تعقيم الماء

اتجه الإنسان مؤخرًا لاعتماد وسائل تعقيم الماء نتيجةً لانتشار الكثير من الأمراض بسبب تلوث المياه؛ فتوجهت الحكومات للبحث عن طرقٍ تساهم في تعقيم المياه، وتأمين مياه الشرب التي تدخل بشكلٍ كبيرٍ في الحياة اليومية، وبالتالي المحافظة على صحة الإنسان، لكن ما هي عملية تعقيم المياه؟ وكيف تتم هذه العملية؟ وما أهميتها؟ وهل هناك عواملُ محددةٌ تتحكم فيها؟ هل لها آثارٌ جانبيةٌ؟ ستجد إجاباتٍ لكل هذه الأسئلة في المقال التالي.

ما هو تعقيم الماء

تعقيم المياه هو عبارةٌ عن عملية إزالة أو تثبيط أو قتل الكائنات الدقيقة، التي لا تُرى بالعين المجردة مثل: البكتيريا والفطريات والطحالب وغيرها من الكائنات الطفيلية، بحيث تؤمن مياهًا على درجةٍ عاليةٍ من النقاء، فنستطيع استخدامها في نواحي الحياة المختلفة.§

وسائل تعقيم الماء

هناك عدة طرقٍ تساعدنا في تعقيم الماء وهي:

الغليان

يعدُّ الغليان أفضل وأشهر طرق تعقيم الماء بشكلٍ عام، فهو يساعد في القضاء على نحو 99.9% من الكائنات الدقيقة وإزالة الملوثات، لذا فهو أكثر الطرق فاعليةً. مع الانتباه لوجود بعض أنواع البكتيريا المقاومة للحرارة، والتي تنمو في درجات حرارةٍ مرتفعةٍ، لذا من المستسحن أن تزيد مدة الغليان من 5 إلى 7 دقائقَ، للتأكد من القضاء على هذه البكتيريا.

وبالنسبة لسكان المناطق الحارة، فيوصى بزيادة فترة غليان الماء، للتأكد من القضاء على الكائنات الدقيقة بشكلٍ نهائيٍّ، وتتميز طريقة الغليان تلك بعدم استخدام المواد الكيميائية فيها، لكن ما يُعيب هذه الطريقة؛ أنها تسحب الأكسجين الموجود بالماء، لذلك يُنصح بتحريك الماء بعد غليه.

الكلورة

يمكن من خلالها تعقيم الماء والحصول عليه نقيًّا خاليًّا من أي ملوثاتٍ، فقد ثَبتت فاعليتها في إزالة الكثير من أنواع الجراثيم والطفيليات، فالكلور عنصرٌ مؤكسدٌ يقتل البكتيريا والكائنات الدقيقة، كما أنه رخيص الثمن ومتوفرٌ بشكلٍ واسعٍ. ومع ذلك يجب توخي الحذر عند استخدام هذه الطريقة، حيث يُعتبر الكلور مادةً سامةً عند استخدامه بكمياتٍ كبيرةٍ.

التقطير

يعتبر التقطير واحدًا من أهم وسائل تعقيم المياه، نظرًا لسهولة تطبيقه وفعاليته الكبيرة، وتكاليفه المنخفضة مُقارنةً ببقية الطرق؛ حيث يستطيع القضاء على ما يزيد عن 98% من الشوائب. وتعتمد هذه العملية على التبخير والتكثيف، كيف ذلك؟

يجب أن تأخذ بعين الاعتبار أن درجة غليان الماء أقل من درجة غليان الميكروبات الموجودة فيه، وعند غلي الماء تبدأ عملية التبخير، فيُنقّى من الملوثات، ثم تأتي مرحلة التكثيف التي تجمع الماء، فيبرد ويتحول للحالة السائلة. ما يُعيب عملية تقطير الماء أنها بطيئةٌ إلى حدٍ ما، إلا أنها فعالة للغاية.

الترشيح

تُتيح عملية الترشيح تعقيم الماء من البكتيريا، حيث استُخدمت فيها بدايةً حبيبات الرمل، لتُستبدل بالكربون في أنظمة الترشيح.§

أهمية تعقيم الماء

  • يساعد تعقيم الماء في توفير مياه الشرب الصحية للإنسان؛ فهو يساعد في التخلص من المعادن الثقيلة وفي التخلص من الكائنات الدقيقة.
  • يمكن خلط الماء المعقم مع الحليب المقدم للأطفال.§
  • يُنصح باستخدام الماء المعقم، للأشخاص الذين يُعانون من أمراضٍ ناتجةٍ عن ضعف الجهاز المناعي؛ كونه آمنًا بنسبةٍ عاليةٍ.
  • يستخدم الماء المعقم في إذابة الأدوية المصنعة على هيئة مسحوقٍ.§

 عوامل تؤثر على عملية التعقيم

هناك عدة عواملَ تحدد سرعة ووسيلة عملية تعقيم الماء، منها:

  • درجة الحرارة المستخدمة في التعقيم؛ إن كان الغليان هو الطريقة المستخدمة للتعقيم.
  • أنواع الكائنات الدقيقة التي ستُجرى عليها عملية التعقيم.
  • أحجام الكائنات الدقيقة المختلفة.
  • أعمار الكائنات الدقيقة.
  • أعداد الكائنات الدقيقة الموجودة في عيّنة المياه.
  • درجة الحموضة والقاعدية لعينة المياه المراد تعقيمها.
  • الرطوبة النسبية.

اليوم اتجهت الكثير من الأبحاث العلمية، خاصةً في علم الأحياء الدقيقة إلى إيجاد الوسائل المختلفة التي تساعد في التخلص من هذه الكائنات، والبحث في نقاط ضعفها واستخدامها في البحث عن وسائل التخلص منها، لتوفير مياه شربٍ آمنةٍ وصحيةٍ للإنسان، لكن ما زالت الوسائل المتوفرة في حاجةٍ إلى التطوير، كما أنها تحتاج متخصصين لتطبيقها، لكن هل سيأتي الوقت الذي تتوفر فيه وسائل أسهل في الاستخدام، ولا تحتاج إلى متخصصين.§

4٬200 مشاهدة