عدد خطوط الطول ودوائر العرض

الموسوعة » جغرافيا » عدد خطوط الطول ودوائر العرض

في الوقت الراهن وبفضل التطور التكنولوجي الكبير، يمكنك الاستدلال على أي موقعٍ على وجه البسيطة بشكلٍ بسيطٍ ومُيسّرٍ من خلال شبكة الاحداثيات العالمية أو ما يُعرف بنظام التموضع العالمي، الذي يشمل خطوط الطول ودوائرالعرض.

شبكة الاحداثيات العالمية

هي عبارةٌ عن شبكةٍ من الخطوط الوهمية على سطح الكرة الأرضية، تسمى الخطوط العرضية منها بدوائر العرض وهي متوازية فيما بينها، أما الخطوط الطولية فهي متساوية الطول وتبدأ جميعها وتنتهي في نقطتي القطبين الشمالي والجنوبي الجغرافيين وتُسمى بخطوط الطول، وظيفتها الأساسية تحديد المواقع والاستدلال على أي منطقةٍ من سطح الكرة الأرضية بمجرد ذكر إحداثياتها (خط الطول ودرجة العرض) التي تقع عندهما.§

خطوط الطول ودوائر العرض

دوائر العرض

هي خطوطٌ وهميةٌ تُرسم على مجسمات الكرة الأرضية والخرائط بشكلٍ أفقيٍ من الشرق إلى الغرب، تُعبّر دائرة العرض بشكلٍ عامٍ لموقعٍ ما عن المسافة بين هذا الموقع وخط الاستواء (وهو نقطة ارتكازٍ لقياس خطوط العرض ويُشار إليه بخط العرض صفر)، وعليه فإن درجة العرض هي الخط الوهمي الموازي لخط الاستواء والذي يمرّ عبر جميع مناطق الكرة الأرضية التي تبعد نفس المسافة عن خط الاستواء.

يمكن تعريف خط الاستواء بأنّه الخط المحيط بالكرة الأرضية في منتصفها بين القطبين الجغرافيين، والذي يقسمها إلى قسمين متساويين شمالي وجنوبي، ويكون عموديًا على محور الأرض المار بالقطبين، ويعتبر نقطة المرتكز في تحديد بقية دوائرالعرض، وهو دائرة العرض ذات الدرجة صفرًا.§

قياس وعدد دوائر العرض

تُقاس دوائر العرض بالدرجات والدقائق والثواني. إنّ درجة العرض هي المقابل لزاويةٍ وهميةٍ من مركز الكرة الأرضية، ولمعرفة دائرة العرض في أي نقطةٍ من سطح الارض تخيل معي زاويةً رأسها مركز الكرة الأرضية وضلعها الأول هو الخط الواصل ما بين مركز الأرض وخط الاستواء، أما ضلعها الثاني فهو الخط الواصل ما بين مركز الأرض والنقطة المراد معرفة درجة العرض عندها تكون درجة العرض عند هذه النقطة هو قياس الزاوية الموصوفة.

عدد دوائر العرض الرئيسية هو 180 (بالإضافة إلى خط الاستواء)، مقسومةً إلى قسمين 90 دائرةً شمال خط الاستواء و90 دائرةً جنوبه توازي خط الاستواء، وبما أن دوائر العرض تُقاس بالدرجات والدقائق والثواني، يوجد بين كلٍ درجتي عرضٍ رئيسيين متتالين 60 دائرة عرضٍ ثانويةٍ من الدرجة الأولى، وبين كل دائرتي عرضٍ ثانويين من الدرجة الأولى 60 دائرةً ثانويةً من الدرجة الثانية.§

خطوط الطول

هي خطوطٌ وهميةٌ عموديةٌ على دوائر العرض، تصل بين القطبين الجغرافيين الشمالي والجنوبي وعددها 360 خطًا 180 خطًا إلى الشرق من خط الزوال و180 خطًا غربه.

خط الزوال

هو خطٌ وهميٌ يمتد من القطب الشمالي إلى القطب الجنوبي، يقسم الكرة الأرضية إلى نصفين شرقي وغربي، ويمر فوق المرصد الفلكي البريطاني في مدينة غرينتش ولذلك يُسمى خط غرينتش، ويُعتبر مرجعًا لتحديد بقية خطوط الطول، فهو خط الطول صفر.§

خصائص خطوط الطول وعددها

عدد خطوط الطول كما ذكرت لك 360 خطًا منها 180 خطًا غرب خط الزوال الرئيسي ويشار لها عادةً بإشارة سالبٍ مسبوقٍا بدرجة خط الطول، و180 خطًا شرق خط الزوال الرئيسي وتُرمّز بإشارة موجبٍ مسبوقةً بدرجة خط الطول.

تبلغ المسافة بين خطي الطول أكبر قيمةٍ لها عند خط الاستواء (110 كم تقريبًا)، وتضيق كلما ابتعدت عن خط الاستواء باتجاه القطبين، حيث تتلاقى جميع الخطوط عند القطبين الجغرافيين.

المناطق الزمنية

تقسِم خطوط الطول العالم إلى مناطق زمنيةٍ أو ما يعرف بالحُزم الساعية وعددها 24 منطقةً (إحدى عشر منطقة ونصف شرق خط الزوال ومثلها غرب خط الزوال)، بحيث تضم كل منطقةٍ زمنية امتداد 15 درجةٍ من خطوط الطول، وتتشارك بالتوقيت جميع المناطق الواقعة ضمن المنطقة الزمنية الواحدة.

المعيار الدولي في التوقيت العالمي هو خط الزوال (غرينتش) وكلما اتجهت شرقًا بمعدل حزمةٍ ساعيةٍ يزداد التوقيت ساعةً واحدةً، في حين كلما اتجهت من خط غرينتش باتجاه الغرب ينقص التوقيت ساعةً واحدةً لكل حزمةٍ ساعيةٍ من خطوط الطول.

خط التوقيت الدولي

هو الخط المقابل تمامًا لخط الزوال (رقمه 180)، وعند هذا الخط يختلف التقويم يومًا كاملًا بين شرق الخطّ وغربه وكيلا يُشكّل هذا معضلةً في نفس المنطقة لا يخترق خط التأريخ الدولي أي جزيرةٍ أو منطقةٍ بل يلتف حولها كيلا يقسم نفس المنطقة إلى تقويمين مختلفين.§