10 شخصيات عالمية تغلبت على الفشل لتدخل التاريخ

أراجيك
أراجيك

7 د

الفشل هو جزءٌ من التجربة وهو سبيل للتعلم واكتساب الخبرة. كثيرٌ من الناس يستسلم ويشعر بالإحباط، آخرون يتجاوزون التجربة ويمضون إلى حياتهم، وهناك فئةٌ أخرى وجدت في الفشل فرصةً وعبرة، وكان طموحهم وإصرارهم أكبر من أية عقبات؛ فجدّو واجتهدوا ليسطروا أسماءهم في التاريخ.

نستعرض بعض الشخصيات العالمية التي عانت في البداية، سقطت وتعرضت لأقسى الظروف، ولكن الإرادة والرغبة في تحقيق النجاح كانت أكبر من كل السقطات والعثرات، ليغدوا من أكثر الأشخاص نجاحاً وشهرةً على مستوى العالم.


شخصيات عالمية تغلبت على الفشل:


1.توماس إديسون (Thomas Alva Edison)

قال عنه مدرسوه أنّه غبي لدرجة أنه لا يستطيع تعلم أي شيء!  فأصبح عرّاب تطوير الصناعة الحديثة بما قدمه من اختراعات.

يحمل اسم توماس إديسون 1093 براءة اختراع، بعض هذه الاختراعات غيرت العالم، وأهمها المصباح الكهربائي وكاميرا الأفلام وبطارية الألكالاين، وهو أول شخصٍ يخترع الفونوغراف والمصباح الضوئي المتوهج. طبّق إديسون مبدأ الإنتاج الشامل والعمل الجماعي، وهو أول من أنشأ مختبراً صناعياً. أسس عدداً كبيراً من الشركات، أهمها شركة إديسون للإضاءة الكهربائية.


توماس إديسون

2. ألبرت أينشتاين (Albert Einstein)

واجه ألبرت أينشتاين في صغره صعوبةً كبيرةً في التواصل مع الناس والتعلم بالطريقة التقليدية، لكن هذا لم يكن مؤشراً على قلة ذكائه، ولم يكن عائقاً أمام نجاحه. تمتع بالفضول والشغف بالتحليل مما قاده لوضع النظرية النسبية العامة، ويُعتبر من أكثر المؤثرين في عالم الفيزياء في القرن العشرين كما لعبت جهوده دوراً كبيراً في تطوير الطاقة الذرية. إحدى أهم أعمدة الفيزياء الحديثة. حصل على جائزة نوبل في الفيزياء عن مساهمته في النظريات الفيزيائية، وبشكلٍ خاص اكتشافه للظاهرة الكهروضوئية التي شكلت الأساس لنظرية الكم.


ألبرت أينشتاين

3. هارلاند ساندرز (Harland Sanders)

هو متعهد أمريكي أسس سلسة مطاعم كنتاكي. ترك العقيد هارلاند دراسته ليخرج إلى سوق العمل، فعمل كرجل إطفاء وبائع لشركات التأمين وبائع لإطارات السيارات وعامل في محطة محروقات ووظائف أخرى عديدة، تعرض للطرد من العمل عشرات المرّات، وتعرض فندقه الصغير ومطعمه للحريق عام 1939 ليؤسس مكانهما مطعماً جديداً ما لبث أن أغلقه مع انطلاق الحرب العالمية الثانية ليعود للعمل من جديد موظفاً في أحد المطاعم. سافر ساندرز حول الولايات المتحدة لبيع امتياز استخدام وصفته السرية للدجاج المقلي، وتمكن من بيع امتياز وصفتة السرية عام 1952 لأول مرة. اليوم وبعد وفاة ساندرز بأكثر من ثلاثين عاماً، فإن سلسلة دجاج كنتاكي لديها أكثر من 16000 مطعماً حول العالم.


هارلاند ساندرز ديفيد

4. والت ديزني (Walt Disney)

طُرد والت ديزني في بداية حياته العملية من إحدى الصحف لضيق مخيلته وعجزه عن ابتكار قصص جديدة! وتعرض الاستديو الخاص به للإفلاس عام 1924 بعد عامين فقط من إنشائه، وكان على وشك الإفلاس مرةً أخرى عام 1937 قبل أن ينقذه انتاجه لفيلم الكرتون “سنو وايت والأقزام السبعة” وأصبح منتجاً تلفزيونياً متخصصاً في الرسوم المتحركة، واشتهر بشخصياته الكرتونية وأفلام الرسوم المتحركة العديدة التي بلغت أكثر من 100 فيلم، كما أنشأ ملاهي ديزني لاند.


والت ديزني

5. ستيفن سبيلبرج (Steven Spielberg)

ستيفن ألان سبيلبرغ ‏مخرج، كاتب سيناريو ومنتج سينمائي أمريكي من أصل يهودي، حائز على 3 جوائز أوسكار. تم رفض طلبه للالتحاق بجامعة جنوب كاليفورنيا لفنون الأفلام مرتين، ليختار الدراسة في جامعة ولاية كاليفورنيا، لونغ بيتش. بدأ مشواره العملي بالعمل 7 أيام في الأسبوع وبدوامٍ كامل وبدون مرتب في يونيفيرسال ستوديوز (Universal Studios). بعد أن أصبح مشهوراً قامت جامعة جنوب كاليفورنيا بمنحه درجة الشرف عام 1994 وأصبح أحد أعضاء مجلس أمناءها عام 1996 صافي ثروته اليوم 3.7 مليار دولار في مسيرته المهنية 50 فيلم منها إي تي، الفك المفترس، الحديقة الجوراسية و سارقو التابوت الضائع.


ستيفن سبيلبرغ

6. هنري فورد (Henry Ford)

مؤسس شركة فورد (Ford). عمل في الزراعة بعد أن قرر ترك المدرسة في الخامسة عشر من عمره وكان جُل همه هو كيف تعمل الآلات والماكينات. في عام 1901 فشل فورد في اعادة إنتاج نموذجه الأول لسيارة بمحرك يعمل على الوقود، ليقرر المستثمرون حل الشركة. عاد بعدها فورد وتمكن من إقناع بعض المستثمرين بالاستثمار في فكرته مرّةً أخرى. فورد الذي تعلم من تجربته الأولى الكثير، تعرض هذه المرة إلى مضايقات وتدخلات كثيرة في عمله وصلت أوجها عندما قام المستثمرين بجلب شخص للإشراف على عمله، الأمر الذي دفعه إلى ترك العمل على مشروعه. استمرت محاولات فورد إلى أن وجد الشريك المثالي أليكساندر مالكومسون (Alexander Malcomson) ليجد طريقه ويُنشئ خطاً للإنتاج ويصمم سيارة من ابتكاره بالكامل، وهي سيارة فورد موديل A التي بدأ معها رحلة شركة فورد العالمية. ليس ذلك فحسب، بل كان لشركة فورد بالغ الأثر على التطويرات التكنولوجيّة المختلفة وعلى البنى التحتية في الولايات المتحدة الأمريكية. من أشهر مقولاته: “العقبات هي تلك الأشياء المخيفة التي تراها عندما ترفع نظرك عن هدفك”.


هنري فورد

7. جيمس دايسون (James Dyson)

السير جيمس دايسون، مخترع بريطاني ومصمم صناعي ومالك أرض ورجل أعمال أسس شركة دايسون المحدودة (Dyson). كان على المخترع تجربة 5126 نموذج أولي قبل أن يتمكن من تطوير مكنسة دايسون الكهربائية التي لا تحتاج إلى كيس للمخلفات وتعمل على فصل الشوائب عن الهواء بتقنية الفصل الأعاصيري. خسر دايسون جميع مدخراته خلال 15 عاماً لتصبح دايسون من أكثر العلامات التجارية مبيعاً لمكانس الكهربائية الخالية من الأكياس في الولايات المتحدة. تقدر ثروة دايسون ب 13.9 مليار دولار حتى عام 2018.


جيمس دايسون

8. إسحاق نيوتن (Isaac Newton)

أحد رموز الثورة العلمية، أرادت والدته أن يصبح مزارعاً، فقامت بإخراجه من المدرسة ليعمل في مزرعة العائلة ولكنه فشل فشلاً ذريعاً. عاد بعدها بوساطة مدير مدرسته إلى مقاعد الدراسة ومن ثم التحق بجامعة كامبردج ومضى في بحثه العلمي ليصبح واحداً من أكثر العلماء تأثيراً في تاريخ البشرية، أسس كتابه الأصول الرياضية للفلسفة الطبيعية لمعظم مبادئ الميكانيكا الكلاسيكية.


إسحق نيوتن

9. أوبرا وينفري (Oprah Winfrey)

أوبرا جايل وينفري، مقدمة برامج حوارية أمريكية وممثلة مسرحية وشخصية عالمية. فيما مضى، ولدت في  بيئةٍ ريفيةٍ زراعية فقيرة وسيئة حيث تعرضت هناك للعديد من الإساءات الجنسية.  تعرضت أوبرا للطرد من أول عملٍ لها كمذيعة بمحطة تلفزيونية في بالتيمور لأنّهم زعموا أن وجه إمبراطورة الشاشة لا يصلح للتلفزيون! وادّعت انها تعرضت للكثير من التمييز والمضايقات. في وقتٍ لاحق أصبحت مقدّمةً لبرنامجها الشخصي الأشهر حول العالم The Oprah Winfrey Show والذي تم بثه على مدى 25 موسم بين عامي 1986-2011 تُعتبر أوبرا اليوم من أكثر مقدمي البرامج التلفزيونية مشاهدةً في العالم، وتقدر ثروتها ب 2,6 مليار دولار في عام 2020. أعلنت مجلة فوربس Forbes)) الأمريكية أن أوبرا وينفري أغنى امرأة أفريقية-أمريكية في القرن العشرين والمليارديرة الوحيدة ذات البشرة السوداء لثلاث سنوات متتالية، واعتبرتها مجلة Life المرأة الأكثر تأثيراً من بين بنات جيلها


أوبرا وينفري

10. سويتشيرو هوندا (Soichiro Honda)

مهندسٌ وصناعيٌ ياباني، وُلد في عائلةٍ فقيرةٍ جداً في اليابان، وكان من فرط فقر عائلته أنّ خمسةً من إخوته توفوا نتيجة سوء التغذية ولانعدام الموارد المادية والاقتصادية. بدأ هوندا في محلٍ بسيط لتصليح السيارات وكان مصدر خبرته حيث عمل فيه 6 سنوات. وفي عام 1928 قام هوندا باقتراض مال من أجل انشاء أول محل خاص به للسيارات وفي العام نفسه اخترع مكابح للسيارات التي حازت على براءة اختراع. لاحقاً اقترض مالاً ليفتتح محلاً لتصليح السيارات عام 1928. حصل هوندا في السنة نفسها على براءة اختراع لتصميمه مكابح معدنية للسيارات بعد أن كانت تصنع من الخشب. في عام 1962 اقتحم هوندا عالم السيارات برأس مال هائل وصمّم سياراتٍ للسباق وسيارات ذات محركات صديقة للبيئة. عمل مع تويوتا لمدة سنتين. ولكن تم رفض تصاميمه من تويوتا لأنها تريد جودة كاملة، فعاد للدراسة وأتم دراسته ثم عاد لتويوتا مرةً ثانية ليواصل صنع صمامات للسيارات. حينها نال رضا الشركة.

سعى “سويتشيرو هوندا” لبناء مصنع خاص به و كانت اليابان على أعتاب حرب مع أمريكا. بدأ البناء، فجاءت قنبلة أودت بحلمه المنتظر فقد دُمِّر مصنعه، لكنّه أعاد بناءه مرةً ثانية لتعود قنبلةٌ أخرى فتدمّر مصنعه بالكامل. جمع علب البنزين الفارغة ليستعملها كمواد أولية و لكن دمر زلزال محولته الثالثة أمام عينيه، فقررأن يبيع أفكاره لشركة تويوتا.

لاحظ هوندا حاجة الناس لوسائل النقل مع غياب الوقود بعد الحرب، فصنع محركاً خاصاً بالدراجات، وما إن شعر بثباته حتى أنشأ شركته الخاصة للسيارات شركة هوندا التي تضم الآن  أكثر من 100.000 عامل في أمريكا واليابان.


سويشيرو هوندا

شخصيات عالمية تغلبت على الفشل

ذو صلة

احتفظت بقصة سويتشيرو هوندا للنهاية لأنّي عندما سمعتها للمرة الأولى لم أصدّقها اعتقدت أنّها مأخوذةً من فيلمٍ أو رواية. قصته أقوى أثراً من جميع العبارات التحفيزية التي تطابك بالنهوض مهما وقعت.

أحلي ماعندنا،واصل لعندك! سجل بنشرة أراجيك البريدية

بالنقر على زر “التسجيل”، فإنك توافق شروط الخدمة وسياسية الخصوصية وتلقي رسائل بريدية من أراجيك

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة