قبل أن تعرف كيف تصبح مبرمج محترف لا بد وأنك تتساءل عن تعريف المبرمج ذاته.

المبرمج هو متخصص تقني يمكنه التحكم بجهاز الكمبيوتر والتواصل معه من خلال لغة خاصة تدعى لغة البرمجة عن طريق كتابة تسلسل من التعليمات “الأرقام”، ينتج عنها هذه مجموعة مدخلات تؤدي لمخرجات محددة.
لذا يكون عمل المبرمج هو كتابة الكود الأساسي ثم إجراء مجموعة من اختبارات التشغيل والتصحيحات والمراجعات، حتى يتم تصحيح معظم الأخطاء وإضافة مجموعة الميزات المطلوبة. غالبًا يتم وضع خريطة لسير العمل للمشكلة خلال مرحلة التخطيط، كما يُحتفظ بأكواد البرامج من أجل حل أي مشكلة فور حدوثها.

لبرمجة نوعين، برمجة التطبيقات وبرمجة النظام، مبرمجو التطبيقات يقومون بصياغة البرامج التي تؤدي فئة معينة من المهام. يقوم مبرمجو النظام بصياغة البرامج التي تعمل على صيانة شبكات الكمبيوتر أو قواعد البيانات أو أنظمة التشغيل والتحكم فيها.

كم من الوقت تحتاج لتصل مرحلة البرمجة الاحترافية

المدة الزمنية اللازمة لتصبح مبرمج كمبيوتر تعتمد على المسار التعليمي الذي تختاره.

شهادة البكالريوس: الاختيار التقليدي هو الدراسة الجامعية ومدتها أربع سنوات تقريبًا، يوفر هذا للطلاب تعليمًا أشمل، وهو بالطبع أفضل خيار لأولئك الذين يرغبون في مواصلة تعليمهم بدرجة الماجستير. طبعًا يوجد تكلفة أكثر من باقي الطرق كونه برنامجًا جامعيًّا مدته أربع سنوات، ولكن بالمقابل خريجي هذه الجامعات يحصلون على رواتب أعلى.

شهادة مساعد: خلال عامين فقط تستطيع أن تنال هذه الشهادة، بدخولك لمعهد تقني للحاسوب، أو مدرسة مهنية لتعليم البرمجة، هذا الطريق أقصر وتكاليفه أقل من البكالوريوس، كما أن منهج المعهد التقني يركز بشكل خاص على البرمجة فقط دون التطرق لأي موضوع خارج الاختصاص. لكن إذا أراد أن يأخذ الطلاب دورات تعليمية عامة إضافية في الأدب والتاريخ والفنون، تصبح المدة أربع سنوات. تتيح هذه الدورات التكميلية تعليمًا أكثر وحلول أكثر للتوظيف، والتي يمكن أن تكون ذات قيمة مع التغييرات المهنية الممكنة في وقت لاحق من الحياة.

الإنترنت: هنا المدة أطول كون التعليم عن بعد، ولكن تسطيع أن تنال شهادة المبرمج المحترف من الإنترنت فقط عن طريق بعض المدارس والمؤسسات الشبكية، ولكن يجب التأكد أن المدرسة المختارة معترف عليها في وسط العمل والبرمجة.

التعلم الذاتي: مدة التعلم الذاتي عبر الإنترنت و كيف تصبح مبرمج محترف تختلف من شخص إلى آخر ومن طريق إلى آخر، حيث يوجد دروس ودليل لتعلم البرمجة بشكل مجاني عبر الإنترنت بلغات مختلفة، ولكن من المهم معرفة أن تعلم البرمجة دون توجيه قد يكون أمرًا صعبًا ومعقدًا في بعض الأحيان.1

كيف تصبح مبرمج محترف

طريق المبرمج المحترف في تعلم البرمجة يبدأ بالاهتمام الشديد بعالم البرمجة، بعدها ينبغي اتخاذ طريق التعليم، ومن أجل الاستمرار في النجاح يجب مواكبة التحديثات والتطورات التقنية.2

  1. الحصول على التعليم في المدرسة الثانوية

    إن تعلم البرمجة في مرحلة التعليم الثانوي يعد بمثابة تحضير مهم وأساسي لدخول عالم البرمجة، وتستطيع القيام بذلك من خلال دورات للبرمجة وعلم الحاسوب، كما يُنصح بالتركيز على الجبر وعلم المثلثات والهندسة والكيمياء والفيزياء للمبرمجين الطموحين، وأيضًا تعلم اللغة الإنجليزية من الأساسيات، حيث أن هذه المواد تشكل دائمًا جزءًا من متطلبات التعليم العام للقبول الجامعي.

  2. الحصول على شهادة البكالوريوس

    رغم وجود برامج وندوات لتعليم البرمجة على الإنترنت، إلا أن هذه الشهادة تعتبر خطوة أساسية لكل مبرمج، حيث أن معظم مبرمجي الكمبيوتر لديهم درجة البكالوريوس. وفقًا لمكتب الولايات المتحدة لإحصاءات العمل (BLS)، إن معظم طلاب المهنة دومًا يتطلعون إلى التخصصات في علم الكمبيوتر أو نظم معلومات الكمبيوتر أو أي مجال ذي صلة. وأيضًا إذا كنت ترغب في إنشاء تطبيقات تجارية أو هندسية أو علمية، فقد تضطر إلى أخذ دورات إضافية في تلك الموضوعات، ستسمح لك العديد من الجامعات بدراستها.
    سوف تتعلم خلال دراستك الجامعية في علم الكمبيوتر لغات البرمجة المختلفة من خلال إنشاء الخوارزميات. تعد هذه اللغات Java و C ++ و Visual Basic الأكثر استخدامًا وتدريسًا، كما يتضمن برنامج تعليم لإدارة قواعد البيانات وشبكات الكمبيوتر وأنظمة التشغيل.
    تتداخل مناهج نظم المعلومات الحاسوبية بشكلٍ كبير مع برامج علم الكمبيوتر، ولكن الأولى أكثر توجهًا نحو تكييف المعلومات وتطبيقها على الاحتياجات التشغيلية للشركات والمؤسسات الأخرى، بالإضافة إلى أن برمجة الكمبيوتر تتناول الهيكل التنظيمي والإدارة؛ تطبيقات المؤسسة وأمن الكمبيوتر.

  3. اختيار التخصص

    إذا كنت تفكر في التخصص في مجالٍ معين من البرمجة، يوجد العديد من الاختصاصات، منها تطوير قاعدة البيانات، والذي يتضمن إنشاء البرامج التي تخزن وتسترجع وتعالج البيانات لقواعد البيانات، وتطوير الويب الذي يهتم ببناء التطبيقات التي يتم تشغيلها عبر الإنترنت، كما قد يتخصص المبرمجون بلغة كمبيوتر واحدة أو أكثر.
    يتيح التخصص زيادة فرص العمل لمبرمجي الكمبيوتر، ضمن هذا المجال من الاختصاصات الجديدة للأجهزة المحمولة وقطاع الرعاية الصحية.

  4. التدريب

    إن لهذه الخطوة أهمية كبيرة، حيث تعطيك خبرةً كبيرة في البرمجة كما تساعدك في الحصول على وظيفة، غالبًا ما تكون فترة التدريب بشكل متزامن مع الدراسة الجامعية، ويكون تدريبًا في برمجة الكمبيوتر وتكنولوجيا قواعد البيانات والشركات القائمة على التقنية والشبكات الإلكترونية. وحتى إذا توظفت دون تدريب؛ توفر هذه الشركات أيضًأ برامج تدريب مكثفة عند التوظيف، يمكن أن تتيح التجربة السابقة أيضًا الحصول على شهادات تطوعية.

  5. الشهادة

    عادةً لا يحتاج مبرمجو الكمبيوتر إلى ترخيص للعمل في هذا المجال، ولكن يوجد للمهنة عدة شهادات متاحة، حيث يمنح المعهد شهادات للمتخصصين في مجال الكمبيوتر المعتمدين وتخصصات الحوسبة، كما تقدم مايكروسوفت مجموعة متنوعة من الشهادات، بما في ذلك مطور تطبيقات معتمد من مايكروسوفت.

  6. المتابعة

    عالم التكنولوجيا والبرمجة في تطور مستمر، لذا من الضروري متابعة آخر التحديثات في هذا المجال، من أجل الاستمرار في المنافسة ضمن إطار العمل، كما تستطيع متابعة الدراسة ضمن شهادتك الجامعية، لتسطيع الحصول على درجة الماجستير، حيث تؤهل الشهادة المتقدمة المبرمج المحترف للحصول على المزيد من الأدوار العليا كمطور برامج أو محلل أنظمة الكمبيوتر أو مدير أنظمة المعلومات.
    الخريجون الحاصلون على درجة الماجستير في علم الكمبيوتر عادة ما يجيدون المهارات التالية:
    1. الاستفادة من أدوات تطوير البرمجيات لتصميم البرامج وترميزها واختبارها وتصحيحها.
    2. تصميم وتنفيذ الخوارزميات.
    3. الاستفادة من البرامج الموجودة لتطوير أنظمة برامج جديدة.

المراجع