هل نحن أحرار في هذا العالم؟ فلسفة الحياة بين المنافسة والحرية

الحرية
تقي الدين مدور
تقي الدين مدور

6 د

من أشهرِ المقُولاتِ الحَديثة التي نمتلكُها عن ماهِية الحياة، هي: “البقاءُ للأصلَح”. غالبًا ما تُستخدم للإشارة إلى نَظَرية التطوُّر لتشارلز داروين، حيث تتنافسُ الأنواع المختلفة مع بعضِها البعض من أجلِ البقاء في منافذها البيئِيَة الخاصَّة.

ربما يكون هذا الجزءُ من النَّظرية التطوُّرية هو أكثر النظريات تأثيرًا لدينا اليوم. إنّها تتخلّل كلّ جانب من جوانِب العلم والثَّقافة. هناك الكثير مما يفسَّر، وأكثر من ذلك بكثير نستخدِمُهُ للتوضيح. إنه قوي في انتشاره وواسع في قوته التفسيرية.


عالمٌ من الوفرة

ومن المُثير للاهتمام، أنَّ مُصطلح “البقاء للأصلح” كان مُصطَلحًا قدَّمه الفيلسوف “هربرت سبِنسر”. بعد قراءة تُحفة داروين الشهيرة حول أصلِ الأنواع، استخدم العبارة لتسليط الضَّوء على أوجه التَّشابه بين نظرِياته الاقتصادية وعمل داروين.

ومع ذلك، فإنَّ تعريف داروين الخاص للانتقاء الطبيعي كان حول فكرة النَّوع “المصمم بشكلٍ أفضل لبيئة محلية فَوريَة”. الجوانب التنافسية التي تبرزها عبارة “البقاء للأصلح” هي جزء من ذلك، نعم، إنَّ الفكرة هي أنَّنا نتطوَّر بشكلٍ أفضل عندما ننسجِمُ بشكلٍ أفضل مع ظُرُوف بيئتنا.

بهذا المعنى، فإنَّ الحياة هي لعبة محصِّلتها صِفر حيث يجب أن أخسَرَ شيئًا هامًا بالنّسبة لي للفوزِ بشيءٍ ما، وهو ما يحدث في الطبيعة غالبًا.

ذو صلة

البشر، بالطبع، كائناتٌ أكثر تحضُّرًا إلى حدٍّ ما في القرنِ الحادي والعشرين. بدلًا من عالم النّدرة، نحن نعيشُ في عالم وفير. بدلًا من مشاكل البقاء على قيد الحياة اليومية (خارج الحالات الواضحة للفقر المدقِع والحروبِ وما إلى ذلك)، نتعامل بدلًا من ذلك مع المشكلات اليومية ذات المعنى (ماذا أريد؟ وكيف يمكنني الحصول عليه؟ وما هو مهم وما إلى ذلك؟).

هذان الشرطان، الوفرة ومشاكل ذات المعنى، يَعنِيان أنه أصبح لدينا فجأة الكثير من الخيارات في حياتنا حول ما يجبُ تحديدُه من أولويات. وأحد الأشياء الأولى التي يعطيها معظمنا الأولوية هي الحريَّة. إذا كان العالمُ وفيرًا، وكان هناك متَّسع لنا، فإنَّنا نريد أن نَعيشَ فيه بشروطِنا الخاصَّة. لكن السؤال هو: كيف نفعلُ ذلك؟ ما هي الحرية؟


ما هي الحرية التي نتغنى بها؟

هناك قصَّة قصيرة رائعة عن رجل أعمال وصيّاد تصل إلى جُذُور مُشكلة الحرية هذه، حول ما يجب تحديدُهُ كأولوية، خاصة أننا نتعامل مع المفهوم في العالم الغربِي الحديث.

كان هناك مصرفِي استثماري أمريكي عند رصيف قرية مكسيكية ساحلية صغيرة عندما رسى قارب صغير به صياد واحدٌ فقط. داخِل القارب الصّغير كان هناك العديد من أسماك التونة الصّفراء الكبيرة. أثنَى الأمريكي على المكسيكي لجَودة سَمَكتِه وسأل عن المدَّة التي يستغرِقُها في صيدِها.

أجاب المكسيكي: “فقط فَترَة قصيرة. ثمّ سأل الأمريكي الصيّاد لماذا لم تبقَ في الخارج لفترةٍ أطول وتصطادُ المزيد من الأسماك؟ قال المكسيكي إنه كان لديه ما يكفِي لدعم احتياجات أُسرته العَاجلة. ثم سَأَلَ الأمريكي، “ولكن ماذا تفعل ببقية وقتك؟”.

قال الصياد المكسيكي: “أنام باكرًا، وأصطاد قليلًا، وألعب مع أطفالي، وآخذ قيلولة مع زوجتي ماريا، وأتجول في القرية كل مساء حيثُ أعزِف على الجِيتار مع أصدقائي. لدي حياة كاملة ومشغُولة”.

سَخر الأمريكي، “أنا حاصِل على ماجِستير في إدارةِ الأعمال بجامِعة هارفارد ويمكنني مُساعدتك. يجب أن تَقضي المزيد من الوقتِ في الصيد ومن خلال العَائدات، قُم بشراء قارِب أكبر. مع عائدات القارب الأكبر، يمكنك شراء عدَّة قوارب، وفي النهاية سيكون لديك أُسطُول من قوارِب الصيد. بدلًا من بيع ما تصيدُه إلى مشتري، يمكنك بيعُهُ مباشرة إلى المسوّق، وفي النهاية يُمكنك التحكُّم في المنتج والمعالجة والتوزيع. ثمّ ستحتاجُ إلى مغادرة قرية الصيد السَّاحلية الصغيرة هذه والانتقال إلى مكسيكو سيتي، ثم لوس أنجلوس وفي النهاية مدينة نيويورك، حيث ستدير مَشرُوعَكَ الموسَّع”.

سأل الصياد المكسيكي: “لكن، كم من الوقت سيستغرقُ كلّ هذا؟”.

رد عليه الأمريكي “15-20 سنة”.

“ولكن ماذا بعد ذلك؟” سأل المكسيكي.

ضحك الأمريكي وقال، “هذا أفضلُ جزء. عندما يحينُ الوقت المناسب، ستُعلن عن اكتتابٍ عام وتبيع أسهم شركتك وتُصبح ثريًا للغاية، فستجني الملايين!”.

– “الملايين – ماذا بعد ذلك؟”.

قال الأمريكي، “ثم تتقاعد. اِنتقِل إلى قريةِ صيدٍ ساحلية صغيرة حيثُ يُمكنك النوم لوقت كافٍ، والاستمتاعِ بالصيد قليلًا، واللعب مع أطفالك، وأخذِ قيلولة مع زوجتك، والتنزه في القرية مساء حيث يمكنك العزف على الجيتار مع أعزّ أصدقائِك”.


السعي وراء المكاسب في هذا العالم، هل هو جزء من وجودنا؟

تقدّم القصَّة نقطة مهمّة، وتعطينا شيئًا لنختبره. في بعضِ الأحيان، يكون السَّعي وراء فرصة لإضافة قيمةٍ في العالم أو لكسبِ المزيدِ من المال أو استخدامِ وقتك للعمل بجدِّية أكبر ممّا تحتاج إليه، هو جزءٌ كبير من كونك إنسانًا.

ومع ذلك، فإنَّ رجل الأعمال هنا هو تجسيد جيد لعقلية “البقاء للأصلح”، في حين أنّ الصّياد يهدف أكثر إلى أن يكون “مصممًا بشكلٍ أفضل لبيئة محلية فورية”.

هذا الأخير يتناسبُ جيدًا مع ما لديه، وهذا يكفي. إذا اختار أن يعمَلَ من أجلِ المزيد، فسيخرُج من مكانِ الانسجام إلى مُحاولة زيادة التحدي وتعقيدِ حياته. إنه حرٌّ بالفعل. تأتي حريته من عدم الحاجة إلى أيِّ شيءٍ آخر.

الأول، بحُكم ربط الوقت بالمال والفرص، يلعب اللعبة التي من المُحتمل أن يلعبها كلّ من حوله. مِن المُحتَمَل أنه يُقنِع نفسه بأنه يُريد سيَّارة جميلة لأن السيارة الجميلة لطيفة، ولكن على الأَرجَح، ذلك لأنَّ الناس من حوله يمتلكون سيارة جميلة. من المُحتمل أنه يقبَلُ أنه قادرٌ على المُنافسة، لكنَّه ربَّما يُنكر أنه يتنافسُ مع شخصٍ آخر. لأنّ عقليّته تحكِي قصة مختلفة، وتلك القصة هي أنه لا يزالُ يعيش مع عقلية النّدرة في عالمٍ وفير لأنّ كل من حوله كذلك، وهذا جزءٌ عميق من حياتنا الحديثة. حريته مرتبطة بما لديه، وهذا لن يكون كافيًا أبدًا لأنه يوجد دائمًا المزيد، لذلك فهو ليسَ حرًا في الواقع.

تعدُّ المنافسة جزءًا ضروريًا من التطوُّر، ولدينا دافع عميقٌ نحوها، لكن التطور نفسه يتعلّق أساسًا بالنُّمو نحو الانسجامِ مع البيئة. يمكن أن توفّر لك المُنافسة الموارد التي تحتاجها لتكون حرًا، ولكن هذا التناغم وحده هو الذي يمكنُ أن يحرِّرك بمجرّد الاهتمام بالضّروريات الأساسية. في عالم من الندرة، ستُساعدك المُنافسة على التحرُّر من الأذى، في عالم الوفرة، ستتحوَّل المنافسة ببطء إلى نقيضِ الحرية.


الحرية هي الاستغناء عما لا تريد

المُشكلة الأسَاسِية هي في الحَقيقة مُشكلة الاحتياجات. أنت حرٌّ عندما لا تحتاجُ إلى أيّ شيء ويُمكنك ببساطة متابعة ما تريد دون أي ارتباطٍ كبير بالأشياء، ربما بخلافِ السّعي لتحقيق النمو في هذه العملية. ومع ذلك، فأنت لست حرًا إذا كنت تعتقد أنّ هناك شيئًا آخر، سواء كان ذلك: مكانة معيّنة أو منزلًا أجمل، ضَرُوري لجعلكَ سعيدًا وراضيًا في العالم.

يبدو أنَّ الحياة والتطور تدفعُنا إلى درجاتٍ أكبر من التعقيد وهذا الفرقُ واضحٌ جدًّا من الإنسان البدائي إلى إنسَان هذا العصر، والتي يمكنُ الحُصُول عليها أحيانًا من خلال المنافسة، ولكن لا يمكن التحكّم فيها إلا من خلال الانسِجام. يتمتَّع الصياد بالانسجام الداخلي، والحرية الدّاخلية، التي يحتاجُها إلى زيادة تعقيدِ حياته الخارجية إذا اختار ذلك، ويمكنه بعد ذلك الحفاظ عليها بمرورِ الوقتِ إذا رغِب في ذلك.

يبدو أنَّ رجل الأعمال بهذا المعنى، لا يَرَى سِوى التعقيد الخَارجي، دون أن يكُون لديه الانسجام الداخلي لدعمِ هذا التعقيد على المَدَى الطويل. يمكن أن يؤدّي ذلك حتمًا فقط إلى تلك الدائرة من إدراكِ أنه كان دائمًا لديه ما كان يبحثُ عنه وأنه كان ينظر فقط في الاتجاه الخاطئ.

الحرية هي مفهومٌ مجرَّد مبنِي في أذهاننا، وهذا يعني أنه لا يمكنُ الشُّعور بها وتجربتها حقًا إلاّ إذا سمحتْ لنَا الارتبَاطَات التي لدينا بهذا المفهوم في أذهانِنا بالتوافق مع البِيئة التي نحنُ فيها.

نحن أحرارٌ عندما نكون نملك ما يكفي، والذي يملكُ ما يكفي قد يَرغبُ في التعقيد، لخلق شيءٍ ما في العالم، لكنّه لا يحتاجُ إلى المُنافَسَة.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة

أخيرًا.. تفسير علمي للغز ظاهرة “الديجا فو” بعيدًا عن الماورائيات!

أخيرًا.. تفسير علمي للغز ظاهرة الديجافو بعيدًا عن الماورائيات!

3 د

ابتداءً من أواخر القرن التاسع عشر، بدأت العديد من النظريات بالظهور فيما يتعلق بما قد يسبب ديجافو، وهو ما يعني "سبق رؤيته" بالفرنسية.

يعتقد الناس أنه ربما يكون ناتجًا عن خلل عقلي أو ربما نوع من مشاكل الدماغ. أو ربما كان فواقًا مؤقتًا في العملية الطبيعية للذاكرة البشرية. لكن الموضوع لم يصل إلى تفسير العلم حتى وقت قريب جدًا.

ففي وقت مبكر من هذه الألفية، قرر عالم يُدعى آلان براون إجراء مراجعة لكل ما كتبه الباحثون عن الديجا فو حتى تلك النقطة. الكثير مما يمكن أن يجده كان له نكهة خارقة، تتعلق بما هو خارق للطبيعة - أشياء مثل الحياة الماضية أو القدرات النفسية.

لكنه وجد أيضًا دراسات استطلعت آراء الأشخاص العاديين حول تجاربهم في الديجافو. من كل هذه الأوراق، كان براون قادرًا على استخلاص بعض النتائج الأساسية حول ظاهرة ديجا فو.

على سبيل المثال، استنتج براون أن ما يقرب من ثلثي الأشخاص يعانون من ديجا فو في مرحلة ما من حياتهم، ولاحظ أن المحفز الأكثر شيوعًا لـلديجافو هو مشهد أو مكان، وأن المحفز التالي الأكثر شيوعًا هو المحادثة.

كما تحدث عن تلميحات على مدار قرن أو نحو ذلك من الأدبيات الطبية عن ارتباط محتمل بين الديجافو وبعض أنواع نشاط النوبات في الدماغ.

دراسة براون أعطت لموضوع الديجافو صبغة علمية ، لأنه ظهر في كل من المجلات العلمية التي يميل العلماء الذين يدرسون الإدراك إلى قراءتها، وكذلك في كتاب موجه للعلماء. خدم عمله كمحفز للعلماء لتصميم تجارب للتحقيق في ديجافو.

بناءً على عمل براون، بدأ فريق البحث الخاص بي في إجراء تجارب تهدف إلى اختبار الفرضيات حول الآليات المحتملة للديجا فو. لقد بحث في فرضية عمرها ما يقرب من قرن من الزمان مفادها أن الديجافو يمكن أن يحدث عندما يكون هناك تشابه مكاني بين مشهد حالي ومشهد غير مسبوق في ذاكرتك. أطلق علماء النفس على هذه فرضية معرفة الجشطالت.

فربما يكون تخطيط المكان الجديد مشابهًا جدًا لمكان آخر كنت فيه، لكنك لا تتذكره بوعي. على سبيل المثال، تخيل أنك تمر من محطة التمريض في وحدة مستشفى في طريقك لزيارة صديق مريض. على الرغم من أنك لم تذهب إلى هذه المستشفى من قبل، إلا أنك تشعر بالدهشة من الشعور الذي ينتابك. قد يكون السبب الكامن وراء هذه التجربة من ديجافو هو أن تخطيط المشهد، بما في ذلك توزيع الأثاث وأشياء مختلفة داخل المشفى، له نفس تصميم مشهد مختلف سبق لك تجربته في الماضي.

ربما تكون تصميم غرفة التمريض - الأثاث، والأشياء الموجودة على المنضدة، والطريقة التي تتصل بها بزوايا الردهة - هي نفسها الطريقة التي تم بها ترتيب مجموعة من طاولات الترحيب بالنسبة إلى اللافتات والأثاث في الردهة في مدخل حدث مدرسي حضرته قبل عام. وفقًا لفرضية الألفة الجشطالتية، إذا لم يخطر ببالك الموقف السابق بتخطيط مشابه للوضع الحالي، فقد يتبقى لديك فقط شعور قوي بالألفة للوضع الحالي.

للتحقيق في هذه الفكرة في المختبر، استخدم الفريق الواقع الافتراضي لوضع الأشخاص داخل مشاهد ومواقف مختلفة. بهذه الطريقة تمكنوا من التلاعب بالبيئات التي وجد الناس أنفسهم فيها - تشترك بعض المشاهد في نفس التخطيط المكاني ومتميزة بخلاف ذلك.

كما كان متوقعًا، ازداد احتمال أن تحدث الديجافو عندما يكون الناس في مشهد يحتوي على نفس الترتيب المكاني للعناصر مثل مشهد سابق شاهدوه ولكنهم لم يتذكروه.

يقترح هذا البحث أن أحد العوامل المساهمة في الديجافو يمكن أن يكون التشابه المكاني لمشهد جديد مع مشهد في الذاكرة لا يتم استدعائه بوعي إلى الذهن في الوقت الحالي.

ومع ذلك، هذا لا يعني أن التشابه المكاني هو السبب الوحيد للديجا فو. من المحتمل جدًا أن تساهم العديد من العوامل في جعل المشهد أو الموقف مألوفًا. المزيد من الأبحاث جارية للتحقيق في العوامل الإضافية المحتملة التي تلعب دورًا في هذه الظاهرة الغامضة.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

جنرال أوغندي يطلب يد مسؤولة إيطالية بمهر “100 بقرة” ويتوعّد بغزو بلادها إذا رفضت!

جنرال أوغندي يطلب يد مسؤولة إيطالية بمهر "100 بقرة" ويتوعّد بغزو بلادها إذا رفضت!

3 د

أثار عرض زواج غريب ضجة كبيرة في أوغندا، إذ طلب قائد القوات المسلحة البرية الأوغندية، الزواج من المرشحة لرئاسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلوني، بتغريدة نشرها على موقع تويتر.

ازداد العرض غرابةً عندما حدد قائد الجيش المهر بـ 100 بقرة من أفضل الأنواع، وتداولت التغريدة وسائل الإعلام الإيطالية.

في رسالته، حيث أرفق صورة لجورجيا ميلوني، تساءل الجنرال: "كم من الأبقار تستحق رئيسة الوزراء الإيطالية القادمة؟" ليجيب على سؤاله على الفور "ما لا يقل عن 100 بقرة من سلالة Ankole".

"إذا لم تقبل، فسوف نغزو إيطاليا" - واصل الجنرال محوزى كينيروغابا في تغريدة أخرى مهدّدًا متوعّدًا إلا أنه عاد وحذف التغريدة لاحقًا، لتجنب أي صدام دبلوماسي، في حين أبقى على تغريدات عرض الزواج.


كذلك قام بتجميع صور لقائه بالسفير الإيطالي ماسيميليانو مازانتي، واصفًا إياها بأنها طاولة المفاوضات للعروس جيورجيا ميلوني.

وكتب الجنرال موهوزي كايبينروجابا، قائد القوات البرية ونجل الرئيس الأوغندي، والمرشح الأبرز لخلافة والده، أنه عيَّن صديقه السفير الإيطالي لدى أوغندا، ماسي ماتسانتي، وسيطًا للزواج، مضيفًا أنه سيتفاوض في مهر العروس.

ليتابع ويرسل في وقتٍ متزامن في يومي الاثنين والثلاثاء، سلسلة من الرسائل الاستفزازية على تويتر، بما في ذلك اقتراح توحيد كينيا وأوغندا. فكتب، مشيرًا إلى عاصمة كينيا، "لن يستغرق الأمر منا، أنا وجيشنا، أسبوعين للاستيلاء على نيروبي".

"الاتحاد أمر لا بد منه! لا يمكن لرجل شرفاء السماح بهذه الحدود الاستعمارية المصطنعة بعد الآن. إذا كان لدى جيلنا رجال فلا بد أن تسقط هذه الحدود! "

ليعود كينيروغابا ويقول إن التصريحات جاءت على سبيل الدعابة.

فما كان من الجيش الأوغندي إلا أن قال الجيش يوم الثلاثاء إن الرئيس يويري موسيفيني عزل ابنه موهوزي كاينيروغابا من منصب قائد القوات البرية الأوغندية بعد أن هدد كينيروغابا مرارا عبر تويتر بغزو كينيا المجاورة.

وفي البيان الذي أعلن عن استبداله كقائد للقوات البرية، قال الجيش إن كينيروغابا تمت ترقيته من فريق إلى رتبة جنرال وسيظل مستشار رئاسي رفيع المستوى للعمليات الخاصة. ولم يذكر سببا للقرار.

كينيروغابا يتحدث بصراحة على وسائل التواصل الاجتماعي، وكثيرًا ما يتبادل الانتقادات اللاذعة مع شخصيات المعارضة ويؤثر في السياسة، على الرغم من دوره العسكري الذي منعه من القيام بذلك.

أثارت تعليقاته ردود فعل غاضبة من الإيطاليين، الكينيين وحتى الأوغنديين على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت وزارة الخارجية الأوغندية في بيان يوم الثلاثاء، دون الإشارة مباشرة إلى كينيروغابا، إنها تعهدت بـ "التعايش السلمي" مع كينيا المجاورة.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

علماء يقدمون نظرية جديدة مفاجئة لكيفية تشكل القمر بغضون ساعات!

منذ مليارات السنين، اصطدمت نسخة من الأرض مختلفة تمامًا عن تلك التي نعيش عليها اليوم لجسم بحجم المريخ يُدعى ثيا - ومن هذا الاصطدام تشكل القمر. كيف حدث هذا التكوين بالضبط هو لغز علمي درسه الباحثون لعقود، دون إجابة قاطعة.

تزعم معظم النظريات أن القمر تشكل من حطام هذا الاصطدام، وتجمع في مداره على مدار شهور أو سنوات.

إلا أنّ محاكاة جديدة تطرح نظرية مختلفة - ربما يكون القمر قد تشكل على الفور، في غضون ساعات، عندما تم إطلاق مادة من الأرض وثيا مباشرة إلى المدار بعد الاصطدام.

قال جاكوب كيجريس، باحث ما بعد الدكتوراه في مركز أبحاث أميس التابع لوكالة ناسا في وادي السيليكون بكاليفورنيا، والمؤلف الرئيسي للورقة البحثية حول هذه النتائج المنشورة في مجلة The Astrophysical Journal Letters:


لقد شرعنا في هذا المشروع دون أن نعرف بالضبط ما ستكون عليه نتائج عمليات المحاكاة عالية الدقة هذه. لذا، بالإضافة إلى الفكرة الكبيرة التي يمكن أن توفرها القرارات القياسية لإجابات مضللة، كان من المثير جدًا أن تتضمن النتائج الجديدة قمرًا صناعيًا محيّرًا يشبه القمر في مداره

تعد عمليات المحاكاة المستخدمة في هذا البحث من أكثر المحاكاة تفصيلاً من نوعها، حيث تعمل بأعلى دقة لأي عملية محاكاة لدراسة أصول القمر أو التأثيرات العملاقة الأخرى. أظهرت هذه القوة الحسابية الإضافية أن المحاكاة منخفضة الدقة يمكن أن تفقد جوانب مهمة من هذه الأنواع من الاصطدامات، مما يسمح للباحثين برؤية سلوكيات جديدة تظهر بطريقة لا تستطيع الدراسات السابقة رؤيتها.

يتطلب فهم أصول القمر استخدام ما نعرفه عن القمر - معرفتنا بكتلته، ومداره، والتحليل الدقيق لعينات الصخور القمرية - والتوصل إلى سيناريوهات يمكن أن تؤدي إلى ما نراه اليوم.

يمكن للنظريات السائدة سابقًا أن تشرح بعض جوانب خصائص القمر جيدًا، مثل كتلته ومداره، ولكن مع بعض المآخذ الرئيسية. كان أحد الألغاز البارزة هو سبب تشابه تكوين القمر مع تكوين الأرض. يمكن للعلماء دراسة تركيبة المادة بناءً على توقيعها النظيري، وهو دليل كيميائي لكيفية ومكان تكوين الجسم. أظهرت العينات القمرية التي تمكن العلماء من دراستها في المختبرات توقيعات نظيرية متشابهة جدًا لصخور من الأرض، على عكس الصخور من المريخ أو في أي مكان آخر في النظام الشمسي. هذا يجعل من المحتمل أن معظم المواد التي يتكون منها القمر جاءت في الأصل من الأرض.

في السيناريوهات السابقة حيث تم رش ثيا في المدار وخلطت مع القليل من المواد من الأرض، فمن غير المرجح أن نرى مثل هذه التشابهات القوية - ما لم تكن ثيا أيضًا مشابهة للأرض، وهي مصادفة غير مرجحة. في هذه النظرية، يتم استخدام المزيد من مواد الأرض لإنشاء القمر، وخاصة طبقاته الخارجية، مما قد يساعد في تفسير هذا التشابه في التركيب.

كانت هناك نظريات أخرى مقترحة لشرح أوجه التشابه هذه في التكوين، مثل نموذج السينستيا - حيث يتشكل القمر داخل دوامة من الصخور المتبخرة من الاصطدام - ولكن يمكن القول إنها تكافح لشرح مدار القمر الحالي.

تقدم نظرية التكوين ذات المرحلة الواحدة الأسرع تفسيرًا أنظف وأكثر أناقة لكل من هاتين المسألتين المعلقة. يمكن أن يوفر أيضًا طرقًا جديدة للعثور على إجابات لألغاز أخرى لم يتم حلها. يمكن لهذا السيناريو أن يضع القمر في مدار عريض بداخله غير منصهر تمامًا، مما قد يفسر خصائص مثل مدار القمر المائل والقشرة الرقيقة - مما يجعله أحد أكثر التفسيرات إغراءً لأصول القمر حتى الآن.

تذهب أهمية هذه النظرية لأبعد من مجرد معرفة المزيد عن القمر، إذ يمكن لهذه الدراسات أن تقربنا من فهم كيف أصبحت أرضنا هي العالم الذي يؤوي الحياة كما هو عليه اليوم.

قال فينسينت إيكي، الباحث في جامعة دورهام وأحد مؤلفي الورقة البحثية: "كلما عرفنا المزيد عن كيفية ظهور القمر، اكتشفنا المزيد عن تطور أرضنا". "تاريخهم متشابك - ويمكن أن يتكرر في قصص الكواكب الأخرى التي تغيرت بسبب اصطدامات مشابهة أو مختلفة تمامًا."

سيتطلب الاقتراب من تأكيد أي من هذه النظريات صحيحة تحليل عينات القمر المستقبلية التي أعيدت إلى الأرض لدراستها من بعثات أرتميس المستقبلية لناسا. عندما يتمكن العلماء من الوصول إلى عينات من أجزاء أخرى من القمر ومن أعمق تحت سطح القمر، سيكونون قادرين على مقارنة كيفية تطابق بيانات العالم الحقيقي مع هذه السيناريوهات المحاكاة، وما يشيرون إليه حول كيفية تطور القمر على مداره. بلايين السنين من التاريخ.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ماسك يفجر قنبلة جديدة بموافقته على إتمام صفقة تويتر كخطوة لإنشاء تطبيق X!

فجّر ماسك قنبلة ثالثة بالتغريد يوم الثلاثاء ليقول إن الحصول على تويتر كان الخطوة الأولى في إنشاء تطبيق "X" جديد، على غرار ويتشات "WeChat" في الصين.

أمضى السيد ماسك الأشهر القليلة الماضية محاولًا التراجع عن صفقته الخاصة بتويتر، مدعيًا أن قادة المنصة لم يكونوا صادقين معه بشأن عدد حسابات الروبوتات والبريد العشوائي.

في المقابل، رفعت تويتر دعوى قضائية ضده وتعرض للإقالة قبل المثول أمام قاض في ولاية ديلاوير في غضون عدة أسابيع. توقع الخبراء أن أغنى رجل في العالم كان سيواجه صعوبة في الفوز بقضيته بناءً على الاكتشاف الذي تم الإعلان عنه.

ثم وصل الأمر إلى نهاية مفاجئة - في الوقت الحالي على الأقل - برسالة قصيرة وموجزة من محامي ماسك إلى تويتر، أعلن فيها أنه يعتزم شراء الشركة بعد كل شيء، وتغريدة غامضة من Musk نفسه إلى 107 مليون متابع. حول إنشاء "X، تطبيق كل شيء".

بدأت الرقصة، التي بدت وكأنّها لن تنتهي، في أبريل 2022 عندما اشترى ماسك بعض أسهم تويتر ودعي للانضمام إلى مجلس إدارتها. وافق في البداية، ثم رفض. ثم جاءت القنبلة الأولى - أراد شراء المنصة بأكملها بدلاً من ذلك.

دخل تويتر في الوضع الدفاعي وحاول منعه من أن يصبح مساهمًا رئيسيًا، ثم عرض ماسك حزمة الاستحواذ على تويتر بقيمة 44 مليار دولار - أكثر مما كانت تستحقه الشركة. لتقبل تويتر ثم يفجر ماسك القنبلة الثانية ويحاجج بأن تقدير الشركة لكمية البريد العشوائي وحسابات الروبوت على المنصة غير دقيق.

ليفاجئنا ماسك بقنبلة ثالثة بالتغريد يوم الثلاثاء ليقول إن الحصول على تويتر كان الخطوة الأولى في إنشاء تطبيق "X" جديد، على غرار ويتشات "WeChat" في الصين. فكسر ماسك بذلك صمته وأكّد استحواذه على تويتر بمبلغ 44 مليار دولار وعرض رؤية لمستقبل منصة التواصل الاجتماعي تحت ملكيته.

قال ماسك عندما سُئل عن سبب رغبته في شراء Twitter: "فكر في الأمر مثل WeChat في الصين، وهو أمر رائع الآن، ولكن لا يوجد مكافئ لـ WeChat خارج الصين". "هناك فرصة حقيقية لتحقيق ذلك".

وأضاف: "أنت تعيش بشكل أساسي على WeChat في الصين لأنها مفيدة جدًا ومفيدة جدًا للحياة اليومية. أعتقد أننا إذا حققنا ذلك أو اقتربنا من ذلك مع Twitter، فسيكون ذلك نجاحًا ".

من الجدير بالذكر أن لدى WeChat أكثر من مليار مستخدم شهريًا ويجمع بين وسائل التواصل الاجتماعي والمراسلة الفورية والدفع عبر الهاتف المحمول في تطبيق واحد.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.