ما هو الهوموسابيان

الرئيسية » لبيبة » أنثروبولوجيا » ما هو الهوموسابيان
الهوموسيبيان

هل فكرت مسبقًا ما هو أصل الإنسان؟ كيف كان شكل وحجم أسلافنا في الماضي؟ كيف كانت قوّتهم الجسدية؟ وربّما قد تكون سمعت مسبقًا بمصطلح الهوموسابيان والذي يُطلق على الجنس البشري الحالي.

لتتعرف أكثر على تطوّرنا البشري وعلى معنى الهوموسابيان تابع قراءة المقال.

لمحة عن التطور البشري

التطور البشري هو سلسلةٌ طويلةٌ من التغيّرات التي مرّت بالإنسان عبر الزمن، تلك التغيرات التي أدت إلى انحدار الإنسان من أسلافه شبيهي القرود، حيث أنّ هناك دلائلًا علميةً تشير إلى أنّ صفات الإنسان الحالي الجسدية والسلوكية المشتركة بين جميع البشر نشأت من أسلاف الإنسان الشبيهة بالقرود، وتطورت عبر الزمن في فترةٍ تقارب ستة ملايين عام.

ومن أقدم السمات البشرية المشتركة مع الإنسان الحالي أو ما يسمى بالهوموسابيان هي ثنائية القدم، أي القدرة على المشي بواسطة القدمين، حيث تطورت تلك السمة منذ أكثر من أربعة ملايين عام، بينما السمات التي تطورت حديثًا هي بنية الدماغ الكبير والمعقد، والقدرة على صنع الأدوات واستخدامها وكذلك القدرة على استعمال اللغة، ومن السمات التي ظهرت على الإنسان خلال المائة عام الماضية هي التعبير الرمزي المعقد، وإنتاج الفن والتنوع الثقافي.

تطور الإنسان لأول مرة في أفريقيا، وحدث الكثير من التطور البشري في تلك القارة، فإنّ حفريات البشر التي تعود إلى ما يقارب من مليونين إلى ستة ملايين عام عُثر عليها بالكامل في أفريقيا.

هاجر البشر الأوائل من أفريقيا إلى آسيا منذ مليونين عام تقريبًا، ومن ثم دخلوا أوروبا منذ مليون أو مليون ونصف عام تقريبًا، وبعد ذلك توطنت الأجناس البشرية الحديثة في أجزاء كثيرةٍ من العالم.

فعلى سبيل المثال جاء الأشخاص أولًا إلى أستراليا خلال الستين ألف عام الماضية وإلى الأمريكتين خلال الثلاثين ألف عام الماضية أو نحو ذلك.1

ما هو الهوموسابيان

جميع الناس الذين يعيشون في زمننا الحالي ينتمون إلى هذا النوع (الهوموسابيان) وهذه الكلمة تعني الإنسان العاقل، وهو النوع الوحيد الذي لم ينقرض مثل باقي الأنواع، حيث تطور مؤخرًا نسبيًّا ولكن مع الثقافة والتكنولوجيا المعقدة تمكّن من الانتشار في جميع أنحاء العالم واحتلال مجموعةٍ من البيئات المختلفة.

كما نجد أنّ الهوموسابيان ينقسم إلى قسمين:

  • الإنسان العاقل القديم والذي تطور منذ 300 ألف سنة مضت.
  • الإنسان العاقل الحديث، تطوّر منذ 160 ألف سنة مضت.

كما تجدر الإشارة إلى أنّ حفريات الإنسان العاقل القديم عُثر عليها بالكامل في أفريقيا، بينما عُثر على حفريات الإنسان العاقل الحديث في أفريقيا وفي أماكنَ أخرى حول العالم أيضًا.

هذا وتطوّر نوع الهوموسابيان في أفريقيا من نوع يُسمّى إنسان هايدلبيرغ والذي يُعدُّ نوعًا منقرضًا من الإنسان البدائي من جنس الهومو، ويُرجّح أنه الأصل المباشر لإنسان نياندرتال في أوروبا.2

نمط حياة الهوموسابيان

بدأ البشر المعاصرون حياتهم في العمل بمهنة الصيد وجمع الثمار وكذلك البحث عن المؤن، ثم إنّهم كانوا يقومون بقتل ما يحتاجون إليه للبقاء على قيد الحياة، وكثيرًا ما كانوا يتجولون حول المكان عند الضرورة للبحث عن مواردَ غذائيةٍ لازمة.

إلا أنّه منذ 9000 عام تغيّر الوضع للأفضل، حيث شهد العصر الحجري الحديث بداية الزراعة، وهذا ما غيّر ديناميكية المجتمعات بأكملها حيث أصبحت الحياة أكثر استقرارًا عمّا كانت عليه مسبقًا، وترافق ذلك أيضًا مع ظهور السكن الدائم في كل مكانٍ.

كما كان استخدام الأدوات وتطويرها شيئًا ضروريًّا للإنسان العاقل بدءًا من أدوات التقشير المعاد تنقيتها في صناعة العصر الحجري القديم إلى الأدوات المتطورة للعظام والقرون والعاج ثم إلى الأدوات الزراعية.3

السمات الجسمية للهوموسابيان

  • الإنسان العاقل القديم

كان لديه حجم دماغٍ أكبر من الإنسان الحديث، وكان ضخمًا أو حتى عملاقًا من ناحية الحجم، وكان يتميز بالرأس الكبير والفك العريض، والعضلات القوية، وتدلّ أدوات الصيد القديمة على أنهم كانوا آكلين للحوم الحيوانات، كما كانوا يستوطنون في الكهوف ولكن كانت كهوفهم أكثر راحةً.

  • الإنسان العاقل الحديث

والذي يعرف أيضًا بالرجل المعاصر وهو ما نحن عليه اليوم، وبالمقارنة مع الإنسان العاقل البدائي أو القديم فإنّ الإنسان الحديث أصبح كما نلاحظ اليوم أصغر حجمًا وأصبح حجم دماغه أصغر، كما هناك تضاؤلٌ في حجم الفك أيضًا، هذا وتطوّر الإنسان الحديث من ناحية الفكر وإنتاج الفن.4

المراجع