ما هي الجسور المعلقة

الرئيسية » موسوعة أراجيك » منوعات » ما هي الجسور المعلقة

هل أنت مولع بفن العمارة وتخطف أنظارك المنشآت الهندسيّة البديعة؟ إذن لا بد أنك تنظر إلى الجسور المعلقة بنظرات إعجاب وحيرة، حيث تمثل تلك تحفًا معمارية فريدة من نوعها وتجسد رؤى مستقبليّة ونظرات إبداعيّة وعقول عبقريّة وتعكس تطورًا هندسيًا وتقنيًا لا مثيل لهما، لما يشكله تشييد هذه المنشآت العملاقة من تحديات كبيرة على مختلف الأصعدة الهندسيّة والفيزيائيّة والتقنيّة والمادية.

الجسور المعلقة

تمثل الجسور نوعًا خاصًا من المنشآت التي نلجأ إلى بنائها لتشكيل وسيلة عبور تصل ما بين جزئين أو منطقتين منفصلتين عن بعضهما أو يصعب العبور بينهما مثل ضفتي نهر أو طرفي وادي أو حتى لعبور المشاة بين طرفي أحد الطرق السريعة، وتُعتبر الجسور المعلقة أحد أنواع الجسور التي ظهرت منذ العصور القديمة.

الجسور المعلقة (Suspension bridge) هي الجسور التي تكون محمولة باستخدام الكابلات المعدنيّة، حيث تُعلق الكابلات على جسم الجسر وتُربط من الناحية الأخرى على أبراج ضخمة، ويقوم المهندسون ببناء عدد مناسب من الأبراج يتناسب مع طول الجسر والحمولات المطبّقة عليه، وهذا ما يُعطي الجسر مظهره المتألق وشكله الجميل.§

مكونات الجسر المعلق

يتألف الجسر المعلق من العديد من الأجزاء المعقدة والمصمّمة باحترافية عالية والمدروسة بشكل كبير، ولكن يمكن تبسيط الموضوع باعتبار مؤلفًا من ستة أجزاء رئيسيّة والتي تشمل:

مكونات الجسر المعلق
  1. الكابلات الرئيسيّة: تمتد على طول الجسر وتُصنع كقطعة واحدة من آلاف الأسلاك الفولاذية، حيث تحوي بعض الكابلات على 10000 سلك ملفوف!
  2. الكابلات الثانوية (المعلقة): تقوم بتعليق جسم الجسر مع الكابلات الرئيسيّة وهي مصنوعة من الفولاذ أيضًا ولكن بمقاطع أصغر.
  3. جسم الجسر: هو المنطقة الذي تسير فوقها المركبات ويُصنع من دعامات فولاذيّة ويُغطى بالإسفلت.
  4. الأبراج: تُصنع من الخرسانة المسلحة أو الفولاذ وعادة ما تكون ذات مقاطع كبيرة جدًا لتتحمل الحمولة الهائلة المطبقة على الجسر.
  5. أساسات الأبراج: تمثل الأجزاء التي ترتكز عليها الأبراج ويمكن أن تُبنى تحت سطح الماء بطرق خاصة ومن ثم تُصنع أرصفة مائيّة فوق سطح الماء ليرتكز إليها البرج، أو تُبنى فوق سطح الأرض وتُستخدم الخرسانة المسلحة لبنائها.
  6. المرسى: يشكل المرسى المكان الذي تثبت فيه الكابلات الرئيسيّة عند نهايتي الجسر، غالبًا ما يُعتمد على الصخور الطبيعية لتشكيل المرسى، أو من خلال صناعتها من الخرسانة المسلحة.§

كيف يعمل الجسر المعلق

كيف يعمل الجسر المعلق

تكون الكابلات الرئيسيّة مُثبتة في نهايتي الجسر عند المرسى وتمتد إلى أعلى قمة الأبراج ويخرج منها كابلات ثانوية تكون معلقة على جسم الجسر الذي يمثّل جَمَلون (Truss)، وبالتالي تقوم هذه الكابلات بحمل جسم الجسر وتخضع لقوة شد ناتجة عن الحمولات والتي يمكن أن نقول بأنّها تمثل حمولة موزعة بانتظام، وبالتالي فهي المسؤولة عن إعطاء الكابلات شكلها المميّز الذي يكون على هيئة قطع مكافئ.

كابلات الجسر

تنقل الكابلات الرئيسيّة الحمولات إلى الأبراج التي تحمل الوزن الكلي للبرج بالإضافة إلى الحمولات المنقولة من الكابلات الرئيسيّة وبالتالي تخضع إلى قوى ضغط هائلة، تقوم الأبراج بنقل هذه القوى إلى الأساسات والتي بدورها تقوم بتبديدها في الأرض.

يمكن أن تمتد الجسور المعلقة إلى مسافات طويلة تزيد عن 2 كم، ولكنها تُعتبر من أكثر أنواع المشاريع الهندسيّة تكلفة لما تتطلبه من مواد باهظة الثمن وتجهيزات خاصة ودراسات معمّقة.§ § §

أشهر الجسور المعلقة حول العالم

جسر البوابة الذهبية (Golden Gate bridge)

جسر البوابة الذهبية (Golden Gate bridge)

يقع هذا الجسر المذهل في مدينة سان فرانسيسكو الواقعة في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، والذي يشكل واحدًا من أشهر المعالم السياحيّة ومناطق الجذب في الساحل الغربي لأمريكا. يمتد الجسر مسافة 1280 متر ويحتل الترتيب الحادي عشر على قائمة أطول الجسور في العالم، وقد افتتح في عام 1937.

جسر أكاشي كايكو (Akashi-Kaikyo bridge)

Akashi-Kaikyo bridge

أطول جسر معلق في العالم حيث بطول يمتد إلى 1991 متر. يقع هذا الجسر الأعجوبة في اليابان ويمتد على مضيق أكاشي ويربط ما بين مدينة كوبه الواقعة في جزيرة هونشو ومدينة إيوايا في جزيرة أواجي، وقد استغرق بناؤه حوالي 12 عام ورفع الستار عنه في عام 1998، ويُعرف أيضًا باسم جسر اللؤلؤة (Pearl Bridge).

جسر بروكلين (Brooklyn bridge)

جسر بروكلين (Brooklyn bridge

من أبرز المعالم السياحيّة في ولاية نيويورك، اكتمل تشييده في عام 1883، وكان أطول جسر معلق في العالم حينها، يربط الجسر ما بين مانهاتن وبروكلين على امتداد النهر الشرقيّ، يحتوي الجسر على ممر للمشاة وراكبي الدراجات.

جسر البرج (Tower bridge)

جسر البرج (Tower bridge

يقع جسر البرج في مدينة لندن فوق نهر التايمز، استغرق بناؤه حوالي 8 سنوات وافُتتح في 1894، ويُعتبر من أكثر المعالم الأثرية والسياحية زيارة في أوروبا.§ §