فيلم The Intern رحلة ممتعة في حياة سبعيني يعمل متدرباً في شركة موضة!

0

بساطة وخفّة ظل روبيرت دينيرو وآن هاثوي تقود فيلم The Intern إلى برّ الأمان

بين روبيرت دينيرو وآن هاثوي، تقدّم المخرجة والكاتبة نانسي مايرز، مزيج خفيف ومسلّي لقصة رجل في السبعين يتقدم لعمل كمتدرب في شركة للأزياء، عبر فيلم The Intern المعروض حديثاً.

هذا الفيلم الذي لقي إعجاب المشاهدين والنقاد على حدّ سواء بحصوله على تقييم جيّد بالنسبة للمشاهدين وآخر متوسّط بالنسبة للنقاد، كان رحلة ممتعة للمتابع، يحمل حسّاً عالياً من الاحترافية المغلّفة بالكوميديا الخفيفة الجذابة.

فيلم The Intern- بوستر

دينيرو وهاثوي

كانت خفّة الظل حاضرة بقوة في أداء بطلي الفيلم روبيرت دينيرو وآن هاثوي، اللذان قدما شخصيات محببة للمشاهد، دون تكلّف أو تصنّع، وبطريقة جذابة وبسيطة.

دينيرو الحائز على جائزتي أوسكار، تنقّل بين المشاهد مسخّراً قدراته في خدمة الخط العام للفيلم، ورافعاً من مستوى العمل بشكل كبير، أكّد ذو الـ 70 عاماً عبر فيلم The Intern أنه مازال قادراً على العطاء والإبداع حتى لو كان ذلك في عمل مختلف عما قدمه في السابق، (دينيرو) المبدع لم يستسلم للعمر وتقدمه بل طوع سنّه في اختيار المشاركة بفيلم يتناسب معه.

من جهتها هاثوي الحائزة على جائزة أوسكار، طوّعت أدواتها وخبراتها لتقديم دور خاص يحمل الكثير من الطبيعية والتلقائية، استطاعت الشابة الأمريكية (33 عاماً) التألق أمام قامة سينمائية كـ (دينيرو)، ورغم أن هذا الفيلم لن يرشحها لجائزة أوسكار ثانية بحكم قضيته البسيطة (عادة أفلام الأوسكار وترشيحاتها تكون لأفلام فكرية أو اجتماعية أو ثقافية تحمل قضايا كبيرة) ولكن (هاثوي) بذلت جهداً ملحوظاً في شخصيتها، دون إي اعتبارات أخرى.

فيلم The Intern - مشهد

بين الكتابة والإخراج

في فيلم The Intern واصلت الكاتبة والمخرجة نانسي مايرز مشوارها الخاص الذي بدأته قبل 30 عاماً، فالنموذج الذي اتعبته مايرز في أفلامها (البساطة والواقعية) واستقطاب أكبر نجوم هوليوود لاقى إعجاب المتابعين في السنوات العشرين الأخيرة، مثل (فيلم What Women Want لميل غيبسون، وفيلم It’s Complicated لميرل ستريب، وغيرها من الأفلام).

إذ كانت كاميرا (مايرز) في فيلم The Intern خالية من التعقيد، دورانها بين المشاهد ومواقع التصوير كان رشيقاً وبسيطاً، في حين كانت حواراتها مركّزة متناغمة مع القصة العامة للفيلم وفي ذات الوقت مليئة بالكوميديا الشفافة والخفيفة والبعيدة عن التكلّف.

فيلم The Intern - صورة حائط

حبكة فيلم The Intern تتحدث عن امرأة (هاثوي) عاملة ومتميزة في أداءها الوظيفي تقوم بتنفيذ برنامج للمتدربين الكبار في السن لتلتقي (دينيور)، فيما تضغط عليها الإدارة لتوظيف مدير عام يرأسها، وتعاني في منزلها وفي علاقتها مع زوجها الذي يخونها، ولتنفرج كل المشاكل في النهاية.

هذه الحبكة تبدو للقارئ مكررة وربما مملة ولا تحمل الجديد، ولكن (مايرز) طوّعت هذه القصة العادية لتقدم فيلماً كوميدياً جذاباً، وربما من اللحظات الأولى للفيلم سيرى المشاهد القدرات المبذولة من طاقم العمل ككل وعلى رأسهم (مايرز) لتحويل قصة اعتيادية لحبكة خاصة.

فمجرد أن يفكّر المشاهد في ذلك الرجل ذو السبعين عاماً والذي يعمل متدرباً في شركة موضة ترأسها شابة في العشرينات سيرى أن المفارقة الموجودة ستجعل من هذا الفيلم رحلة ممتعة وذات طرح خارج عن المألوف، فيما أضاف وجود نجمان مميزان كـ(دينيرو وهاثوي) ثقلاً كبيراً وساهم في نجاح العمل ككل.

فيلم The Intern - آن مع الطفلة

بطاقة فيلم The Intern

فيلم The Intern من إنتاج شركة وارنر برازر، يصلح حسب تصنيفه العمري لأعمار فوق الـ 13، مدته 121 دقيقة، قيمته الإنتاجية تصل إلى 35 مليون دولار، حصل في أسبوع عرضه الأول على 18 مليون دولار، بدأ عرضه في السينما 22 سبتمبر (أيلول) 2015.

0

شاركنا رأيك حول "فيلم The Intern رحلة ممتعة في حياة سبعيني يعمل متدرباً في شركة موضة!"