة من الناس، أهم أعماله فيلم صح النوم، والخاطئون، وفي التلفزيون مسلسل حمام الهنا، ومقالب غوار، ترك عبد اللطيف فتحي عدداً من الأعمال الممتعة التي تركت ذكرى جميلة لدى الناس.

أيمن زيدان

الممثل المخضرم والكوميديان العتيد الذي قدم مجموعة كبيرة من الأدوار والأعمال الفكاهية الاجتماعية البعيدة عن التهريج والقريبة من الناس، بعد تخبطه دراسياً في بداية حياته سارع للتقديم على الدراسة في معهد الفنون المسرحية عند افتتاحه، وتتلمذ مع مجموعة من الطلاب الذي أصبحوا نجوماً على يد أهم الممثلين على الساحة الفنية في تلك الفترة، وتنقل بين المسرح والتلفزيون مقدماً الكثير من الأدوار الجميلة الدرامية والكوميدية، أشهر أعماله على الإطلاق كان مسلسل يوميات مدير عام ودور الطبيب الملتزم بضميره وبالقانون الذي يصبح مديراً عاماً لإحدى المديريات المهمة، فيتنكر بشكل ذكي ويتنقل بين مكاتب المديرية ليكشف الخطأ والفساد والإهمال ويعالجه بالطريقة المثلى، قدم أعمالاً كثيرة أخرى نذكر منها صوت الفضاء الرنان، يوميات جميل وهناء مع نورمان أسعد الذي لاقى شعبية كثيرة أيضاً، زوج الست، الوزير وسعادة حرمه، مرسوم عائلي، بطل من هذا الزمان، وأدوار كثير أغنت المكتبة الكوميدية والدرامية العربية على حد سواء.

نضال سيجري

النجم الودود كما يحلو لأصدقائه أن يلقبوه، بدأ سيجري مشواره الفني مع بداية التسعينات، قدم عدداً كبيراً ومتنوعاً من الأعمال، لم يحجّم موهبته في شخصية واحدة، بل قدم ألواناً مختلفة من الأدوار والأعمال، لكن يبقى الدور الأقرب للناس والذي يتذكره الناس دوماً هو دور أسعد خشروف مع النجم باسم ياخور، الريفي البسيط الذي لا يعرف الكذب ولا يحب الأساليب الملتوية في التعامل مع غيره، ذلك الطيب الذي تقبل دوماً شريكه وجاره الخبيث الذي لا ينفك يسرقه ويكذب عليه، أهم أعماله الأخرى هي قانون ولكن مع بسام كوسا، مرايا، وبقعة ضوء، حتى عندما خانته حنجرته وفقد صوته بسبب السرطان أكمل مشواره وقدم عدداً من الأدوار أبرزها وأجملها دوره في مسلسل الخربة الذي اكتفى بلوحه الصغير وإيحاءاته التي أمتعت الناس وقربته أكثر منهم.

باسم ياخور

أحد نجوم الصف الأول في الساحة السورية، اشتهر بأعماله وأدواره المتقنة والمتنوعة بين الدراما والكوميديا، ركّز على التغيير وعلى جودة الأداء الذي ساعد في تقديمه للعالم العربي بأكمله كموهبة استثنائية، شارك عدداً من النجوم في بداياته بكثير من الأعمال الكوميدية أهمهم أيمن زيدان في بطل من هذا الزمان، ويوميات جميل وهناء، شارك الكبيرة سامية الجزئري في عدد من أجزاء مسلسلها الشهير وهي عيلة 6 نجوم، وعيلة 5 نجوم، وأعمال أخرى مثل بنات أكريكوز، أما أهم المحطات الكوميدية في مسيرته أولها ضيعة ضايعة بجزأيه وشخصية جودي أبو خميس الجار الخبيث والحسود لنضال سيجري، الذي يرسم الخطط وينفذها لتنقلب عليه في كل مرة، كان هذا الثنائي هو الثنائي الأشهر والأطرف في الكوميديا السورية بعد دريد ونهاد، ودوره الثاني كان في الخربة دور الزوج المغلوب على أمره أمام زوجته ووالدها دريد لحام وضحى الدبس، الذي لا يتمكن أبداً من التهرب من قبضتهما مهما فعل، بالإضافة لشراكته مع أيمن رضا في عدد من أجزاء بقعة ضوء الأولى، وآخر الأعمال إنتاج وتمثيل عمل كوميدي هادف بلوحات لا تتعدى الدقائق بعنوان ببساطة الذي عُرض في رمضان الماضي.

أمل عرفة

النجمة المتألقة التي تربت في بيت فني، وهي واحدة من أقوى الوجوه النسائية على الساحة الفنية، بدأت بعملها الكوميدي الأول إلى جانب فارس حلو وسامية الجزائري في عيلة 5 نجوم بالدور الأطرف لها وهو سمر خطيبة فارس الحلو اللطيفة ذات الضحكة المدوية، عملها مع العمالقة منذ البداية أعطاها الجرأة والذكاء الكافيين لتقدم أدواراً مختلفة وتكتب أجمل الأعمال التي قامت بتمثيل بطولتها، فالغالبية يذكر شخصية دنيا الذي حمل المسلسل اسمها، لتخرج لنا عرفة بشخصية الفتاة الريفية التي لا تعرف الكذب ولا النفاق وتحاول التأقلم مع حياة المدينة المليئة بالرياء بمشاركة صديقتها وشريكتها في النجاح شكران مرتجى التي قدمت بدورها دور طرفة ذات اللسان السليط والقلب الطيب، بالإضافة لكتابة وتمثيل بطولة مسلسل عشتار التي أبدعت أمل عرفة فيه، من حيث الشكل والأداء والفكاهة، يضاف لهذه الأدوار أيضاً مشاركاتها في بقعة ضوء، رفة عين وسايكو، دون أن ننسى أدوارها الدرامية المذهلة.

أقرأ أيضًا: أفضل شاشات التلفزيون التي يمكنك اقتناؤها لعام 2019

أيمن رضا

الممثل المخضرم الذي يبتعد عن الأعمال التجارية، ويميل لتقديم الأدوار الصعبة، قدم الكثير للفن والتلفزيون السوري، أبدع بالأعمال الكوميدية التي تعد مساحته المفضلة، بدأ مع مرايا 95، ويوميات مدير عام، ثم عيلة 6 نجوم مع سامية الجزائري، والمرحون، ومدير بالصدفة، عيلة 7 نجوم ويوميات جميل وهناء، أنت عمري، بطل من هذا الزمان وبقعة ضوء بكل أجزائه، أكثر الأدوار العالقة في أذهان الناس مرزوق على جميع الجبهات، ودوره في مسلسل أبو جانتي، بالإضافة للطواريد وصايعين وضايعين، كما قدم أدواراً لا تُنسى في مجال الدراما الاجتماعية وما زال يقدم ما يراه يستحق العمل والعطاء.

ياسر العظمة

اسم غني عن التعريف، عميد الكوميديا في سوريا ورافع راية الرقي والاحترام في كل أعماله، لمع وبدأ بالشهرة في غربة المسرحية الأشهر، ثم جاء خلافه مع دريد لحام وتركه للفرقة المسرحية باباً يطل منه للجمهور العربي بأجمل مسلسل وهو مرايا وشوفو الناس الذي قدم منه 19 جزءاً بلوحات فنية كوميدية ساخرة وهادفة، لا تتمحور حول شخص أو مكان، بل تتناقل قصصها من بلد لآخر ومن بيئة لأخرى، فيصور حياة الناس ويركز الضوء حول الخطأ والفساد والإشكال الاجتماعي بكل عفوية، امتاز بقدرته على تقليد كل اللهجات السورية المحلية والعربية، وتقمص عدداً هائلاً من الشخصيات دون تشابه، كما حرص على ألا يكون النجم الأوحد فكان معه نخبة من النجوم السوريين، بالإضافة لإشراك أسماء فنية فتية على مدار أكثر من عقد ليصبحوا نجوماً في الدراما السورية بعد ذلك، وبالرغم من غيابه الطويل فترة الحرب إلا أن ذلك لم يقلل من شعبيته وكحبة الناس لفنه الراقي، فعاد عبر باب وسائل التواصل الاجتماعي عبر حلقات قصيرة بتأدية منفردة منه وبموضوعات متنوعة في كل حلقة.
هناك الكثير من الأسماء والنجوم الذين قدموا للكوميديا السورية، وأدوا أدوار مذهلة لم يتسع لها مقالنا نذكر منهم عصام عبه جي وسليم كلاس، وصباح الجزائري وأندريه سكاف، وطلحت حمدي وشكران مرتجى وغيرهم من قامات فنية سورية لن تتكرر.

0

شاركنا رأيك حول "شخصيات كوميدية سورية ذاعت شهرتها بالعالم العربي من بداية الإنتاج السوري وحتى الآن"