ماذا تعني فهرسة المواقع

الموسوعة » محركات بحث » تحسين محركات بحث » ماذا تعني فهرسة المواقع

أصبح امتلاك موقع ويب في يومنا هذا أساسًا لانتشار العلامة التجارية أو المدونة أو الشركة التي تديرها على شبكة الإنترنت ورواجها في جميع أنحاء العالم، لكن من المهم أيضًا كيف يظهر هذا الموقع في نتائج البحث وترتيبه ضمنها، هذا ما يعرف باسم فهرسة المواقع على الويب. سنتعرف في هذه المقالة على فهرستها، وما هي أهم المعلومات التي تساعد في ظهور الموقع في محركات البحث؟ لكن قبل ذلك سنتعرف كيف يمكننا معرفة إن كان الموقع مفهرسًا مسبقًا أم لا؟

يُزود كل محرك بحث بفهرسٍ خاصٍّ به، ونظرًا لأن غوغل هو محرك البحث الأكثر شهرةٍ واستخدامًا عالميًّا، سنناقش ألية فهرسته.§.

مفهوم فهرسة المواقع

هي عبارة عن عمليةٍ برمجيةٍ تقوم على تنزيل البيانات من صفحات الويب، وتخزينها في قواعد البيانات التابعة لمحركات البحث بهدف معالجة جميع البيانات المُجمعة لإظهار أهم نتائج البحث المرتبطة بالكلمات المفتاحية التي يدخلها المستخدم، لكن كيف يتم الأمر!؟

يعتمد محرك البحث في ذلك على أدواتٍ خاصةٍ تسمى العناكب الزاحفة (Google Bot)، تعمل هذه العناكب على الزحف إلى موقع الويب جامعةً بياناته، لتنتقل منه إلى المواقع المرتبطة به، ثم تخزين كل تلك البيانات ضمن قاعدة بياناتٍ تابعة للفهرس الخاص بالمحرك. عندما يُدخل المستخدم أي كلمةٍ مفتاحيةٍ باحثًا عن أي شيءٍ، تقوم خوارزمية غوغل بالبدء بفرز البيانات الموجودة في قاعدة البيانات لإيجاد أكثر المواقع ذات الصلة بهذه الكلمات بسرعةٍ، لإظهارها له بترتيبٍ يعتمد على مدى ارتباطها بالكلمات والروابط الأخرى المرتبطة بالموقع.

لا تتوقف العناكب عن عملها في فهرسة المواقع فهي في حالة بحثٍ مستمرة عن أي معلوماتٍ حديثةٍ تتم إضافتها ضمن المواقع لتحديث قاعدة البيانات، بهدف تقديم أحدث النتائج بشكلٍ دائمٍ، لذا يكون من المفضل فهرسة أي محتوى جديد يضاف إلى الموقع بأسرع وقتٍ.

لكن لِما نحن بحاجة إلى فهرسة المواقع طالما العناكب يمكنها القيام بذلك؟

الجواب أنها بحالة بحثٍ دائمة، لكنّها قد تستغرق الكثير من الوقت (أيامًا أو أسابيعَ) لتعلم بالمحتوى الجديد الذي تمت إضافته للموقع، أو حتى لتعلم بوجود الموقع إن كان جديدًا، وهذا التأخير قد يسبب خسائرَ ماديةً لمطوري هذه المواقع بسبب عدم ظهور مواقعهم ضمن نتائج البحث، وبالتالي لن يدخل أحدٌ إليها، وهذا ما يعرف بسياسة التسويق الرقمي.§.

التأكد من أنّ الموقع مفهرس

كما ذكرنا سابقًا، إن لم يكن الموقع جديدًا فقد يكون مفهرسًا، لكن يمكنك التأكد من أن جميع محتواه محدثٌ ومفهرسٌ ضمن قاعدة بيانات غوغل من خلال البحث عن اسم الموقع على غوغل وفق الشكل التالي: site:yourdomain.com، حيث يتم إدخال اسم الموقع بدلًا من yourdomain، وإذا كان مفهرسًا ستظهر قائمة نتائج بحثٍ تحوي على روابطَ وصفحاتٍ تابعة للموقع، أما إن لم يكن كذلك ستظهر رسالةٌ تُخبر أنه لم يتم العثور على أي نتائج بحثٍ مرتبطة بهذا الموقع.§.

كيف تتم فهرسة المواقع

يمكن من خلال استخدام أداة Google Search Console الاطلاع على معدل فهرسة صفحات الموقع، والذي يحسب بقسمة عدد صفحات الموقع الموجودة ضمن فهرس Google على عدد الصفحات التي يحتويها الموقع بالفعل، وذلك من خلال الاطلاع على تقرير تغطية الفهرس الموجود ضمنها، وإن كان الموقع يحوي على العديد من الصفحات غير المفهرسة يمكن إرجاع الأمر إلى عدة أسبابٍ:

  • يحتوي ملف Sitemap الخاص بالموقع على عناوين URL لا يمكن فهرستها مثل الصفحات المحظورة عن طريق robots.txt أو تحتاج إلى تسجيل دخول.
  • يحوي الموقع على عدة صفحاتٍ غير هامّةٍ أو مكررةٍ.

يمكن زيادة معدل فهرسة المواقع باتباع الخطوات التالية:

  1. استخدم خاصيّة Fetch As Google:
    يتميز Google Search Console بخاصية تسمح لصاحب الموقع بإدخال عنوان URL والطلب من غوغل لكي تقوم العناكب بزيارة الصفحة وفهرستها وذلك وفق الخطوات التالية:
    *. تسجيل الدخول إلى Google Search Console.
    *. الانتقال إلى Crawl Fetch as Google.
    *. نلصق عنوان URL الذي نريد فهرسته ونلصقه في شريط البحث.
    *. ننقر على زر Fetch.
    *. سيبحث Google على عنوان URL حتى يجده ثم نضغط على إرسال إلى الفهرس.
    إن كانت الصفحة تفي بشروط الفهرسة، سيتم ذلك خلال عدة ساعات.
  2. استخدم الروابط الداخلية:
    يفيد ربط صفحات المواقع ببعض الصفحات الأخرى ذات الصلة بها بزيادة معدل فهرسة المواقع تلك ككلّ؛ وذلك لأن محركات البحث تزحف من صفحة إلى أخرى عبر روابط HTML، لكن يجب الانتباه إلى أن الصفحتين المترابطتين يجب أن تكونا ذاتا صلة، لأنه لا يفضل ربط الصفحات غير ذات الصلة معًا، إذ يمكن أن يعتبرها غوغل صفحات غير هامة.
  3. استخدام محتوى جيد:
    يعد المحتوى الجيد العامل الأهم في تحديد جودة المواقع، لذا يمكن أن يؤدي استخدام المحتوى غير الهام إلى خفض الجودة، ما يؤدّي لتقليل عدد مرات زحف Google إلى تلك الصفحات وعدم فهرسة المواقع المرتبطة بها وتصنيفها بشكل جيّد، فيجب الانتباه بشكل دائم إلى الموقع وإزالة أي صفحات غير هامة منه، مثل:
    *. الصفحات المُضمنة بالعلامة NOINDEX. أو المحظورة في ملف Robots.txt. والتي قد تكون مهمة للمستخدمين لكن ليس لمحركات البحث.
    *. الصفحات المعاد توجيهها نهائيًا (301 redirected) والتي تكون غير مهمة لكل من المستخدمين ومحركات البحث لكنها تحوي حركة مرور وروابط مرتبطة.
    *. الصفحات المحذوفة (404) التي لا تشكل أي أهمية للجمهور ومحركات البحث ولا يوجد بها أي حركة مرور أو روابط متصلة.
  4. تضمين الصفحة ضمن ملف خريطة الموقع (Sitemap):
    يحوي هذا الملف على جميع الصفحات الهامة التي قام Google بفهرستها، ويمكن أن تساعد إضافة الصفحات إلى هذا الملف في تسهيل عملية الفهرسة وتسريعها.
  5. مشاركة الصفحة على تويتر:
    يمكن أن تساعد مشاركة الصفحات على تويتر في تسهيل عملية فهرسة المواقع المرتبطة بها، كون العناكب تزحف بشكل مستمر ضمن شبكته لفهرسة كل ما بداخلها.
  6. مشاركة الصفحة على مواقع تتمتع بحركة زوار عالية:
    يمكن لبعض المواقع الشائعة ذات حركة الزوار المستمرة تسهيل عملية فهرسة الصفحة عند مشاركتها عليها بسبب زيادة عدد الزيارات إليها الأمر الذي يجعل العناكب تتوجه إليها.
  7. ربط الصفحة مع روابط خارجية:
    يساعد ربط الصفحة بمواقع خارجية في زيادة تدفق الزوار، إليها مما يساعد على فهرساها بشكل أسرع، ويمكن الحصول على الروابط الخارجية من خلال نشر الصفحة على موقع موثوق وذو صلة أو البحث عن مدونين للإعلان عن الصفحة.§
1٬240 مشاهدة